سفيرة القلم    المصطلح والمثقف    البشير يتعهَّد بتوحيد السودانيين وتطبيق معايير صارمة بحزبه    زعيم حزب الأمة يسلم قادة "الوطني" رسالة تحرضهم على التحرك    جهاز الامن يحتجز الصحفي يوسف الجلال اثناء تغطيته لمؤتمر حزب البشير    المريخ يستضيف النسور مساء الاحد    6 ملايين يورو لمكافحة الآفات الزراعية    فيسبوك يطلق تطبيقاً جديداً لغرف الدردشة    محتال رصيد يصطاد عاملاً بميناء (عطبرة) ب(1640) جنيهاً    ريال مدريد يحول تأخره الى فوز بثلاثية على برشلونة في قمة اسبانيا    بدء أولى مراحل الانتخابات الثلاثاء    صبي يقتحم (بقالة) بعربة (بوكس) ويقتل مهندساً ب(المناقل)    وجبات الدستوريين.. (الطباخ) خارج قفص الاتهام    ضبط (إسعاف) يحمل مريضة وخموراً بلدية وهواتف مهربة    هلع وفزع وسط الأطباء والمرضى بسبب حالة اشتباه ب(ايبولا)    ضبط آثار ب(5) مليارات جنيه في حوزة (8) متهمين ب(الحاج يوسف)    ماذا قالت ملكة بريطانيا في أول تغريدة شخصية لها؟    الوطني: تدخل الدولة "مهم" لتأمين إنتاج القمح    سجن مخمور طعن رجلاً بزجاجة مكسورة    عملية ناجحة لزراعة قلبين توقفا عن العمل    فيضانات كبيرة تضرب اليونان    دعوة لاستلهام عبر ومعاني الهجرة النبوية    شفاء ممرضة أميركية من "إيبولا"    السيسي: دعم خارجي وراء هجوم سيناء    تجسيد «الأنبياء» على الشاشة... المعركة المفتعلة بين الأزهر ووزير الثقافة    خمسة سنين تاااااااني !    المُنوّمات ليست الحل للقضاء على الأرق    فاطنه السمحه    زول ثقيل بس    خبير اقتصادى يكشف حجم إعفاءات محاسيب السلطة من الضرائب    حب جديد !    "الله كتلا" أو الموت طواعية    مؤسسة العويس تحتفل بالرسام السوداني حسين جمعان    ورقة عن (القوى المسلحة في السودان: سلطة العنف) ، د. مجدي الجزولي    وماذا ..سيقول الشيخ القرضاوي للرئيس البشير..!    (قواعد العشق الأربعون) تبحر في عالم التصوّف    اللجنة العليا لمهرجان الثقافة الأول للعمال تعقد غدا مؤتمرا صحفيا    (الكورمبورو) عوض احمودي.!    الجهاز الفني للهلال يبدأ التحضيرات للقمة بأم بدة في تجربة مقفولة ويعتذر للجماهير ويغلق التمارين    الهلال يهدد المريخ بتنظيم جديد في ديربي الممتاز    السعودية تستضيف اجتماعات الدورة ال26 للوزراء العرب المسئولين عن شؤون البيئة    وزارة الزراعة بالخرطوم تعكف علي اقامة أكبر مشروع تنموي في مساحة 600 ألف فدان    الهلال السعودي يسقط بهدفٍ في سيدني ويبقي اماله مشروعة    معبر (جودة) بين زمنين لاجئون جنوبيون في السودان.. أخوة بطعم "المعاناة"!    الحصاحيصا بعيون مواطنيها: مخاض عسير من الخدمات .. بقلم: حسن اسحق    5 عادات يومية تسبب الفشل الكلوي    تبادل القصف بين باكستان وإيران    الجيش الليبي يطالب بتسليم المتورطين في عمليات إرهابية    ولاية الخرطوم:توصيل الإمداد الكهربائي العام المقبل للمناطق التي لم تتمتع به    إعلان طيبة، ميكافيلية الشعبي والامة !! .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    حسبو يدشن زراعة (600) ألف فدان قمح بالجزيرة    سيف علي خان يدافع عن إسلامه ويرفض إتهامه بممارسة "جهاد النكاح"    أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت    إحباط تهريب أكثر من «13» كيلو ذهب    الوطني: نسعى للتوافق على نظام ديمقراطي تعددي    سؤال للشيخ عبد الحي يوسف: إذا لم تنهني صلاتي عن فعل الفحشاء أو المنكر أذلك يعني أن صلاتي لم تقبل؟    في رحاب سورة سيّدنا يوسف عليه السلام الحلقة الرابعة    معاً لضرب النساء (2) (واضربوهن) إستأنفوا ولا للحرج..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

سفارة إثيوبيا: تحرش ضعاف النفوس بالنساء سبب "شغب منفوحة"
نشر في النيلين يوم 13 - 11 - 2013

أعربت السفارة الإثيوبية في السعودية عن أسفها لما وصفته بالحادث المؤلم الذي قتل فيه مواطن إثيوبي أثناء المواجهات بين الأمن وبين مجموعات اتهمت بالشغب في حي "منفوحة" بمدينة "الرياض"، يوم الجمعة الماضي، كاشفة أن خروج الشباب الإثيوبي للشوارع يوم السبت كان بسبب تعرض نسائهم للتحرش من قبل ضعاف النفوس بالحي.
وكشفت السفارة - في بيان خصت به "سبق" - عن وجود حالات اعتداء من شباب على شكل مجموعات داهموا المنازل مستغلين بذلك خلوها من المحارم، وقاموا بالاعتداء على النساء وسرقة ممتلكاتهن، وتعرض النساء الإثيوبيات للتحرش الجنسي.
