"غندور": الحوار الوطني خيار إستراتيجي ويمكن من معالجة القضايا    شرق أفريقيا... حروب وقوات تنتظر    مجلس الوزراء يطمئن على استعدادات الخريف وتوقعات بارتفاع معدلات الأمطار    الأمن: المتهم بالتجسس سلّم الأمريكي محاضر لقاءات "البشير" مع مسؤولين أجانب    لا رادع للمفسدين إلا التعليق في المشانق!!    وزارة المعادن و(اليونيدو) توقعان اتفاقاً لتصنيع الأحجار الكريمة    "الخرطوم": ماضون في تنفيذ المخطط الهيكلي وإفراغ وسط العاصمة    مسالة مستعجلة    إيقاف تصاديق عمل الركشات.. جدل القرار والأضرار!!    إحالة بلاغ قاتل خاله إلى المحكمة    وزارة الثقافة: اختيار بورتسودان عاصمة للثقافة العربية 2019    قيادات إسلامية تتقدم محتجين بالخرطوم على أحكام الإعدام بحق مرسي وأعوانه    تفجير انتحاري في مسجد بالسعودية    مسؤولتان بالسفارة الأميركية تبديان تعاطفا لافتا مع بائعات الشاي بالسودان    دراسة: ربع خلايا جلد الإنسان معرّضة للسرطان    معتمد بولاية جنوب كردفان يدعو لإنشاء محجر لترقية وزيادة الصادرات    أم قسمة..والهندي عز الدين: بأضدادها تعرف الأشياء    بدء العام الدراسي بولاية الخرطوم في السابع من يونيو القادم    الرئيس الفلسطيني يلتقي رئيسة كوسوفا ورئيس الوزراء المغربي    بعد مستشفى الخرطوم ، تفكيك مستشفى أم درمان وتشريد كوادره الطبية    بالصور ، سوداني (داعشي) ينفذ عملية إنتحارية إرهابية في ليبيا أمس    "الشبكة العربية " تدين منع السلطات السودانية سفر رئيس قوى الاجماع الوطني    بعثة الأزرق تشد الرحال ل«سوسة» فجر الغد وتشاهد مباراة اولمبينا و تونس من داخل الملعب    45 مليون راتب شهرى لمحترف المريخ الجديد وشقة وسيارة!    الهلال بدأ أمس التحضيرات والساحر اندرزينهو يشعللها بالتمريرات    سعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني اليوم الجمعة    تمديد مهمة البعثة الأوربية لإدارة الحدود الليبية لمدة ستة شهور    زلزال بقوة 4.6 درجات يضرب شرق الصين    الصعايده وصلوا    العوم في بحر ليلى    مرحبا بشبيهة رفيدة..!    الفنان إبراهيم عوض … تذكار عزيز في وجداننا ( 1 )    تنافس صيني - ياباني على تمويل مشاريع البنية التحتية في آسيا    فيديو .. المغربي بوصوفة يهدي لوكوموتيف لقب كأس روسيا من رأسية جميلة    رباعي الاولمبي يتخلف بتونس    رواية سعودية عن لعنة الجنون والحياة المهدورة    القنبور ده !    نيكولا بوسان رسام فيلسوف مزج بين المقدس والمدنس    أيهما أكثر جهلا    زيت السمك.. فوائد مزعومة تفتقر إلى دعم الأبحاث العلمية    مع إسحق فضل الله : أحقاً يُبيح الإسلام الكذب في بعض الأحوال ؟    مجرد سؤال ؟؟؟    الطلب المستحيل    بكل الوضوح    الصحة العالمية تتجه لسحب اللقاح الفموي لشلل الأطفال في 2016    وصفت المهدي باللاجئ.. الإخوان المسلمون وجبهة الدستور تهاجمان الحكومة والمهدي    مرحبا بشبيهة رفيدة..!    ربيع عبد العاطي يتنازل عن بلاغه بعد استرداد ال"68" ألفاً    كرنفال بهيج للترحيب بعودة النجار غداً بالمسرح القومي    (ديل) فنانين (ديل)    «آخر لحظة» في جولة داخل أسواق التوابل والبهارات    توجيه تهمة تقويض النظام الحاكم ل(2) من حزب المؤتمر السوداني    « نظامي » يرتكب مجزرة بشرية في حق أسرة بالنيل الأزرق    مشروع اتفاق بين السودان والسعودية لتشجيع الاستثمار    إيقاف تصاديق الركشات بالخرطوم    النفط يرتفع بعد تراجع المخزون الأمريكي لكن وفرة المعروض مازالت تقيد السوق    عن مستشفى عطبره .. وأخلاقيات المهنة    النّزعات المادية في النبوءة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

علي كوشيب يطلق النار على مشيعي ضحايا الإشتباكات القبلية
نشر في حريات يوم 14 - 04 - 2013

تجددت الاشتباكات بين المسيرية والسلامات بمحليتي رهيد البردى بولاية جنوب دارفور ومكجر بولاية وسط دارفور بعد مرور يوم من توقيع الطرفين على اتفاق ام دخن لوقف العدائيات ، والتحضير لمؤتمر الصلح المنتظر نهاية هذا الشهر.
وقال ناظر السلامات احمد البشير موسي ، ان احداث الرهيد بين السلامات والمسيرية ربما جاءت نتيجة لتداعيات الصراع فى وسط دارفور . واوضح ان المعلومات التى بحوزته سماعية اخذها من العمد والاعيان بالمنطقة لانه موجود فى ام دخن لمعالجة الاوضاع بالمنطقة واضاف ان ما سمعه ان هناك اعمال عدائية وقعت وتم الاعتداء على فردين من السلامات، وبعدها تطور الامر الى اطلاق النار بالرهيد . ودعا الناظر احمد البشير الجميع الى ضبط النفس واحترام وثيقة الصلح.
وفي مدينة رهيد البردي افاد ناظر قبيلة التعايشة الناظر عبدالرحمن بشارة لراديو دبنقا ، افاد بوقوع اشتباكات بين المسيرية والسلامات باحدى ضواحى رهيد البردى. وناشد الناظر بشارة جميع الاطراف بتحكيم صوت العقل ونبذ العنف والاقتتال، والسعى والعمل للعيش فى سلام ووئام كما كان فى السابق.
وفي ولاية وسط دارفور بمحلية مكجر افاد شهود ان نحو (100) مسلح من المسيرية على ظهور الحصين والجمال هاجموا في الثانية بعد ظهر أول امس احدى دوامر السلامات (4) كيلو مترات شمال مكجر ، وادى الهجوم الذي وقع في بئر ادى لجرح اثنين من السلامات وهما ادم حمدو صالح ، ومحمد صالح موسى ، ونهبوا (5) مراحات بقر تقدر بثمانمائة راس ، وتوجهوا بها شمالا .
وافاد الشهود كذلك بوقوع اشتباكات بوحدة ادارية دمبار جنوب مكجر ، لكن دون ان ترد اي تفاصيل حولها ، بينما افاد شهود من رهيد البردى عن مقتل (2) من السلامات يوم الخميس داخل رهيد البردى بواسطة قوات ابوطيرة التي يقودها على كوشيب . وافاد كذلك ان قوات ابوطيرة بقيادة كوشيب شنت هجوما عليهم اثناء تشييع جنازة المرحومين .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.