الحكومة تستهجن تقرير الخبير المستقل أمام مجلس حقوق الإنسان    خربشات الجمعة    أمريكا .. مخطط نهب السعودية !!    فوق رأي    زحمة بلا رحمة ..!!    يوسف عليه السلام    عم (دقش)..إلا (دقش)..!!    شمال كردفان تكافح الجراد    لام أكول: سلفا ومشار لا يمتلكان رؤية لحل مشكلة الجنوب    العلاج الطبيعي قد يفيد الأطفال الذين يعانون من الإمساك    الاسلام و الاصولية السلفية    عجينة ينقذ السيسي من “موقعة الفكة” ويفضحه في #كشوف_العذرية    أموال حزب البشير .. أموال الحركة الاسلامية    في قضية إشانة سمعة مخزن عرديب في الواتساب    مورينيو غاضب من “الجدول المسموم”    الحزب الحاكم يطلق حملة تبرعات ونفير لتمويل انشطتة (ساند حزب )    تاريخ العلاقات السودانية-الاسرائيلية ما قبل الاستقلال حتي وفاة شمعون بيريز    الجبهة الشعبية تسلم الآلية الافريقية مذكرة بخصوص منبر شرق السودان    مقتل شخص وإصابة (100) في حادث قطار في أمريكا    مواطنو وادي حلفا يتظاهرون إحتجاجاً على تهميش معبر (أشكيت)    الخبير الاقتصادي التجاني الطيب في أخطر حوار : السودان في خطر ويحتاج للعودة إلى نقطة الصفر    أمراض القلب تسبب 48% من الوفيات سنوياً    يا شرطة المرور هل سأنصف؟    شيخ الأمين في الميزان    تبر الكلام    رئيس الفلبين يتبنى “طريقة هتلر” للقضاء على مدمني المخدرات    بهذه الطريقة هرب 200 نزيل من سجن برازيلي!    ريهانا تكسر قواعد الملابس الرياضية في أسبوع الموضة    جغرافيا المسافات البعيدة    فرنسا تبحث "ابتسامة الموناليزا" في جوازاتها    زوجي يرسل رسائل فاضحة إلى بنت خالته وهي ترسل له صورها وهي عارية، وهي متزوجة، وأنا طلبت الطلاق، أفتوني؟    ظاهرة القمر الأسود تثير تكهنات جديدة حول نهاية الحياة    ما فائدة هذا الزر في لوحة المفاتيح..؟!    سيلفي عائلة مع جثة متوفية من المقابر تشعل مواقع التواصل    طائرة كريستيانو رونالدو تتعرض لحادث في برشلونة    حيلة قامت بها "طبييةٌ مزوّرة" لسرقة رضيعةٍ من يد أمها.. أبوها هدَّد بالانتحار قبل أن تعود طفلته    مضخة البنزين أكثر تلوثاً ب 11 ألف مرة من المرحاض!    هل سمعت ب البيض الطويل من قبل؟!!    شاهد.. الطفل الذي أذهل العالم لحظة ميلاده بوجهه "العجوز"!    52 مليون دينار كويتي لإنشاء محطة توليد الباقير بسعة 500 ميقاواط    أتلتيكو مدريد يرعب كبار أوروبا    فينجر يحسم موقفه من خلافة ألاردايس في تدريب إنجلترا    رؤية جديدة حول عودة السكة الحديد ... (سكك حديد النيل) [2-2)    أساس الفوضى 37    اسعار صرف الدولار والعملات مقابل الجنيه في السودان    مجلس الوزراء يوجِّه المالية باستيعاب مخرجات الحوار    الأغنيات السودانية.. التطريب بأصوات أجنبية.. من أديس لأسرائيل    مزارعو التفاح يقطعون الأشجار في أعالي كسروان    الهلال يرفع التمام.. لحسم اللقب أمام أمل الشمال    الإعدام شنقاً لشاب أدين بقتل رئيس لجان    مؤتمر (من هم أهل السنة والجماعة) في غروزني    المحكمة تمنع مستشار وزارة العدل وخصمه من الترافع    الاستئناف تؤيد إدانة المتهم الرابع في قضية (مخزن العرديب)    سودانيات في عرض أزياء مصري    الجلد والسجن مع وقف التنفيذ لشاب هرب بهاتف بائع    شركات صينية تبدي رغبتها في استثمار الذهب السوداني    فضفضة صباحية    10 ملايين نسخة لألبوم آديل بالولايات المتحدة في أقل من عام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كهرباء الشرق .. مدخل للتنمية الحقيقية
نشر في الرأي العام يوم 05 - 01 - 2013

واصلت الصناديق العربية تمويلاتها لمشروعات التنمية بولايات الشرق الثلاث كسلا والقضارف والبحر الاحمر تنفيذاً لتعهداتها في مؤتمر مانحي الشرق ، وفي هذا السياق وقعت حكومة السودان مع
الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية اتفاقية قرض بقيمة (25) مليون دينار كويتي اي ما يعادل (85) مليون دولار، لتمويل مشروع كهرباء الولايات الشرقية الثلاث بالسودان. ووقع عن الجانب السوداني الاستاذ علي محمود محمد عبد الرسول وزير المالية والاقتصاد وعن الصندوق الكويتي عبد الوهاب البدر المدير العام للصندوق بحضور عدد من الوزراء والمسؤولين السودانيين.
