أين ذهبت اموال الاولمبى ؟    فوج ثالث من الفتيات السودانيات يغادر للإلتحاق بتنظيم (داعش)    32% نسبة تغطية صحة البيئة في السودان    سفراء أوروبيون يؤكدون دعم بلدانهم للحوار السوداني    المعادن تتمسك بصحة النتائج البحثية للذهب للشركة الروسية    طرق كل الأبواب دون جدوي    البشير يشكل لجنة تقصي في اشتباكات أنصار «سيسي وأبوقردة»    البشير إلى الصين.. رحلة التأمين    الموج الأزرق ( مباراة المد والجذر).. مع ذئاب النيل الأبيض..!    ملح قرن شطه !    كينيا تزيح أمريكا وتتصدر عرش البطولة    محكمة الشرقي تطالب بإحضار إعلان كنسي في قضية مقتل الأسباني    السجل المدني يدعو المواطنين للإسراع بتسجيل بياناتهم    اتهام شابين بسرقة عربة من أمام مستشفى    ليلى.. عووضة.. الجزلي (1)    اختراق علمي سوداني -ألماني في علاج السرطان    في مسجد.. شرق المدينة..؟!!    ( عند اللزوم )    سباق القدرة والتحمل للفروسية الجمعة المقبل    وزارة العمل: القبض على المتورطين في قضية استقدام الخادمات للسعودية بات قريباً    المبعوث الأمريكي: بحثت مع المسؤولين في السودان ترتيبات لحكم أكثر شمولاً    الأمم المتحدة توافق على احتضان السودان لمؤتمر (انكتاد)    طعن بالتزوير في تفويض صادر من جامعة الخرطوم    ضبط موظف يكتب شعارات معادية للحكومة على حائط مدرسة بأم درمان    أبحاث: استخدام الزئبق في التعدين يؤدي إلى تشوه الأجنة والسرطانات    الهلال والذئاب فى مواجهة ساخنة بقلعة الأبطال    عز الكلام    الدوري الممتاز للكرة الطائرة ينطلق بالخميس    جهاز يحفز الأسنان على ترميم نفسها    فريق سوداني ألماني ينجح في علاج حالات مستعصية من مرض السرطان ببعض الأعشاب السودانية    دعوة للنهوض بمشروع نوري الزراعي    الصدى تكشف التفاصيل الكاملة    مركز شباب بحري يطالب بتلبية احتياجات وبيئة العمل    أرباح 12 سنة 30 جنيهاً    نيجيريا: القبض على قيادي بارز في بوكو حرام    الشاعرة والكاتبة الروسية ريفيكا ليفتانت Revekka Levitant    ألمانيا ترسل جنودها ليتدربوا في إسرائيل على حرب المدن    أمل جديد لإفريقيا في الأفق النووي    الرواية المرشحة لجائزة البوكر 2016..شاورما لعماد البليك في طبعة محلية عن المصورات    معركة إعلامية بين خالد الصاوي وفلكي شهير تنبأ بوفاته    صورة شيرين مع مستشارها الفني تجبرها على غلق "انستغرام"    وفاة أحد المنتظرين في أحداث "دونكي البعاشيم" داخل سجن كوبر    دراسة لديوان الزكاة تظهر ارتفاع نسبة الفقر في البلاد ل(46%)    صنعاء في مرمى نيران المقاومة..!    11 قتيلاً وعشرات الجرحى جراء حريق بالسعودية    رحلة اللا عودة    العلاقة مع أمريكا    هادي: الحوثي يريد أن يأتي لنا بتجربة إيران الفاشلة    روحاني: الاتفاق النووي لا يقيد قدرة إيران العسكرية    دراسة: للقيلولة فوائد صحية كثيرة    ساعات العمل الطويلة تنادي السكتة الدماغية    الدولار يصعد لأعلى مستوياته في اسبوع مدعوما ببيانات امريكية قوية    طه إبراهيم : حول أنجع وسائل مواجهة الإرهاب    فريدة النقاش : قضية للمناقشة : النقد والفتوى    دعاء الجمعة    بكل الوضوح    إنفجار عنيف يهز جنوب العاصمة    حول أنجع وسائل مواجهة الإرهاب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مقارنة بين تصنفيات الكلمة الإنجليزية والعربية
نشر في السوداني يوم 27 - 09 - 2012

قسم النحاة كلمات اللغة الإنجليزية إلى ثمانية أقسام هي: الاسم- الضمير- الفعل- الصفة- الظرف أو الحال- حروف الجر- حروف العطف- وكلمات التعجب- ويعتبر البعض الأدوات قسماً مستقلاً ولكنها في الحقيقة أحد أقسام الصفات لأنها تقوم بنفس وظيفة الصفة وهي إعطاء معلومات عن الاسم الذي تضاف إليه.
