عناوين الصحف السياسية والمواقع الاكترونية الثلاثاء 28 سبتمبر 2021    البنك الدولي يقدِّم (700) مليون دولار لدعم قطاع كهرباء السودان    الاتحاد الأوروبي يتراجع عن ملاحقة برشلونة والريال واليوفي    إعلان قائمة (صقور الجديان) لمباراتي غينيا كوناكري    (2410) حالة ملاريا بالخرطوم خلال أسبوع    قوى سياسية وحركات مسلحة تشرع في تأسيس ائتلاف موازٍ ل (الحرية والتغيير)    نقابة المحامين الفرنسيين َوجامعة النيلين يدربون القانونيين في قضايا الدستور وحقوق الإنسان    مناوي: الحرية والتغيير ليست الجسم القديم    رئيس يونيتامس يدعو أطراف الحكومة الانتقالية لوقف التصعيد الإعلامي    ستة استخدامات لكاميرا الهاتف الذكي يجهلها الكثيرون    الشرطة: نعمل على الحفاظ على مكتسبات الثورة    استئناف صادر النفط من ميناء بشائر    ميسي يزين قائمة سان جيرمان أمام مانشستر سيتي    لهذا السبب.. «إنستغرام» قد يختفي من هواتف «آيفون»    القاص عيسى الحلو شخصية معرض الخرطوم الدولي للكتاب 2021م    ضبط شبكة تتاجر في الكتب المدرسية والعثور على (16) ألف كتاب    الدخيري: المنظمة العربية أفردت حيزا لتحقيق الأمن الغذائي    الضي يدعو الشباب للمشاركة في قضايا التحول الديمقراطي    سفير خادم الحرمين الشريفين يشارك في الاحتفال بيوم الزراعة العربي    شاهد بالصورة : حسناء سودانية فائقة الجمال تشعل السوشيال الميديا وتخطف الأضواء باطلالتها المثيرة    فيسبوك يدافع عن إنستغرام: لا يضر بالمراهقين    بسبب الرسوم .. انتقال (2) ألف تلميذ إلى المدارس الحكومية    زيادة بنسبة 400% في أدوية السَّرطان وانعدام طوارئ أورام للأطفال    كارثة قبل عرس .. لن تستطيع إكمال الفيديو    خلال ساعات.. إيقاف خرائط غوغل وبريد "جيميل" ويوتيوب على ملايين الهواتف القديمة    روجينا مع راغب علامة في الفيديو الذي أثار الجدل    السودان يستأنف صادر النفط بعد اغلاق (البجا) لميناء بشائر    آفة تهدد الحبوب المخزّنة.. نصائح للتخلص من السوس في المطبخ    اختبار صعود الدرج لفحص صحة القلب.. كيف تجريه؟    "الغربال" عن انتصارهم على المريخ:"النهاية المحبّبة"    الحركة الأمس دي سميناها (رضا الوالدين) !!    مصر تفتتح أضخم محطة معالجة مياه على مستوى العالم    الفنانة جواهر بورتسودان في النادي الدبلوماسي    ب ضربة واحدة.. شابة تقتل حبيبها بالهاتف المحمول    مطاحن الغلال تعلن قرب نفاد احتياطي الدقيق المدعوم    أزمة المريخ..شداد يؤجّل اجتماعه مع"الضيّ" بسبب هنادي الصديق    طبيب يوضح حقيقة تسبب اللبن والحليب كامل الدسم والبيض في رفع الكوليسترول    وزارة المالية تشيد بجهود إدارة السجل المدني في استكمال تسجيل المواطنين    تأجيل جلسة محاكمة علي عثمان    توقيف عصابة نهب الموبايلات بحوزتهم (10) هواتف    مدير عام صحة سنار يدعو لتطوير وتجويد الخدمة الصحية    الرئيس الأمريكي يعلن زيادة الضرائب على الأثرياء في الولايات المتحدة    "المركزي" يتعهد بتوفير النقد الأجنبي لاستيراد معدات حصاد القطن    الكويت.. شقيقان يحاولان قتل أختهما فيفشل الأول وينجح الثاني بقتلها في غرفة العناية المركزة    استندا على الخبرة والكفاءة.. شداد ومعتصم جعفر يقودان (النهضة) و(التغيير) في انتخابات اتحاد الكرة    مخابز تضع زيادات جديدة في سعر الخبز و"الشُّعبة" تتبرّأ    شرطة المعابر تضبط دقيقاً مدعوماً معداً للبيع التجاري    في قضية المحاولة الانقلابية على حكومة الفترة الانقالية شاهد اتهام: المتهم الثاني طلب مني كيفية قطع الاتصالات في حال تنفيذ انقلاب    عودة المضاربات تقفز بسعر السكر ل(15,800) جنيه    مفتي مصر السابق في مقطع فيديو متداول: النبي محمد من مواليد برج الحمل    الخرطوم تستضيف الدورة 17 لملتقى الشارقة للسرد    كتابة القصة القصيرة    السلطات الفلسطينية تطالب السودان ب"خطوة" بعد مصادرة أموال حماس    رئيس مجلس السيادة يخاطب القمة العالمية حول جائحة كورونا    إختيار د.أحمد عبد الرحيم شخصية فخرية لملتقى الشارقة الدولي للراوي    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    وفي الأصل كانت الحرية؟    دعاء للرزق قوي جدا .. احرص عليه في الصباح وفي قيام الليل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الوطنى ..(الخروج من أم كبنق )..!!
