مناوي يتعهد بإشراك مكونات دارفور بمختلف تنوعها في حكم الإقليم    إستقرار في أسعار الذهب فوق مستوى 1800 دولار    تلفزيون لقمان !    هند الطاهر ترتب لأعمال غنائية ودرامية    شكاوى من ندرة وإرتفاع في السماد للعروة الصيفية    الحراك السياسي : الحرية و التغيير تضع (10) شروط للعبور    إضراب مفتوح للمعلمين عن أعمال الكنترول وتصحيح شهادة الأساس    توضيح من مجلس الشباب والرياضة .. فشل اتحاد الخرطوم في تسيير النشاط فأراد أن يجعل المجلس شماعة    بعثة المنتخب الوطني تصل الدوحة    السودان في كامل الجاهزية لمباغتة الليبي    حصاد الجولة 19.. حي الوادي يصفع ملوك الشمال ويحتكر برونزية الترتيب انتفاضة اندية المؤخرة وطرمبيل يقتحم قائمة الهدافين    في بلاغ انقلاب الإنقاذ .. التحريات تكشف عن هروب كرتي وصلاح كرار    ارتفاع سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الاربعاء 16 يونيو 2021 في البنك المركزي وعدد من البنوك    وزير الصحة يصادق على تحويل مستشفى الأسنان بالجزيرة الى مركز لتدريب الأطباء    المحفظة: نجحنا في توفير محروقات بقيمة 600 مليون دولار    طه مدثر يكتب: لم نجد الرفاهية ولم نجد فرصة للانتحار!!    ناهد قرناص تكتب: البامية ما ياها    ضبط شبكة وبحوزتها عدد (2213 )من حبوب الكبتاجون بالبحر الأحمر    القبض على صيدلي متورط في بيع أدوية مخدرة    حملات مشتركة للقوات النظامية بالجزيرة لمحاربة تجار السوق السوداء    تأجيل جلسة محكمة مدبري انقلاب الإنقاذ    تأكيداً لما أوردته (السوداني) لجنة أممية ترفض إزلة هلال من قائمة العقوبات    فولكر يبدأ جولة لدول الخليج وأمريكا لحشد الدعم المادي للسلام    سيدة تضع 5 توائم بولاية القضارف    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم الأربعاء الموافق 16 يونيو 2021م    المؤتمر السوداني : هنالك مطبخ آخر تدار فيه العملية الاقتصادية    وكيلة وزارة التربية والتعليم تحرم ألفاً من الطلاب السودانيين من الجلوس لامتحانات الشهادة بالقاهرة    359 ألف مواطن تم تطعيمه بلقاح كورونا بالخرطوم    محمد عبد الماجد يكتب: الحكومة رفعت (الدعم) عن المحروقات وفقدت (الدعم) من الشعب!!    والي شرق دارفور: حكومات المحليات مسؤولة عن حماية مشروعات الطاقة الشمسية    اختفاء منجبة التوائم ال 10 ورضّعها وزوجها يبحث عنهم    النسيان يهدد الذاكرة.. وهذه 6 أسباب لا علاقة لها بالشيخوخة    من خلال إجتماع ناجح ومثمر.. عودة الصفاء والوئام بين مجلس الشباب والرياضة والإتحاد المحلي للكرة* *والتأمين علي إستئناف النشاط الرياضي بالولاية    "نشره زوجها في 2017".. ضحية اعتداء جنسي تطارد فيديو اكتشفته بالصدفة منذ عام    يوم (قيامة الخرطوم) المرعب (2)!    نجم الدين الفاضل.. قطعة سكر ذابت في زحام الحياة!!    أمال النور: ما زلت عضواً في فرقة عقد الجلاد    عضو مجلس إداراة نادي الشرطة يحفز اللاعبين بمناسبة الفوز على الأهلي شندي    صواريخ حماس تطيح بنتنياهو    شكراً البرهان.. وبالسلامة صقور الجديان    تعليق النشاط.. المخطط والأهداف !!    أرقى أنواع منشطات الحياة والصحة النفسية والعضوية .. العلاج بالموسيقى.. حقيقة لا تقبل الجدل والإنكار!!    ساحة "أتني".. هل تُخمد مشاعل "المقاومة الثقافية" بأمر المُلاك؟    قضية فض اعتصام رابعة: محكمة مصرية تؤيد حكم الإعدام بحق 12 متهماً من قيادات الإخوان المسلمين    تفاصيل مثيرة في محاكمة طلاب طب بتهمة الإتجار بالمخدرات    بهذه الطريقة تشغلون واتساب على أكثر من رقم    نتنياهو يرفض مغادرة المقر الرسمي لرئيس الوزراء.. بماذا علق بينيت؟    تسريب إشعاعى يهدد العالم والسودان خارج منطقة الخطر    تمديد التسجيل للمشاركة في جائزة البردة 2021 حتى 26 يوليو    محبة اسمها رشيد    تفاصيل مثيرة في محاكمة طلاب طب بتهمة الإتجار في المخدرات    السعودية تشترط التحصين لدخول المراكز التجارية والمولات    ياسر عرمان يكتب إلى آخر الشّيوعيين ... سعدي يوسف    أربعاء الحلو وأخدان أمل هباني.. تدمير الإقتصاد والإعتقاد بالصدمة !!    وقعت فى الزنا ثم ندمت واستغفرت.. فماذا تفعل ليطمئن قلبها؟    هل يحق للمرأة التسجيل في الحج دون محرم مع عصبة من النساء ؟    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مفوض الطاقة الأوروبي يُطمئن طهران، والأخيرة تؤكد أن صادراتها النفطية لن تتأثر بقرار ترامب
نشر في النيلين يوم 20 - 05 - 2018

قال مفوض شؤون الطاقة والمناخ في الاتحاد الأوروبي، ميغيل أرياس كانتي، إن الحفاظ على الاتفاق النووي مع إيران ضروري للسلام في المنطقة.
