أسعار القمح إلى مستوى قياسي بعد حظر الهند التصدير    حسم موقف محمد صلاح من المشاركة في نهائي دوري الأبطال    السودان…أمطار متوقّعة في 7 ولايات    الأوراق المالية يغلق مستقراً عند 22263.98 نقطة    وزيرة ديوان الحكم الإتحادي تتفقد الأوضاع الصحية لمصابي أحداث كرينك    المنتخب يؤجل معسكره ويتوجه إلى موريتانيا مطلع يونيو    لجنة المنتخبات الوطنية تجتمع الخميس    إكتمال إجراءات التسليم والتسلم لمدينة الديوم الرياضية    تفاصيل العملية المعقدة.. إنجاز طبي سعودي بفصل توأمين سياميين    رفضت الصلح مع زوجها وهذا مافعله بها وفرّ هارباً    وفاة أسرة كاملة في مصر.. بسبب "بطيخة"    لقيتو باسم زهر المواسم    المطربة "ندى القلعة" تكشف حقيقة سرقة هاتفها أثناء حفل غنائي بإحدى صالات الخرطوم    ورشة تدريبية لمديري الشؤون الصحية بدنقلا    أبو الغيط يهنئ الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود علي انتخابه    نقل جلسات محاكمة " توباك" و" الننة" لمعهد العلوم القضائية    اتهام (الجاز) بخيانة أمانة أموال "سكر مشكور" والنطق بالحكم في يونيو    الشرطة: حملات منعية واسعة في الخرطوم تسفر عن ضبط العشرات من معتادي الاجرام    استئناف إستخراج رخصة القيادة بالمناقل ضمن أسبوع المرور العربي    الازمة السودانية.. غياب الإرادة أم الخوف من الشارع؟    السودان يشارك بالملتقي العشرون للاتحاد العربي للمستهلك بمسقط    شاهد بالفيديو.. فاصل من الرقص الجنوني بين الفنان صلاح ولي وعريس سوداني وناشطة تبدي اعجابها وتعلق: (العريس الفرفوش رزق..الله يديني واحد زيك)    وزير المالية بنهرالنيل يدعو المواصفات لتفعيل نقاط تفتيش السلع وضبطها    بعد عجز الآلية الثلاثية في إحداث توافق.. هل يمكن تشكيل حكومة أمر واقع؟    شاهد بالصور.. شقيقة فنانة سودانية شهيرة تقتحم الوسط الفني وتلفت الأنظار بجمالها الملفت وإطلالتها الساحرة ومتابعون: (من اليوم انتي بس العذاب)    سوداني ينهي حياته بطريقة مروعة.. يقفز من الدور السادس في مصر    مبارك الغاضل يؤدي واجب العزاء في وفاة الشيخ خليفة بن زايد    مقاومة ولاية الخرطوم: مليونية اليوم مُزيّفة .. الغرض منها خداع السُّلطة واستهلاك طاقتها    الملك سلمان يغادر المستشفى    منى أبوزيد تكتب : حكاية نُطفة عربية.!    الفنان محمد حفيظ يحيي حفل لدعم أطفال مرضى السرطان    وزير الداخلية ونظيره المصري يبحثان التعاون في القضايا الأمنية المشتركة    تعاون بين مشروع الجزيرة وشركة شيكان للتأمين    وجبات مجانية لمرضى الكلي بمستشفى الجزيرة    مرضى غسيل الكُلى بنيالا: حياتنا مهددة    معجبون يدفعون آلاف الدولارات لحضور محاكمة جونى ديب.. "واقع ولا الأفلام"    والي الخرطوم يعلن استئناف العمل بكبري الدباسين ويوجه بشأن جسر المك نمر والنيل الأزرق    تفاهم بين "الغرف التجارية" و"مطابع العملة" لدعم الاقتصاد الوطني    دبابيس ودالشريف    شاهد بالفيديو: بسبب إرتفاع درجة الحرارة شاب يطهو البيض على أشعة الشمس    دولة تعتمد "تيك توك" و"انستغرام" وسائط للتدريس    الهلال يطالب ببرمجة مباراة الأهلي "المعادة" ويلوح ب"الانسحاب"    لقاء تشاوري حول مساهمة المهاجرين السودانيين في الاقتصاد الوطني    ضوابط جديدة لتسهيل إجراءات تسجيل الأدوية    الروكة السودانية    إدارة المرور بالخرطوم تحتفل بأسبوع المرور العربي    أحلام الفتى الطائر    شاهد بالفيديو.. بشورت قصير الراقصة السودانية اليمنية "اية افرو" تشعل فيسبوك وتثير ضجة كبيرة    خُسوف كلي للقمر فجر الإثنين    نتفليكس تخطط لإطلاق خدمة للبث المباشر    الجزيرة:الشروع فى وضع الترتيبات لتجهيز وافتتاح المعمل المرجعي    منفذ شحن آيفون سيصبح "USB-C".. لهذا السبب!    محمد عبد الماجد يكتب.. شيخ تف تف !    هل الأنبياء أحياء في قبورهم يصلون ؟    حصيلة وفيات جديدة بسبب "حمى" وسط تفشي كوفيد-1 في كوريا الشمالية    أمين حسن عمر: الرحمة لمراسة الجزيرة شيرين    بابكر فيصل يكتب: في سيرة التحولات الفكرية    والي القضارف يؤدي صلاة العيد بميدان الحرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



