شاهد بالفيديو والصورة.. حسناء سودانية تبهر الأسافير بتقديمها لجرعة وعي مليئة بالحكم والطاقات الايجابية    شاهد بالفيديو.. الأغنية السودانية التي أثارت جدلاً واسعاً وتصارع حولها عدد من المطربين "شيخ أب حراز" تعبر خارج الحدود وتستعرض بها حسناء تونسية فائقة الجمال    فتاة سودانية تشكو وتطلب المساعدة (مارست بعض الأفعال مع شاب عبر الهاتف وبعدها أرسلت له صورة فاضحة لي وأصبح يهددني بها فماذا أفعل؟)    المراكز الصحية العاملة خلال عطلة عيد الأضحى المبارك    شاهد بالفيديو.. فنانة سودانية معروفة تسجل اعترافاً مثير للجدل: تلقيت (بوسة) من أحد المعجبين بعد نهاية الحفل الجماهيري الذي أحييته    شاهد بالفيديو.. فتيات سودانيات يشعلن السجائر ويقمن بشربه خلال حفل أحياه وتغنى فيه رشدي الجلابي    تصريح صحفي من مفوضية حقوق الانسان حول تظاهرات 30 يونيو:    الشاعر إسحاق الحنلقي ل(كورة سودانية ) يحضر مع سيف الجامعة "ياناس اقول يامنو" ، ويفتح أبوابه للشباب ..    لجنة أمن ولاية الخرطوم: إغلاق جميع الجسور عدا جسري الحلفايا وسوبا    البرهان مع "القوات الخاصة": لا تهاون في العمل لتحقيق الأمن والاستقرار    غوغل تحذر مستخدمي أندرويد من فيروس "هيرمت"    الهلال يتدارك اوراقه ويقلب تاخره الى انتصار مثير على ودنوباوي بربك    ولاية الخرطوم تحدد (10) مواقع لبيع الخراف بالوزن    سعر صرف الدولار في السودان ليوم الأربعاء مقابل الجنيه في السوق الموازي    خالد بخيت يكشف كواليس توليه تدريب الهلال    ديربي ولاية نهر النيل الأهلي شندي يؤدي مرانه الرئيسي استعداداً للامل عطبرة    لجنة المنتخبات اجتمعت ظهرا بالاتحاد    البرهان: القوات المسلحة تتطلّع إلى اليوم الذي ترى فيه حكومة وطنية مُنتخبة تتسلّم منها عبء إدارة البلاد    اتفاق بين التجارة وشمال كردفان لتنشيط نقطة حمرة الشيخ الجمركية    الخارجية تستدعي "فولكر" بسبب تصريحات حول تظاهرات (30) يونيو    بعثة الحج العسكرية تشكر المملكة وبعثة الحج    الفنانة نجود الجريف في حوار مع كورة سودانية : عشقت اغاني الدلوكه منذ الصغر … وعوضية عز الدين اعجبت بادائي واهدتني عدة اعمال ..ولدي عضوية قطاع المراة المريخية    قطب المريخ "علي الفادني" يكرم الرباعي والغرايري    تفاصيل جديدة في علاج مهاجم المريخ و اتصالات بين الخرطوم والدوحة    الخارجية: معلومات غير مؤكدة بوفاة سودانيين بمدينة الناطور المغربية    العربية: فولكر: المكون العسكري والمجلس المركزي توصلا لاتفاق بنسبة 80%    الإدانة بالقتل العمد للمتهم بإغتيال الطبيب ووالدته بالعمارات    توزيع كميات من البذور المحسنة على المزارعين بكسلا    السعودية تحبط محاولات نصب واحتيال على الحجاج    ارتفاع إنتاج شركات الإمتياز للذهب بنسبة 13%    الإستعداد للموسم الزراعي الجديد ومعالجة العقبات بالجزيرة    استمرار الشكاوى من تدني إنتاج الذرة بالقضارف    مصر.. تفاصيل جديدة حول المذيعة "الضحية" والقاضي    تعاون بين الطاقة والصناعات الدفاعية في توطين الصناعات الاستراتيجية    إبادة مواد منتهية الصلاحية بالدمازين    مباحث كرري تلقى القبض على أخطر معتادي جرائم تزوير مستندات الأراضي والسيارات    القبض على متهمين قاموا بكسر مكتب حسابات بجامعة الخرطوم    تويتر نوتس.. ميزة انتظرها ملايين المستخدمين    المنسق العالمي للقاحات كورونايطلع علي سيرحملات التطعيم بشمال دارفور    خضراوات تصبح مغذية أكثر إذا تم طهيها.. تعرف عليها    الخرطوم.. ربط تقديم الخدمات بتطعيم (كورونا)    توقيف شبكة تصطاد المواطنين عبر صفحات الفيسبوك    اسمها (X) : بعد كورونا وجدري القرود.. مخاوف من جائحة جديدة    المحكمة توجه تهمة خيانة الأمانة لوزير في العهد البائد    نمر يتفقد الحالة الصحية للأم التي أنجبت أربعة توائم بالفاشر    "آبل" تستعدّ لإطلاق أكبر عدد من الأجهزة الجديدة    ضبط حشيش بقيمة 5 مليارات جنيه بالنيل الأبيض    احتفال بلندن تكريما لدعم السُّلطان قابوس الخدمات الطبية بالعالم    ماكرون يُكلف إليزابيت بورن تشكيل حكومة بداية يوليو    بعد اكتمال المبلغ…(كوكتيل) تنشر كشف باسماء الفنانين المساهمين في المبادرة    التشكيلية رؤى كمال تقيم معرضا بالمركز الثقافي التركي بالخرطوم    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



"سبات الشمس"… هل الأرض مقبلة على عصر جليدي جديد وموجة من المجاعات؟
نشر في النيلين يوم 20 - 05 - 2020

في قلب النظام الشمسي، تعد الشمس قوة راسخة تحافظ على الكواكب في مدارها، وتوفر للأرض كمية مناسبة من الضوء والدفء مدى الحياة، وحتى أنها تشكل ضبطًا لأجندات أعمال البشر اليومية.
