مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إمتحانات الشهادة السودانية في سجون (كوبر) و(الهدى)
نشر في الانتباهة يوم 29 - 03 - 2013

(4) نزلاء محكومين بالإعدام يجلسون لامتحانات الشهادة..نزلاء أُفرج عنهم ولكنهم عادوا طوعًا إلى السجن!..(116) سجينًا يجلسون لامتحانات الشهادة السودانية في سجن (كوبر) وسجن (الهدى)
علي الصادق البصير
لا يشغل الأمهات وأولياء الأمور هذه الأيام سوى توفير البيئة المناسبة لأبنائهم حتى يجتازوا هذه المرحلة، لذلك تجد كل البيوت التي بها طالب أو طالبة بالشهادة السودانية في حالة (استعداد وطوارئ) على مدار الساعة... هذا الدور المهم نجده بصورة أخرى داخل المؤسسات العقابية بالسُّودان تتولاه إدارة السجون وتُعلن (نفيراً) يختلف في شكله ومضامينه حيث جلس لامتحانات الشهادة لهذا العام (116) نزيلاً جلس (23) منهم بالسجن الاتحادي (كوبر) و(93) بمدينة الهدى الإصلاحية بأم درمان، فكانت هذه الخطوة واحدة من المهام التي خرجت بها السجون من عباءة العقاب إلى رحاب الإصلاح، ولكم أن تتابعوا معنا امتحانات الشهادة من داخل هذه المؤسسات.
منازل الإصلاح
بدأ الإعلان للتقديم وقامت الإدارة العامة للسِّجون والإصلاح عبر إدارتها المختصة (لجنة تعليم النزلاء) بحصر المؤهَّلين للجلوس لامتحانات الشهادة وتكفَّلت بدفع رسوم الامتحان وترحيل النزلاء واستخراج الشهادة، وأطلقت مراكز امتحانات النزلاء باسم (منازل الإصلاح)، اكتملت إجراءات التسجيل للمواد التي يخضع الطالب لها واستلام أورنيك (ش. ث.) وهو اختصار ل( الشهادة الثانوية)، وفيه يتم تأكيد المواد التي يرغب الطالب في الجلوس للامتحان فيها، وبناء على هذا الأورنيك تأتي أرقام الجلوس.
إعلان طوارئ
(116) نزيلاً وصلت أرقام جلوسهم وتم تمليكهم كل ما يحتاجون إليه من مقررات دراسيَّة، فكان المسجون والسجَّان معاً في حالة استعداد مبكر وفي حالة (إعلان الطوارئ)، وهذا الإعلان يشمل متطوعين من بين النزلاء يحملون مؤهِّلات أكاديمية عُليا فيبذلون مع الممتحنين جهوداً مقدَّرة لمساعدتهم، بل هناك متطوِّعون من خارج السجن، كما هو الحال في سجن كوبر حيث تطوع وكيل مدرسة بحري النموذحية بتدريس النزلاء والمساهمة في حصص التقوية.
انطلاق الامتحانات
انطلقت امتحانات الشهادة السودانيَّة لنزلاء السجون لعام (2012 2013م) وفي يومها الأول شعر بعضُ الممتحَنين بارتياح شديد لمادة التربية الإسلاميَّة الأمر الذي رفع من معنوياتهم خاصَّة عند تفقُّد اللواء شرطة صلاح عبد الله العود مدير دائرة الشؤون العامَّة بالسجون لمراكز امتحانات النزلاء بالسجون يرافقه خلال الجولة التفقدية اللواء شرطة عمر عبد الماجد، مدير سجن كوبر، واللواء شرطة حسن يحيى زكريا مدير دائرة الإصلاح والتقويم، وعددٌ من ضباط الإدارة العامة للسجون والإصلاح، وحثَّ اللواء صلاح النزلاء على التركيز على الأسئلة متمنياً لهم النجاح والتوفيق.
وأكَّد اللواء شرطة عمر عبد الماجد مدير سجن كوبر الاتحادي أهميَّة الدَّور الذى تضطلع به المؤسَّسات العقابيَّة في عمليَّات الإصلاح وفقًا لما تكفله قوانين ولوائح السجون والقوانين الدوليَّة لحقوق الإنسان، وأوضح في تصريح للمكتب الصحفي للشرطة أن من حق النزيل مواصلة التعليم إلى مراحله المختلفة.
امتحان من خارج السجن
من غرائب امتحانات الشهادة السودانية بسجن كوبر أنَّ بعض النزلاء الممتحَنين تم الإفراج عنهم قبل انتهاء فترة الامتحانات فواصلوا الجلوس بشكل طبيعي بعد أن أصبحوا ممتحَنين من الخارج، وكشفت معلومات أن إدارة السجن قد وضعت لهم ضوابط إداريَّة مكَّنتهم من مواصلة امتحاناتهم دون أي عقبات، وشملت الإجراءات السَّماح لهم بدخول السجن طوعاً ولأول مرة بالسُّودان.
تفوق النزلاء
حصلت »الإنتباهة« علي معلومات موثقة بنجاح عدد كبير من نزلاء سجن كوبر الذين جلسوا لامتحان الشهادة السودانية العام الماضي حيث بلغ عدد الجالسين 22 نزيلاً نجح منهم سبعة عشر حيث سجلت أعلى نسبة نجاح (1.76%)، (4،07%)، (68.9%) (65.4%)، (61.9%).
في الانتظار
من غرائب امتحانات الشهادة من داخل سجن كوبر أن هنالك أربعة محكومين بالإعدام جلسوا لامتحان الشهادة السودانية وبمعنويات عالية ودون أي اشكالات. وتفيد متابعات الصحيفة أن هناك قاعة خاصة للمذاكرة ومكتبة مكتملة تمّ تحويلها لمعسكر خاص بالممتحنين.
حيث يقوم بالتدريس عدد من الجامعيين والمهندسين وحملة الشهادات العليا.
ونشير إلى أن من بين النزلاء أحد المنتظرين في بلاغ لم يحاكم وكان رقم جلوسه في مدرسة خارجية تمّ تحويله والسماح له بالامتحان من داخل السجن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.