وزارة الداخلية: قرار رئاسي وشيك لترحيل (450) ألف لاجئ جنوبي من الخرطوم للولايات    تايوان تتمسَّك بحقها في الانفصال عن الصين    "النهضة الزراعية" تُموِّل مزارع أسماك بالرهد أبودكنة    اتحاد المخابز بالخرطوم يكشف عن عودة (28) ألف عامل للمطاحن    الليلة.. مواجهة قوية ل«مان يونايتد» مع بنفيكا بدوري الأبطال    بايرن ميونيخ يبحث عن تصحيح المسار أمام سيلتك بأبطال أوروبا    بدوي: معرض الكتاب يُعزِّز العلاقات بين الدول    دراسة تحذر من النوم مع الحيوانات الأليفة    هذه هى العقلية التى تحكمكم (3 ): اللى فات بنعيمو وراح!!    محكمة أميركية تجمد قرار ترامب بحظر السفر لدول مسلمة    الجيش الإسرائيلي يغلق شركات إعلامية في الضفة الغربية    إسْتِفْتَاءُ كُرْدِسْتَانِ: حَلٌّ أَمْ مُعْضِلَة؟!    الفوضي الادارية والمالية في دولة السودان    وقفة احتجاجية لبائعات الشاي أمام قاعة الصداقة بالخرطوم    هذه تفاصيل قصة أغبى طريقة لترويج المخدرات في مصر    السودان في زمن النفاق السياسي    جورج ساندرز يفوز بجائزة مان بوكر لعام 2017    بالصور .. مسنة تشعل «فيس بوك» برشاقتها وأناقتها    عقل حر – الالحاد بذاته    ما هي انجازات حكومة الاربعة وسبعين وزيراً خلال الخمسة شهور الماضية؟!!    بالفيديو .. مغربية تأكل العقارب والأفاعي    كوريا الشمالية : سنتخلى عن ترسانتنا النووية في حالة واحدة فقط!    عاصمة الخلافة “الداعشية” في خبر كان!    نوم الرجال يؤثر على قدرتهم الإنجابية!    أبرز عناوين الصحف الرياضية السودانية الصادرة يوم الأربعاء 18 أكتوبر 2017م    ماذا قالت الفنانة المصرية “شيرين” بعد إلغاء حفلها في الرياض؟    وزيرا الثقافة بالسودان ومصر يؤكدان أهمية معرض الكتاب في تعزيز العلاقات بين الدول    مدرسة لتعليم (الرومانسية) في الخرطوم    الدولار يخالف توقعات رفع الحظر عن السودان ويواصل الارتفاع مقابل الجنيه السوداني    القاهرة هي “الأكثر خطورة” على النساء من بين المدن الكبرى    البشير يبعث برسالة خطية للرئيس الطاجيكستاني    السنوسي: حاجة ماسة لتعديلات تشريعية تتعارض مع تنفيذ الحكومة الإلكترونية    المحكمة تقبل طعن دفاع “سودكال” بإحالة ملف الاسترداد للنيابة    النيابة تسحب ملف معتمد سابق فقد (2) مليوناً بخدعة تنزيل الأموال    أصحاب الحافلات يتوقفون عن العمل بسبب (عصابات الموقف) في نيالا    (المجهر) تقتحم عالم (سيدات الشيشية).. وفتيات يسردن تجاربهن الشخصية مع (تدخينها)    المهدي لإقليم كردستان العراق : خذوا العبرة من جنوب السودان    "عاصم البنا".. فتور بعد حماس تجاه مشروع الأغنية العربية    فوق رأي    شركة كندية تكشف عن ترتيبات لمضاعفة استثماراتها بالسودان    درب السلامة .. بقلم: كمال الهِدي    صندوق رعاية المبدعين ولا صندوق رعاية الحزبيين .. بقلم: د. احمد محمد عثمان ادريس    لماذا السجن للقيادي بالمؤتمر الوطني مغتصب الطفلة بدل اعدامه؟ .. بقلم: د محمد علي سيد طه الكوستاوي    عقل حر - الالحاد بذاته .. بقلم: د.