نشر في الانتباهة يوم 10 - 08 - 2012

حكى الدكتور أزهرى التيجانى نائب أمين قطاع الإتصال التنظيمى للمؤتمر الوطنى قصة طريفة عن الراحل زعيم الحزب الشيوعي محمد إبراهيم نقد، حيث قال أزهرى فى الإفطار الذي نظمته شعبة أبوزبد إنه فى واحدة من لقاءات رئيس الجمهورية المشير البشير مع القوى السياسية حول الوفاق الوطنى، والبحث عن منطقة وسطى يلتقى فيها الجميع، و فى تلك الجلسة التى كانت ببيت الضيافة جلس (نقد) مجاوراً لأزهرى ومن حين لآخر يقوم (أزهرى) بلكز(نقد) ويحثه لأخذ فرصته فى الحديث، وبعد إلحاح قال نقد: يا أزهرى أنت قايل حزبكم دا بموت بهين والله المؤتمر الوطنى كلما يدخل فى (أم كبنق) نقول خلاص دى نهايتو، يخرج منها سليماً وكأن شيئاً لم يكن بالله عليكم سيبونا ..!! لقد إجتر أزهرى تلك الذكرى مع زعيم الحزب الشيوعى ومهابة المؤتمر الوطنى السياسية. لكنه إعترف بأن المؤتمر الوطنى يعانى مشاكل مرحلة وهى منعطف خطير وفق تعبيره، ويتطلب من قيادة وقواعد المؤتمر الوطنى قراءة مطلوبات وسائل العبور بأساليب وقوة دفع جديدة، وإلا سيغرق الجميع في وحل صراع الأنداد. مؤكداً أن المؤتمر الوطنى قد أنهى حقبة القيادة الكارزيمية واستعاض عنها بمنهج الإدارة الجماعية، لكنه فشل بسبب ما أسماه التكتلات والمجموعات وتعدد مراكز القوي. وشدد أزهرى على أهمية تقوية التنظيم ومؤسساته وأضاف: (نظام المؤسسات يعلو على كل فرد ومن يريد غير ذلك عليه بالخروج مثلما فعل سابقون). داعياً إلى الشفافية والوضوح فى تدفق المعلومات داخل أجهزة التنظيم. كما حثّ أزهري قيادة المؤتمر الوطنى على استيعاب إرادة الشعب والقرب منه والترفق به، لافتاً إلى أن التحديات أصل فى مسيرة الحركة الإسلامية، وأن طريقها محفوف بالأشواك، ولم يكن يوماً مرصوصاً بالورود، متحدياً بأن ما قدمه الإسلاميون فى السودان لم يقدمه غيرهم .
أمين أمانة كردفان الكبرى والنيل الأبيض المهندس فائز عباس قال إن المؤتمر الوطنى فى هذه المرحلة يعانى أسوأ حالات التآمر والتكالب، لكنه سيظل حائط الصد لكل الإبتلاءات، وسيقف حزباً عملاقاً لا ينجرف، غير أنه لفت إلى مخاوف سماها الهموم الداخلية للحزب قائلاً: (بعد عشرين عاماً بدأت تظهر ملامح الضعف ولابد من حسمها). مناشداً قيادة الوطنى بإدراك إرادة الشعب الذي فوضه للحكم، مبيناً أنها أمانة وأنها يوم القيامة خزيٌّ وندامة إلا من أداها بحقها. وكشف أن ما وجدته الإنقاذ من الشعب السودانى لم يجده أي من الأحزاب فى السودان. وشن فائز هجوماً لاذعاً على الأحزاب بلا إستثناء، وقال إنها تعيش واقعاً مزرياً وأضاف: ( ليس هناك من يستطيع أن يحكم بعد المؤتمر الوطنى).
يأتى هذا الحراك فى إطار البرنامج الذي رسمته دائرة شمال كردفان بالمؤتمر الوطنى لشهر رمضان، وشمل قيادات أبناء كل محليات شمال كردفان بالخرطوم فى إطار التواصل الإجتماعى وتفعيل قيادات وقواعد الحزب، فى خطوة تسبق الوثبة الكبرى، وهى الطواف المقرر إقامته فى الإسبوع الثانى بعد عيد الفطر المبارك، ويشمل (206) شعب أساس و(62) منطقة تنظيمية بشمال كردفان، تشارك فيه قيادات الحزب فى المركز ضمن خطة إسناد الولاية سياسياً وإقتصادياً والوقوف على هياكل وبناية الحزب التنظيمية والإدارية وربطها ميكانيكياً بعضها البعض.
وصلاً لذات البرنامج فقد شهد معهد تدريب المعلمين بأمدرمان أمس الأول إفطار محلية ود بندة الذي شهده عدد كبير من القيادات السياسية التنفيذية والتشريعية، حيث شرف اللقاء فائز عباس، ونائب دائرة ود بندة بالبرلمان المهندس محمد الحاج، ونائب دائرة أبوزبد على محمد النور الشرتاية، ولفيف من الرموز. وكانت فيه مخاطبة سياسية حول مجمل الأوضاع السياسية والإقتصادية بالبلاد وهموم وقضايا كردفان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.