د .الكودة: يتهم جهاز الأمن السوداني بتوجيه رسالة للرئيس البشير بإسمه !!    الوطني: الوضع الاقتصادي في السودان يحتاج لمعالجة جذرية    حركة مناوي: اتفاق باريس فاشل    غرب كردفان تعين (21) ألف لاجئ جنوبي    النائب الأول للرئيس السوداني يشارك في تنصيب اوردغان    إبراهيم عيسي البيقاوي: نحو أدوار جديدة للإدارة الأهليّة السودانية: وطنية ومجتمعيّة    أمراء الحرب الصومالية أم جنجويد بلدنا؟    مراهقة !!    سفير السودان بغانا يقدم اوراق اعتماده للرئيس الغاني    12.5 مليار دولار تكلفة الحرب بين حماس واسرائيل    حماية المستهلك تنظم غداً منبرا حول هجرة الكوادر الطبية    الوجبة والكرسي: بين ما يطلبه الشعب وما يفعله السياسيون تبرز معادلة عدم الاستقرار السياسي بالسودان    بريطانيا ترفع درجة التهديد من هجمات إرهابية    سؤال للشيخ عبد الحي يوسف: هل لخطيبتي أن تشترط تأخر الإنجاب؟    نادية أحمد بابكر.. تشتهيك المسرح وتشتاقك الدراما    الولايات المتحدة تفرض عقوبات جديدة ضد أفراد وكيانات إيرانية    رئيس الوزراء القطري يهنئ داوود أوغلو على تكليفه برئاسة الوزراء    منسقو الأغنيات: ال "دي جي".. وظيفة جديدة تحت قبضة الشباب    دراسة أمريكية: بعض فرش الأسنان تحوى 3000نوع من البكتيريا تسبب السرطان    الإعلان عن بدء تجريب لقاح مضاد لفيروس «إيبولا»    إيقاف مشجّع ياباني وتغريم ناديه 48 ألف دولار بسبب العنصرية    الراقصة المصرية الشهيرة نجوى فؤاد تطالب بطرد زميلتها في المهنة الأرمنية صافيناز من مصر    الهلال يحتج رسميا لإتحاد الكرة على البرمجة الضاغطة لمبارياته بالممتاز    الصربي ميشو:الهلال لن ينال بطولة خارجية إلا بإستعادة خدماتى والموافقة على شروطى    د.بابكر محمد توم : صادرات السودان تجاوزت 7 مليار دولار رغم الحصار وآثار الأزمة المالية العالمية وانفصال الجنوب    بعد نجاته من القصاص.. سجن قاتل صديقه بسبب "20" جنيهاً    فى إحتفائية انيقة بأبطال سيكافا:جهاز الأمن والمخابرات الوطنى يدعم المريخ ب«750» ألف جنيه    أوباما: لا استراتيجية عسكرية لمواجهة "داعش"    ضبط شبكة أجانب تروج الحشيش في شكل "بلاطات"    مصرع شاب قفز من عربة للشرطة ببحري    ضبط لحوم حمير في طريقها للأسواق    تحذير أممي.. نصف شعب سوريا نزح واللاجئون بالملايين    أمثال مضروبة بعبد الله بن سلول ... أبو قرون مثالا .. بقلم: الرفيع بشير الشفيع    حتى توضيحك بالوكالة يا ياسر ميرغنى؟ .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    بعثة منتخبنا الوطني تصل لوساكا وتستعد لمواجهة الرصاصات يوم الاحد    الهلال يطالب بتعديل البرمجة ويسلم الاتحاد مذكرة شديدة اللهجة    حسناوات النشرة الجوية على «كانال بلوس» و»مانيكانز» يزدن بالطقس حرارة!    تجربة الاخوة جبريل في الكتابة ضد قسوة الشتات    رحلة القطار The Train Journey    زيادة الاسعار ورفع الدعم    الوجيه عبد الوهاب الجعفري    خبير اقتصادى يدعو للاستفادة من مخرجات البحث العلمى فى تطوير الانتاج    المجاهدون والمجاهدات خط الدفاع الأول لإصحاح البيئة بجبل أولياء..