لندن تضع مقربا من الأسرة الحاكمة في قطر على قائمة العقوبات....لندن ستبدأ قريبا حملة ضد «الإخوان» ستطال محطات تلفزيوينة    السودان: الموارد الهائلة والفرص الضائعة    عووك يابلد : البشير شلع حوار البشير!    عمر البشير ( يتبول ) علي سمعة السودان ومنصب رأس الدولة !!    من كان يعبد محمدا..!!    الرئيس السوداني يسمح بصدور صحيفة «الصيحة» التي أوقفها جهاز الأمن    مؤامرة لإغتيال شيخ عبد الله ازرق طيبة    إخفاقات بعثة الحج!!    نحن وخطر الايبولا    الخلوة سنة الأنبياء ودرب العارفين    قراءة في مجموعة (إليكم أعود وفي كفي القمر)    محجوب كبلو.. غربال المطر    تهاني عوض: النزاعات الحدودية بين الدول لا تحل في المنابر الاعلامية ولا بالادعاءات العنترية    أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه    المريخ يضرب الهلال بالثلاثة ويُتوَّج بالكأس    مأساة شاب باحدي المستشفيات الخاصة بالخرطوم تنتهي ببتر رجله بالقاهرة    لص مسلح يقتحم شقة اعلامية تلفزيونية كبيرة ويهددها بالذبح    بدء الاستكشاف النفطي بشمال دارفور    المريخ يهزم الهلال بثلاثة أهداف مقابل هدف ويفوز بكأس السودان فى نسخته ال(22)    تفسير «الترابي» خارج دائرة الحقائق خالد حسن كسلا    هل أخطأ بروف غندور؟! «14» عوض محمد الهدي    ألاعيب شركات التدخين    كيف ترخص سيارتك؟ .. بقلم: الصادق عبدالله عبدالله    مواصلة التحقيق مع قاتل صديقه بتسديد "5" طعنات    دور خريجي كليات الآداب في الحراك الثقافي:النموذج السوداني .. بقلم: بروفيسور عبد الرحيم محمد خبير    مصر: مقتل ستة جنود وإصابة خمسة جراء انفجار بجنوب العريش    أسرة تقاضي مستشفى بسبب وفاة ابنتهم بجرعة تخدير زائدة    مليار دولار إجمالي صادرات السودان حتى يوليو    الدولة التي يقطع أهلها اشارات المرور الحمراء    سائق "ركشة" يسرق مقتنيات سيدة    وفد استثماري مصري يبحث فرص الاستثمار بولاية البحر الأحمر    من مقر اقامتها بدولة الامارات العربية... اسرار بابكر ل(السوداني): رحيل محمد عثمان فقد كبير للسودان    ختام كل عام    المرضي السبب التذاكر وسنكمل الإجراءات صباح اليوم وزارة الرياضة توضح سبب تأخر سفر صغار صقور الجديان ل    طلب مفتوح لرئيس الجمهورية بناء وتأهيل معهد قومي لبحوث الفيروسات ونواقلها بجامعة الجزيرة    يا أمريكا.. أنا.. لايمك    غذاء العرب    تحرر.. "على السجية" قصة لجمال غلاب    الهلال والمريخ في قمة للتاريخ    نهاية بطل 2-2    مصر تحذر مواطنيها من السفر إلى سبع دول إفريقية    الأطفال البدناء قلوبهم "مختلفة"    امرأة من كل 5 نساء تعاني العقم في الجزائر    الأهلي شندي يتلقى خسارة مفاجئة في الدوري السوداني    كوريا الجنوبية تلمح بإمكانية إجراء الجولة الثانية من المحادثات مع جارتها الشمالية    المغرب يسلم طفلتين فرنسيتين لعائلة والدهما الذي حاول السفر إلى تركيا للإنضمام إلى تنظيم «الدولة الإسلامية»    مصرع عروس بحبوب السمنة ليلة زفافها    حنان بلوبلو : الفضائيات تتعامل بطريقة " صاحبي وصاحبك "    (5) ملايين أسرة تستفيد من التعدين بالسودان    رسوم العبور وحوادث المرور وابداعات مجلس الوزراء    البرلمان العراقي يقر تعيين سالم الغبان وخالد العبيدي وزيرين للداخلية والدفاع    خبير اقتصادي: زيادة المعروض أدى لانخفاض الدولار    «أردوغان» يحدد 4 شروط خطيرة للمشاركة في التحالف ضد «داعش» + صورة    عيوننا : أوسختها وساخة الخرطوم!!    كزانزاكس وظل الرغبة    سؤال للشيخ عبد الحي يوسف: أمام في صلاة المغرب نسي سجدة في الركعة الأخير ما حكم ذلك؟    علماؤنا ومحاربة التشيع    سؤال للشيخ عبد الحي يوسف: هل يجوز استخدام كريم به كحول؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

