ناشطون يقدمون مذكرة لمدعي الجنائية بلاهاي ويطالبون لمحاكمة البشير أمامها    تورط بدر الدين محمود في تجاوزات وفتح ملفات شركة (الكالوتي)    الجيش ينفي احتلال قوة عسكرية من دولة الجنوب "منطقة أبيي"    قرار بعودة المنظمات الإنسانية المطرودة في عهد النظام البائد    هتافات ضد الأحزاب بندوة لجان المقاومة بالعباسية    فيروس كورونا يضرب الطاقم الطبي الصيني بالتزامن مع ظهوره في دول مجاورة    الإمارات ردا على تقرير اختراق هاتف بيزوس: استهداف السعودية مجددا لن ينجح    ميركل تعلن دعمها للقاء ألماني تركي روسي فرنسي حول سوريا    تمديد صكوك الاستثمار الحكومية (صرح)    حميدتي: نسعى لاتفاق سلام شامل يغير حياة الناس وينهي المآسي    صقور الجديان تكمل الجاهزية لمواجهة الاريتري    الغيابات تجتاح الهلال قبل موقعة اليوم ضد بلانتيوم    الهلال يحمل لواء الكرة السودانية امام بلانتيوم العنيد    قراءة تحليلية لتاريخ الأزمة السودانية الاقتصادية السونامية ما قبل وبعد الثورة، ومن المسؤول عن ذلك؟ 2_1 .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    عناية الريِّس البُرهان.. أُحذِّرَك من القِطَط السِمان!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    رفع الدعم .. " الضرورة و المخاطر " .. بقلم: صلاح حمزة / باحث    توثيق لثورة ديسمبر من خلال مشاركاتي فيها (37) .. بقلم: د. عمر بادي    ازمة السودان غياب المشروع القومي والوطني منذ الاستقلال .. بقلم: بولس کوکو کودي/ الويات المتحدة الأمريكية    قتل الشعب بسلاح الشعب .. بقلم: حيدر المكاشفي    الرواية "لايت".. لا صلصة ولا ثوم! .. بقلم: د. أحمد الخميسي قاص وكاتب صحفي مصري    تعلموا من الاستاذ محمود: الانسان بين التسيير والحرية .. بقلم: عصام جزولي    ضبط شبكة اجرامية تتاجر في الأسلحة والذخائر    قيادي ب"التغيير": أعضاء قحت لا يتدخلون في عمل الجهاز التنفيذي    والي الخرطوم : أزمة الدقيق (شدة وتزول) و(500) مليار لنقل النفايات    إصابة وزير الأوقاف في حادث مروري بالخرطوم    قم الأن .. بقلم: أحمد علام    الشهيد عباس فرح عباس .. شعر: د. محمد عثمان سابل    النشاط الطلابي وأثره في تشكيل الوعي !! .. بقلم: نجيب عبدالرحيم (أبوأحمد)    وزير المالية : (450) كليو جرام تدخل عمارة الذهب عن طريق التهريب    الشرطة: انفجار عبوة قرنيت بحوزة نظامي أدت لوفاته وأربعة اخرين وإصابة أكثر من خمسة وعشرين من الحضور بإصابات متفاوتة    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    وزارة الصحة الاتحادية تنفذ حملات تحصين في الولايات    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الشُّرْطَةُ وَالاستفزاز (ضَرَبْنِي وبَكَىَٰ وَسَبَقْنِي اشتكى) .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    عدت إلى الوطن (السودان) وعاد الحبيب المنتظر (2) .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    زيارة الدكتور Dr.Anne Sailaxmana إستشاري جراحة العظام والسلسة الفقرية لمدينة المعلم الطبية    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    "الصحة" تحذّر من الاستحمام بالماء البارد    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    إرهاب الدولة الإسلامية وإرهاب أمريكا.. تطابق الوسائل واختلاف الأيديولوجيا!! .. بقلم: إستيفن شانج    طهران.. التريث قبل الانتقام .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    زوج نانسي عجرم يقتل لصّاً اقتحم منزلها    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    إيقاف منصة بث "الأندلس" المالكة لقنوات طيبة    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجبهة السودانية للتغيير ارفعو ايديكم عن طلاب دارفور


