توقع نمو الاقتصاد الإفريقي بنسبة 4,5 بالمائة عام 2015 م    المريخ ملاذ آمن    الرابطة كوستي يقرر انطلاقة إعداده بأسمرا    اتفاق سوداني ماليزي على زيادة الإنتاج النفطي    شاهد الصور والفيديو: وقفة الصحفيين السودانيين الأحتجاجية وبيان مهم حول إضراب شامل    الإسراء والمعراج    حسرة في تونس لضياع فرصة الفوز علي الاولمبي السوداني إدارياً    توزيع سلة رمضان لعمال الخرطوم الأسبوع القادم    أمن الحدود!!    تفاهمات بين الاتحادي الديمقراطي والوطني بشأن الحكومة المقبلة    النائب الأول يفتتح منشآت خدمية بشمال دارفور    الاتحاد الإفريقي يدعو لحظر السلاح عن الجنوب    مازن شمس الفلاح: المريخ صعدني للفريق الأول وأعادني للرديف وأنا آخر من يعلم    المريخ يشكل بعثته لتونس ويرسل جميع لاعبيه المسجلين بالكشف الأفريقى لقرطاج    سوسة تواصل صقل الفرسان لمواجهة الغربان    تبرئة الأمين السابق لوزارة الدفاع من تهمة الاحتيال    السجن (10) سنوات على تاجر حشيش    اختطاف فتاة وإرغامها على تجرع صبغة بأم درمان    أزمة مياه حادة بمدينة أبوسِعد بأم درمان    محكمة الاستئناف تطلب ملف قضية التجسس بوزارة الخارجية    "خالد الصحافة" يستعد لإطلاق ألبوم "صمت العيون"    المالية توجه بوضع ضوابط للعمل بأورنيك (15) المالي    خبير زراعي: السودان الأنسب بيئةً لزراعة القوار    إنطلاق الخطة الإسكانية بمحلية مدني الكبرى    حريق هائل بعدد من دكاكين سوق (ستة) بمايو    منشق عن "جبريل" يكشف تفاصيل عصيان القيادة العسكرية في معركة (قوز دنقو)    نص بيان اعلان الاضراب ومذكرة شبكة الصحفيين لمجلس الصحافة    الشرطة : إجراءات أولية في مواجهة مدير مرور الخرطوم    بدء الملتقي الأول لإعادة هندسة الموارد البشرية بالخرطوم    وزير الكهرباء: لا قطوعات في شهر رمضان    أفضل المواد الغذائية لوقاية الرئتين من الضباب الدخاني    أبل تعتزم تزويد آيفون 6 أس بكاميرا من سوني    عمر الشريف يعاني من الزهايمر    طريقة جديدة لوقاية مرضى السكري من العمى    الجماعة الاسلاموية    السعودية تتجه لإنتاج 4 مليارات قدم مكعبة من الغاز الصخري    إيران تعلن نجاح مفاوضات صواريخ "إس-300" مع روسيا    اتفاق تركي أميركي على دعم جوي للمعارضة السورية    روسيا تطالب المجتمع الدولي بالتخلي عن إزدواجية المعايير في مكافحة الإرهاب    مصر أمام صيف ساخن و«منحنى حاسم»؟    أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني اليوم الثلاثاء    الدورة الثانية لدوري الجنيد    قيس بن الملوح .. سؤال حائر حول وجوده    النفط يستقر بفعل الطلب الآسيوي والأميركي    سعفة كان تذهب إلى الفيلم الفرنسي 'ديبان' وسط استهجان النقاد    أطعمة تساعد على تخفيض ضغط الدم.. أولها الخرشوف والموز    'البورتفوليو' نظام غذائي يخفض نسبة الكوليسترول بالدم    الرياضة المفرطة تنهك جهاز المناعة    محسن سيد: تأخر المعسكر الإعدادي لن يؤثر على تحضيرات المريخ    ماهو الفعل الإبداعي في الذوق الفني؟    قصيدة لعصام عيسى رجب ، إلى (أُمْ قِسْمَةْ) وإلى الْمُضِيئاتِ والْمُضيئينَ في (شارِع الْحَوادِث)    أجانب بقيادة امرأة يوزعون المخدرات بالخرطوم    الإعلان عن انطلاقة احتفالات مهرجان الثقافة القومي السادس بولاية سنار    ابراهيم عوض ….. الثلاثية المبدعة مع ابراهيم الرشيد وودالحاوي ( 3 )    عنف الوثوقيّة    دور البحوث العلمية في التطور    مدرسة ابن تيمية والجرأة على الأكابر    مرحبا بشبيهة رفيدة..!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

بيان الجبهة السودانية للتغيير حول التطورات السياسية الراهنة


بيان حول التطورات السياسية الراهنة
تتابع الشعوب السودانية بقلق بالغ ما جرى ويجري في البلاد من تطورات خطيرة على كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي عبرت عن عمق أزمة القضايا السودانية، وعن خطورة مآلات الأوضاع الحالية التي سوف تؤدي إلى الانزلاق نحو الفوضي الشاملة نتيجة لعقلية الاقصاء والاحتواء التي ينتهجها النظام في التعامل مع القضايا الوطنية المعقدة، واصراره وتماديه في تجاهل الاحتقان العام الذي ولده الأثر التراكمي لسجله الحافل بنقض المواثيق والعهود، واتباعه سياسة ترحيل الأزمات، مما أدى إلى انسداد الأفق السياسي، لتصبح الأجواء السياسية مشحونة بالتوتر وارتفاع الأصوات الداعية للمواجهة وتصعيد الاقتتال بين أبناء الوطن الواحد.
