"إعلان الحرية والتغيير" يعلق التفاوض مع "العسكري الانتقالي"    لجنة لمراجعة قيمة الدولار الجمركي    تخفيض سعر صرف الدولار إلى 45 جنيهاً    3 مليارات دولار مساعدات للسودان من السعودية والإمارات    هيئة محامي دارفور: رسالة مفتوحة لشركاء التغيير    في مؤتمر صحفي لها يوم السبت الموافق 20 أبريل 2019م: تحالف احزاب الشرق يلوح بالانفصال وإغلاق الميناء وقطع البترول    "جبهة الاتحاديين" تقترح حكومة تكنوقراط ب(16) وزيراً مستقلاً    الاتحاد الإفريقي: السودان دولة محورية ونتفهم الثورة الشعبية    البرهان يؤمن على تعديل قانون الأمن    محاولة اغتيال فاشلة لقيادي بحقوق الإنسان    ضبط (100) برميل وقود مهربة بمحلية الدامر    جهود لمعالجة مشكلة المياه بكسلا    دعوة لإجتماع الجمعية العمومية للمساهمين ببنك النيل (الإجتماع غير العادي)    الدولار يتراجع ل(43 48) جنيهاً وتوافد المواطنين لبيع مخزونهم منه    الحوثيون يعلنون إسقاط طائرة استطلاع تابعة للتحالف جنوب غربي السعودية    قمة في القاهرة بين السيسي وعباس لبحث آخر مستجدات القضية الفلسطينية    القضاء الجزائري يستدعي رئيس الوزراء السابق ووزير المالية الحالي على خلفية قضايا فساد    الهيئة الاستشارية الدولية للقطن تعلن جاهزيتها لإعانة الأقطان    سلفا كير يدعو خصمه مشار إلى العودة "عاجلا" إلى جوبا    اعتقال قيادات بارزة في حزب البشير    يوفنتوس بطلاً للكالتشيو عقب فوزه على فيورنتينا بهدفين    مجلس المريخ يناقش امر الجمعية العمومية    الهلال يستعد بقوة لمواجهة النجم الساحلي    والي سنار: لا تهاون في معاش المواطن    توقعات بهبوط حاد في أسعار مواد البناء    تهديدات بالقتل لوكيل النيابة المكلف بالتحقيق في قضايا فساد النظام المخلوع    إطلاق سراح جانح محكمة عليه بالسجن المؤبد لاغتصابه طفلة    ساكوزي يدير صراع نصف نهائي أبطال الكؤوس    رئيس نادي الرابطة كوستي: نعمل على الارتقاء بفريق الكرة عالياً    العلاقة بين الدين والدولة بين الثيوقراطيه والعلمانية والدولة المدنية .. بقلم: د.صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    القداسة والسياسة .. بقلم: د. عبد المنعم عبد الباقي علي    ضبط 100 برميل وقود مهربة بمحلية الدامر    الكمساري حاسبهم بنصف القيمة... ركّاب حافلة يُردِّدون بصوتٍ واحدٍ (أنا سوداني)!!    الثُّوّار يهتفون لعركي في القيادة: (والله واحشنا)!!    تدوين بلاغات ضد البشير أحدهما بغسل أموال وضبط مبالغ ضخمة بمقره    كاف يعلن الموعد الرسمي لمواجهة الهلال والنجم بالكونفيدرالية    معرض للكتاب في ميدان الاعتصام    السعودية ترفع أعداد حجاج العراق إلى 50 ألفاً    امانى الثورة والمسير! .. شعر/ نعيم حافظ    تشاووش أوغلو: نهدف لرفع عدد سفاراتنا بالقارة الإفريقية إلى 50    واشنطن تشيد بخطوات المجلس العسكري في السودان    الإتحاد العربي يتكفل بتأهيل مبنى الاتحاد السوداني لكرة القدم    فيسبوك تعرّض خصوصية 1.5 مليون حساب للانتهاك    بازار ترشيحات وزارة الثورة ... بقلم: محمد المبروك    عبده والفضائيات والصحف السودانية!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    أما آن لهذه الشعوب أن تستريح؟ .. بقلم: د. عبد المنعم عبد الباقي علي    الطيب مصطفى :اقول للذين يشيطنوننا انكم اعجز من ان تنالوا منا ولن تضرونا الا اذى    السجن والدية لفتاة قتلت والدها في مشاجرة بينهما    معن البياري : الوزيرة الشاعرة روضة الحاج    الكنداكة آلاء صلاح.. صورتُها وصوتُها .. بقلم: معن البياري    إعفاء النائب العام ومساعده الأول    التفتيش بالذوق...والرايح بتلقي... ميدان القيادة...مشاهد تملى العين وصور تسر البال    إقامة صلاة الغائب بساحة الاعتصام بالخرطوم والإمام يطالب بالقصاص    محكمة تعوض رجلاً فقد رجولته مبلغ (12) مليون دولار.!    ختام حملة الحمى الصفراء بالجزيرة    كبر يشهد تدشين وزارةالصحة لحملة شلل الأطفال    إنطلاقة حملة القضاء على الحصبة بجنوب دارفور    زيوت هندية تغزو الأسواق وتسبب (صلع) للبنات..!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بحر أبيض تستقبل مساعد رئيس الجمهورية