وشددت السفارة الإثيوبية على شجب واستنكار كل عمل يحدث الشغب والتخريب وترهيب الآمنين، ورأت أنه "كان بإمكان الذين قاموا بالشغب تقديم طلبهم للجهة المعنية دون تخطي الأنظمة المعمول بها في هذا البلد".
وقال البيان: "فور انتهاء المهلة الأخيرة لتصحيح أوضاع العمالة المخالفة لنظام العمل والإقامة في المملكة العربية السعودية، وذلك ليلة يوم 4 من شهر نوفمبر2013م، شهدت الرياض وخاصة حي منفوحة حملات تفتيشية، وقد توفي مواطن إثيوبي نتيجة إطلاق النار عليه من قبل رجال الأمن".
وأضاف البيان: "يؤسفنا قتل المواطن الإثيوبي رغم أنه كان بالإمكان إيقافه والقبض عليه حياً دون إطلاق النار عليه، وبهذه المناسبة تتقدم السفارة بأحر التعازي لذوي المتوفى، وتأمل السفارة من الجهة المختصة القيام بإجراء تحقيق عاجل ونزيه حول مقتله الخاطئ، وتطلب إجراء التحقيقات اللازمة حول ملابسات الحادث وإحالة من قام بذلك إلى القضاء لينال جزاءً عادلاً".
وأكمل البيان: "اتضح لنا بعد أن قامت الجهات الأمنية بالحملة التفتيشية للبيوت بالقبض على الرجال دون النساء والأطفال في المنازل بلا حماية، وبعد ذلك قام بعض ضعاف النفوس من الشباب بتشكيل مجموعات، وداهموا هذه المنازل مستغلين في ذلك خلو المنازل من المحارم، وقاموا بالاعتداء على النساء وسرقة ممتلكاتهن، مما أثر في نفوسهم وزادهم خوفاً من المستقبل".
وأضاف: "وبسبب تأثرهم بما حدث لهم من اعتداء عليهم وعلى أسرهم، وكان القبض مقصوراً على الرجال فقط دون أن يشمل عوائلهم، وبدون حماية لأسرهم، حينها خرج بعض من أبناء الجالية الإثيوبية إلى الشوارع يوم السبت الموافق 9-11-2013 ه، ونتج عن ذلك مواجهة مع الشباب المتواجدين في المنطقة مما أثر سلباً على الأرواح والممتلكات، ومما حصل في ذلك الوقت تعرض النساء الإثيوبيات للتحرش الجنسي حسب ما وردنا من أبناء جاليتنا".
وتابع بيان السفارة: "وكان ذلك سبباً للشغب الذي وقع بين من خرجوا من أبناء جاليتنا إلى الشوارع والشباب الموجودين بالحي، فلو تم التمكن من قبل رجال الأمن من إيقاف الأحداث في ذلك الوقت كان بالإمكان تفادي ما حصل".
وذكرت السفارة في البيان: "وفي تلك الليلة قمنا بالتفاهم مع مدير شرطة منطقة الرياض ومدير العمليات الأمنية حول مطالب بعض أبناء جاليتنا الذين يرغبون في السفر وإنهاء إجراءات سفرهم مع أسرهم، وكان من بين مطالبهم تجهيز أماكن ملائمة لهم ليقوموا بتسليم أنفسهم للسفر مع ذويهم، وقد تم تجهيز موقع حول منطقة حراج بن قاسم قرب حي منفوحة من قبل الجهات المعنية لتسجيلهم تمهيداً لترحيلهم إلى بلدهم".
وأضافت: "وفي الليلة نفسها، وبعد ازدياد حالة الشغب بين الطرفين أسفر ذلك عن أضرار في الأرواح والممتلكات مما تسبب في وفاة سعودي واثنين من الإثيوبيين، إضافة إلى أنه توجد إصابات خطيرة وخفيفة، ومن بينهم تعرض أحد المصابين لإطلاق نار، وتتقدم سفارتنا بأحر التعازي لأهالي المتوفين جميعاً في الحادث".
وقالت السفارة: "نفيد بأننا نشجب ونستنكر كل عمل يحدث الشغب والتخريب وترهيب الآمنين، ونشير إلى أنه كان بإمكان الذين قاموا بالشغب تقديم طلبهم للجهة المعنية دون تخطي الأنظمة المعمول بها في هذا البلد، مع أنه كان باستطاعة قوات الإمن التدخل والسيطرة وإحلال الأمن وتفادي ما حصل".
وأضافت: "نرجو الحرص على ألا يتعدى الضرر لبقية أبناء الجالية الإثيوبية المقيمة بصورة نظامية داخل المملكة العربية السعودية، كما نستنكر أعمال التحرش الجنسي على النساء والتعدي والترهيب والنهب والخطف الذي قام به بعض الشباب في الحي، وتأمل السفارة أن تقوم السلطات السعودية بإفادتنا عن ملابسات حادثة الموت وعمليات النهب والسرقة وتقديم كل من قام بذلك للعدالة".
وجاء في البيان: "تقوم سفارتنا بالتعاون مع السلطات السعودية وإمارة منطقة الرياض وجميع الجهات المعنية بتوفير السبل المناسبة لسرعة إنهاء إجراءات سفرهم إلى بلدهم، كما ننوه للجالية الإثيوبية بأنه يجب التعاون والحفاظ على ما من شأنه المحافظة على أمن واستقرار هذا البلد وبذل كل الجهد لذلك".
وذكر البيان: "تتقدم السفارة بأحر التعازي لأهل المقتول برصاص قوات الأمن، وكذلك الاثنين الإثيوبيين والسعودي الذين توفوا في ذلك الحادث المؤلم".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.