خالد عمر يكشف تفاصيل لقاء وفد الحرية والتغيير مع (يونيتامس)
نشر في النيلين يوم 16 - 01 - 2022


كشف القيادي بقوى الحرية والتغيير المهندس خالد عمر يوسف، عن تفاصيل اللقاء الذي عقدته الاحد وفق صحيفة السوداني قوى الحرية والتغيير بالبعثة الأممية بالسودان ضمن سلسلة المشاورات التي بدأتها مع الأطراف السودانية المختلفة، بهدف "الخروج من الأزمة السياسية الحالية". وقال خالد إن وفداً من قوى الحرية والتغيير سلم ورقة توضح رؤيتها لهدف أي عملية سياسية ذات مصداقية حسب وجهة نظرها ومتطلباتها وكيفية تصميمها بطريقة تُلبي تطلعات الشعب السوداني الثائر ضد انقلاب 25 أكتوبر. وأضاف خالد: "خلاصة الموقف الذي طرحته الحرية والتغيير في الاجتماع يتمثل في: الأزمة السياسية الحالية تتمثل في انقلاب 25 اكتوبر ولا مخرج منها سوى بإنهاء الوضع الانقلابي والتأسيس لوضع دستوري ذي مشروعية شعبية، عليه فإن هدف أي عملية سياسية نشارك فيها يجب أن تكون وبوضوح تأسيس سلطة مدنية كاملة تختارها قوى الثورة والتغيير وفقاً لترتيبات دستورية جديدة تنأى بالمؤسسة العسكرية عن الحكم وتقر إصلاحات جوهرية تضمن التحول الديمقراطي المدني". ومضى في القول: "مع كامل ترحيبنا بأي دور إيجابي للأمم المتحدة في إسناد السودان وشعبه، إلا أنه ولأغراض تقوية العملية وإكسابها الضمانات اللازمة لإنفاذ ما تتمخّض عنه، فإنّنا نقترح توسيعها بإنشاء آلية دولية رفيعة المستوى تضم كلاً من الترويكا والاتحاد الأوروبي وتمثيل لجيراننا الأفارقة والعرب، على أن تتولى الأمم المتحدة مهمة المقررية في هذه الآلية". وأكدت الحرية والتغيير بأنه يجب أن تكون العملية السياسية محددة بسقف زمني قصير حتى لا تُتخذ كوسيلة للتطويل والتمييع. وأوضحت في ورقتها: "ترى قوى الحرية والتغيير أن من تصدّى للانقلاب هو قِوى الثورة التي يجب أن توضع غاياتها كمحدد لما ينتج عن هذه العملية، ولا يتّخذ هذا التشاور كوسيلة لإغراق المشهد بواجهات تعبر عن الانقلابيين بصورة أو بأخرى". من جانبها، طلبت البعثة الأممية تصوراً حول الترتيبات الدستورية الجديدة المؤسسة للسلطة المدنية الكاملة التي طرحتها قوى الحرية والتغيير. وأكدت الحرية والتغيير أن هذا التصور ستعده بنفسها عبر نقاشات واسعة مع كل قوى الثورة. وقال خالد: "موقفنا واضح وجلي، لن نسمح لأي عملية أن تقسم الشارع أو تحيد عن أهدافه، فالشارع هو الأساس وهو الذي بيده القرار أولاً وأخيراً".

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.