الأمم المتحدة تدعو لتعزيز الحوار بالسودان    ياسر عرمان : نحن الان لا نحارب القوات المسلحة .وزير الدفاع عليه ان يأخذ دورساً في الجغرافية. ذهاب البشير للصلاة في ( كاودا ) اصبح عصياً    بدرية: التعديلات الدستورية تمت بالتنسيق مع المفوضية    تعاون (اقتصادي - سياسي - أمني) بين الخرطوم وبكين    السودان يلتزم بتوفير الحماية الأمنية لاستثمارات وعمال الصين    الأغاريق في السودان    هل يكون الصومال قوة نفطية    معتصم جعفر: نسمع بالحديث عن الانسحاب والتجميد في الصحف فقط    اللجنة الشعبية لتكريم الشاعر القومي الراحل محمد عثمان عبدالرحيم:    مختبرات شندي وفحص التربه .. بقلم: بابكر سلك    سينما - قناص أمريكى ! .. بقلم: عدنان زاهر    في حادثة مصادرة نشاط (إتحاد الكتاب السودانيين): تؤخذ الحرّيةُ غصباً ولا يمنُّ بها أحد !!. بقلم: فضيلي جماع    رسالة الى الدكتور رئيس القطاع السياسي بالحزب الحاكم .. بقلم: عوض سيد أحمد    "أبو سليمان السوداني".. رحلة البارود من الخرطوم إلى طرابلس!!    شية الجمر بسوق قندهار بالجنينة .. وجبة شهية لضيوف دارفور    الهلال يتسلم معدات رياضية جديدة من شركة (أديداس) العالمية    كتلة الممتاز تؤكد عدم نقل مباريات الأسبوع الثاني تلفزيونياً..!!    المالية : ضوابط لمنع المضاربات بزيوت الطعام    نائب رئيس البرلمان يدعو القطاع الخاص للمشاركة في تفعيل البحوث النيرة    الطب الشرعي يكشف ملابسات مقتل شاب على يد (5) متهمين    سيدة تترك رضيعها أسفل (شجرة) ب(الفتيحاب) وتختفي!!    المحكمة تغلق قضية الدفاع في مقتل الدبلوماسي الأسباني    "حسبو": رئاسة الجمهورية راضية عن أداء حكومة ولاية الخرطوم    وزير المالية يؤكد نجاح مشروعات التمويل المصرفي    يا معيونة ..    ورشة عمل لإنتاج القمح بمشاركة سبع دول    انقشاع أزمة الغاز وفجوة عمالة في المخابز    هيئة شئون الأنصار : الحكم في الإسلام أمانة و(الإنقاذ) ضيعت الأمانة    حول النفط .. وإنخفاض أسعاره 2    امين عام الاتحاد العام :الهلال والخرطوم لم يحددا تواريخ مباراتيهما الأفريقية    الفنان بلال موسى في حديث متنوع مع الصدى:    هلال كادوقلي يختتم تحضيراته للقاء الأنيق بكسلا    أهلي الخرطوم يستعد بقوة للسلاطين    الجدد يضعون بصمتهم في الجولة الأولى من الممتاز    العاهل السعودي يجري تعديلا حكوميا ويبقي على وزراء المجموعة الاقتصادية    بيان رئاسي: السيسي يقطع زيارته لأثيوبيا بعد هجمات سيناء    الاتحاد الافريقي يدعم خطة لتشكيل قوة إقليمية لمحاربة بوكو حرام    من يفتح هذا الملف؟؟؟    مسابقات الجمال بكولومبيا بين النشوة والذعر    تايلور سويفت "تُبعثر كرامة" هاكر هدد بنشر صورها عارية!    أصالة تطمئن جمهورها    الايدز يجر أذيال الخيبة بحلول 2030    إكتشاف بروتين في البن يشبه المورفين    انتخابات أوانطة..!!    الممثل المصري الشهير "خالد أبو النجا" ل(المجهر):    أنوار المولد    الغزالي في مواجهة الشيعة الاسماعيلية    الدستورية توقف تنفيذ إعدام نظامي قتل شاباً رافق ابنته    ضبط (380) قطعة سلاح بولاية القضارف    مصرع طفل إثر انهيار حائط منزلهم بأمبدة    الأستاذ ..    ومضات: رجال المرور جنود مجهولون واجب تكريمهم وتقدير أعمالهم .. بقلم: الرشيد حميدة    رسالة مفتوحة لأبناء عمنا، اليهود .. بقلم: الرفيع بسير الشفيع    خبر اليوم: عن منعم رحمة وقصر الصين العظيم .. بقلم: فيصل الباقر    عقار رخيص يوقف نمو سرطان البروستاتا في مراحله المتأخرة    ضبط كميات من الأسلحة بالقضارف    علماء: الأسبيرين يمكن أن يسبب أخطاراً جدية    الإفراط بتناول بعض الأدوية "الرائجة" يزيد خطر الخرف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الفنان عبد الرحيم شاهين
نشر في الصحافة يوم 14 - 08 - 2013

لمع اسمه فى الساحة الفنية من خلال اطلالته عبر فرقة بوهين وجمعية دنقلا للثقافة والتراث النوبي. اختار الغناء المنفرد وهو يسعى الان الى تقديم نفسه الى الجمهور النوبي الذي استقبله بحب عبر مجموعة من الاغنيات المصورة من خلال قناة هارموني. شارك في الكثير من المحافل الداخلية والخارجية التقيناه وكانت هذا المقابلة التي اجراها ابوبكر اسماعيل مع الفنان عبد الرحيم شاهين حول جملة من القضايا الفنية ..
