الرئيس "المخلوع" أمام النيابة في أول ظهور له منذ عزله    مستشفى العيون يباشر عمله عقب الدمار الذي طاله    اقتصادي يدعو إلى معالجة قضايا البطالة والفقر    إستهداف زراعة (5) مليون فدان للعروة الصيفية بجنوب كردفان    تحديث جديد ل"فيسبوك"يستهدف "التعليقات"    السراج يطرح مبادرة للخروج من الأزمة الليبية    قوات بريطانية تتجه إلى الخليج لحماية سفنها    ضلوع عدد من الضباط في فض اعتصام القيادة    مقتل (16) في تفجيرين لحركة الشباب بكينيا والصومال    الحرية والتغيير: العسكري تراجع عن الاتفاق    حميدتي يهاجم بعض السفراء ويطالب بمجلس وزراء تكنوقراط لادارة البلاد    مضى كشهاب.. إلى الأبد    دقلو: الاتفاق لن يكون جزئياً و”العسكري” لا يريد السلطة    نساء السودان يأسرن الإعلام الغربي    قطوعات الكهرباء تؤدي لانحسار زراعة الفول بالرهد    ولاية الجزيرة :هياكل وظيفية لفك الاختناقات    مبادرة جامعة الخرطوم تدعو لنهج إصلاحي للاستثمار    من الجزائر والسودان إلى هونغ كونغ وتيانانمين .. بقلم: مالك التريكي/كاتب تونسي    عصيان وشهداء في الخرطوم وأم درمان .. بقلم: مصطفى منيغ/الخرطوم    عازة .. بقلم: سابل سلاطين – واشنطون    عشرة سنين مضت .. بقلم: جعفر فضل - لندن    خرج ولم يعد وأوصافه كالآتي! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    وفاة (3) أشخاص دهساً في حادث بمدينة أم درمان    تجديد عقد شراكة لاستغلال فائض كهرباء شركة سكر النيل الأبيض    النفط يصعد بسبب المخاوف حول إمدادات الشرق الأوسط    أساطير البرازيل يرفعون الحصانة عن نيمار    تحديد موعد إنطلاق الدوري الإنجليزي    اختراق علمي: تحويل جميع فصائل الدم إلى فصيلة واحدة    وفاة 5 أشخاص من أسرة واحدة في حادث مرور بكوبري حنتوب    ارتفاع الدهون الثلاثية يهدد بأزمة قلبية    البرتغال في القمة.. أول منتخب يحرز لقب دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم    بلنجه عطبرة: أنا وأنفاري مضربين: في تحية العصيان في يوم غد .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    وداعاً عصمت العالم .. بقلم: عبدالله الشقليني    الصحة: 61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    61 قتيل الحصيلة الرسمية لضحايا فض الاعتصام والنيابة تبدأ التحقيق    رأي الدين في شماتة عبد الحي يوسف في الاعتصام .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    ليه مالُم؟ ما شعب وقاعد.. حارس الثورة! .. بقلم: احمد ابنعوف    عيدية حميدتي وبرهان لشعب السودان .. بقلم: الطيب محمد جاده    الصحة :61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    الثورة مقاسا مفصل... جبة ومركوب... ما بوت .. بقلم: احمد ابنعوف    القبض على المتهميْن بسرقة صيدلية "الثورة"    دا الزيت فيما يختص بحميدتي .. بقلم: عبد العزيز بركة ساكن    الصادق المهدي والفريق عبدالخالق في فضائية "الشروق" في أيام العيد    الأبعاد المعرفية لمفهوم الاستخلاف والتأسيس لتيار فكرى اسلامى إنساني روحي مستنير .. بقلم: د.صبري محمد خليل    تعميم من المكتب الصحفي للشرطة    الشرطة تقر بمقتل مواطن على يد أحد ضباطها    معلومات خطيرة لكتائب"ظل" بالكهرباء    مجلس الاتحاد يحسم تعديلات الممتاز السبت    السودان يطلب مهلة لتسمية ممثليه في "سيكافا"        "الشروق" تكمل بث حلقات يوميات "فضيل"        نقل عدوى الأيدز لحوالى 700 مريض أغلبهم أطفال بباكستان    فنان ملخبط ...!    العلمانية والأسئلة البسيطة    أشكال فنية و"نحوت" تجسد وحدة وتماسك المعتصمين    الآن جاءوا ليحدثونا عن الإسلام    أمير تاج السر: الكذب الإبداعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحويلات الرصيد فقط على الأرقام الآتية:
نشر في الانتباهة يوم 25 - 11 - 2011


أسعدوهم تسعدوا
أسرهم أمانة في أعناقنا رحل آباؤهم وتركوهم يعانون مرارات الحياة وصعابها، نراهم والسعادة تنقصهم، يشعرون بنقص لا يزول إلا برحمة الله ومواساتنا لهم والمسح على رؤوسهم برأفة ورحمة،
إنهم الأيتام، تعالوا أفرادًا وجماعات وشركات ومؤسسات لنكفل يتيمًا ونزرع الفرح في قلوبهم، هلموا بنا نسعدهم حتى نسعد في الدارين.