عبد الرحمن حلاوي    الحكومة الليبية تستقيل لاتاحة الفرصة للبرلمان لتشكيل حكومة جديدة    الأستاذ عثمان ميرغني والنموذج الإسرائيلي ؟    محامى رواندى خطير يثبت تورط فيتا فى تزوير جواز بيرورى    اعلامي مصري يشعل وسائل الاعلام ومواقع التواصل بعد ان قال: المصريين كانوا متدينين ،يجلس الرجل مع زوجته في البلكونة هي بقميص النوم ويشربوا البيرة    6 أسباب وراء "الشره المؤقت"    وفاة شاب إثر قفزه من عربة الشرطة    الرشيد حميدة "الماء والملح" .. بقلم: د. عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    لحماية ما تبقى من نسيجنا الإجتماعي    "عشرينية" تشرع في الانتحار بسبب منعها الخروج ليلاً    رئيسة الوزراء النرويجية تستشهد بحديث للرسول (ص) في تجمع مناهض ل (داعش)    على إيقاع الانتنوف: من عمق الهامش أول فلم سوداني يُعرض في مهرجان سينمائي عالمي. كتب: فيصل سعد    الهواوير تكرم الشاعر ود إدريس .. بقلم: حسن محمد صالح    كمال رزق: النيل أبوقرون منافق وكذب الرسول الكريم    خلايا موجودة فى الأنف البشرية تُصلح عيوب غضاريف الرُكبة    قاضي يوصي بضم حكومة السودان للاتهام الاستئناف تقبل الطعن وتأمر بالقبض على المتهم بقتل (سارة عبدالب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

سفارة إثيوبيا: تحرش ضعاف النفوس بالنساء سبب "شغب منفوحة"
نشر في النيلين يوم 13 - 11 - 2013

أعربت السفارة الإثيوبية في السعودية عن أسفها لما وصفته بالحادث المؤلم الذي قتل فيه مواطن إثيوبي أثناء المواجهات بين الأمن وبين مجموعات اتهمت بالشغب في حي "منفوحة" بمدينة "الرياض"، يوم الجمعة الماضي، كاشفة أن خروج الشباب الإثيوبي للشوارع يوم السبت كان بسبب تعرض نسائهم للتحرش من قبل ضعاف النفوس بالحي.
وكشفت السفارة - في بيان خصت به "سبق" - عن وجود حالات اعتداء من شباب على شكل مجموعات داهموا المنازل مستغلين بذلك خلوها من المحارم، وقاموا بالاعتداء على النساء وسرقة ممتلكاتهن، وتعرض النساء الإثيوبيات للتحرش الجنسي.
وشددت السفارة الإثيوبية على شجب واستنكار كل عمل يحدث الشغب والتخريب وترهيب الآمنين، ورأت أنه "كان بإمكان الذين قاموا بالشغب تقديم طلبهم للجهة المعنية دون تخطي الأنظمة المعمول بها في هذا البلد".
وقال البيان: "فور انتهاء المهلة الأخيرة لتصحيح أوضاع العمالة المخالفة لنظام العمل والإقامة في المملكة العربية السعودية، وذلك ليلة يوم 4 من شهر نوفمبر2013م، شهدت الرياض وخاصة حي منفوحة حملات تفتيشية، وقد توفي مواطن إثيوبي نتيجة إطلاق النار عليه من قبل رجال الأمن".
وأضاف البيان: "يؤسفنا قتل المواطن الإثيوبي رغم أنه كان بالإمكان إيقافه والقبض عليه حياً دون إطلاق النار عليه، وبهذه المناسبة تتقدم السفارة بأحر التعازي لذوي المتوفى، وتأمل السفارة من الجهة المختصة القيام بإجراء تحقيق عاجل ونزيه حول مقتله الخاطئ، وتطلب إجراء التحقيقات اللازمة حول ملابسات الحادث وإحالة من قام بذلك إلى القضاء لينال جزاءً عادلاً".
