دراسة: الإفراط فى إعطاء الأطفال المضادات الحيوية يصيبهم بالسمنة    مجلس الاحزاب يدعو القوى السياسية لتجاوز تحديات الحوار الوطني    الخرطوم تستدعي سفير طرابلس وتكذب تصريحات ليبية    هنا أمدرمان.. إذاعة معتصم فضل    تغيير إتجاهات بعض الطرق الداخلية بالخرطوم    هيئة شئون الأنصار تهني بالعيد    في الحج.. احذر من السالمونيلا تعرف علي ذلك    سعوديون يشتكون من تعرضهم للضرب من زوجاتهم    المباحث تقبض على أخطر معتاد نهب في الخرطوم    تنسيق سوداني إثيوبي لمكافحة دخول الإيبولا عبر الحدود    ذكري استشهاد ليلي وهيام المغربي    ما قدروا على (تراوري) إتشطّروا على الشركة الناقلة للممتاز    ﺍﻟﺼﻔﺎﻗﺴﻲ ﻳﻌﻴﺪ ﺍﻷﻣﻞ ﻟﻠﻬﻼﻝ ﻣﻦ ﺟﺪﻳﺪ ﺍﻓﺮﻳ    أدعية (2)    سرقة 809 آلاف ريال من ماكينات بنك «الراجحي» بماليزيا + صورة    مؤشر سوق الخرطوم للأوراق المالية يغلق مستقرا    طبيبة سودانية تفوز بجائزة عربية    تراجع سعر سلة خامات أوبك إلى 31ر92 للبرميل    البشير في المملكة.. على المسار الصحيح    حديث الأشواق والشجون.. «الأخيرة»    سنار تبحث آلية لحماية المحاصيل من التعدي    أخبار استقالة المسؤولة عن جهاز الأمن لحماية الرئيس الأمريكي + صورة    الكاردنال .. الخندقاوي .. خالد تساهيل .. جمال فرفور    في دوري سوداني الممتاز اليوم    المواطنون: ارتفاع جنوني في الأسعار.. والأقساط تضاعف القيمة الحقيقية للخراف    حلايب.. حلايب..!!    في ذكرى رحيل الإعلامية ليلى المغربي نكتب للحقيقة والتاريخ    اختبار لحاسة الشم يتنبأ بعمر الانسان    وليد علاء الدين : لاأستعجل المشاركة أساسيا وكنت على رادار الهلال قبل المريخ    بعد أن سحبتها منه رئاسة الجمهورية جنسية كوليبالي تدخل الهلال في ورطة وتقلل من فرصه في التسجيلات    الهلال يحتاط لمفاجآت الكوماندوز والمريخ يتحفز لمعركة الأسود    فاطمة ناعوت: "عيد الأضحى" أهول مذبحة يرتكبها الإنسان ..اقرأ تصريحاتها كاملة + صور    مصرع جندي من اليوناميد في ظروف غامضة    بنك السودان يعلن تمديد ساعات العمل والتعامل مع الجمهور حتى الخامسة مساءً    الصين تدعو الغرب لعدم التدخل في هونج كونج    23 مليار دولار حجم المبادلات التجارية بين الإمارات العربية وافريقيا    القبض على عصابات مسلحة بشرق دارفور    إحالة قضية متهمين بينهم فتاة سرقوا مجوهرات بحي النصر    ضبط وإبادة سلع غذائية بقيمة (6) ملايين جنيه بكسلا    أهم ما يجب معرفته عن "ويندوز 10 " الجديد    والي الخرطوم : حكومة الولاية مهتمة للغاية بملاحظات وآراء المجلس التشريعي    الكشف عن استخدام أسلحة كيميائية في ملكال..قبريال تانج ل «الإنتباهة»: جوبا استخدمت أسلحة كيميائية في ملكال    بالفيديو.. 4 سنوات لطفل في دقيقتين ونصف    فتاة روسية تفوز بمسابقة الجمال لذوات الاحتياجات الخاصة + صورة    ارتفاع تكلفة غسيل الكلى بالمراكزالخاصة والحكومية    أسعار الذرة بأنواعها في سوق القضارف    المغرب تعلن استراتيجية شاملة لمواجهة إيبولا وتعاون صحى مع ألمانيا    أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني اليوم الخميس    يوم مشهود في تاريخ اتحاد العاب ال    أمريكا تبيع صواريخ "باتريوت" للسعودية بقيمة 1.75 مليار دولار    البعثة السودانية بمكة المكرمة تنفي قيام اطباء سودانيين في المملكة باطعام الحجيج السودانين    في (القهر والبلوى)..!    ارقد اعيش انا جرابك..    لإستلهام معاني التضحية في حياتنا    "ترباس" أعد لجمهوره مفتخر الأغنيات.. "فخري تيراب" مشغول مع (برتوكول الغرام).. "محمد ميرغني" يطل عبر (اشتقت ليك)    تبرئة (12) متهماً بالحرق والإتلاف في أحداث سبتمبر    تشيعت ام ساجدة .. وتنصرت مريم ابرار    نهب مبالغ مالية من صندوق الإسكان بعطبرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

بيان الجبهة السودانية للتغيير حول التطورات السياسية الراهنة


بيان حول التطورات السياسية الراهنة
تتابع الشعوب السودانية بقلق بالغ ما جرى ويجري في البلاد من تطورات خطيرة على كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي عبرت عن عمق أزمة القضايا السودانية، وعن خطورة مآلات الأوضاع الحالية التي سوف تؤدي إلى الانزلاق نحو الفوضي الشاملة نتيجة لعقلية الاقصاء والاحتواء التي ينتهجها النظام في التعامل مع القضايا الوطنية المعقدة، واصراره وتماديه في تجاهل الاحتقان العام الذي ولده الأثر التراكمي لسجله الحافل بنقض المواثيق والعهود، واتباعه سياسة ترحيل الأزمات، مما أدى إلى انسداد الأفق السياسي، لتصبح الأجواء السياسية مشحونة بالتوتر وارتفاع الأصوات الداعية للمواجهة وتصعيد الاقتتال بين أبناء الوطن الواحد.
