(الفاو): ندعم جُهُود الحكومة في إجراء المسوحات الوبائية    مدرسةأبو أيوب الأنصاري تفوز على مدرسةنور المعارف في البطولةالمدرسيةالأفريقية    الأولمبية تحفز المنتخبات معنويا في ختام المشاركات الفردية    الهلال في الميدان..!    ولايةالخرطوم والسكة الحديد تتفقان على تطوير قطار النقل والموصلات    وزيرة الحكم الاتحادي تعقد اجتماعاً في الوزارة تُؤكِّد فيه على تقديم استقالتها وتوضح الأسباب    سعر الدولار في السودان اليوم الإثنين 15 أغسطس 2022 .. السوق الموازي    البرهان يُسلِّم (45) عربة للضباط و(113) ركشة لضباط الصف والجنود مُصابي العمليات الحربية    الفرقة (16) مشاة تحتفل بعيد الجيش    شاهد بالفيديو.. خبيرة تجميل تكشف كواليس عن المذيعة تسابيح خاطر حدثت داخل المركز: (تسابيح لا تستطيع التوقف عن الكلام حتى بعد أن أضع لها "الروج" ) والمذيعة ترد بتدوينة خاصة    شاهد بالفيديو.. أول حفل للمطربه عائشه الجبل بعد عودة قانون النظام العام.. تغني بالحجاب وتردد أشهر الأغنيات السودانية وأكثرها احتراماً وساخرون: (الشعب السوداني ما بجي إلا بالسوط)    شاهد بالفيديو.. فنانة سودانية تصرخ خلال حفل حاشد (اوووب علي قالوا النظام العام رجع…النصيحة رجع الوجع) وساخرون يشمتون فيها (رجع للزيك ديل)    الصحة الخرطوم توجه بعدم الإعلان عن الأدوية والنباتات العشبية    استعدادا للبطولة العربية.. منتخب الناشئين يتدرب بملعب وادي النيل    تحديثات جديدة من غوغل على نتائج البحث.. تعرف على تفاصيلها    المجلس الأعلي للبيئة: إيجاد حلول عاجلة للمشاكل البيئية بالنيل الأبيض    اجازة تقرير اداء النصف الاول لحكومة ولاية كسلا    بعد إضرابٍ دام"15″ يومًا..انسياب حركة الصادر والوارد ب"أرقين واشكيت"    أسعار مواد البناء والكهرباء بسوق السجانة اليوم الاثنين 15 أغسطس 2022م    الارصاد: سحب ركامية ممطرة بعدد من الولايات    مريم الصادق تكشف عن قرب التوصل إلى اتفاق سياسي    سناء حمد ل(إبراهيم الشيخ): جميعنا بحاجة لتقديم التنازلات    الأهلي شندي يفجر مفاجأة بضم بويا    علاج جيني جديد قد يمنع فقدان السمع الوراثي    نجاح تجربة رائدة لزرع قرنية مصنوعة من جلد الخنزير    وفد جديد من الكونغرس يزور تايوان    فلوران في الخرطوم والهلال يستقبل 3 أجانب    بثينة دينار تغادر الوزارة رسمياً    اندية القضارف تواصل دعم صفوفها بنجوم التسجيلات    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الأثنين" 15 أغسطس 2022    الإجابة(no) عارفين ليه..؟؟    القبض على شبكة إجرامية متخصصة في ترويج الحبوب المخدرة (ترامادول)    الشرطة تسترد طفلة مختطفة بعد بيعها ب(50) ألف جنيه    الوليد بن طلال استثمر 500 مليون دولار في روسيا تزامنا مع بدء العملية العسكرية    تحذير لمستخدمي فيسبوك وإنستغرام.. هذه مصيدة لكشف بياناتكم    مطارنا الفضيحة    إنطلاق ورشة تدريب المهندسين الطبيين لمراكز غسيل الكلى    شبيه لمصطفى سيدأحمد يتملك حوالي "1200" شريط كاسيت للراحل    صلاح الدين عووضة يكتب : وأنا!!    القبض على مجموعة مسلحة متهمة بسرقة منازل المواطنين بالخرطوم    فائدة مذهلة لصعود الدرج بدلًا من استخدام المصعد!    