الإعدام شنقاً لقاتل كمال الأجسام وطالب الحاسوب الجامعي هارون    القوى السياسية تطالب بتقديم المسؤولين عن قتل نازحي (كلمة) للعدالة    زوجان فوق الستين يقومان بأغرب عملية سرقة دولية    الحركة الإسلامية بين الحقيقة و الوهم .. بقلم: زين العابدين صالح عبد الرحمن    أرقام قياسية : زرت كوريا الشمالية مرتين ..!! (2- 2) .. بقلم: يحيى العوض    الطين الملصق في الكرعين ما ببقى نعلين .. بقلم: دكتورة/ آمال جبر الله سيد احمد    عمر البشير وخطأ قاتل في آية قرآنية بنيالا .. بقلم: جعفر خضر    شاب يفقد النطق بسبب رفض خطبته    حركة التجديد في الأدب والفن الفترة 1900- 1956م .. بقلم: تاج السر عثمان    ظواهر خارقه أم مجهولة السبب .. بقلم: د.صبري محمد خليل    النظريات والالحاد .. مدى الاستناد الى العلم.. بقلم: د.أمل الكردفاني    جهود لإتحاد أصحاب العمل السودانى لرفع العقوبات الاقتصادية عن البلاد    تشاد ترحب بتصريح البشير حول الحدود المشتركة بين البلدين    127 مليار يورو ثروة أغنى 400 رجل أعمال في النرويج    الحزب الشيوعي السوداني واتفاقية مياه النيل لعام 1959 .. تعقيب على د. عبد الله علي إبراهيم    كتاب ايام التونج ( 2 ) الفصل الأول    الطاغية العاري..!    إذا لاحظتم هذه البقع على البطاطا تخلّصوا منها فوراً!    رقم غريب لرونالدو في “الليغا”    الرئيس الفلبيني .. هكذا أصبحت مليونيرا    ترامب يهدد مجددا: “رجل الصواريخ” لن يبقى طويلا    أبرز عناوين الصحف الرياضية السودانية الصادرة يوم الأحد 24 سبتمبر 2017م    روبوت مطور يساعدك على اتخاذ القرارات السياسية!    هل يمكن البقاء على قيد الحياة بأكل البطاطا وحدها؟    أمل البشرية في القضاء على الإيدز!    روسيا: الخلاف الأميركي الكوري كشجار أطفال الروضة    السودان والصين يوقعان مذكرة تفاهم في مجال التعدين    تحذير من انتشار "ملاريا" مقاومة للعقاقير    السعودية تنظم بالخرطوم الملتقى التجاري الأول بين البلدين الثلاثاء    تركيا تتوعد بخطوات أمنية رداً على استفتاء كردستان    نشاط زلزالي كوري يثير المخاوف من تجربة نووية    مسامرات    فيلم محمد السني دفع الله يكتسح الايرادات في السينما المصرية    السلاطين يفرمل المريخ ويفرض التعادل "1/1"    أندية اتحاد الخرطوم تدخل المفوض في ورطه وترفض عودة "همد"    القبض على متهمين في جريمة قتل فتاة على ظهر (موتر) بالرصاص    إصابة (4) معدنين في انقلاب شاحنة بنهر النيل    المتهمون بقتل الشاب بالريف الشمالي "أم درمان" يقرون بارتكابهم الجريمة    تعادل الهلال وود نوباوي أفاد الجهاز الفني    بيلاروسيا تعلن جاهزيتها للاستثمار في القطاع الزراعي بالسودان    فوق رأي    خبراء: لابد من تفعيل الجانب التجاري والاقتصادي مع دولة الجنوب والاستفادة من رغبتهم في التعاون    الغابات تشرع في زراعة (1.780) فدان بمناطق البترول    من قفص الاتهام إلى العرضة جنوب (سوداكال) .. (ترامب المريخ) القادم    خطيب الأنصار يطالب الحكام بأن يتركوا السودانيين يختارون من يتولى أمرهم    ” ياسمين” سوري ينثر عبيره في مدني    اتحاد المخابز :لا فجوة في الدقيق    البشير يلتقي محمد الأمين ويعلن تبنيه للأغنية الوطنية    السراب !!    وبعدين سيادتك .. بقلم: سعيد عبدالله سعيد شاهين    بيان من الإمام الصادق المهدي حول معاهدة الالتزام بحظر انتشار الأسلحة النووية    سلاح اللغة ما بين محمود سالم ومحي الدين صابر واللغز الأخير للمغامرين الخمسة .. بقلم: أمجد إبراهيم سلمان    الهجرة: قِيَمٌ نفتقدها .. بقلم: مصعب محجوب الماجدي    ما هي مدة القصر في السفر؟    وبعدين سيادتك    دراسة: الاستماع للموسيقى المبهجة قد ينتج أفكاراً مبتكرة    نظافة الخرطوم مسؤولية من؟ (2)    ضبط المتهمين في سرقات ليلية بالجزيرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان الجبهة السودانية للتغيير حول التطورات السياسية الراهنة


بيان حول التطورات السياسية الراهنة
تتابع الشعوب السودانية بقلق بالغ ما جرى ويجري في البلاد من تطورات خطيرة على كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي عبرت عن عمق أزمة القضايا السودانية، وعن خطورة مآلات الأوضاع الحالية التي سوف تؤدي إلى الانزلاق نحو الفوضي الشاملة نتيجة لعقلية الاقصاء والاحتواء التي ينتهجها النظام في التعامل مع القضايا الوطنية المعقدة، واصراره وتماديه في تجاهل الاحتقان العام الذي ولده الأثر التراكمي لسجله الحافل بنقض المواثيق والعهود، واتباعه سياسة ترحيل الأزمات، مما أدى إلى انسداد الأفق السياسي، لتصبح الأجواء السياسية مشحونة بالتوتر وارتفاع الأصوات الداعية للمواجهة وتصعيد الاقتتال بين أبناء الوطن الواحد.
