وصية محجوب شريف الخامسة الاعتراف بالآخر    الطائرة المفقودة.. هل أسقطتها القوات الأميركية؟    المصالحة الوطنية في عيون فلسطينيي الشتات    جثث بانتيو تتعفن بالرصاص    رئيس قطاع التنظيم بالمؤتمر الوطني: عضوية الحزب زادت بنسبة 21 % وإذا دفع كل واحد منهم ثمن نصف كباية شاي يصبح لدي الحزب مليارات الجنيهات.    حروب النظام الداخلية تقضح فساذه اكثر واكثر. . سبدرات : وزير العدل يضلل العامة باسم القانون    تمويل سد النهضة قرار أثيوبي جريء يحبط مصر ويجلب معه المخاطر    البشير يدعو حاملى السلاح مجددا للحوار    الحكومة السودانية تنفي اعتراف جوبا باستفتاء أبيي    إحالة رئيس القضاء السودانى للتقاعد    النفط تدشن المسح الزلزالي في(شوكة) وتعلن قرب افتتاح حقل (سفيان)    ضبط 14 مليون حبة كبتاغون في السودان مصدرها لبنان    طلب الفول وصل الي 10 جنيه ناكل نيم يعني ..!!    وائل قنديل: السيسي يلهو بلعبة مبارك    سلفاكير يطيح برئيس هيئة أركان الجيش فى جنوب السودان    بمناسبة اليوم العالمي للكتاب    أوغندا: كان ينبغي للأمم المتحدة فعل المزيد لمنع مذبحة بجنوب السودان    ضبط 14 مليون حبة كبتاغون في السودان مصدرها لبنان    المشروع الحضاري ... وفساد الممسوخ شيخ الخلوة ..مقطع (2) من قصيدة    حسن نجيلة في مضارب أروقة - الحلقة الأولي ..    بلا تهميش..!!    النفط السودانية تبشر بقرب افتتاح حقل سفيان    حبة بندول!    إمكانية تفعيل دُور السينما .. بقلم: صلاح يوسف    التعليق الرياضي (لا تعليق ) .. بقلم: نجيب عبدالرحيم    أحباط محاولة تهريب 46 جوال زنة 50 كيلو معباة بحبوب الكبتاجون المخدرة عبر ميناء بورتسودان    9 محطات كهرباء توزيعية جديدة بالسودان    ضبط أخطر شبكة تزور كروت الحمى الصفراء    اختفاء سبعيني من الثورة والعثور على جثته بطريق دنقلا    الفنانة المصرية فردوس عبد الحميد ل(السوداني): زوجي محمد فاضل لم (يجاملني)..واطرب ل(المامبو السودان    سؤال للشيخ عبدالحي يوسف: ماهو الرأي الفقهي في السمسرة؟    قراصنة يهاجمون ناقلة نفط سنغافورية ويخطفون 3 من طاقمها قبالة سواحل ماليزيا    سلك كهربائي داخل (بلاعة) ينهي حياة طالب ثانوي ب(أمدرمان)    مصرع وإصابة (10) أشخاص في حادث مروري في طريق القضارف    نداء اتحاد المحامين العرب في اليوم العالمي للكتاب وحقوق المؤلِّف    الف نَيلة ونَيلة (4)    (1.6) مليون سوداني مصاب بالفشل الكلوى    جبل جليدي ضخم يتحرك بعيداً عن القطب الجنوبي    مدرّس أميركي عمل بالسعودية ولبنان وتحرش بمئات الطلاب    السودان يشارك في إجتماع وزراء النقل الأفارقة الثالث    هولاند يتوعد بالثأر لوفاة رهينة فرنسي بمالي    مصرع شاب على يد جاره طعناً ب(سكين) في غرب الحارات    هلك سعد انج سعيد    عوض الله محمد : مسح أغنيات وردي بالإذاعة    الجنيه السودانى يواصل التراجع امام الدولار    (مشروع ) الحملة الشعبية القومية لمكافحة الغش التجاري والجشع اللاانساني    المرض قد يتسبب في غياب بيل عن الريال أمام البايرن    الصناعة تتجه لتحرير سلعة السكر    فوائد الصمغ العربي كلاكيت تاني مرة .. بقلم: كباشي النور الصافي    اضحك لتنعش ذاكرتك    نبي الله عيسى في القرآن الكريم «2/2»..د. عارف عوض الركابي    وزير الصحة السعودي الجديد يتحدى كورونا ويزور مستشفى خطير    العثور على طفلة حديثة الولادة بكامل صحتها مغطاة بالنمل فى الشارع العام - صورة    مَحجوْب شَريْف: رَحيْلُ قلْبٍ نَزَفَ عِشْقا ..    التعذيب في تاريخ المسلمين (2) وحشية ورثها الإسلاميون    اقيموا صلاة الغائب علي حرقي بانتيو    بريطانيا ليست مسيحية فهل السودان اسلاموى !؟    عن تشيلسي ومورينيو وصلاح    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

علي كوشيب يطلق النار على مشيعي ضحايا الإشتباكات القبلية
نشر في حريات يوم 14 - 04 - 2013

تجددت الاشتباكات بين المسيرية والسلامات بمحليتي رهيد البردى بولاية جنوب دارفور ومكجر بولاية وسط دارفور بعد مرور يوم من توقيع الطرفين على اتفاق ام دخن لوقف العدائيات ، والتحضير لمؤتمر الصلح المنتظر نهاية هذا الشهر.
وقال ناظر السلامات احمد البشير موسي ، ان احداث الرهيد بين السلامات والمسيرية ربما جاءت نتيجة لتداعيات الصراع فى وسط دارفور . واوضح ان المعلومات التى بحوزته سماعية اخذها من العمد والاعيان بالمنطقة لانه موجود فى ام دخن لمعالجة الاوضاع بالمنطقة واضاف ان ما سمعه ان هناك اعمال عدائية وقعت وتم الاعتداء على فردين من السلامات، وبعدها تطور الامر الى اطلاق النار بالرهيد . ودعا الناظر احمد البشير الجميع الى ضبط النفس واحترام وثيقة الصلح.
وفي مدينة رهيد البردي افاد ناظر قبيلة التعايشة الناظر عبدالرحمن بشارة لراديو دبنقا ، افاد بوقوع اشتباكات بين المسيرية والسلامات باحدى ضواحى رهيد البردى. وناشد الناظر بشارة جميع الاطراف بتحكيم صوت العقل ونبذ العنف والاقتتال، والسعى والعمل للعيش فى سلام ووئام كما كان فى السابق.
وفي ولاية وسط دارفور بمحلية مكجر افاد شهود ان نحو (100) مسلح من المسيرية على ظهور الحصين والجمال هاجموا في الثانية بعد ظهر أول امس احدى دوامر السلامات (4) كيلو مترات شمال مكجر ، وادى الهجوم الذي وقع في بئر ادى لجرح اثنين من السلامات وهما ادم حمدو صالح ، ومحمد صالح موسى ، ونهبوا (5) مراحات بقر تقدر بثمانمائة راس ، وتوجهوا بها شمالا .
وافاد الشهود كذلك بوقوع اشتباكات بوحدة ادارية دمبار جنوب مكجر ، لكن دون ان ترد اي تفاصيل حولها ، بينما افاد شهود من رهيد البردى عن مقتل (2) من السلامات يوم الخميس داخل رهيد البردى بواسطة قوات ابوطيرة التي يقودها على كوشيب . وافاد كذلك ان قوات ابوطيرة بقيادة كوشيب شنت هجوما عليهم اثناء تشييع جنازة المرحومين .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.