ضبط كميات كبيرة من الخمور المعدة للبيع بمروي    الانتباهة: تفاصيل أخطر عملية نهب مسلّح بالخرطوم    محامي قاتل الإعلامية شيماء جمال ينسحب من القضية    القبض على متهمين بنهب مواطن تحت تهديد السلاح الناري شمال بحري    السودان.. إعادة طفلة إلى أسرتها بعد بيعها بخمسين ألف جنيه    أم محمد.. (ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة)!!    الرياض تستضيف المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون نوفمبر المقبل    جمعية الروائيين السودانيين تصدر صحيفتها الالكترونية    الأمطار تغمر المسرح القومي ودمار لعدد من النصوص التاريخية    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    د. توفيق حميد يكتب: هل مات أيمن الظواهري قبل قتله في أفغانستان؟    الرئيس السريلانكي السابق في تايلاند    عبد الرحمن عبد الرسول..ولجنة تكريم فضفاضة ؟    حادثة "هاوية نهاية العالم" تثير ضجة في السعودية    الموفق من جعل له وديعة عند الله    ال(إف بى آى) تُداهم منزل دونالد ترامب في فلوريدا    الأمة القومي يُدين ما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تفاصيل جديدة حول أحداث الجريف شرق
نشر في آخر لحظة يوم 14 - 06 - 2015

لم يدرك الشاب أحمد عبيد أحمد حمد البالغ من العمر(22 ) عاماً أن كوب القهوة الذي احتساه عصر أمس الأول في منزلهم هو الأخير في حياته، وتبدو قصة أحمد الذي توفي في أحداث الجريف شرق أمس الأول ذات مفارقات غريبة، فقد كان أحمد طبقاً لحديث والدته أحلام إبراهيم التوم التي جلست إليها «آخر لحظة» أمس أن ابنها الشهيد أحمد أكبر ابنائها كان يعمل سائق ركشة بدأ يومه الصباحي كعادته اليومية وليس له علاقة بالإعتصام الذي بدأ منذ أربعة أشهر ، وإنه خرج من المنزل بعد احتسائه لكوب القهوة بعد سماعه أن الكوبري قد أغلق، وحدث ما حدث له عندما حاول الدخول الي احدي الورش ، ولفظ أنفاسه الأخيرة مابين الساعة الرابعة والنصف والخامسة عصراً «خنقتها العبرة» قائلة:
«الحمد لله مات ولدي راجل وشهيد» واضافت إنه يوفر الدخل لإعاشة الأسرة وإنها تفاجات بوفاتة من نساء الحي اللائي توافدن إليها وهن يصرخن ويكبرن أن أحمد توفى والآن بالمستشفى .
ونفت ل «آخر لحظة» أنه ناشط مؤكدة عدم ممارسته لأي نشاط أو تبعيته لأي تنظيم حسب ماتناقلته مواقع التواصل الإجتماعي، موضحة أنه لم يواصل تعليمة بمعهد التدريب المهني .
ويقول والده عبيد أحمد عبيد إنة تلقى نبأ وفاته بعد صلاة العصر بالجامع، وأنه كان بمثابة الصاعقة على رؤوسهم، وتم نقلة لمستشفى شرق النيل، وعند ذهابي للمستشفى وجدتة مصاباً في الراس وسنتخذ الاجراءات القانونية اللازمة
ومن جانب آخر وجه وزير العدل مولانا د. عوض الحسن النور النيابة العامة بتولي التحري فى أحداث الجريف شرق لضمان الحياد، وتفقد النور أمس قسم شرطة حلة كوكو والجريف شرق، ووقف على الأوضاع بالجريف شرق في ظل الأحداث التي جرت أمس الأول وراح ضحيتها أحد المواطنين، كما ناشد مواطني الجريف شرق بتقديم طلباتهم له مباشرة للنظر فيها بعد مراجعة الجهات ذات الصلة ثم الفصل فيها وفقاً للقانون، حاثا الجميع على ضبط النفس والتحلي بالصبر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.