ولقد تم تصنيف الكلمات الإنجليزية بواسطة النحاة إلى قسمين:
الكلمات المقفولة والكلمات المفتوحة.
والكلمات المفتوحة تشمل: الأسماء- الأفعال الكاملة- الصفات الظرف أو الحال، بينما الكلمات المقفولة تشمل الضمائر- المحددات- حروف الجر والروابط.
أهم إختلاف بين الكلمات المفتوحة والمقفولة في تصنفيات الكلمة أن الأولي يمكن أن تمتد ولها تصريفات أخرى، بينما الثانية محددة في العدد، وأهم خاصية تتميز بها كلمات الإنجليزية عن اللغات الأخرى أن لها استخدامات متعددة، والكلمة يمكن أن تنتمي إلى أكثر من تصنيف: مثال كلمة Rownd يمكن أن توظف كفعل، اسم، صفة، ظرف أو حرف جر في نصوص مختلفة.
أما النحاة العرب الأخريون فقد وصفوا اللغة العربية بأنها تحتوى على "3"تصنيفات للكلمة العربية: الأسم- الفعل- الحرف.
والأسم يشمل: الصفات- الأعداد- اسماء الإشارة- الأسم الموصول- ضمائر الاسئلة، اسماء الفاعل والمفعول به والاسم الحيوي، والأسماء يمكن تصريفها إلى الاتي:
العدد- الحالة- النوع- المحددات- والأفعال أيضاً يمكن تصريفها إلى الآتي: الشخص- العدد- النوع- الزمن- المزاج والصوت- والجزئيات لا يمكن تصريفها وتشمل: الظروف- حروف الجر- حروف العطف- كلمات الاسئلة وكلمات التعجب.
وللمقارنة بين الكلمات الإنجليزية والعربية لمعرفة أوجه التشابه والإختلافات بينهما نجد أن بعض كلمات الإنجليزية تنتمي إلى أكثر من تصنيف "3"بينما الكلمة العربية تنتمي إلى تصنيف واحد، وواحد فقط.
وهناك فوائد عديدة يمكن أن يجنيها الطالب أو دارس الإنجليزية بعد عمل التحليل التقابلي بين العربية والانجليزية منها:
* تقريب المعاني لذهن التلميذ.
* إظهار أوجه التطابق والاختلاف بين اللغتين.
* يعرف الطالب مميزات كل لغة.
* يعرف الكلمات التي استحدثت في التصنيف واستخداماتها في نفس اللغة المقابلة لها من ناحية التراكيب والعبارات والمعاني "الكلمات الجديدة"
* المقارنة بين اللغات تعلم أكثر في لغة.
* عن طريق المقارنة بين اللغتين تتحسن مهارة المخاطبة.
وفي النهاية يجب أن نتذكر أن معرفة القواعد ضرورية لمعرفة مميزات العربية والإنجليزية.
وفق الله الجميع وهو المستعان.
فيصل حامد الطيب محمد
مدارس نور الايمان العالمية
أم درمان


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.