بينما اعتاد البشر على شروق الشمس وغروبها كل يوم، فإن الشمس نفسها تعمل بشكل ديناميكي لا يصدق. ومثل الإنسان، تمر عبر سلسلة من المراحل والتغيرات، بحسب تقرير لشبكة "سي إن إن".
العلماء يحذرون من دخول الشمس في فترة "سبات" يمكن أن تسبب عاما بلا صيف
بمرور الوقت، أصبحت هذه التغييرات في الشمس أكثر قابلية للتنبؤ بها. حاليًا، تمر بمرحلة أقل نشاطًا، تسمى الحد الأدنى للدورة الشمسية، حيث يشهد هذا النجم الهائل فترة منتظمة مدتها 11 عامًا بها مرحلة ذورة للنشاط تليها مرحلة قاع (أدنى نشاط).
خلال الذروة، تظهر الشمس المزيد من البقع والتوهجات الشمسية. أما في الحد الأدنى من الدورة الشمسية، يكون النجم أكثر هدوءًا، مما يعني تقليل البقع والطاقة الشمسية.
يقول العلماء في وكالة "ناسا" إن
النظام الشمسي يشهد الآن "الحد الأدنى للدورة الكبرى". آخر مرة حدثت هذه الظاهرة كانت بين عامي 1650 و1715 ، خلال ما يعرف باسم العصر الجليدي الصغير في نصف الكرة الشمالي للأرض.
في هذه الأثناء، أدى مزيج التبريد من الهباء البركاني وانخفاض النشاط الشمسي إلى انخفاض درجات حرارة السطح، وفقًا لمدونة "ناسا العالمية لتغير المناخ". لكن هذا الحد الأدنى من الدورة لن يؤدي إلى عصر جليدي آخر، كما يقول العلماء، وذلك على الأرجح بسبب تغير المناخ.
وكتبوا: "الاحترار الناجم عن انبعاث غازات الاحتباس الحراري من حرق الإنسان للوقود الأحفوري أكبر بست مرات من التبريد المحتمل لعقود طويلة من الحد الأدنى للدورة الشمسية الكبرى".
وأضافوا: "حتى لو كان الحد الأدنى للدورة الشمسية الكبرى سيستمر قرنًا، فإن درجات الحرارة العالمية ستواصل الارتفاع. لأن عوامل أكثر من مجرد الاختلافات في ناتج الشمس تلعب دورًا في ذلك، وأكثرها شيوعًا اليوم هو الاحترار القادم من الإنسان بسبب انبعاثات غازات الاحتباس الحراري".
الشمس مسؤولة عما يعرف بطقس الفضاء، حيث ترسل الجسيمات والأشعة الكونية عبر النظام الشمسي، وتطلق البقع الممغنطة بقوة توهجات شمسية، والتي يمكن أن ترسل الأشعة السينية والأشعة فوق البنفسجية نحو الأرض.
برج القاهرة
تصل ل44… موجة شديد الحرارة تضرب مصر الأيام المقبلة ونصيحة من الأرصاد
حتى عندما تكون الشمس هادئة أثناء مرحلة الحد الأدنى، يمكن أن تكون نشطة بطرق أخرى، عبر الثقوب الإكليلية التي تفتح في الغلاف الجوي للشمس وترسل تيارات متوهجة من الجسيمات النشطة التي تحلق عبر النظام الشمسي مستعينة بالرياح الشمسية السريعة.
مثل الكثير من التوهجات الشمسية، يمكن لهذه الجسيمات خلال مرحلة الحد الأدنى من الدورة الشمسية أن تعطل الاتصالات وخدمة نظام الملاحة العالمي "جي بي إس" الذي يعتمد عليها البشر عبر الأقمار الصناعية.
قال دين بيسنيل، العالِم بمشروع مرصد الديناميكيات الشمسية في مركز "جودارد لرحلات الفضاء" التابع لوكالة "ناسا"، في عام 2017:
نرى هذه الثقوب طوال الدورة الشمسية، ولكن خلال مرحلة الحد الأدنى، يمكن أن تستمر لفترة طويلة – ستة أشهر أو أكثر.
يمكن للجسيمات الأكثر نشاطًا والتي تسمى الأشعة الكونية المجرية أن تصل إلى الأرض، وتحديدا الغلاف الجوي العلوي، خلال فترة الحد الأدنى.
ووفقًا لبيسنيل فإنه خلال مرحلة الحد الأدنى يضعف المجال المغناطيسي للشمس ويوفر حماية أقل من هذه الأشعة الكونية، و"يمكن أن يشكل هذا تهديدا متزايدا لرواد الفضاء الذين يسافرون عبر الفضاء".
أكدت "ناسا" على "تويتر" هذا الأسبوع، أن الدورات المنتظمة لنشاط الشمس، ستؤثر على تواتر ظواهر طقس الفضاء، لكن لن يكون لها تأثير كبير على مناخ الأرض، وحتى في حال حدوث فترة ممتدة من الحد الأدنى للدورة الشمسية، فلن يكون التأثير كبيرًا على درجة الحرارة العالمية.
كانت بعض التقارير حذرت من تكرار سيناريو القرن التاسع عشر ل"سبات الشمس"، عندما تسببت دورات الشمس في عام بلا صيف وانخفضت درجات الحرارة بشكل كبير، متسببة في تدمير المحاصيل الزراعية وموت عشرات الآلاف من البشر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.