وأكمل البيان: "اتضح لنا بعد أن قامت الجهات الأمنية بالحملة التفتيشية للبيوت بالقبض على الرجال دون النساء والأطفال في المنازل بلا حماية، وبعد ذلك قام بعض ضعاف النفوس من الشباب بتشكيل مجموعات، وداهموا هذه المنازل مستغلين في ذلك خلو المنازل من المحارم، وقاموا بالاعتداء على النساء وسرقة ممتلكاتهن، مما أثر في نفوسهم وزادهم خوفاً من المستقبل".
وأضاف: "وبسبب تأثرهم بما حدث لهم من اعتداء عليهم وعلى أسرهم، وكان القبض مقصوراً على الرجال فقط دون أن يشمل عوائلهم، وبدون حماية لأسرهم، حينها خرج بعض من أبناء الجالية الإثيوبية إلى الشوارع يوم السبت الموافق 9-11-2013 ه، ونتج عن ذلك مواجهة مع الشباب المتواجدين في المنطقة مما أثر سلباً على الأرواح والممتلكات، ومما حصل في ذلك الوقت تعرض النساء الإثيوبيات للتحرش الجنسي حسب ما وردنا من أبناء جاليتنا".
وتابع بيان السفارة: "وكان ذلك سبباً للشغب الذي وقع بين من خرجوا من أبناء جاليتنا إلى الشوارع والشباب الموجودين بالحي، فلو تم التمكن من قبل رجال الأمن من إيقاف الأحداث في ذلك الوقت كان بالإمكان تفادي ما حصل".
وذكرت السفارة في البيان: "وفي تلك الليلة قمنا بالتفاهم مع مدير شرطة منطقة الرياض ومدير العمليات الأمنية حول مطالب بعض أبناء جاليتنا الذين يرغبون في السفر وإنهاء إجراءات سفرهم مع أسرهم، وكان من بين مطالبهم تجهيز أماكن ملائمة لهم ليقوموا بتسليم أنفسهم للسفر مع ذويهم، وقد تم تجهيز موقع حول منطقة حراج بن قاسم قرب حي منفوحة من قبل الجهات المعنية لتسجيلهم تمهيداً لترحيلهم إلى بلدهم".
وأضافت: "وفي الليلة نفسها، وبعد ازدياد حالة الشغب بين الطرفين أسفر ذلك عن أضرار في الأرواح والممتلكات مما تسبب في وفاة سعودي واثنين من الإثيوبيين، إضافة إلى أنه توجد إصابات خطيرة وخفيفة، ومن بينهم تعرض أحد المصابين لإطلاق نار، وتتقدم سفارتنا بأحر التعازي لأهالي المتوفين جميعاً في الحادث".
وقالت السفارة: "نفيد بأننا نشجب ونستنكر كل عمل يحدث الشغب والتخريب وترهيب الآمنين، ونشير إلى أنه كان بإمكان الذين قاموا بالشغب تقديم طلبهم للجهة المعنية دون تخطي الأنظمة المعمول بها في هذا البلد، مع أنه كان باستطاعة قوات الإمن التدخل والسيطرة وإحلال الأمن وتفادي ما حصل".
وأضافت: "نرجو الحرص على ألا يتعدى الضرر لبقية أبناء الجالية الإثيوبية المقيمة بصورة نظامية داخل المملكة العربية السعودية، كما نستنكر أعمال التحرش الجنسي على النساء والتعدي والترهيب والنهب والخطف الذي قام به بعض الشباب في الحي، وتأمل السفارة أن تقوم السلطات السعودية بإفادتنا عن ملابسات حادثة الموت وعمليات النهب والسرقة وتقديم كل من قام بذلك للعدالة".
وجاء في البيان: "تقوم سفارتنا بالتعاون مع السلطات السعودية وإمارة منطقة الرياض وجميع الجهات المعنية بتوفير السبل المناسبة لسرعة إنهاء إجراءات سفرهم إلى بلدهم، كما ننوه للجالية الإثيوبية بأنه يجب التعاون والحفاظ على ما من شأنه المحافظة على أمن واستقرار هذا البلد وبذل كل الجهد لذلك".
وذكر البيان: "تتقدم السفارة بأحر التعازي لأهل المقتول برصاص قوات الأمن، وكذلك الاثنين الإثيوبيين والسعودي الذين توفوا في ذلك الحادث المؤلم".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.