رفع اعتصام شندي والمقاومة تتمسك بالوالي آمنة المكي    توالي ارتفاع ضحايا أحداث الجنينة إلى 159 قتيلاً و202 مصاباً    اعتصام مفتوح وسط سوق نيالا بسبب حجر (نالا)    إجازة موازنة 2021 بعجز (1.4%)    الخرطوم الوطني يصحح مساره بهدفين في الشرطة    لجنة شؤون اللاعبين تعتمد تسجيل عجب والرشيد وخميس للمريخ وتحرم المريخ من فترة تسجيلات واحدة    المريخ يحول تأخره أمام الهلال الأبيض إلى انتصار عريض    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    تطورات جديدة في قضية محاكمة (علي عثمان)    حتى لا يرتد الوهج سميكا .. بقلم: عبدالماجد عيسى    في ذكري الكروان مصطفي سيد احمد .. بقلم: صلاح الباشا    في ذكرى الاستقلال ذكرى عبد الواحد .. بقلم: جعفر خضر    8 بنوك و3 شركات طيران تجار عملة .. بقلم: د. كمال الشريف    "شوية سيكولوجي8" أب راسين .. بقلم: د. طيفور البيلي    مقتل مواطن سوداني في انفجار جسم غريب    الثروة الحيوانية قد لا تظل طويلا ثروة متجددة! .. بقلم: اسماعيل آدم محمد زين    المحكمة ترفض طلبا للدفاع باستبعاد الشاكي في قضية علي عثمان    البحث عن الإيمان في أرض السودان .. بقلم: محمد عبد المجيد امين (براق)    هل توجد وظيفة في ديننا الحنيف تسمي رجل دين ؟ .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    وزارة الصحة السَودانية: مابين بروتوكولات كوفيد والذهن المشتت .. بقلم: د. أحمد أدم حسن    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    التحذير من اي مغامرة عسكرية امريكية او هجمات علي ايران في الايام القادمة .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    الإمارات والاتفاقية الإبراهيمية هل هي "عدوان ثلاثى "تطبيع بلا سند شعبى؟ (3/4) .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    تعليم الإنقاذ: طاعة القائد وليس طاعة الرسول .. بقلم: جعفر خضر    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ظلم بالشنقيطي؟!..كمال حامد
نشر في الانتباهة يوم 21 - 04 - 2013

{ نحب الشعب الموريتاني ونعشق ونحتفظ بالكثير من الجميل للشعب الشنقيطي لدوره في نشر الإسلام في إفريقيا.. بل يحتفظ تاريخ السودان للعديد من الرموز من الشناقيط في الكفاح السياسي ضد المستعمر والعمل الإنساني في شتى المجالات، واستمر حبنا للشناقيط في دار الغربة وتجد السودانيين والشناقيط الأقرب لبعضهم البعض خاصة من خلال ارتداء نسائهم لنفس الثوب السوداني، ولم نكن نظن أن يأتي يوم ونتعرض للظلم بل لأي خلاف مع الشناقيط، ولكن حكم مباراة أهلي شندي والإسماعيلي ومساعده الأول يكاد يجعلنا نصدق أن دوام الحال من المحال، ويمكن أن يظلم موريتاني شنقيطي سودانياً.
{ ظلمنا الحكم الشنقيطي ظلم الحسن والحسين، وألغى لنا هدفين ولجا الشباك، وتردد في احتساب أحدهما بإشارة من الظالم الأكبر المساعد الأول الذي تفرغ وتخصص في ظلمنا.. وتغاضى عن ركلة جزاء صحيحة لنا، ولم يجعل كل هذا سبباً في أن يحتسب لفريق الإسماعيلي ركلة جزاء صحيحة، بل قد تكون «أصح» من ركلتنا، ولكن هكذا التحكيم صاحب القصد.
{ نكون بهذا، البلد الوحيد الذي يتعرض للظلم من الحكام الأفارقة على أرضه وليس العكس، بل ليس كما يحدث في كل دول القارة ومن بينها السودان، حيث حظينا كثيراً بدعم من الحكام الأفارقة ولكن وجدنا عكسه تماماً ونحن نلعب خارجها.
{ الإسماعيلي محظوظ، فقد وجد دعماً من الحكمين الشناقيط وسيجد الدعم الطبيعي من الحكام الأفارقة في لقاء الرد وقد يخرج نمور دار جعل بفعل فاعل.
{ نحيي أولادنا أهلنا في شندي على الأداء الذي قدموه، ونحيي جمهورنا العظيم الذي ضرب المثل في المساندة قبل وأثناء وبعد المباراة، ونحيي معتمد شندي ابن عمنا حسن الحويج الذي ضرب المثل للمسؤولين حول كيفية المساندة والمساعدة الرسمية والشعبية.. ونحيي الولاية الأم وحكومتها وواليها الذين لم يقصروا مع أهلي شندي، ولكن ظلمنا التحكيم الموريتاني عياناً بياناً في شارع الشنقيطي.
نقطة.. نقطة!!
{ لو لعبنا بنفس هذا المستوى في مباراة الرد أمام الدراويش في الإسماعيلية بأستاد القناة، ولو سلمنا من التحكيم الإفريقي المنحاز لصاحب الأرض في كل مكان إلا في مدينة شندي، فحتماً سينتصر أولادنا.
{ الأرباب صلاح إدريس ظل معي في اتصال هاتفي يسأل عن ظروف المباراة وراحة الضيوف.. كما كان يفعل في المباراة السابقة التي كانت في يوم الحزن الكبير لأسرة الأرباب برحيل الأخ خالد يرحمه الله.
{ في الأيام المقبلة نكتب عن حقيقة رعاية القوات المسلحة جيشنا الباسل لأحد أندية الدوري الممتاز.. والتي لا تكاد نبلعها كما بلعنا بصعوبة رعاية جهاز الأمن والمخابرات لنادي الخرطوم ثلاثة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.