احمد منصور: السيسى يتفوق على القذافى فى الجنون ؟!!!    وزير تجارة السودان يتفقد سير العمل بمعبر «أشكيت - قسطل» على حدود مصر    الهلال بطلا لدوري سوداني الممتاز بعد تعادله السلبي مع المريخ    البشير يقترح تعديلات عاجلة على الدستور    بيان شبكة الصحفيين السودانيين حول مصادرة الرأي العام اليوم    الهلال يُتوَّج بالبطولة للمرة ال12 بالممتاز    عربة ترحيل تدهس رجلاً مجهولاً أثناء نومه ب(سوق جبل أولياء)    قصيدة / عفوا بهنس    بالصور.. ليلى علوى تشعل "فيس بوك" بإطلالتها الجديدة    مدير متحف بغداد : «داعش» تسيطر على 4 آلاف موقع أثرى    وزير الداخلية هل تسمعني؟    سيدة تشنق نفسها بعد حكم قضائي بعودتها ل(بيت الطاعة)    د. ناهد قرناص: احد القراء في موقع النيلين ظل يهاجم كتاباتي متهما اياي بالسطحية واضاعة وقته    شيخ الأزهر رئيساً لمجلس حكماء المسلمين    بعد 9 جولات من انطلاق البطولة.. صراع خماسي مثير يعيد للدوري الأسباني رونقه    احتفال مارسيلو المبالغ فيه يغضب لاعبي كورنيا    عاشق أليزا    تدشين ديوان (إضاءة من محمد) (ص) يتحول بانسيابية إلى ليلة وفاء باهرة    طلق ناري طائش يصيب رجلاً داخل منزله ب(الدروشاب)    بالصور : فتاة في الثانية عشرة بشعر من ذهب    تزايد حالات رفض التطعيم ضد شلل الأطفال بالولايات    أسعار المحاصيل بسوق القضارف    سوق الخرطوم للأوراق المالية يغلق مرتفعاً    إيقاف 24 جهة تحصيل بالطرق القومية    ضبط أجانب يهربون كميات كبيرة من الحبوب المخدرة    الجمارك تضبط كمية من الموبايلات المهربة بشرق النيل    ردة    خبراء: تمكين الموظفين من استخدام أجهزتهم النقالة في بيئة العمل يستلزم تعزيز أمن مراكز البيانات    الهلال بدوافع فقدان الكأس يتحدى المريخ لإنتزاع لقب الممتاز    في ختام عرس دوري سوداني الممتاز اليوم    أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه        حول كتاب نبوة محمد التاريخ والصناعة 2 -1    العلاقة مع المتشددين.. استجواب بريطاني في انتظار امير قطر    جيش جنوب السودان يصد هجوما للمتمردين على مدينة بانتيو    لجنة الإستئنافات العليا تؤيد قرارات اللجنة المنظمة في قضية لاعب الهلال سيدي بيه    إيبولا.. ومهددات الأمن القومي .. بقلم: إمام محمد إمام    صحيفة التيار ومسجد الضرار .. بقلم: د محمد علي سيد الكوستاوي    لم تكتمل الصورة و لكن وضح ماظهر منها    (688) بلاغاً بنيابة المستهلك خلال العام الجاري    عصائر الفواكه تخفي كميات كبيرة من السكر    والي سنار يوجه بالمضى قدماً في تنفيذ اتفاقية التوأمة بين الولاية وإقليم هينان بجمهورية الصين    الفيفا يمهل نيجيريا يوم لإعادة اتحاد الكرة المنتخب أو سيواجه الإيقاف    الصادق المهدي في لندن    من أدب الرسائل: عمر جعفر السّوْري عن الأضحى ورحيل منح الصح والمزروعي    الشعبي: تسجيل الأحزاب عند المسجل مخزي    عاجل: إسرائيل تغلق الحرم القدسي لأول مرة بالتاريخ    لماذا لا يُطبِّر ملالي الروافض؟! د. عارف عوض الركابي    اتهام رجل بقتل زوجته بعد طلب الطلاق    قضية للنقاش    البشير: سنسعى للمتمردين والمعارضين لإقناعهم بالحوار    قمة بين البشير وسلفاكير السبت بالخرطوم    الأطباء وظلم ذوي القربي (3)    المثنى: عودة مرة اخرى الاعلام والاعلاميين    شاب يقتل عامل بناء ضرباً لدخوله منزله دون استئذان    الرئيس البشير: عليه أن يَفْدِىْ شَعِْبَهِ وَوَطَنِهِ بعدم ترشيح نفسه لإنتخابات 2015م    علماء: الموسيقى تعالج الاكتئاب عند الأطفال    الشاى والبرتقال يحميان السيدات من سرطان المبيض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

كهرباء الشرق .. مدخل للتنمية الحقيقية
نشر في الرأي العام يوم 05 - 01 - 2013

واصلت الصناديق العربية تمويلاتها لمشروعات التنمية بولايات الشرق الثلاث كسلا والقضارف والبحر الاحمر تنفيذاً لتعهداتها في مؤتمر مانحي الشرق ، وفي هذا السياق وقعت حكومة السودان مع
الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية اتفاقية قرض بقيمة (25) مليون دينار كويتي اي ما يعادل (85) مليون دولار، لتمويل مشروع كهرباء الولايات الشرقية الثلاث بالسودان. ووقع عن الجانب السوداني الاستاذ علي محمود محمد عبد الرسول وزير المالية والاقتصاد وعن الصندوق الكويتي عبد الوهاب البدر المدير العام للصندوق بحضور عدد من الوزراء والمسؤولين السودانيين.
