مخرجات الحوار المجتمعي… مخاوف من عدم التنفيذ    (الأمة): الاحتجاجات والهجرة ومخيمات النزوح أسلوب جديد للانتفاضة بالسودان    حشود جديدة لمتمردى العدل والمساواة وحركة مناوى شمال الكفرة    طرح مشروعات جاهزة خلال ملتقى السودان للاستثمار بالأربعاء    مريخ نيالا ينازل الرابطة كوستي وهلال الأبيض في تحدي الأمير البحراوي والأمل ومريخ الفاشر في صراع مثير بعطبرة    الكوماندوز في مهمة انتحارية..للإجهاز على الفرقة الأوغندية    احتراق (3) منازل ببري والجريف وود نوباوي    وفاة فني تكييف وتبريد مصري إثر سقوطه من سلم بأم درمان    (سيد الاسم) في حوار الفن والسياسة    البنك المركزي يوقع عقودات مضاربة بمبلغ (25) مليون دولار مع مؤسسات التمويل الأصغر    إثيوبيا: لن نتوقف عن بناء "السد" ولو للحظة    الحكومة السودانية تتجِّه للخروج من قطاع النقل    حزب الحرية يعلن دعمه للاستفتاء وخيار الولايات بدارفور    جمع السيسي وأبوقردة بمقصورة استاد الخرطوم    تعرف علي أسباب إقالة الفرنسي كافالي من تدريب الهلال.. الاتهامات تطول البرنس ولكن!!    كير ومشار … قف تأمل    قرار بمنع إزالة وقطع الأشجار بولاية الخرطوم    سيحة زول.. كشف الفضيحة    (قوون) تكشف ادق التفاصيل وبالصور :المدير الفنى الجديد للهلال يصل فجر الغد برفقة الجنرال ومدرب الاحمال    إنهم لا يحسنون الظن بالشعب السودانى    وزير السياحة والآثار والحياة البرية : رفع العقوبات السياحية عن السودان أسهم في الترويج السياحي    توقيف شابين انتحلا صفة الضرائب واحتالا أموال تاجر بفواتير وهمية    ضبط خفير أجنبي مارس الطب بالقضارف (15) سنة    ضبط بائعة شاي تضع حبوباً مخدرة لزبائنها في الشاي والقهوة    اختفاء بقع الشمس يحير العلماء    إسرائيل تعلن حل خلافاتها مع الاتحاد الأوروبي    القبض على طالب وبحوزته كمية من الحبوب المخدرة بالدمازين    القبض على «4» متهمين بتهمة الإتجار بالبشر    انفجار دانة داخل عربة بدارفور    معاش الناس والحكومة    هند الطاهر: (أرحموني يا ناس)    محي الدين صابر.....نظريات في التعليم    (60) عرضاً شاهدتها لجنة مسابقة مهرجان البقعة    المخدرات الرقمية:    التهاب الزائدة الدودية    وفد الجزيرة يقطع المشاركة في مهرجان السياحة بالبحر الأحمر    الهلال يعود اليوم للتدريب بقيادة مبارك سلمان    ترتيبات للحد من ظاهرة تهريب البشر بكسلا    بالفيديو: 5 محاولات لسرقة جسد النبى (محمد) صلى الله عليه وسلم    رحيل الطيب الصديقي عميد المسرح المغربي وأشهر المسرحيين العرب    أوشيك: قرارات واشنطن بشأن الذهب “مؤامرة”    طوال القامة أكثر إصابة بالسرطان وأقل بالسكري    بالفيديو: نبيه الوحش يدعو ايناس الدغيدي وابنتها إلى “غرفة النوم” على الهواء    كيف نحمي البيانات من الضياع لو تعطل الهاتف الذكي؟    بالصورة: بسبب إدمان “الواتس أب” يمني يبتكر طريقة لشحن هاتفه    مشار نائباً أولاً لسلفا كير    هكذا ردّ علامة على أصالة بعد قولها: “راغب بيضحك بسبب وبلا سبب”    تقنية حديثة تتحكم في الأعضاء الاصطناعية في الجسم    عسل النحل يدمر الفطريات ويضمد الجروح    فنزويلا تقول انها تمضي قدما في "مسار جيد" نحو إجراء بشأن أسعار النفط    أوباما يصف قرار محكمة أمريكية بشأن انبعاث الكربون بأنه "غريب"    مقولة ميريل ستريب "كلنا أفارقة" تثير الجدل في مهرجان برلين السينمائي    ﺃﺷﺘﺮﻱ ﺍﻟﺴﻤﺴﻢ ﻭﺍﻟﻜﺮﻛﺪﻱ ﻭﺍﻟﻔﻮﻝ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ ﺯﻣﻦ ﺍﻟﺤﺼﺎﺩ ﻭﺃﺧﺘﺰﻧﻪ ﺣﺘﻰ ﻳﺮﺗﻔﻊ ﺍﻟﺴﻌﺮ ﺛﻢ ﺃﺑﻴﻊ .. ﻫﻞ ﻳﻌﺘﺒﺮ ﻫﺬﺍ ﺍﺣﺘﻜﺎﺭ؟    عااجل ..الهلال ينهي خدمات كافالي ويعين العشري مديرا فنيا وسلمان مدربا عاما والكاردينال يقود القطاع الرياضي    الجبير: هدفنا إزاحة الأسد عن السلطة وسنحققه    الرائد لا يكذب أهله    بكل الوضوح    كتاب يتتبع تأثير أرسطو في النقد العربي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إطلاق سراح الفريق صلاح قوش

الآن: الاستاذ يوسف لبس مازال سجيناً.. إطلاق سراح الفريق صلاح قوش..!!
كتب : صلاح جاموس
[email protected]
تروج حكايات بين زوايا البيت السوداني مفادها أن إعتقال الفريق قوش بداعي التخطيط لانقلاب ما هي إلا تصعيد للصراع بين علي عثمان ونافع حول أحقية ورثة كرسي البشير الذي أصبح تحت رحمة (سرطان الحلق). عندما أُعتقل قوش سرت تسريبات كثيرة وكانت هناك تكهنات بإعدامه وأُخري تقول بإطلاق سراحه، إلا أن الجميع يقول بأن طول أمد إعتقاله سيكون في غير صالح حكومة المؤتمر الوطني، وبنفس القدر فإن إطلاق سراحه سيجر المزيد من المشاكل لعصابة المؤتمر الوطني.
إلا أن المؤكد كما يقول مراسلي من الخرطوم : قوش أشباح فكوهو من بيوت الاشباح الذي عذب فيه مئات الشباب وهم في ريعان الشباب ليك يوم عند الكريم.
من الاسئلة المشروعة والتي يجاهر بها البعض : لماذا لا يتم الافراج عن يوسف لبس بالرغم من انه استوفي المده القانونيه التي حوكم بها قضائيا ، وفي مواد قضية الاتهام والجرم.
خروج المجرم صلاح قوش والافراج عنه بدون اكمال المحاكمه يثبت ما قلناه من قبل ان النظام يكيل بمكيالين واكثر .. ولكن ربما كان وراء إطلاق سراحة ضغوطات الاعتصامات التي شهدتها مروي والتزمر الذي أوجدته قبيلة الشوايقة. أو أن كل الحرك المتمثل في الاعتصامات ماهي إلا محاولة فطيرة من حكومة المؤتمر الوطني لمواراة عورتها العنصرية التي باتت من مسلمات الامور السياسية في بلادنا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.