وفود من حزب الامة والمؤتمر الشعبي والسائحون تصل اديس ابابا للوقوف على سير المفاوضات    ميسي يتحدث لأول مرة عن صفقة تشيلسي    "داعش" يهدد هيفاء وهبي بسبب فسانها العاري    والي الخرطوم يؤكد اهتمام حكومته المتعاظم بالثقافة وأهل الإبداع    "اليوجا" تخفف من أعراض التهاب المفاصل    برهان ومحسن يوافقان على العمل مع المدير الفني الأجنبي المرتقب    الكابتن أحمد عباس: قدمت أوكرا وكوفي للمريح ونجاحهما مسؤوليتي الشخصية    منوعات الجمعة    مشروع تمويل أصغر ل"2000" أسرة بالخرطوم    البروفسير حسين أبو صالح يشّرح الحالة السودانية    تقرير إستراتيجي يكشف عن فجوة في قوات الشرطة بالخرطوم    كرتي : مؤتمر روما امتداد لمؤتمر الخرطوم لمكافحة الهجرة غير الشرعية    آيفون 6 مرصع بالذهب بقيمة 2 مليار يشعل الأسافير    ضبط كميات من اللحوم غير الصالحة للاستخدام الآدمي والسجوق بمنزل بالخرطوم    دراسة ألمانية: السودانيون يعرفون القمح والشعير قبل (7) آلاف سنة    معتوه يكسر أسنان رجل داخل مطعم بالسوق العربي    ضبط مزرعة خنازير ب(الجريف شرق)    البشير يفتتح مهرجان البركل الدولي للسياحة    السودان يمنح شركة فرنسية امتيازاً لتنقيب الذهب بشمال كردفان    نحو (3) آلاف طالب يهجرون الدراسة بجامعة الفاشر بسبب الأوضاع الاقتصادية    البشير" يستدعي الولاة لاجتماع طارئ بالمركز العام للوطني ب(الأحد)    إحباط تهريب كميات كبيرة من الحبوب المنشطة والكريمات المحظورة بشرق النيل    الهلال يتجه الى اوروبا ويقترب من الايطالي جواد    حكومة الخرطوم تكشف عن عجز في قوات الشرطة يقدر ب «19636»    الإعدام شنقاً لقاتل قريبه بمنطقة السقاي بسبب «لبانة»    عودة « المهدي » .. عقلانية « الوطني » ..    قتيلان وعشرات الجرحى بتفريق الأمن مظاهرات بمصر    وصفات منزلية لمحاربة نزلات البرد    مليونير صيني يهدم أكواخ قريته ويبني منازل فاخرة لسكانها + صورة    إطلاق سراح تجار متورطين في صفقات مشبوهة بسنار    رئيس الجمهورية يفتتح مهرجان البركل الدولي للسياحة والثقافة    اطلاق قنابل اسرائيلية مضئية فوق قرية شبعا جنوب شرق لبنان    المهدي يفتتح معرض زهور الخريف للعام 2014 م بالمقرن    إضافة لارهاب الدولة ، إرهاب الجماعات يهدد السودان    آنستم.. وشرفتم.. يا حركتنا السياسية !! .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    معدل البطالة في اليابان ينخفض الي 3.5% في اكتوبر    رانيا يوسف فتاة سيئة السمعة في «ريجاتا»    فضح«نشالة» سرقت «4» موبايلات في حافلة الدروشاب بنغمة جلاكسي    مدينة بريسبن الاسترالية تتعرض إلى أسوأ عاصفة ثلجية في غضون 10 أعوام    أول عقار جيني يباع بمليون يورو    د. عارف عوض الركابي : «داعش سودانية» تؤكد الجهل بضوابط الجهاد    بعد هيفاء.. هل تُمنع أغنيات إليسا في مصر؟    بالفيديو.. دينا تعترف: أحمد زكي سبب اعتزالي القبلات في الأفلام.. ده فتحلي شفتي    6 نصائح بسيطة لتجنب أمراض الكليتين    نجل قيادي بالحركة الشعبية يحرق طالباً بالدمازين    «داعش سودانية» تؤكد الجهل بضوابط الجهاد د. عارف عوض الركابي    عناوين الصحف الرياضية الصادرة يوم الجمعة 28 نوفمبر 2014    مصرية تخلع زوجها لأنه أصلع!!    الترابي: «شهادة المرأة نصف شهادة الرجل كذب سياسي ولا أساس له في الدين»    قاقرين : هلال 2015م رهيب ولكن !!    لحن اللقاء    أخطار بيئية... مواقع التحديات    الحل : بنك الفساد    بالفيديو: الصوفية السودانية تتجاوز مرحلة المحلية وتنطلق للعالمية صوب المانيا    كثرة الكلام وقلة الفعل    "عبد الحي يوسف" يعلن ظهور علامات الساعة الصغرى    واشنطن تخطط لفتح جبهة على الأراضي الحدودية مع ليبيا لضرب 'داعش'    هل الإنقاذ قدرنا؟ وهل يقول سفيهنا علينا شططا؟!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

بيان الجبهة السودانية للتغيير حول التطورات السياسية الراهنة


بيان حول التطورات السياسية الراهنة
تتابع الشعوب السودانية بقلق بالغ ما جرى ويجري في البلاد من تطورات خطيرة على كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي عبرت عن عمق أزمة القضايا السودانية، وعن خطورة مآلات الأوضاع الحالية التي سوف تؤدي إلى الانزلاق نحو الفوضي الشاملة نتيجة لعقلية الاقصاء والاحتواء التي ينتهجها النظام في التعامل مع القضايا الوطنية المعقدة، واصراره وتماديه في تجاهل الاحتقان العام الذي ولده الأثر التراكمي لسجله الحافل بنقض المواثيق والعهود، واتباعه سياسة ترحيل الأزمات، مما أدى إلى انسداد الأفق السياسي، لتصبح الأجواء السياسية مشحونة بالتوتر وارتفاع الأصوات الداعية للمواجهة وتصعيد الاقتتال بين أبناء الوطن الواحد.