بينما رحبت قيادات الشرق بتوقيع اتفاقية تنفيذ مشروع كهرباء شرق السودان الذي سيوفر الكهرباء لحوالي (660) الف مشترك جديد بالمناطق المعزولة عن الشبكة القومية للكهرباء بولايات البحر الحمر والقضارف وكسلا ، بعد اكتمال العمل في المشروع خلال العام 2015 .
وقال حسن كنتباي مقرر اللجنة المشتركة لسلام الشرق ان توقيع الاتفاقية يؤكد التزام الحكومة الكويتية بمنح قروض ميسرة لتنفيذ كهرباء ولايات الشرق الثلاث ، وقال كنتباي في حديثه ل(الرأي العام): ان ذلك يتم تحت اشراف اللجنة العليا لمخرجات مؤتمر المانحين بالكويت وصندوق اعمار الشرق، واعتبر تنفيذ الاتفاق خطوة مهمة تأتي انفاذا لاتفاقية سلام الشرق، ونتاجا للسلام الذي عم هذه البقعة من السودان نتيجة الاتفاق الذي ارتفعت خلاله وتيرة التنمية بصورة افضل.
واشار كنتباي الى بعض مشروعات البنى التحتية التي تم تنفيذها ، وقال: ان هنالك (400) كلم تمت سفلتتها على سبيل المثال لا الحصر، وتوقع التوقيع قريبا في عدة مجالات متعلقة بالبنية التحتية، واضاف: نأمل ان يكون التركيز في الكهرباء على الريف نسبة لحاجته الماسة، وحتى يكون لها مردود كبير يوقف الهجرة الى المدن، بتوفير الخدمات والمشاريع الانتاجية الزراعية وغيرها في الريف المحروم من حق وصول الطاقة، واوضح ان اتفاقية سلام الشرق وضعت ولاياته الثلاث في طريق التنمية والمسار الصحيح، واخرجته من دائرة الفقر والجهل التي ظل يقبع تحتها انسان الشرق طيلة الحقبة الماضية ، وتابع : عام 2013 م يعتبر عام التنفيذ لكل المشاريع التي تم الاتفاق عليها بمؤتمر المانحين بالكويت.
من جانبه قال أبوعبيدة محمد المدير التنفيذي لصندوق تنمية وإعمار شرق السودان إن اتفاقية القرض تأتي ثمرة لمؤتمر المانحين الذي استضافته الكويت، مشيرا إلى أنه يتوقع الانتهاء من أعمال تنفيذ المشروع في العام 2015.
يذكر ان مدة سداد القرض تبلغ (25) سنة بما في ذلك فترة إمهال قدرها أربع سنوات، ويتم سداد القرض على (42) قسطا نصف سنوي. وتبلغ نسبة الفائدة على القرض (2%) سنويا، اضافة إلى رسم بنسبة (0,5%) لمواجهة تكاليف الإدارة وخدمات تنفيذ اتفاقية القرض. وكان الاستاذ علي محمود محمد عبد الرسول وزير المالية قد أشاد بالجهود الكبيرة التي تبذلها دولة الكويت من أجل تحقيق التنمية الاقتصادية في السودان والاسهام في دعم شرق السودان من خلال استضافة مؤتمر المانحين الدولي وما تلاه من خطوات. وأضاف : إن المشروع الجديد الذي تم التوقيع عليه يهدف الى المساهمة في تنمية منطقة شرقي السودان عن طريق توصيل المزيد من الطاقة الكهربائية للولايات الشرقية وتوفيرها لحوالي (660) ألف مشترك جديد ما يسهم في التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالولايات الثلاث (كسلا والقضارف والبحر الأحمر).
من جهته أعرب المدير العام للصندوق الكويتي للتنمية عن سعادته باكتمال مشروع تعلية سد الروصيرص الذي وصفه بأنه « كان رائعا بكل المقاييس ونرى فيه ثمار جهود الصندوق تتحقق وهو الحلم الذي انتظرناه ونحن كمؤسسات تمويل يعني لنا الشيء الكثير رؤية مشروعاتنا تنمو وتكبر وتحقق أهدافها».
وأضاف: نحن ملتزمون بما وعدنا به وفي نفس الوقت يزيدنا سرورا أن تكون المشاريع المختارة تقدم فائدة كبرى لأهل المنطقة وتغطي النواقص بها وهذا المشروع هو الجزء الأول من البرنامج المتفق عليه».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.