مقتل وإصابة العشرات في سلسلة هجمات بالعراق    133 ألف تلميذ يجلسون لامتحان الأساس بالخرطوم    مريخ السودان يسعى لترويض المجنونة    مدرب المريخ: الليلة نسعى لاستعادة هيبتنا الإفريقية أمام عزام    في إياب الدور التمهيدي الحاسم للأبطال الليلة بأمدرمان مريخ السودان يبحث عن بطاقة العبور أمام عزام ا    القيادي البارز بالحزب الاتحادي الديمقراطي (الأصل) حاتم السر علي:    الممثل الطيب شعراوي ل(فلاشات): تقمصي للشخصيات الدرامية أثر على حياتي!    قالت إنها تسعى لاكتساب المزيد من الخبرات.. المذيعة نعمة: استفدت بشدة من أخطائي!    طه وحسين وفرفور وعاصم يحتفظون بمقاعدهم.. أغاني وأغاني.. (تعديلات كبيرة) متوقعة!    (القيلولة).. فترة راحة واستجمام سلبتها ضغوط الحياة وزحمة العمل    واشنطن تشارك فى مؤتمر دولي للزكاة بالخرطوم    الحكومة: تسوية "أبيي" بالحوار والتفاوض    (حريات) تنشر ترجمة مكتملة لاعلان برلين الصادر عن قوى نداء السودان    "الزبير": مشاركة واسعة للجماعات الإسلامية في الحوار    إدارة مشروع الجزيرة: اختناقات الري محدودة    وزير البيئة يهدد بمعاقبة مصانع الأسمنت غير الموفقة لأوضاعها    (الزكاة): (71%) من ما نجمعه نخصصه للفقراء والمساكين    الفنانة الأردنية "ديانا كرزون" تغرد عبر (المجهر):    مجهول يتسبب في حرائق بمنازل (دكاترة) جامعيين في (شمبات)    القبض على صبي بحوزته عملة مزيفة ب(دار السلام)    الشرطة توقف شاباً اعتدى على طفلة ب(أم درمان)    الفكر المتطرّف: كيف يصبح الناس العاديون متعصّبين؟    نهب الموارد : منح شركة النحلة امتياز التعدين عن الذهب بجنوب كردفان    ينازل عصراً خصماً ليس لديه مايخسره: في زنزبار الكلمة اليوم للهلال    تحت شعار (تبت يد المستحيل):الإنتقام شعار المريخ أمام عزام    مفاهيم حول الإبداع    تطعيم 300 الف رأس من الماشية بشمال كردفان خلال الربع الاول في العام 2015    المجلس الاعلي للدعوة بالخرطوم ومنظمة السالكين الخيرية ينفذان عددا من المشروعات الانسانية والدعوية    وفاة 10 أشخاص بفيروس كورونا    بدء فعاليات المؤتمر الدولي السابع حول القضايا الصحية بالمجتمعات العربية غدا    الثوم والليمون والعسل تحافظ على سلامة الكبد    عندما تنظر الحكومة للمغترب السوداني كبقرة حلوب    المؤتمر الوطنى … الأنتخابات …والتمويل    مناصرة جماهيرية لعزام وبلاغات في مواجهة لاعبي المريخ    جماهير المريخ تحاصر لاعبي عزام وتتوعدهم بالهزيمة    جماهير المريخ تستهجن التوقيت السيء لتصريحات عبد الصمد    ونشب الخلاف الطويل بين وردي وإسماعيل حسن (6)    افتتاح رسمي لمعبر اشكيت – قسطل في مارس    اتهامات لتركيا وقطر بنقل متشددين إلى ليبيا    جنديان إفريقيان وحربان عالميَّتان    من يملك كل هذه الخبرة؟؟    السلطة والمؤسسة الدينية    وزير الثقافة يفتتح مسرح السوكي ومهرجان الثقافة السادس    31 غارة ضد "داعش" بسوريا والعراق    لا تشوهوا وجه مدني عروس المدائن !    تفاصيل جديدة في اختلاسات وزارة العمل    خبراء ينصحون بشرب أكبر قدر ممكن من الماء بعد الاستيقاظ مباشرة    الطائرة القاطرة الترام العربة اللوري في الغناء السوداني..    الرئيس السوداني ينتقد الغارات المصرية على ليبيا ويصفها "بالخطأ"    الصحة تقر بتعسر تطبيق استخدام الملح (الميودن) وتطلق تحذيراتها    صناعة الوهم !    ضبط مخازن للخمور البلدية بداخلها(818)كريستال خمر    توقيف متهمين بنهب فتاة وإطلاق النار عليها بكرري    ضبط (44) رأس بنقو بحوزة خفير مدرسة بأم درمان    الحويرص الوكيل الحصري للعلاج الأمريكي لمرض السكري    عن التشريع القرآني    إعتراف رسمي : نقص كبير في (اليود) ومخاطر على صحة الأطفال حديثي الولادة    لن يحترق تاريخ . أبوعيسى ورفاقه ..!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

إطلاق سراح الفريق صلاح قوش

الآن: الاستاذ يوسف لبس مازال سجيناً.. إطلاق سراح الفريق صلاح قوش..!!
كتب : صلاح جاموس
salahjamousunv@hotmail.com
تروج حكايات بين زوايا البيت السوداني مفادها أن إعتقال الفريق قوش بداعي التخطيط لانقلاب ما هي إلا تصعيد للصراع بين علي عثمان ونافع حول أحقية ورثة كرسي البشير الذي أصبح تحت رحمة (سرطان الحلق). عندما أُعتقل قوش سرت تسريبات كثيرة وكانت هناك تكهنات بإعدامه وأُخري تقول بإطلاق سراحه، إلا أن الجميع يقول بأن طول أمد إعتقاله سيكون في غير صالح حكومة المؤتمر الوطني، وبنفس القدر فإن إطلاق سراحه سيجر المزيد من المشاكل لعصابة المؤتمر الوطني.
إلا أن المؤكد كما يقول مراسلي من الخرطوم : قوش أشباح فكوهو من بيوت الاشباح الذي عذب فيه مئات الشباب وهم في ريعان الشباب ليك يوم عند الكريم.
من الاسئلة المشروعة والتي يجاهر بها البعض : لماذا لا يتم الافراج عن يوسف لبس بالرغم من انه استوفي المده القانونيه التي حوكم بها قضائيا ، وفي مواد قضية الاتهام والجرم.
خروج المجرم صلاح قوش والافراج عنه بدون اكمال المحاكمه يثبت ما قلناه من قبل ان النظام يكيل بمكيالين واكثر .. ولكن ربما كان وراء إطلاق سراحة ضغوطات الاعتصامات التي شهدتها مروي والتزمر الذي أوجدته قبيلة الشوايقة. أو أن كل الحرك المتمثل في الاعتصامات ماهي إلا محاولة فطيرة من حكومة المؤتمر الوطني لمواراة عورتها العنصرية التي باتت من مسلمات الامور السياسية في بلادنا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.