أمل الكردفاني    وزير الصناعة: الدقيق المستورد الأقل جودة تسبب في عودة استخدام مادة برومايد البوتاسيوم    إحالة بلاغ نظامي قتل ابنه ضرباً بالسوط وأصاب زوجته للمحكمة    الهلال يهزم الوادي ويحلق في صدارة الدوري    وزير الدولة بالمالية: رفع الدعم سياسة لا تراجع عنها    230 قتيلاً في أعنف هجوم بالصومال منذ 2007    فرنسا تنضم للمستوى الأول في قرعة كأس العالم    حظر بيع الشيكولاته "كبيرة الحجم" في مستشفيات إنجلترا    المِلْكِيّة - يا تري هل نحن فى إستعمار جديد؟؟؟ .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبد المحمود العربي/ المملكة المتحدة    فنون القيادة السياسية المفتقدة في وسط المعارضة السودانية ، معاوية بن أبي سفيان أنموذجاً .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    المريخ يؤدي مرانه الرئيس لمواجهة أسود الجبال    إحالة بلاغ نظامي قتل ابنه ضرباً بالسوط وأصاب زوجته للمحكمة    مباحث جبل أولياء تلقي القبض على (50) متهماً بتسبيب الإزعاج    بكل الوضوح    الهلال يتوعَّد الوادي ..الفرسان ينازل مريخ نيالا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يا حليلك يا ونسي!!
نشر في الراكوبة يوم 12 - 08 - 2017

* أظنها المرة الأولى التي يتجاهل فيها الاعلام المريخي حديثاً للسيد جمال الوالي رئيس لجنة تسيير نادي المريخ ولا توليه الاهتمام اللازم والمساحات المُعتبرة في الصحف (الكبيرة) الحمراء!.
* والحديث الذي نعنيه: أنه في الأيام الماضية شكا السيد رئيس لجنة التسيير المريخية من ضائقة مالية طاحنة تمر بالنادي.
* الغريب أن هذه الشكوى سبقها نفي من الاستاذ عصام الحاج عضو لجنة التسيير بوجود أزمة مالية، وقال بالحرف لواحدة من الاصدارات الصحفية أن الوضع المالي مستتب.
* ولكن بعد يوم واحد عاد عصام ليتحدث عن أن كثير من الدول تمر بضائقة مالية وهذا ليس عيباً.
* طبعاً هذا الحديث ذكره عصام بعد أن أعلن الوالي عن الضائقة المالية؛ ليكتشف بعدها عصام أن (الفلس) ما عيب!.
* التصريحان المتضاربان لعصام الحاج يُذكرننا بتصريحه الصاخب الذي أطلقه قبل أيام معلناً فيه أن المريخ سينحسب من الممتاز، وبعد اعلان جمال الوالي أن المريخ سيشارك - حتى قبل أن يجتمع المجلس- عاد عصام نفسه ليتحدث عن الدميقراطية وقبول رأي الأغلبية بالمشاركة.
* كأن الوالي بمفرده يمثل أغلبية، أو كأن المجلس اجتمع من الاساس ليطرح أمر الانسحاب من عدمه للتصويت بين اعضاء لجنة التسيير.
* لنعُد لموضوع المقال ونتساءل عن الصمت المُريب الذي عم الصحافة المريخية بُعيد اعلان حالة الافلاس التي يمر بها المريخ؟.
* أيام لجنة التسيير السابقة بقيادة المهندس أسامة ونسي كانت الصحافة المريخية في حالة بحث مضنية وبشكل راتب عن أي مظهر من مظاهر (الفلس) داخل النادي الكبير لتقوم بابرازه بالمانشتات العريضة وتتحدث عن الكوارث التي تحيق بالنادي.
* بل أن الصحافة قادت حملات واسعة ضد لجنة التسيير التي يقودها المهندس أسامة ونسي بغرض إزاحته وتمهيد الطريق لعودة الوالي مُجدداً وسببها دائماً أن المريخ يمر بحالة افلاس مالي.
