مرشحو الوطني بدوائر الخرطوم يتقدمون على منافسيهم    سفاح القرن الحادي والعشرين عمر البشير يفوز بفترة رئاسية جديدة    بوب يطالب بتوفير موارد لتدريب الكوادر الولائية فى مجال ادارة الإنفاق العام    الحوثيون يشعلون النار في اليمن!    سان جيرمان يستعيد الاتزان والصدارة بثلاثية بشباك نيس    صحف إسبانيا تصدم جماهير ريال مدريد بمدة غياب مودريتش    اعتداءُ الورْدةِ على النّظامِ العام !    اليابان تتخذ موقفا متشددا ضد واردات الأرز في محادثات تجارية مع واشنطن    القبارصة الأتراك يدلون بأصواتهم لاختيار رئيس جديد    سناريو الحكومة بعد عزوف السودانيين عن الإنتخابات    الشيخ المك : استثناء الصمغ من الحصار الامريكى مخرج لتنمية الاقتصاد السوداني    قريبآ، تصل "صناديق الدعم السريع" من السفارات!    أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني اليوم الأحد    أبرز عناوين الصحف السياسية الصادرة اليوم الأحد 19 أبريل 2015    الهلال يواجه عصر اليوم سانغا باليندي الكونغولي في ذهاب دور ال16 لدوري الأبطال    الصين تقول إنها تعجل باصلاحات لدعم اليوان في سلة عملة صندوق النقد الدولي    المتحدث باسم "عاصفة الحزم": جيبوتي فتحت مجالها الجوي أمام طيران التحالف و"الحدود البرية للسعودية "ستبقى آمنة ولن يسمح للحوثيين بالتقدم فيها أو استهدافها    السيسي يبيع "ثورته الدينية"    روسيا تقاوم عقوبات الغرب    غوينيث بالترو تفشل في تحدي ال" 29 دولارا للطعام"    بي.أم.دبليو تستدعي 91800 سيارة ميني كوبر لاصلاح الوسادة الهوائية    المصارعات يقتحمن عالم السينما    درة تتعرض لحادث سطو !    كارمن لبس من "رقص النجوم" إلى "رئيسة جمهورية"    التوتر يسبب نقصاً في الفيتامينات والمعادن الأساسية    بين {ماء الحنفية} و{ماء العبوات}.. ماذا نشرب؟    البشير: استبداد ال«هوت دوغ»!    الاتحاد الإفريقي ومأزق الانتخابات السودانية    الذين أتوا من السماء...    مبروك.. ولكن حذارِ من جولة رادس..!!    برتغالي الترجي: التحكيم حرمنا من ركلة جزاء صحيحة أمام المريخ    جمال سالم: حققنا نتيجة ايجابية أمام أفضل فريق في افريقيا    وفد سعودي بالخرطوم لزيادة الاستثمارات    نبش قبر لاعب كرة قدم ب(المناقل) وفتح تحقيق حول وفاته    تفاصيل جديدة حول مقتل شاب على يد رجل وجده مع زوجته ب(عطبرة)    مصرع (6) أشخاص من أسرة واحدة وإصابة (10) آخرين ب(القضارف)    "زاد المبدعين" في وجدان الأمة    الجالية السودانية بنيروبى تنعى أمير زاهر الساداتى    النطق بالحكم في قضية الحاجة ثريا    تحديد جلسة لتوجيه تهمة لمتهمين قتلا شرطياً بعطبرة    لينا أنور.. هل أحبطها (النقد)؟    الفنان عبد العزيز المبارك: الساحة الفنية تعيش في (فوضى) ولا حياة لمن تنادي!    قصيدة لعصام عيسى رجب : ساندرا فاروق كدودة، أيَّتُها الْوَرْدَة، ما أقواكْ    إنسان النهضة    مدرسة ابن تيمية والفكر التكفيري    نص خطبة الجمعة بمسجد الانصار بودنوباوى    اكتمال كهربة أحياء بالنيل الأزرق    لجنة الحوار المجتمعي تناقش المعوقات الاقتصادية بولايات دارفور    داء الكلب يقتل 160 شخصاً يومياً    زعيم الكرة السودانيىة يتأهب لصناعة التاريخ أمام عملاق باب سويقة    السودان: وعود من المجتمع الدولي بإعفاء الديون الخارجية    'هرمون الحب' يسبغ بعدا عاطفيا على علاقة الكلاب بأصحابها    رصد زوجين من النسر الاصلع في نيويورك للمرة الاولى منذ عام 1800    الترابي يسعى لإكمال تفسيره التوحيدي ويترقب مرحلة ما بعد الانتخابات    العثور على العربة المنهوبة بواسطة مسلحين بعد تعذيب السائق    صحبه الطيبين    ملاحقات امنية لعدد من القيادات السياسية والنشطاء    الباراسيتامول يسبب تبلد المشاعر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

