مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صادرات الهدي .. تهديدات بضياع الموسم
نشر في الانتباهة يوم 17 - 08 - 2014


أدى توقف صادر الهدي خلال العام المنصرم لوجود جدل بين أوساط المهتمين وتخوف العديد من القطاعات من حدوث خسائر جَراء التوقف والذي أرجعه البعض لسياسات الدولة الخاطئة منها ارتفاع اسعار الماشية السودانية مقارنة بالدول الاخرى وعدم التزام الدولة باشتراطات الدول المستوردة مما ادى لدخول دول اخرى في السوق السعودية وبالتالي خروج السودان من الموسم، ولكن شهد العام استئناف لصادر الهدي من السودان بعد إعلان السعودية زيادة نسبة السودان من الهدي خاصة الاغنام ويأتي ذلك، في ظل حظر استيراد الأغنام من بعض البلاد التي انتشرت فيها بعض الأمراض، فضلا عن الأسباب السياسية في بلاد أخرى، الأمر الذي بنى عليه البعض توقعاته باستحواذ السودان على نصيب الأسد من كعكة أغنام الهدي والأضاحي لهذا الموسم، ولكن على الرغم من ذلك فإن بوادر أزمة بدت تلوح في الافق بعد اعلان مؤسسة النقد العربي السعودية لحظر البنوك السعودية من التعامل مع البنوك السودانية مما ادى غرفة الماشية الاستغاثة برئاسة الجمهورية للتدخل لانقاذ موسم الهدي واصفة توقيت المؤسسة المالية بالحرج خاصة مع اقتراب موسم الهدي مبينة أن توقف التعاملات المالية سيؤدي لتعطيل التحولات المالية بالنسبة للمصدرين السودانيين مشيراً إلى أن تضيق الخناق على البنوك السودانية بدأ منذ فترة، وبإعلان المؤسسة السعودية فإن الحظر قد يؤدي لتضييق الخناق على المصدرين السودانيين وبالتالي يهدد تعطيل سير عملية الصادر وبالتالي خسارة السودان للمرة الثانية بعد أن شهد القطاع انقطاعاً من بعض الدول فرغم التفاؤل الذي ابدته الغرفة بعد الاعلان السعودية استئناف الصادر حيث توقع رئيس غرفة صديق حيدوب السعودية استحواذ على أكثر من 40% من الصادرات الحيوانية السودانية، للهدي والأضاحي لموسم الحج هذا العام لافتا لنمو القطيع الحيواني 3 إلى 3,5% بسبب الامطار لنمو المراعي الطبيعية وتوقع حيدوب استقرار سعر الرأس عند 1500 كأقصى حد، في ظل هذه الوفرة من الأغنام متوسطة الحجم، مبيناً أن السودان رفع حصة السوق السعودية من صادراتها خلال هذا العام، وسط توقعات بأن تتجه نحو ثلاثة ملايين رأس من الماشية المصدرة إلى السوق السعودية، في وقت وشدد فيه على ضرورة الالتزام بالإجراءات اللازمة لضمان وصول حصائل الصادر للبلاد، والاستمرار في استخدام وسائل الدفع المقدم، والاعتمادات المستندية لصادر الماشية الحية، ومن جانبه ابدى العديد من المصدرين تخوفهم من توقف صادرات البلاد حيث اوضح امين المال بشعبة الصادر مهدي الرحيمة ل (الإنتباهة) في حال عدم تحرك الجهات المسؤولة لمعالجة المشكلة التي وصفها بالخطيرة مبيناً عدم اخطار الشعبة بوجود معالجات من أي جهة منوهاً بخطورة فقد السودان للموسم والسوق السعودية ودخول دول اخرى تحل محل السودان، وناشد الدولة بضرورة التحرك لمعالجة المشكلة وقال على الرغم من مناشدة رئاسة الجمهورية باعتبارها الجهة الوحيدة المخولة ومخاطبة محافظ بنك السودان الاسبوع المنصرم ولم نجد استجابة لافتاً اتجاه البنك لتوقف كافة التسهيلات لعملية الصادرمنذ فترة، وأكد مشاركة الشعبة كجهة مختصة للاجتماع مع الجهات المسؤولة لتدارك الموقف مشيراً لامكانية ايجاد حلول سريعة خاصة أن السعودية في حاجة للماشية السودانية والتي تقدر بحوالى مليون رأس في هذه الفترة فيما أوضح أمين غرفة الصادر سعد العمدة خلال حديثه ل (الإنتباهة) أن القضية ذات أثر كبير على الصادر خاصة في ظل الضوابط الحكومية الخاصة بالصادر والتي لا تتم إلا بالدفع المقدم مبيناً أن المسألة تتطلب تحركا بين قيادات البلدين والتي تصب في مصلحة الدولتين لافتاً لانتشار مرض الايبولا في الدول الافريقية مما يستوجب على السعودية التوجه للسودان مؤكدًا مساهمة موسم الامطار الناجح في نمو المراعي وزيادة القطيع القومي مما يساعد في زيادة الطلب عالمياً مشيرًا لزيارة وفد من الاطباء البيطريين السعوديين للسودان للوقوف على المحاجر مشيراً لوجود مساعي من الحكومة السودانية لمعالجة المشكلة وكشف عن عقد اجتماع اليوم مع القطاع الاقتصادي يضم وزير المالية ومحافظ بنك السودان لمعالجة المشكلة. ومن جانبه أوضح الدكتور محمد عبد الله مدير الإدارة العامة للمحاجر البيطرية بالسودان، اكتمال الجاهزية في الولايات المختلفة لعملية الصادرات الحية والهدي، منوهاً بأن المحاجر في تطور مستمر لمواكبة مستجدات الصادر والذبيح، لافتاً إلى عدم وجود أي مشكلات تواجه عمليات الصادر بشقيه الحي واللحوم في الفترة الماضية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.