عذراً يا بلادي    عندما يكون الطبيب المسؤول هو الفايروس    نظام البشير بين شقي رحى قطر وبقية دول الخليج    5 نصائح مفيدة لاحترام الصائمين في شهر رمضان    زعيم كوريا الشمالية يشرف على اختبار سلاح جديد مضاد للطائرات    ماكرون يمتدح “براغماتية وانفتاح” ترامب    “خطأ محرج” للاعبي تشيلسي يثير الغضب    أرسنال يحقق لقب كأس الاتحاد ويفض الشراكة مع مانشستر يونايتد    طرائف .. من التراث العربي    سر تمتع سكان قرى الجبال اليونانية بقلوب قوية    انتظرا 17 عاماً.. فرزقا بستة توائم    دراسة بدبي .. في رمضان تكثر حوادث السير يومي السبت والأربعاء .. والسبب    الفنانة السودانية مونيكا في برنامج الكاميرا الخفية “عليك واحد” الحلقة الاولى.. فيديو    ملاحظات حول برنامج “عليك واحد” في قناه سودانية ٢٤    مصادر عسكرية: سقوط 21 عسكريا سودانيا في اليمن    الناطق الرسمي باسم قوات الدعم السريع: لن نفرط في شبر من أرض هذا الوطن    الصين ترفع المنحة السنوية المقدمة للسودان في مجال الصحة إلى 100 ألف دولار    قوات الدعم السريع تتعهَّد بالتصدي لأي مهددات أمنية    أطلقوا سراح (البرتكان) !.. منو القال ليكم إنو لبنان وسوريا أنظف من مصر ؟    قمة السبع تنتهي بخلاف حول التغيُّر المناخي    بالصورة.. مها جعفر تصل موطنها السودان تحل ببرج الفاتح وتقول: يا معشر السودان أنا في الخرطوم حالياً و حابة أشوفكم كلكم    إنشاء 100 ألف وحدة سكنية بولايات السودان    الأسرى الفلسطينيون ينهون إضرابهم عن الطعام    بنوك أميركية توافق على استقبال التحاويل المالية عبر البنك الزراعي    "سيد محمد صالح": إقالة التونسي لا تخدم مصالح الفريق والمدرب لا يتحمل المسؤولية بمفرده    منافسة خاصة بين "السر قدور" و"سلمى سيد"    وفاة سيدة ورضيعها في ظروف غامضة بمنزلها بدار السلام    مصرع وإصابة (6) أشخاص في انقلاب لوري    تفاصيل جديدة في حادث مقتل نجل رجل أعمال في شندي    "غارزيتو" يختار (20) لاعباً للسفر إلى موزمبيق    فصل توأم سيامي سوداني في السعودية بأمر الملك سلمان    وزير الخارجية المصري: من يريد أن يزرع الفتن بين مصر والسودان يهدف للشر    الجيش المصري ينفذ ضربات في ليبيا بعد هجوم المنيا    أوراق الحب..!!    مسألة مستعجلة    بعد ومسافة    أكثر من ثمانين اختراعاً وابتكاراً يشارك به طلاب الجامعات في معرض (صنع في السودان)    ربع مقال    اتفاق على تطبيق منحة زيادة أجور العاملين بالقطاع الخاص بمبلغ (330) جنيهاً    "أيلا" يقف على العمل في توسعة طريق الخرطوم مدني    منعم رحمة : يَا مضوِى و جَازَك مِنك و فِيك    رداً على قتل الاقباط ، القوات الجوية المصرية تدمر المركز الرئيسى للارهابيين بليبيا    المهدي : رسالة الحمية    احترس.. مكان يكرهه الله تعالى    اختفاء مريض في ظروف غاضمة من داخل مستشفى الشرطة    الثروة الحيوانية تعلن عن خطة للتوسع في صادر اللحوم    بالصور .. مصرع (5) أفراد من أسرة الصحفي مزمل أبوالقاسم في حادث بشرق النيل    طبيب شارف على الموت يتحدث عن لحظات وفاة مرضاه    أرقام “غريبة” لأطول ساعات الصيام في العالم    زيادة في أسعار الفراخ والبيض بالخرطوم وركود في الأسواق    سراج النعيم يعقد قرانه علي الشاعرة تسابيح علام    حصاد رحلة المعتوه ترامب: تحالف الدول العربية الاسلامية مع اسرائيل وتعمق الصراع الاسلامي الاسلامي والعربي العربي .. بقلم: د/الحاج حمد محمد خير    الإيمان والجنون .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – بريطانيا    العلاقة بين الراسماليه والصهيونية .. بقلم: د.صبري محمد خليل    نعم ... الغناء الهابط يملأ الساحة! .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    إفطار جماعي    التفاصيل الكاملة للمحكمة الماراثونية لمغتصب طفلة نيالا    تربويون يؤكدون زيادة نسبة التسرب المدرسي للفتيات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





علي كوشيب يطلق النار على مشيعي ضحايا الإشتباكات القبلية
نشر في حريات يوم 14 - 04 - 2013

تجددت الاشتباكات بين المسيرية والسلامات بمحليتي رهيد البردى بولاية جنوب دارفور ومكجر بولاية وسط دارفور بعد مرور يوم من توقيع الطرفين على اتفاق ام دخن لوقف العدائيات ، والتحضير لمؤتمر الصلح المنتظر نهاية هذا الشهر.
وقال ناظر السلامات احمد البشير موسي ، ان احداث الرهيد بين السلامات والمسيرية ربما جاءت نتيجة لتداعيات الصراع فى وسط دارفور . واوضح ان المعلومات التى بحوزته سماعية اخذها من العمد والاعيان بالمنطقة لانه موجود فى ام دخن لمعالجة الاوضاع بالمنطقة واضاف ان ما سمعه ان هناك اعمال عدائية وقعت وتم الاعتداء على فردين من السلامات، وبعدها تطور الامر الى اطلاق النار بالرهيد . ودعا الناظر احمد البشير الجميع الى ضبط النفس واحترام وثيقة الصلح.
وفي مدينة رهيد البردي افاد ناظر قبيلة التعايشة الناظر عبدالرحمن بشارة لراديو دبنقا ، افاد بوقوع اشتباكات بين المسيرية والسلامات باحدى ضواحى رهيد البردى. وناشد الناظر بشارة جميع الاطراف بتحكيم صوت العقل ونبذ العنف والاقتتال، والسعى والعمل للعيش فى سلام ووئام كما كان فى السابق.
وفي ولاية وسط دارفور بمحلية مكجر افاد شهود ان نحو (100) مسلح من المسيرية على ظهور الحصين والجمال هاجموا في الثانية بعد ظهر أول امس احدى دوامر السلامات (4) كيلو مترات شمال مكجر ، وادى الهجوم الذي وقع في بئر ادى لجرح اثنين من السلامات وهما ادم حمدو صالح ، ومحمد صالح موسى ، ونهبوا (5) مراحات بقر تقدر بثمانمائة راس ، وتوجهوا بها شمالا .
وافاد الشهود كذلك بوقوع اشتباكات بوحدة ادارية دمبار جنوب مكجر ، لكن دون ان ترد اي تفاصيل حولها ، بينما افاد شهود من رهيد البردى عن مقتل (2) من السلامات يوم الخميس داخل رهيد البردى بواسطة قوات ابوطيرة التي يقودها على كوشيب . وافاد كذلك ان قوات ابوطيرة بقيادة كوشيب شنت هجوما عليهم اثناء تشييع جنازة المرحومين .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.