تعرف على صلاة الحاجة وكيفية أدائها ..
نشر في النيلين يوم 19 - 03 - 2014

صلاة الحاجة هي الصلاة التي يقوم بها العبد حين اللجوء إلى الله ، فهو يقوم بالدعاء والتضرع والتوسل إلى الله في قضاء أي أمر هو بأمس الحاجة إليه ، أو في تخليصه من أمر ما أو في القضاء على أمر أهمّه .
صلاة الحاجة يلجأ لها العبد دوماً كوسيلة إتصال بينه وبين ربّه سبحانه و تعالى ، فهي مخصصة لطلب حاجة أو قضاء أمر من الله عز وجل أي أن الصلاة كلّها الهدف منها والنية المكنونة منها طلب وتضرع في قضاء ما يطلبه العبد من ربه ، على عكس الدعاء ، فالدعاء يقوم العبد بتخصيص وقت بسيط في أي صلاة كانت للتضرع والدعاء إلى الله .
صلاة الحاجة وردت ووصلت إلينا عن رسولنا الكريم محمد عليه الصلاة والسلام .
كيفية صلاة الحاجة :
صلاة الحاجة عبارة عن ركعتين يقوم العبد بصلاتهما بعد الانتهاء من قضائهما يبدأ العبد بالتضرع والدعاء وطلب الحاجة التي يريد من الله أن يقضيها له ، أو بالأمر أو الهم أو المشكلة التي يريد من الله أن يبعدها عنه .
فصلاة الحاجة هي أداء الصلاة وبعد الإنتهاء من آدائها يقوم المصلي بالدعاء وبيان الحاجة والتضرع إلى الله بعدها .
صلاة الحاجة تعتبر كباقي الصلوات المفروضة في كيفية آدائها وشروط صحتها ، فهي تحتاج إلى الوضوء وإلى دعاء الاستفتاح والركوع والسجود وستر العورة والطهارة ،وغيرها من أركان الصلاة . وقت صلاة الحاجة والاوقات المنهي عنها .
ليس هناك لصلاة الحاجة وقت محدد للقيام بها ، ولكن هناك بعض الأوقات المكروهة لآداء صلاة الحاجة فيها ، ولقد نهى الرسول عليه الصلاة والسلام من آداء الصلاة فيها ، ومن هذه الأوقات :
- من بعد صلاة الفجر وحتى شروق الشمس يجب الابتعاد عن قيام صلاة الحاجة فيه .
- عند شروق الشمس و ظهورها تماماً في السماء ونشر أشعتها ، أيضاً تعد من الأوقات المنهي عن الصلاة فيها حاجة لله عز وجل .
- أيضاً من الأوقات التي نهى الرسول عليه السلام القيام بصلاة الحاجة فيها ، بعد العصر وحتى غروب الشمس فقد نهى الرسول عليه الصلاة والسلام عن عبيده قيام صلاة الحاجة في هذه الأوقات ، وذلك لأن هذه الأوقات لا يوجد سبب لها أو أن سببها يأتي بعدها ، وهناك صلوات يأتي سببها قبلها أيضاً تعد من الأوقات المحرمة صلاة الحاجة فيها ، وذلك مثل صلاة تحية المسجد إذ أن سببها يأتي قبلها وهو دخول المسجد وصلاة الركعتين جاءت بعدها .
دعاء صلاة الحاجة :
ليس لها دعاء محدد فهناك الكثير من الروايات الواردة في الأدعية منها :
_ الدعاء ب : " لا إله إلا أنت الحليم الكريم ، لا إله إلا أنت رب العرش العظيم ، الحمد لله رب العالمين ، اللهم إني أسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والغنيمة من كل بر والسلامة من كل إثم والفوز بالجنة والنجاة من النار ، اللهم لا تدع ذنباً إلا غفرته ولا هماً إلا فرّجته ولا حاجة من حوائج الدنيا والآخرة إلا قضيتها برحمتك يا أرحم الراحمين .
_ والدعاء ب " اللهم إني أتوجه إليك بنبيك محمد ؛ يا محمد إني أستشفع بك إلى ربي في حاجتي لتقضي لي ، يا محمد : إني أستشفع بك إلى ربي في حاجتي لتقضي لي اللهم فشفعه في ، بعد هذا الدعاء قم بذكر الحاجة التي تريد متضرعاً بها إلى الله.
_ وهناك من يقول بجواز ذكر دعاء القنوت أيضاً عند الوقوف من الركوع في الركعة الثانية .
مدونة دواير


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.