جورج فورمان: لهذا السبب خسرت أمام محمد علي كلاي في مباراة «القرن»    البرلمان يرفض مقترحات بتعديلات دستورية من الرئاسة ووزارة الدفاع    كيم كارداشيان: "لا أشعر بأي خجل و سأشجع ابنتى على التعري"    فوز الحزب الحاكم في الانتخابات المحلية البولندية    بان كي مون.. الأمم المتحدة تدعم كينيا في مواجهة الإرهاب    المراجع يوقف إجراءات بيع 7 أصول لبنك الثروة الحيوانية    السجن ل22 داعية إسلامياً في الصين بتهمة نشر الكراهية + صورة    التونسيون يصوتون اليوم لاختيار رئيس جديد للبلاد    الفنان الفلسطيني محمد عساف يواصل فشله الإجتماعي.. خطوبته مع وزين المصري لم تدم سوى خمسة ايام    بالفيديو: حل رائع يساعدك على إعادة تشغيل موبايلك بعد سقوطه في الماء خلال 20 دقيقة    تظاهرة رياضيه كبري اليوم بالكلاكلة شرق    مواجهتان حاسمتان في نصف نهائي كأس الخليج    إنتاجية عالية للفول السوداني والذرة بالجزيرة و بسنار    مصر : شاب يرتدي النقاب لمقابلة زوجته    فشل بيع جائزة أوسكار للممثل جيمس كاغني في مزاد    فيروز في عيد ميلادها ال79 محمولة بالعشق العربي    عناوين الصحف الرياضية الصادرة يوم الأحد 23 نوفمبر 2014    معنى كلمة فورمولا – 1 في سباق السيارات!    إلى من يخلطون بين الحكم الذاتي وحق تقرير المصير    عاصفة قد تعصف بالجبهة الثورية!!    استزراع 9 الاف من الأسماك ضمن مشروع الاستزراع السمكي بالنهود    الحكم الذاتي يجدد الامال لشعب النوبة والنيل الازرق و يطيح بمناطحات أهل المصلحة !!    احذروا من تناول الكيك والبسكويت    لهذا السبب خسرت أمام محمد علي في مباراة «القرن»    أوليفر كان ينفض عن نفسه اتهامات «الغضب»!    وزير الخارجية: السودان لن يسمح باستهداف عملية السلام في دارفور    حركة الإخوان المسلمين في السودان: من الإصلاح إلى الراديكالية    مسلحو حركة الشباب الصومالية يقتلون 28 راكباً كينيا بوحشية    داعش : مجموعات بالسودان ستعلن قريبا المبايعة    معلومات جديدة وخطيرة عن وجهة جهاز امن النظام في المرحلة المقبله    همساتي لغندور رهان سلاح الطعام ضد النوبة و الانقسنا خاسر    تنقيح النفي اخفاء وجه الحقيقة    ضبط "سمسم" مهرّب لدول الجوار    من ذكريات زمن الشموخ أساتذتي (17) المناضل والشاعر الكبير محجوب محمد شريف    السلطة الإقليمية لدارفور تؤكد اهتمامها بإعادة تأهيل المشاريع الزراعية القومية بالإقليم    حماية المستهلك تحذر من انتشار المطاعم غير المستوفية للشروط الصحية بالولاية    الشرطة توقف متورطاً في حادثة نهب تاجر بشارع الجمهورية    رجل يعثر على (يد ورأس) طفل قرب مستشفى شهير ب(الكلاكلة)    هل يكسب "الكاردينال" الرهان؟!    حفل (أغاني وأغاني) بالدوحة .. ما زال صداه يتردد في أوساط الجالية السودانية    النيابة ترفض إطلاق سراح متهمين بسرقة مبيدات ب(7) مليارات    جريمة مروعة : مقتل شاب بسبع طعنات بودمدني    ما هو سر الفراعنة في القوة الجنسية !؟    7 أسباب لزيادة وزن الرجل بعد الزواج    الصحة العالمية تحذر من عودة الطاعون    زراعة 351 ألف فدان بالموسم الشتوي بولاية نهر النيل    مساعٍ لزيادة الحد الأدنى للمعاش مطلع العام المقبل    السودان سيكتفي من المحاليل الوريدية العام المقبل    التلفزيون..بين جوهر العقلية وضيق الطاقية والمظاهر الشكلية    الإعدام والسجن على (3) نظاميين بتهمة قتل نزيل داخل حراسة ب(المسيد)    العولمة والمواقف المتعددة منها .. بقلم: د.صبري محمد خليل    اقتياد الملاك والعمال إلى قسم شرطة الحتانة.. ضبط أكبر مصنع لتكرير الزيوت الفاسدة    الطريقة البرهانية في ميزان النقد العلمي «4/5» د. عارف عوض الركابي    مسلحون ينهبون تاجر عملة بشارع الجمهورية    حيل الأفكار وسرعة الأخبار..!!    شعيرة الزكاة.. في عهد العمرين ابن عبد العزيز وابن البشير!!    رجال صنعوا التاريخ ... أولاد الحاج جابر (نموذجاً)    تلك الدودة التي دسّوها في تفاحتك (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

كلمات فى رثاء الشهيد د. خليل ابراهيم
نشر في السودان اليوم يوم 18 - 01 - 2012


B]Abdullahi El-tom
بسم الله الرحمن الرحيم
كلمات فى رثاء الشهيد د. خليل ابراهيم
بقلم د. عبدالله عثمان التوم
إكمال المشروع ثأرنا
إن كنت تهاب الموت لما رحلت.إن كنت تخشى قولت الحق لما رحلت. وإن كنت تسكت عن الظلم والفساد لما رحلت ايضاً.ولكنك اكبر وأعظم لهذا رحلت.
نعم باستشهادك قد فقدنا مناضلاً جسورا وعلماً عظيماً لا يهادن فى حقوق أهله ولا يساوم فى كرامة عشيرته وبنى وطنه.
لقد علَمنا التاريخ أن الأبطال لايموتون ولنا فى السودان أمثال كثر: الدكتور جون قرنق دى مابيور، الأستاذ محمود محمد طه، الأستاذ عبدالخالق محجوب، القائد سُحيني ، المناضل على عبداللطيف والشهيد يحى بولاد.
ولنا أيضاً فى القارة الأفريقية رموز مثلك بالذكر ... منهم باتريس لوممبا وكوامى نكروما وعمر المختار. هؤلاء جميعاً رحلوا فتجددت وتعمقت برحيلهم الثورة ... ثورة الحرية والعدالة والمساواة..
لن نبكيك ياشهيدنا بالحقد والكراهية والغبن ولن ننعاك برد المثل بالمثل ....
قسماً سنبقى أكثر صموداً وأشد شكيمة وأعتى عزيمة من أجل إكمال المشروع... ... قسماً سنمضى قُدماً لإنهاء التهميش... قسماً سنمضى قُدماً لإرساء العدالة... قسماً سنمضى قُدماً لإحقاق الحق فى كل شبرٍ ولكل فرد فى وطننا الحبيب .
د. عبدالله عثمان التوم
دبلن ... أيرلندا
[/b]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.