ارفعو ايديكم عن طلاب دارفور
لا تزال السلطة في السودان تواصل حملتها العنصرية البغيضة ضد طلاب دارفور في العديد من الجامعات السودانية، مستخدمة عناصر مليشيات تنظيمها الأمني المدجج بالسلاح في معاهد العلم، كرأس حربة ليس ضد هذا الفصيل أو ذاك من فصائل الطلاب الناشطة في العمل السياسي المقاوم للنظام الدكتاتوري، وانما هي حملة وهجمة شاملة تشكل التعبير الأدق عن ضيق النظام وعدم احتماله لنضال ومقاومة الحركة الطلابية التي لم تستسلم قط طوال سني الانقاذ لارادة الجلادين في اسكات صوتها ومصادرة حقها في العمل السياسي وطرح مطالب الطلاب في صلتها الحميمة مع كافة قضايا الوطن بمختلف اساليب الكفاح المشروعة.
إن تذرع النظام وتبريره المفضوح للحملة الدموية التي اتخذت شكل المواجهة مع تنظيمات طلاب دارفور بحجة الانتماء للفصائل السياسية الحاملة للسلاح في دارفور الغرض منه عزل هذه التنظيمات وارهابها وتفكيكها باسم الجهاد، ومن ثم الانفراد بالتنظيمات المختلفة واحدة تلو الأخرى لتصفية كل الأجسام المعارضة لسياسته.
تصدت الحركة الطلابية السودانية المقدامة، وكما كان وسيظل العهد بها، وفي شجاعة منقطعة النظير لمليشيات النظام الطلابية واستطاعت ان تكسر أضلاع الهجمة وأن توصل رسالتها للسلطة بأن الحركة الطلابية عصية على التصفية وان تنظيمات الطلاب السياسية المعارضة كافة وعلى رأسها تنظيمات طلاب دارفور وروابطهم لا يمكن الانفراد بها واقتلاع وجودها مهما جلبت السلطة من سلاح وحشدت من المليشيات المرتزقة المهوسة ومهما أراقت من دماء.
التصدي للحملة العنصرية والاستنكار الواسع شل يد الجلادين وأبان لهم بما لا يدع مجالاً للشك أن هذه المعركة التي افترعوها وبكل دمامتها لن تعبر دون رد حازم، وأنها تحمل امكانية التحول لشرارة يندلع منها لهيب الثورة السودانية المجيد، فهذه المعركة التي خاضها ويخوضها الطلاب اليوم،باعتبارهم أحدى فصائل الشعب السوداني المقدامة، والتي كشفت فيها السلطة عن أحط مكونات فكرها وعن القاع العنصري الذي تتغذى منه عناصرها، هي واحدة من التعبيرات البليغة عن عزلة النظام الحاكم الخانقة التي تجلت في موقف الشعب السوداني المقاطع لمهزلة الانتخابات الأخيرة والتي لم تبق له ما يستر جوهره القمعي السافر والتي عبرت بحق عن ولوج حركة شعبنا مرقاً جديداً في مسار مقاومتها المجيدة للسلطة الدكتاتورية على طريق الإضراب السياسي والعصيان المدني.
المجد للحركة الطلابية السودانية بمختلف فصائلها المقاومة ولنرفع عالياً راية الوحدة الطلابية في مواجهة المليشيات السلطوية بمزيد من التضامن مع الحركة الطلابية وعلى وجه أخص طلاب دارفور وليسقط نظام القمع الدموي ولترتفع رايات الحرية والديمقراطية.
وعاش نضال الشعب السوداني
الجبهة السودانية للتغيير الخرطوم
12 مايو 2015م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.