إن خطاب السلطة السياسي المأزوم الذي يصدر من أركانها وأعمدتها ومصادر القرار فيها القصد منه مغالطة الجماهير وخداع الشعب وتضليل الرأي العام المحلي والإقليمي والدولي، سيما وأن الحقائق الأمنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية تهزم وتكذب مفردات هذا الخطاب الذي يقوم على صناعة الأزمات لا ابتكار الحلول كما جاء في خطاب الرئيس عمر حسن البشير المنبري مؤخرا وحديث د. نافع علي نافع أمام المجلس التشريعي لولاية الخرطوم.
بفضل سياسات النظام الحمقاء التي جعلت الدولة السودانية تمر بحالة استثنائية يصعب القياس عليها بلغت الأزمة السياسية السودانية قمة مراحل تعقيداتها، وتعطلت لغة الحلول السلمية، والحوار الدبلوماسي، ولم يعد أمام هذا النظام القمعي إلا الحلول الأمنية والعسكرية في مواجهة الشعوب السودانية.
وعليه ترى الجبهة السودانية للتغيير بأن المخرج من هذه الأزمات يكمن في التالي:
1 أن يقر نظام الجبهة القومية الإسلامية بفشله التاريخي في قيادة البلاد، وأن يتنحى عن السلطة ويسلمها إلى الشعوب السودانية لتقرر مصير بلادها.
2 أن تأخذ الجماهير ممثلة في كل قطاعاتها زمام المبادرة لتنظم صفوفها في ثورة شعبية هادرة تطيح بهذا النظام القمعي لتقيم على أنقاضه دولة الدستور والقانون.
3 نناشد قواعد الأحزاب التي تتمادى قياداتها في منهجها التخذيلي والمساوم أن تتجاوز وتتخطى هذه القيادات المحبطة وأن تشارك بفاعلية في في الثورة على هذا النظام.
4 أن يتحمل المجتمع الدولي بكل ما يحمل من قيم إنسانية مسؤولياته تجاه المدنيين الذين يتضررون من حروب النظام، وأن يلزم نظام الجبهة القومية الإسلامية السماح للمنظمات الإنسانية ومنظمات الإغاثة الدولية بتوصيل المساعدات والأغذية وتوفير الحماية لمخيمات النازحين واللاجئين.
5 أن تتحلى الشعوب السودانية باليقظة والحس الوطني لهزيمة خطاب السلطة العنصري الذي ينتهج سياسة فرق تسد حتى يستمر في السلطة على حساب تمزيق النسيج الاجتماعي والسلم الأهلي.
6 نناشد بعض القبائل التي تقاتل بعضها البعض في دار فور والمناطق الاخري، أن تحكم صوت العقل وتوقف حروب الوكالة، وتوجه طاقاتها لاسقاط هذا النظام لأنها المتضرر الوحيد من هذا الاقتتال.
7 نناشد القوات النظامية بوصفها جزء من أبناء هذا الشعب أن تنحاز إلى جانب الشعب السوداني في قضيته العادلة ضد الظلم والقهر والطغيان.
8 تقف الجبهة السودانية للتغيير وتؤيد بشدة التحركات والحملات التي تقوم بها مختلف الأجسام ومنظمات المجتمع المدني والأحزاب السياسية والفعاليات الشبابية والطلابية والاتحادات النسوية الداعية إلى الثورة على نظام الجبهة القومية الإسلامية.
9 تثمن الجبهة السودانية للتغيير الانتصارات العسكرية الباهرة التي يحققها ثوار الجبهة الثورية على مليشيا نظام الجبهة القومية الإسلامية وتدعو في ذات الوقت المجتمع الدولي بالضغط على النظام أن يوقف حروبه العبثية التي تضرر منها المدنيين كثيرا.
وعاش كفاح الشعوب السودانية
الجبهة السودانية للتغيير
يوافق يوم 15 يونيو 2013م.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.