(مابين جنية السودان ودولار زيمبابوي مآسي واشجان )    مصر: الرئيس يتهاوى    شذرات!    إنقاذ الدواعش … أم دواعش الإنقاذ ..!    موت موتك ساكت يا الترابي ..    اليونانيون يتحدّون أوروبا ويرفضون بأغلبية شبه نهائية خطة الإنقاذ    كيري يلوح بالانسحاب من المفاوضات النووية مع إيران ويقول ان هناك "مشاكل صعبة للغاية" لم تنتهي حتى الآن    إيلا فى الجزيرة…. وحكاية شيخ عبد العاطي ال(قَلب) التيران أناتى    أرامكو السعودية تخفض سعر شحنات الخام العربي الخفيف لآسيا في أغسطس    مركبة شحن روسية ترسو بنجاح بالمحطة الدولية    'من وراء حجاب' حول الصين في 180 يوما    هل نشهد قريبا موت الرواية العربية    نيكول كيدمان ملكة صحراء العراق    السنوات الخمس المقبلة حاسمة في الحد من انتشار "الإيدز"    التداخل في أوقات العمل يتسبب في متلازمة الاحتراق النفسي    بيان هام من التجمع العالمي لنشطاء السودان في الفيسبوك ومواقع التواصل الاجتماعي    نشر لواء من الجيش والأمن والشرطة بشرق دارفور بتفويض واسع وتجهيزات كبيرة    رسالة عالمية لخدمة الإنسانية    رسالة الى الرئيس البشير..    المهدي : رحيل النظام مكتوب على الحائط بخط عريض ولو كان فيه عقلاء لأدركوا ذلك..أسوأ ما يمكن أن يحدث عند عودتي اعتقالي ومحاكمتي    حول لقاء السيد الرئيس وشباب حزبه    ميسي يرفض استلام جائزة افضل لاعب في كوبا امريكا    الحويج يستقبل وفد وحدة السدود    البشير يعلن ترفيع اللواء مزمل سلمان غندور الي رتبة فريق    المنتخب الأرجنتيني يعود إلى بوينوس آيرس في أجواء سادها الصمت    علماء: السكر يساعد في تخفيض الوزن    لجنه عليا لإزالة المعوقات التي تعترض أعمال الشركات العاملة في الطرق بمدني    يجب إعادة النظر في المكرمين ببرنامج (تواصل)!!    توقيف نظامي يمارس الدجل والشعوذة    لجان برلمانية تتوجه للولايات للوقوف على مشكلات الزراعة    المشهد السياسى    القبض على تاجر بشر بالجزيرة على متن عربته (16) أجنبياً    المعتدي على الصحافي "هيثم كابو" هاجم صحيفة عريقة بالسكين قبل أعوام    قيس جواد العزاوي : العقل والحرّية والتنوير    قضايا ومشكلات قطاع الاتصالات    (15) من الوفيات الجديدة بمرض الحصبة    الهلال يحشد النجوم ويؤدى بروفته الرئيسية لمواجهة الخرطوم    المريخ والفرسان والعين على الجزائر    بعد القبض على كميات هائلة الهيروين.. دخلٌ ملياريٌّ عابر للحدود    ضبط أسلحة ثقيلة وكميات كبيرة من الذخائر بكسلا    المريخ والأهلي الخرطوم.. صراع النقاط وإثبات الذات.. الليلة    البرلمان يستدعي وزير الكهرباء بسبب القطوعات    تشيلي تبكي رفاق ميسي وتنتزع لقب كوبا أمريكا    مدير الشرطة يقف على العقبات بجوازات المقرن وأم درمان    الاستئناف تلغي إعدام شابين    حجز قضية المتهمين بقتل ابن قانوني معروف للحكم    رمضان يفتح ملف المفارقات.. عين الرضا ونظرة الشيخ محمد عبده    من نصائح أبي الحسن في التعفف عن الموائد..!    حراك كبير في أسواق الذهب موازياً للبورصات العالمية    محمد حاتم .. هل يضبط إيقاع وطني الخرطوم ؟    كلمات الى.. الزبير عثمان (1)    التلفزيون يا وزير الإعلام    (الاقتصاد والإنقاذ).. تحولات عديدة    تونس تعلن حالة الطوارئ لمدة شهر    راما تتوج بطلا لمنافسات القفز علي الحواجز    الكاردينال يثمن دور المنسق الاعلامي لنادي الهلال    التحصيل الالكترونى وعثرة المالية    تعاطي النساء ل(التمباك)... ما بين حب (الاستطلاع) ومتطلبات (التحدي)!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

علي كوشيب يطلق النار على مشيعي ضحايا الإشتباكات القبلية
نشر في حريات يوم 14 - 04 - 2013

تجددت الاشتباكات بين المسيرية والسلامات بمحليتي رهيد البردى بولاية جنوب دارفور ومكجر بولاية وسط دارفور بعد مرور يوم من توقيع الطرفين على اتفاق ام دخن لوقف العدائيات ، والتحضير لمؤتمر الصلح المنتظر نهاية هذا الشهر.
وقال ناظر السلامات احمد البشير موسي ، ان احداث الرهيد بين السلامات والمسيرية ربما جاءت نتيجة لتداعيات الصراع فى وسط دارفور . واوضح ان المعلومات التى بحوزته سماعية اخذها من العمد والاعيان بالمنطقة لانه موجود فى ام دخن لمعالجة الاوضاع بالمنطقة واضاف ان ما سمعه ان هناك اعمال عدائية وقعت وتم الاعتداء على فردين من السلامات، وبعدها تطور الامر الى اطلاق النار بالرهيد . ودعا الناظر احمد البشير الجميع الى ضبط النفس واحترام وثيقة الصلح.
وفي مدينة رهيد البردي افاد ناظر قبيلة التعايشة الناظر عبدالرحمن بشارة لراديو دبنقا ، افاد بوقوع اشتباكات بين المسيرية والسلامات باحدى ضواحى رهيد البردى. وناشد الناظر بشارة جميع الاطراف بتحكيم صوت العقل ونبذ العنف والاقتتال، والسعى والعمل للعيش فى سلام ووئام كما كان فى السابق.
وفي ولاية وسط دارفور بمحلية مكجر افاد شهود ان نحو (100) مسلح من المسيرية على ظهور الحصين والجمال هاجموا في الثانية بعد ظهر أول امس احدى دوامر السلامات (4) كيلو مترات شمال مكجر ، وادى الهجوم الذي وقع في بئر ادى لجرح اثنين من السلامات وهما ادم حمدو صالح ، ومحمد صالح موسى ، ونهبوا (5) مراحات بقر تقدر بثمانمائة راس ، وتوجهوا بها شمالا .
وافاد الشهود كذلك بوقوع اشتباكات بوحدة ادارية دمبار جنوب مكجر ، لكن دون ان ترد اي تفاصيل حولها ، بينما افاد شهود من رهيد البردى عن مقتل (2) من السلامات يوم الخميس داخل رهيد البردى بواسطة قوات ابوطيرة التي يقودها على كوشيب . وافاد كذلك ان قوات ابوطيرة بقيادة كوشيب شنت هجوما عليهم اثناء تشييع جنازة المرحومين .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.