صلاح حبيب
نشر في المجهر السياسي يوم 21 - 10 - 2018

بدعوة كريمة من مكتب مساعد رئيس الجمهورية الدكتور “فيصل حسن” ، والدكتور “إبراهيم الصديق” رئيس قطاع الإعلام بالمؤتمر الوطني، كانت مرافقتي أمس للسيد المساعد إلى ولاية النيل الأبيض،الزيارة كانت بهدف تدشين حملة بناء الحزب والتي تم الاستعداد لها من قبل الولاية ممثلة في السيد الوالي والشباب والطلاب وقيادات الحزب، اصطف عدد كبير من القيادات في مدينة ربك التي جرى تدشين الحملة فيها ، وجددت القيادات ترشيح المشير “عمر البشير” لانتخابات 2020 ، بناء للأدوار التي ظل يلعبها من أجل تحقيق السلام في البلاد، وفي المنطقة، ونجاحه في جمع الفرقاء بجنوب السودان والتي كللت مساعيه بتحقيق السلام فيه ،الدكتور “فيصل” أكد من خلال مخاطبته الحشد الذي تداعت له قيادات الحزب بربك أكد أن الحكومة ملتزمة بتحقيق السلام في المنطقتين (جنوب كردفان والنيل الأزرق)، وقال إن الحكومة جاهزة للسفر إلى أديس للمشاركة في الحوار مع الحركة الشعبية، كما أنها ملتزمة بوقف إطلاق النار وإرسال المساعدات من الداخل، السيد المساعد قدم عدداً من الرسائل إلى عدة جهات من بينها رسالة إلى الإمام “الصادق المهدي” مطالباً بعودته للمشاركة في صياغة الدستور والمشاركة في الانتخابات القادمة إلا أن السيد المساعد اشترط عودة الإمام بوقف الدعوة لاقتلاع النظام بالقوة أو حمل السلاح ،السيد المساعد مهموم بقضايا الناس ومعيشتهم، فطالب من قيادات حزبه الانفتاح على الجماهير والاهتمام بقضاياهم لأن المؤتمر الوطني حزب رائد ، ويجب إلا تخجل القيادات من أي عمل تقوم به، وقال إن الحكومة ساعية لحل المشكلة الاقتصادية، وإن الحزب سيدخل الانتخابات من خلال معالجتها، بجانب حل مشكلة التعليم ،لقد كانت معظم القيادات التي تحدثت في اللقاء الذي عُقد بأمانة المؤتمر الوطني على قلب رجل واحد، فانصب الحديث عن المرحلة القادمة للحزب وبناء الهياكل التنظيمية والبناء القاعدي، مما يؤكد أن حزب المؤتمر الوطني بولاية النيل الأبيض قد أكمل جاهزيته لخوض الانتخابات القادمة وهو أكثر قوة ومنعة وترتيباً وتنظيماً ،ولمسنا هذا من خلال التفاعل الكبير من جانب تلك القيادات التي تحدثت بصدق ودون انفعال ، إن ولاية النيل الأبيض التي سبق أن رشحت الرئيس “عمر البشير” لانتخابات 2020 ، وكانت بداية الترشيح منها.. فها هي تجدد التزامها للمرة الثانية بالترشيح ولم يشذ واحد من تلك القيادات التي تحدثت في اللقاء الذي شهده السيد المساعد ،إن زيارة السيد المساعد للولاية هي بمثابة عربون لبقية الولايات التي سيزورها خلال الفترة القادمة . ورافق مساعد الرئيس في هذه الزيارة فيها الأستاذ “حامد ممتاز” وزير ديوان الحكم الاتحادي، والدكتور “إبراهيم الصديق” أمين دائرة الإعلام بالمؤتمر الوطني، والأستاذ “عمار باشري” أمين التعبئة السياسية والأستاذة “أم سلمى محمد إسماعيل” وزير الدولة برئاسة مجلس الوزراء والأستاذة “عفاف أحمد عبد الرحمن” مدير أكاديمية التدريب، وعدد من القيادات بالمؤتمر الوطني ، فحزب المؤتمر الوطني الذي بدأ تدشين حملة البناء يؤكد أن استعداداته لانتخابات 2020 قد بدأت بصورة جادة وقد سبق كل الأحزاب السياسية التي مازالت في محطاتها الأولى، إن كانت تلك الأحزاب ستشارك في الانتخابات القادمة أو مقاطعة، ولكن الذي يقوم به المؤتمر الوطني الآن يؤكد أن فرص نجاح الأحزاب الأخرى في اكتساح الانتخابات ضعيف جداً، فالأحزاب الجادة هي التي تعد نفسها منذ وقت مبكر، لذا فإن الحراك الذي يقوم به المؤتمر الوطني في الولايات يؤكد جديته لخوض الانتخابات القادمة؟
مرتبط

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.