* كما أن الصحافة نفسها عمدت إلى التعتيم تجاه الاشراقات العديدة التي تحققت في عهد لجنة ونسي حيث ضرب المريخ في عهدها رقم قياسي في عدد مرات الفوز المُتتالي في الدوري الممتاز تجاوز ستة انتصارات.
* حتى الهزائم كانت نادرة جداً، ولكن العيون الساخطة أظهرت المريخ كأنه في حالة من التوهان بسبب تعثُّر وحيد في عطبرة وهي ذات العيون التي مارست الرضا على خمس هزائم نالها الفريق في موسم 2015 في بطولة الممتاز وخماسية حارقة تجرّعها المريخ تحت قيادة الوالي من فريق هلال الأبيض- في موسم 2016- قبل أن يصبح للأخير كل هذا الصيت الذي يحظى به الآن.
* طبعاً لا توجد مهنية في الصحافة الرياضية حتى نتابكى عليها، كما أن أخلاقيات المهنة في الصحافة ذاتها في تدحرجٍ مستمر بدأت منذ عقدين وهذا باعتراف رموز الأعلام الرياضي!!.
* في فترة أسامة ونسي المسكين مارس أحد الزملاء فضيلة الإعتراض على سياسات الصحف الحمراء؛ لأنها وبتناغم عجيب قررت مقاطعة مؤتمر صحفي للجنة أسامة ونسي فكان الثمن هو ابعاد ذلك الصحفي وايقافه من الكتابة في الصحيفة!.
* لا أدري إن كانت هذه الصحيفة قد نالت هديتها بسبب فعلها الثوري وموقفها من الزميل أم لا؟.
* في زمن أسامة ونسي لم ينكر أحداً وجود الضائقة المالية ولكن في ذات الوقت كانت اللجنة تنجح في تسيير النشاط وتوفي بالالتزامات المالية.
* حتى مسألة الديون والمتأخرات ليست من اختراع أسامة ونسي بل هي قديمة في النادي الأحمر حتى قبل أن يعرف الناس مفهوم الضائقة الاقتصادية وهو حال كل المؤسسات وحتى البيوت.
* أنا شخصياً الآن مديون وحياتي (ماشة)، ونادي المريخ أيام ماهل أبو جنة، وعبد الحميد الضو حجوج، وودالياس برضو كان مديون والنشاط ماضٍ بلا توقف.
* حتى أن المريخ في عهود الجهابذة المذكورين نجح في خطف نجوم التسجيلات وسجل سكسك وباكمبا، وأسعد التوم، وحتى فيصل العجب.
* هذه معلومات وأقاصيص متداولة في المجتمع المريخي أي أنني لم أقدم جديداً ولكن في حالة جمال الوالي فإن كل المريخاب – إلا من رحم ربي- ينسون ذلك!.
* قراءة البعض لاعلان حالة الافلاس من قبل الرئيس المحبوب أنه امر تكتيكي أراد به جس النبض او تذكير المريخاب بالمصائر المجهولة المنتظرة في حال التفريط في جمال.
* وليس بعيداً ان يصدر تصريح آخر من قبل الرئيس يُقرن مع سابقه يؤكد فيه أنه لن يترشّح مرة أخرى!!.
* حكاية ما بترشح تاني، ولكن أكون الرئيس في الفترة القادمة وردت كثيراً ولكنها تتطلب الجدية، والمصداقية.
* بعض التسريبات أكدت رغبة أسامة ونسي في الترشح مرة أخرى ولكن سيجد الطريق ملئ بالأشواك.
* خطأ ونسي السابق أنه تجاهل الإعلام، أو أن ظنّه فيه كان غير ما وجد وعليه أن يكترث في المرة القادمة إن صحت التسريبات.
* أغلب الظن أن مسألة (الفلس) المريخية تكتيكية، وسيعود جمال بمجلس جديد فيه عصام، ومتوكل، وعبد الله، وطارق، ولكن لن يكون فيه عبد القادر همت، أو جمال الكيماوي.
* ليس لأن الآخيرين يشغلان منصبي رئيس ونائب رئيس اتحاد الخرطوم على التوالي، ولكن للموقف السابق في انتخابات الاتحاد الرياضي (العام) والذي وصف بالخيانة!!.
التيار
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.