بينما رحبت قيادات الشرق بتوقيع اتفاقية تنفيذ مشروع كهرباء شرق السودان الذي سيوفر الكهرباء لحوالي (660) الف مشترك جديد بالمناطق المعزولة عن الشبكة القومية للكهرباء بولايات البحر الحمر والقضارف وكسلا ، بعد اكتمال العمل في المشروع خلال العام 2015 .
وقال حسن كنتباي مقرر اللجنة المشتركة لسلام الشرق ان توقيع الاتفاقية يؤكد التزام الحكومة الكويتية بمنح قروض ميسرة لتنفيذ كهرباء ولايات الشرق الثلاث ، وقال كنتباي في حديثه ل(الرأي العام): ان ذلك يتم تحت اشراف اللجنة العليا لمخرجات مؤتمر المانحين بالكويت وصندوق اعمار الشرق، واعتبر تنفيذ الاتفاق خطوة مهمة تأتي انفاذا لاتفاقية سلام الشرق، ونتاجا للسلام الذي عم هذه البقعة من السودان نتيجة الاتفاق الذي ارتفعت خلاله وتيرة التنمية بصورة افضل.
واشار كنتباي الى بعض مشروعات البنى التحتية التي تم تنفيذها ، وقال: ان هنالك (400) كلم تمت سفلتتها على سبيل المثال لا الحصر، وتوقع التوقيع قريبا في عدة مجالات متعلقة بالبنية التحتية، واضاف: نأمل ان يكون التركيز في الكهرباء على الريف نسبة لحاجته الماسة، وحتى يكون لها مردود كبير يوقف الهجرة الى المدن، بتوفير الخدمات والمشاريع الانتاجية الزراعية وغيرها في الريف المحروم من حق وصول الطاقة، واوضح ان اتفاقية سلام الشرق وضعت ولاياته الثلاث في طريق التنمية والمسار الصحيح، واخرجته من دائرة الفقر والجهل التي ظل يقبع تحتها انسان الشرق طيلة الحقبة الماضية ، وتابع : عام 2013 م يعتبر عام التنفيذ لكل المشاريع التي تم الاتفاق عليها بمؤتمر المانحين بالكويت.
من جانبه قال أبوعبيدة محمد المدير التنفيذي لصندوق تنمية وإعمار شرق السودان إن اتفاقية القرض تأتي ثمرة لمؤتمر المانحين الذي استضافته الكويت، مشيرا إلى أنه يتوقع الانتهاء من أعمال تنفيذ المشروع في العام 2015.
يذكر ان مدة سداد القرض تبلغ (25) سنة بما في ذلك فترة إمهال قدرها أربع سنوات، ويتم سداد القرض على (42) قسطا نصف سنوي. وتبلغ نسبة الفائدة على القرض (2%) سنويا، اضافة إلى رسم بنسبة (0,5%) لمواجهة تكاليف الإدارة وخدمات تنفيذ اتفاقية القرض. وكان الاستاذ علي محمود محمد عبد الرسول وزير المالية قد أشاد بالجهود الكبيرة التي تبذلها دولة الكويت من أجل تحقيق التنمية الاقتصادية في السودان والاسهام في دعم شرق السودان من خلال استضافة مؤتمر المانحين الدولي وما تلاه من خطوات. وأضاف : إن المشروع الجديد الذي تم التوقيع عليه يهدف الى المساهمة في تنمية منطقة شرقي السودان عن طريق توصيل المزيد من الطاقة الكهربائية للولايات الشرقية وتوفيرها لحوالي (660) ألف مشترك جديد ما يسهم في التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالولايات الثلاث (كسلا والقضارف والبحر الأحمر).
من جهته أعرب المدير العام للصندوق الكويتي للتنمية عن سعادته باكتمال مشروع تعلية سد الروصيرص الذي وصفه بأنه « كان رائعا بكل المقاييس ونرى فيه ثمار جهود الصندوق تتحقق وهو الحلم الذي انتظرناه ونحن كمؤسسات تمويل يعني لنا الشيء الكثير رؤية مشروعاتنا تنمو وتكبر وتحقق أهدافها».
وأضاف: نحن ملتزمون بما وعدنا به وفي نفس الوقت يزيدنا سرورا أن تكون المشاريع المختارة تقدم فائدة كبرى لأهل المنطقة وتغطي النواقص بها وهذا المشروع هو الجزء الأول من البرنامج المتفق عليه».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.