إن خطاب السلطة السياسي المأزوم الذي يصدر من أركانها وأعمدتها ومصادر القرار فيها القصد منه مغالطة الجماهير وخداع الشعب وتضليل الرأي العام المحلي والإقليمي والدولي، سيما وأن الحقائق الأمنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية تهزم وتكذب مفردات هذا الخطاب الذي يقوم على صناعة الأزمات لا ابتكار الحلول كما جاء في خطاب الرئيس عمر حسن البشير المنبري مؤخرا وحديث د. نافع علي نافع أمام المجلس التشريعي لولاية الخرطوم.
بفضل سياسات النظام الحمقاء التي جعلت الدولة السودانية تمر بحالة استثنائية يصعب القياس عليها بلغت الأزمة السياسية السودانية قمة مراحل تعقيداتها، وتعطلت لغة الحلول السلمية، والحوار الدبلوماسي، ولم يعد أمام هذا النظام القمعي إلا الحلول الأمنية والعسكرية في مواجهة الشعوب السودانية.
وعليه ترى الجبهة السودانية للتغيير بأن المخرج من هذه الأزمات يكمن في التالي:
1 أن يقر نظام الجبهة القومية الإسلامية بفشله التاريخي في قيادة البلاد، وأن يتنحى عن السلطة ويسلمها إلى الشعوب السودانية لتقرر مصير بلادها.
2 أن تأخذ الجماهير ممثلة في كل قطاعاتها زمام المبادرة لتنظم صفوفها في ثورة شعبية هادرة تطيح بهذا النظام القمعي لتقيم على أنقاضه دولة الدستور والقانون.
3 نناشد قواعد الأحزاب التي تتمادى قياداتها في منهجها التخذيلي والمساوم أن تتجاوز وتتخطى هذه القيادات المحبطة وأن تشارك بفاعلية في في الثورة على هذا النظام.
4 أن يتحمل المجتمع الدولي بكل ما يحمل من قيم إنسانية مسؤولياته تجاه المدنيين الذين يتضررون من حروب النظام، وأن يلزم نظام الجبهة القومية الإسلامية السماح للمنظمات الإنسانية ومنظمات الإغاثة الدولية بتوصيل المساعدات والأغذية وتوفير الحماية لمخيمات النازحين واللاجئين.
5 أن تتحلى الشعوب السودانية باليقظة والحس الوطني لهزيمة خطاب السلطة العنصري الذي ينتهج سياسة فرق تسد حتى يستمر في السلطة على حساب تمزيق النسيج الاجتماعي والسلم الأهلي.
6 نناشد بعض القبائل التي تقاتل بعضها البعض في دار فور والمناطق الاخري، أن تحكم صوت العقل وتوقف حروب الوكالة، وتوجه طاقاتها لاسقاط هذا النظام لأنها المتضرر الوحيد من هذا الاقتتال.
7 نناشد القوات النظامية بوصفها جزء من أبناء هذا الشعب أن تنحاز إلى جانب الشعب السوداني في قضيته العادلة ضد الظلم والقهر والطغيان.
8 تقف الجبهة السودانية للتغيير وتؤيد بشدة التحركات والحملات التي تقوم بها مختلف الأجسام ومنظمات المجتمع المدني والأحزاب السياسية والفعاليات الشبابية والطلابية والاتحادات النسوية الداعية إلى الثورة على نظام الجبهة القومية الإسلامية.
9 تثمن الجبهة السودانية للتغيير الانتصارات العسكرية الباهرة التي يحققها ثوار الجبهة الثورية على مليشيا نظام الجبهة القومية الإسلامية وتدعو في ذات الوقت المجتمع الدولي بالضغط على النظام أن يوقف حروبه العبثية التي تضرر منها المدنيين كثيرا.
وعاش كفاح الشعوب السودانية
الجبهة السودانية للتغيير
يوافق يوم 15 يونيو 2013م.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.