تعرف على صلاة الحاجة وكيفية أدائها ..
نشر في النيلين يوم 19 - 03 - 2014

صلاة الحاجة هي الصلاة التي يقوم بها العبد حين اللجوء إلى الله ، فهو يقوم بالدعاء والتضرع والتوسل إلى الله في قضاء أي أمر هو بأمس الحاجة إليه ، أو في تخليصه من أمر ما أو في القضاء على أمر أهمّه .
صلاة الحاجة يلجأ لها العبد دوماً كوسيلة إتصال بينه وبين ربّه سبحانه و تعالى ، فهي مخصصة لطلب حاجة أو قضاء أمر من الله عز وجل أي أن الصلاة كلّها الهدف منها والنية المكنونة منها طلب وتضرع في قضاء ما يطلبه العبد من ربه ، على عكس الدعاء ، فالدعاء يقوم العبد بتخصيص وقت بسيط في أي صلاة كانت للتضرع والدعاء إلى الله .
صلاة الحاجة وردت ووصلت إلينا عن رسولنا الكريم محمد عليه الصلاة والسلام .
كيفية صلاة الحاجة :
صلاة الحاجة عبارة عن ركعتين يقوم العبد بصلاتهما بعد الانتهاء من قضائهما يبدأ العبد بالتضرع والدعاء وطلب الحاجة التي يريد من الله أن يقضيها له ، أو بالأمر أو الهم أو المشكلة التي يريد من الله أن يبعدها عنه .
فصلاة الحاجة هي أداء الصلاة وبعد الإنتهاء من آدائها يقوم المصلي بالدعاء وبيان الحاجة والتضرع إلى الله بعدها .
صلاة الحاجة تعتبر كباقي الصلوات المفروضة في كيفية آدائها وشروط صحتها ، فهي تحتاج إلى الوضوء وإلى دعاء الاستفتاح والركوع والسجود وستر العورة والطهارة ،وغيرها من أركان الصلاة . وقت صلاة الحاجة والاوقات المنهي عنها .
ليس هناك لصلاة الحاجة وقت محدد للقيام بها ، ولكن هناك بعض الأوقات المكروهة لآداء صلاة الحاجة فيها ، ولقد نهى الرسول عليه الصلاة والسلام من آداء الصلاة فيها ، ومن هذه الأوقات :
- من بعد صلاة الفجر وحتى شروق الشمس يجب الابتعاد عن قيام صلاة الحاجة فيه .
- عند شروق الشمس و ظهورها تماماً في السماء ونشر أشعتها ، أيضاً تعد من الأوقات المنهي عن الصلاة فيها حاجة لله عز وجل .
- أيضاً من الأوقات التي نهى الرسول عليه السلام القيام بصلاة الحاجة فيها ، بعد العصر وحتى غروب الشمس فقد نهى الرسول عليه الصلاة والسلام عن عبيده قيام صلاة الحاجة في هذه الأوقات ، وذلك لأن هذه الأوقات لا يوجد سبب لها أو أن سببها يأتي بعدها ، وهناك صلوات يأتي سببها قبلها أيضاً تعد من الأوقات المحرمة صلاة الحاجة فيها ، وذلك مثل صلاة تحية المسجد إذ أن سببها يأتي قبلها وهو دخول المسجد وصلاة الركعتين جاءت بعدها .
دعاء صلاة الحاجة :
ليس لها دعاء محدد فهناك الكثير من الروايات الواردة في الأدعية منها :
_ الدعاء ب : " لا إله إلا أنت الحليم الكريم ، لا إله إلا أنت رب العرش العظيم ، الحمد لله رب العالمين ، اللهم إني أسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والغنيمة من كل بر والسلامة من كل إثم والفوز بالجنة والنجاة من النار ، اللهم لا تدع ذنباً إلا غفرته ولا هماً إلا فرّجته ولا حاجة من حوائج الدنيا والآخرة إلا قضيتها برحمتك يا أرحم الراحمين .
_ والدعاء ب " اللهم إني أتوجه إليك بنبيك محمد ؛ يا محمد إني أستشفع بك إلى ربي في حاجتي لتقضي لي ، يا محمد : إني أستشفع بك إلى ربي في حاجتي لتقضي لي اللهم فشفعه في ، بعد هذا الدعاء قم بذكر الحاجة التي تريد متضرعاً بها إلى الله.
_ وهناك من يقول بجواز ذكر دعاء القنوت أيضاً عند الوقوف من الركوع في الركعة الثانية .
مدونة دواير


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.