إن خطاب السلطة السياسي المأزوم الذي يصدر من أركانها وأعمدتها ومصادر القرار فيها القصد منه مغالطة الجماهير وخداع الشعب وتضليل الرأي العام المحلي والإقليمي والدولي، سيما وأن الحقائق الأمنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية تهزم وتكذب مفردات هذا الخطاب الذي يقوم على صناعة الأزمات لا ابتكار الحلول كما جاء في خطاب الرئيس عمر حسن البشير المنبري مؤخرا وحديث د. نافع علي نافع أمام المجلس التشريعي لولاية الخرطوم.
بفضل سياسات النظام الحمقاء التي جعلت الدولة السودانية تمر بحالة استثنائية يصعب القياس عليها بلغت الأزمة السياسية السودانية قمة مراحل تعقيداتها، وتعطلت لغة الحلول السلمية، والحوار الدبلوماسي، ولم يعد أمام هذا النظام القمعي إلا الحلول الأمنية والعسكرية في مواجهة الشعوب السودانية.
وعليه ترى الجبهة السودانية للتغيير بأن المخرج من هذه الأزمات يكمن في التالي:
1 أن يقر نظام الجبهة القومية الإسلامية بفشله التاريخي في قيادة البلاد، وأن يتنحى عن السلطة ويسلمها إلى الشعوب السودانية لتقرر مصير بلادها.
2 أن تأخذ الجماهير ممثلة في كل قطاعاتها زمام المبادرة لتنظم صفوفها في ثورة شعبية هادرة تطيح بهذا النظام القمعي لتقيم على أنقاضه دولة الدستور والقانون.
3 نناشد قواعد الأحزاب التي تتمادى قياداتها في منهجها التخذيلي والمساوم أن تتجاوز وتتخطى هذه القيادات المحبطة وأن تشارك بفاعلية في في الثورة على هذا النظام.
4 أن يتحمل المجتمع الدولي بكل ما يحمل من قيم إنسانية مسؤولياته تجاه المدنيين الذين يتضررون من حروب النظام، وأن يلزم نظام الجبهة القومية الإسلامية السماح للمنظمات الإنسانية ومنظمات الإغاثة الدولية بتوصيل المساعدات والأغذية وتوفير الحماية لمخيمات النازحين واللاجئين.
5 أن تتحلى الشعوب السودانية باليقظة والحس الوطني لهزيمة خطاب السلطة العنصري الذي ينتهج سياسة فرق تسد حتى يستمر في السلطة على حساب تمزيق النسيج الاجتماعي والسلم الأهلي.
6 نناشد بعض القبائل التي تقاتل بعضها البعض في دار فور والمناطق الاخري، أن تحكم صوت العقل وتوقف حروب الوكالة، وتوجه طاقاتها لاسقاط هذا النظام لأنها المتضرر الوحيد من هذا الاقتتال.
7 نناشد القوات النظامية بوصفها جزء من أبناء هذا الشعب أن تنحاز إلى جانب الشعب السوداني في قضيته العادلة ضد الظلم والقهر والطغيان.
8 تقف الجبهة السودانية للتغيير وتؤيد بشدة التحركات والحملات التي تقوم بها مختلف الأجسام ومنظمات المجتمع المدني والأحزاب السياسية والفعاليات الشبابية والطلابية والاتحادات النسوية الداعية إلى الثورة على نظام الجبهة القومية الإسلامية.
9 تثمن الجبهة السودانية للتغيير الانتصارات العسكرية الباهرة التي يحققها ثوار الجبهة الثورية على مليشيا نظام الجبهة القومية الإسلامية وتدعو في ذات الوقت المجتمع الدولي بالضغط على النظام أن يوقف حروبه العبثية التي تضرر منها المدنيين كثيرا.
وعاش كفاح الشعوب السودانية
الجبهة السودانية للتغيير
يوافق يوم 15 يونيو 2013م.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.