«قلوب رحيمة» تضع الفرصة بين يديك لتنال أجر صحبة الرسول صلى الله عليه وسلم.

إلى إدارة مستشفى الشعب.. أنقذوه
هو طفل في عامه الأول وُجد في هذه الدنيا منذ ولادته بورم خلف العنق «استسقاء دماغي» فقرر الطبيب المعالج إجراء عملية لإزالته وتركيب جهاز ... لم تكن أمه المغلوبة على أمرها قادرة على توفير سعر الدواء فكيف بسعر جهاز يفوق طاقتها ولكن لرحمة الله تبرع فاعل خير بالجهاز وتم توفيره لتواجه الأم عقبة أخرى هي إجراء العملية فالإجراءات بالمستشفى تستغرق وقتًا والطفل بجسده الواهي الضعيف لا قبل له بتحمُّل الورم.
وهذه مناشدة إلى إدارة مستشفى الشعب بالنظر في حالة الطفل مهند فهو في أمس الحاجة للمساعدة وإجراء العملية بأسرع وقت حتى ينعم بطفولته وتتوقف دموع أمه التي لا تعرف الكتمان أمام الألم طفلها وأنّاته... إنه نداء الإنسانية لذوي القلوب الرحيمة وكل من يملك ما يمكِّنه رفع الأذى عن مهند.
من له بثمن تذكرة حتى يستعيد بصره
«ع.ع» عامل بسيط أصيب بمرض في عينه فقرر له الأطباء إجراء عمليه بتركيا بلغت قيمتها«3,000 » ثلاثة آلاف دولار فجاهد حتى تحصل على المبلغ من عدة جهات ولم يتبقى له سوى ثمن التذكرة التى تبلغ«1,795.00» جنيه فمن يعينه حتى يستعيد نور بصره وينال أجره.
8,000 جنيه ثمن علاج البدري
البدري مريض وقد قرر طبيبه المعالج استخدامه لعلاج بتكلفه«8,000» جنيه وظروفه الأسرية لا تسمح له بشرائها وقد تدهورت حالته وهو في أمس الحاجة للمساعدة فمن له؟...
ثمن حقن لطفل بالإنعاش
«م.م.ع» ذو الثمانية أعوام، مريض ويرقد طريح الفراش بالعنايه المكثفة لإصابته ب«جيلان باريا» وقد أوصى طبيبه المعالج استخدامه لحقن يبلغ ثمن الواحدة ألف وخمسمائة جنيه وهي عشرحقن، أي جملتها15 ألف جنيه فمن يساعد في علاج هذا الطفل ولو بثمن حقنة واحدة؟ فهو يعانى ويحتاج للمساعدة.
أب لثلاثة قُصّر معاق حركياً يطلب العون
عطا أب لثلاثة أطفال قُصّر تعرّض لحادث حركة مؤلم في عام 2005م مما تسبب له في إعاقة دائمة بركبيته أدى إلى توقفه عن العمل وهو يعول أسرة مكونة من أطفاله الثلاثة ووالدته بالإضافه إلى رسوم الإيجار التي أثقلت كاهله وهو يناشد الخيرين لمساعدته فهو في أمس الحاجة إلى المساعدة...
مجاهد ينادي ذوي القلوب الرحيمة
مجاهد طفل يعاني من مرض في المخ وتم تحويله إلى جمهورية مصر العربية لإجراء عملية وقد تم بالفعل إجراء عملية لتطويل أوتار الأرجل مع العلاج الطبيعي وتحسنت حالته وهو الآن بحاجة إلى إجراء عملية بتكلفة «35000» جنيه مصري أي مايعادل «7000» دولار وقد تحصلت أسرته على « 4000» دولار وهو في أمس الحاجة للمساعدة لإجراء العملية حتى ينعم بطفولته ويُكتب له الشفاء على أيدي الخيرين وأصحاب القلوب الرحيمة.
رسوم دراسية لطالب
معاوية.. طالب ضمن طلاب الفرقه الأولى بكالريوس اقتصاد وعليه رسوم دراسية تقدر ب«2900» جنيه وفي حالة عدم السداد سيحرم من الامتحانات وكل أمله أن يجد من يسدد عنه هذه الرسوم حتى يواصل دراسته.
300 جنيه فقط
الطالبة أميرة تدرس بالمستوى الرابع الجامعي عليها متأخرات رسوم بلغت 300 جنيه فقط «ثلاثمائة جنيه» تعذر عليها السداد وهي الآن تطلب المساعدة من ذوي القلوب الرحيمة حتى يتسنى لها الجلوس للامتحان إلا ضاع مستقبلها مع العلم أن والدها رجل معاشي لا يكفي دخله لسد رمق الأسرة، فمن لها؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.