وكان كانتي يتحدث من طهران الجمعة، التي بات أول مسؤول غربي رفيع يزورها منذ قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الخروج من الاتفاق النووي مع إيران وفرض عقوبات عليها.
ويسعى كانتي إلى طمأنة الإيرانيين بشأن التزام الاتحاد الأوروبي بالاتفاق المبرم مع إيران على الرغم من انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية منه.
وقال كانتي “وجهنا رسالة إلى أصدقائنا الإيرانيين بأن الأوروبيين سيبقون على التزامهم بالاتفاق طالما التزم الإيرانيون به… وهم قالوا الأمر ذاته من جانبهم”.
وأضاف “سنحاول من جانبنا تعزيز تدفقات التجارة التي كانت ايجابية للغاية بالنسبة للاقتصاد الإيراني”.
وقد اتخذ القادة الأوروبيين موقفا موحدا داعما للاتفاق المبرم مع إيران في عام 2015، والذي خفف العقوبات المفروضة على إيران مقابل التزامها بالحد من برنامجها النووي وعدم تطوير أسلحة نووية.
وجاء الإعلان عنه الخميس على لسان دونالد توسك، رئيس المجلس الأوروبي، في أعقاب قمة استثنائية في العاصمة البلغارية صوفيا، بحثت شؤون عضوية الاتحاد بالإضافة إلى التدابير اللازمة لحماية المصالح التجارية للشركات الأوروبية العاملة في إيران.
وقد بدأ الاتحاد الأوروبي الجمعة بتفعيل إجراءات لحماية الشركات الأوروبية من العقوبات الأمريكية.
من جانبه قال وزير النفط الإيراني، بيجن زنغنة، في اعقاب اجتماعه مع كانتي إن قرار الرئيس ترامب لن يؤثر على صادرات النفط الإيراني، إذا تمكن الاتحاد الأوروبي من إنقاذ الاتفاق.
وأضاف زنغنة “عند اتخاذ أي قرار جديد نحتاج في أوبك إلى إجماع … اعتقد أن مساعدة الاتحاد الأوروبي تساعدنا.. معدل صادراتنا النفطية لن يتغير”.
تخصيب اليورانيوم
وقال رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي، إذا استطاع الاتحاد الأوروبي إنقاذ الاتفاق، ستظل إيران ملتزمة بالحد من برنامجها النووي.
بيد أن صالحي حذر من بلاده قد تستأنف تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 في المئة إذا ما فشل الاتحاد الأوروبي في الحفاظ على الاتفاق.
وشدد صالحي على القول “إذا ظل الطرف الأخر ملتزما بوعودة فسنلزم أنفسنا بوعودنا… سياستنا الآن هي الانتظار.. لأسابيع قليلة . كل الاحتمالات واردة ويمكننا .. بدء التخصيب بمستوى 20 في المئة”.
وبموجب اتفاق 2015، تلتزم إيران بإبقاء مستوى تخصيب اليورانيوم بحدود 3.6 في المئة، وقد توقفت إيران عن تخصيب بنسبة 20 في المئة، كما سلمت معظم مخزونها من اليورانيوم المخصب.
وتستمر زيارة كانتي إلى إيران يومين يلتقي خلالها خمسة وزراء إيرانيين، بينهم الوزير المعني بشؤون الطاقة النووية ووزيرا النفط والخارجية.
ونقلت وكالة رويترز عن مسؤولين في الاتحاد الأوروبي قولهم إن المهمة التي يقودها كانتي تعد إشارة رمزية تهدف لحث القيادة الإيرانية على الالتزام بالاتفاق النووي ودعم الرئيس المعتدل نسبيا حسن روحاني في مواجهة المحافظين الساعين إلى تقويض قدرته على الانفتاح على الغرب.
وكانت واشنطن قررت إعادة فرض عقوبات اقتصادية صارمة على إيران بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الثامن من مايو/آيار الانسحاب من الاتفاق النووي الذي توصلت إليه الدول الغربية الكبرى مع إيران عام 2015.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.