إن خطاب السلطة السياسي المأزوم الذي يصدر من أركانها وأعمدتها ومصادر القرار فيها القصد منه مغالطة الجماهير وخداع الشعب وتضليل الرأي العام المحلي والإقليمي والدولي، سيما وأن الحقائق الأمنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية تهزم وتكذب مفردات هذا الخطاب الذي يقوم على صناعة الأزمات لا ابتكار الحلول كما جاء في خطاب الرئيس عمر حسن البشير المنبري مؤخرا وحديث د. نافع علي نافع أمام المجلس التشريعي لولاية الخرطوم.
بفضل سياسات النظام الحمقاء التي جعلت الدولة السودانية تمر بحالة استثنائية يصعب القياس عليها بلغت الأزمة السياسية السودانية قمة مراحل تعقيداتها، وتعطلت لغة الحلول السلمية، والحوار الدبلوماسي، ولم يعد أمام هذا النظام القمعي إلا الحلول الأمنية والعسكرية في مواجهة الشعوب السودانية.
وعليه ترى الجبهة السودانية للتغيير بأن المخرج من هذه الأزمات يكمن في التالي:
1 أن يقر نظام الجبهة القومية الإسلامية بفشله التاريخي في قيادة البلاد، وأن يتنحى عن السلطة ويسلمها إلى الشعوب السودانية لتقرر مصير بلادها.
2 أن تأخذ الجماهير ممثلة في كل قطاعاتها زمام المبادرة لتنظم صفوفها في ثورة شعبية هادرة تطيح بهذا النظام القمعي لتقيم على أنقاضه دولة الدستور والقانون.
3 نناشد قواعد الأحزاب التي تتمادى قياداتها في منهجها التخذيلي والمساوم أن تتجاوز وتتخطى هذه القيادات المحبطة وأن تشارك بفاعلية في في الثورة على هذا النظام.
4 أن يتحمل المجتمع الدولي بكل ما يحمل من قيم إنسانية مسؤولياته تجاه المدنيين الذين يتضررون من حروب النظام، وأن يلزم نظام الجبهة القومية الإسلامية السماح للمنظمات الإنسانية ومنظمات الإغاثة الدولية بتوصيل المساعدات والأغذية وتوفير الحماية لمخيمات النازحين واللاجئين.
5 أن تتحلى الشعوب السودانية باليقظة والحس الوطني لهزيمة خطاب السلطة العنصري الذي ينتهج سياسة فرق تسد حتى يستمر في السلطة على حساب تمزيق النسيج الاجتماعي والسلم الأهلي.
6 نناشد بعض القبائل التي تقاتل بعضها البعض في دار فور والمناطق الاخري، أن تحكم صوت العقل وتوقف حروب الوكالة، وتوجه طاقاتها لاسقاط هذا النظام لأنها المتضرر الوحيد من هذا الاقتتال.
7 نناشد القوات النظامية بوصفها جزء من أبناء هذا الشعب أن تنحاز إلى جانب الشعب السوداني في قضيته العادلة ضد الظلم والقهر والطغيان.
8 تقف الجبهة السودانية للتغيير وتؤيد بشدة التحركات والحملات التي تقوم بها مختلف الأجسام ومنظمات المجتمع المدني والأحزاب السياسية والفعاليات الشبابية والطلابية والاتحادات النسوية الداعية إلى الثورة على نظام الجبهة القومية الإسلامية.
9 تثمن الجبهة السودانية للتغيير الانتصارات العسكرية الباهرة التي يحققها ثوار الجبهة الثورية على مليشيا نظام الجبهة القومية الإسلامية وتدعو في ذات الوقت المجتمع الدولي بالضغط على النظام أن يوقف حروبه العبثية التي تضرر منها المدنيين كثيرا.
وعاش كفاح الشعوب السودانية
الجبهة السودانية للتغيير
يوافق يوم 15 يونيو 2013م.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.