كيف كانت البدايات ؟
من مواليد مدينة الحفير بالولاية الشمالية. درست وتشكلت بها وعلاقتى بالغناء بدأت في التبلور بدواخلي منذ سنوات الطفولة المبكرة حيث كنت اعمل على تقليد اصوات المطربين الكبار من خلال الجمعيات الادبية في المدارس التي درست بها، وكنت اجد التشجيع والاشادة من المعلمين وزملائي التلاميذ.
اختيارك لاداء الاغنية النوبية صدفة ام رغبة ؟
بحكم البيئة والنشأة والتعايش مع اللغة النوبية واذكر ان البداية كانت من خلال يوم مفتوح بحدائق مدينة الطفل بالخرطوم وبناءًَ على طلب الحضور شاركت بأداء بعض الاغنيات النوبية منها ( ميرتي ) والتي تعني ترجمتها للعربية الجسر، ومن هناك كان انطلاق مشواري مع الغناء النوبي.
ومع من تعاملت من الشعراء والملحنين؟
خلال مشسواري الفني تعاملت مع مجموعة من الشعراء منهم نوري سيد شاعر اغنية ( توجيلا ) والتي شاركت بها في سهرة ( رحلة النيل والشراع ) في عام 2003، وهناك ايضا عبد المطلب ومحمد فضل ويحيى محمد عبد الحليم.
موجة الغناء الهابط هل اصابت الاغنية النوبية ؟
تصنيف الغناء الهابط بنظري هو ذلك الذي لايتميز بالانسانية والجمالية ويؤثر سلبا على القيم الاجتماعية وللاسف الشديد فقد بدأت بعض الكلمات الهابطة تطل من خلال نصوص الغناء النوبي، وهي بلا شك دخيلة على هذا الفن الاصيل الذي يعبر عن القيم والموروثات الراسخة.
تجربتك مع الكاسيت؟
اتطلع الى انتاج وتقديم الكثير من الاعمال في ألبومات وقد سجلت بالفعل ألبوما بعنوان ( اسي باج) وتعنى الكتابة على سطح الماء من انتاج شركة الروماني للانتاج الفني وهو يحتوي على مجموعة من الاعمال الغنائية التي اعتز بها واتمنى ان يكون قد نال رضا الجمهور
وماذا عن تجربة الكليبات ؟
التجربة السودانية تخطو نحو التطور ولكن الافكار ضعيفة ولازلنا نحتاج الى الكثير وهي اغنيات مصورة اكثر من كونها كليبات، ولدى الكثير من الاعمال التي سوف ترى النور في الوقت المناسب
اين تقف الاغنية النوبية بين رصيفاتها ؟
لا اود ان اقول بانها متقدمة او متأخرة ولكن يزعجني كثيرا ان هناك بعض الاغنيات الركيكة قد بدأت في الوصول الى المتلقي ولابد ان تعمل المصنفات الفنية على مراقبة ذلك.
هل تعاني الاغنية النوبية من ازمة شعراء؟
ليست هناك ازمة شعراء. المنطقة زاخرة بالمبدعين مثل احمد ابراهيم فضل وهو من الذين ساهموا في كتابة المصحف الشريف، وهو يجيد العربية لكنه برع في الكتابة بالنوبية بصورة مدهشة ورائعة
يراهن البعض على انك ملك الاغنية النوبية؟
من حق الجمهور ان يطلق ما شاء من الالقاب والتي قد تثير الكثير من المشكلات ولاعتقد اني استحق هذا اللقب في ظل وجود قامات رفيعة مثل الاستاذ محمد وردي وزكي عبد الكريم واخرين.
بمن تأترت ؟
تعجبني الكثير من اصوات الفنانين الكبار وقد تأثرت بالكاشف وابن البادية والفنان النوبي مصطفى محمود، وانا وهو يجمع بيننا حب الفنان صلاح ابن البادية
ماهي الاغنية التي قدمتك الى الجمهور؟
اغنية نار العشق وهي اغنية حبيبة الى نفسي وللجمهور وهي تحكي عن قصة حب عاطفية
قصتك مع جمعية دنقلا للتراث ؟
الجمعية تكونت بعد مشاركتي في مهرجان تونس وقبلها نقل لي حفل مباشر على التلفزيون السويسري وشرفه رئيس الوزراء السويسري وكان الحفل لتكريم عالم الاثار شارلس بوتي وانا كنت من المؤسسين للجمعية
هل تفضل الغناء منفردا؟
نعم افضل ان اكون لوحدي وهذا ضروري في اطار التنافس الفني المشروع ويساهم في تطوير الغناء بالمنطقة.
ولكنك تخليت من قبل عن مجموعة بوهين ؟
مجموعة بوهين كانت نوبية عامة وكان انتقالي لحمعية دنقلا للتراث في اطار العودة الى البيت الصغير، واشعر بالندم لاني تخليت عن الاثنين
موقف طريف ومحرج ؟
اذكر ذات يوم كنا مدعوين للمشاركة في حفل اليوبيل الذهبي للعملاق الراحل محمد وردي ونحن في الطريق هطلت امطار تسببت في تلف آلة الطمبور وعدنا ادراجنا دون ان نشارك في المناسبة.
ماهو سقف طموحاتك الفنية ؟
الوصول الى العالمية عن طريق الاغنية النوبية وان اشاهد اعمالا مسرحية تجسد الواقع النوبي الحقيقي و ادعو كل الرموز والجهات المختصة للاهتمام بالمبدعين وان تقام ورش فنية ومنتديات والفنان بدون جمهور لايساوي اي شئ.
هل انت راض عن نفسك ؟
الى حد ما نعم، ولكني لم اقدم الا القليل من ابداع التراث النوبي العظيم واتمنى ان يوفقني الله في مواصلة المشوار الفني .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.