الصناعة والتجارة تكشف عن تعديل 5 من القوانين    تأجيل الاجتماع "الثاني" بين سلفاكير ومشار    وقفة احتجاجية لنقابة عمال الكهرباء    بيان من قوى الإجماع الوطني    اعتقال زوجة رئيس السودان المعزول.. والتهمة "الثراء الحرام"    فى الذكرى الاولى للثورة الصادق المهدي أيضا لديه حلم !! .. بقلم: يوسف الحسين    بلاغ ضد غندور بنيابة مكافحة الفساد    مرحبا بالمناضل عركى .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    البنك منهجه برمكى!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    زيارة مرتقبة لوزير الزراعة الإثيوبي للسودان    البرهان: ثورة ديسمبر حقنت الدماء ووحدت البلاد    الحكومة: تقدم في المفاوضات مع حركة الحلو    مزارعون بالجزيرة يطالبون باعلان الطوارئ لانقاذ الموسم الشتوي    (الحرية والتغيير) توصي رئيس الوزراء بإقالة وزير الزراعة    الزكاة: الديوان عانى من إملاءات السياسيين    تجمع المهنيين: سيحاكم كل من شارك في فض الاعتصام    وزير الاعلام: اتجاه لتشكيل لجنة لمراجعة المؤسسات الاعلامية    الغربال لن يحجب حقيقتكم .. بقلم: كمال الهِدي    مؤتمر (أصدقاء السودان) يتعهد بدعم الحكومة الانتقالية في أبريل    الكوز المُفاخر بإنجازاته .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الهلال يستعيد توازنه بفوز خارج ملعبه على الشرطة القضارف    نظريه الأنماط المتعددة في تفسير الظواهر الغامضة .. بقلم: د.صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    السودان: (الشعبي) يدعو لإسقاط الحكومة احتجاجا على اعتقال السنوسي    (الحرية والتغيير) توصي رئيس الوزراء بإقالة وزير الزراعة    أمين الزكاة: الديوان عانى من إملاءات "السياسيين" في العهد السابق    المصري حمادة صديقي مدرباً للهلال    الحكم باعدام ثلاثة متهمين في قضية شقة شمبات    الشرطة تضبط 11 كيلو كوكايين داخل أحشاء المتهمين    "سان جيرمان": 180 مليون يورو سعر نيمار    صعود فلكي للدولار مقابل الجنيه السوداني قبيل مؤتمر دولي لإنقاذ الاقتصاد    اتحاد إذاعات الدول العربية يكرم حمدوك    الجنرال هزم الهلال!! .. بقلم: كمال الهِدي    نحو منهج تعليمي يحترم عقول طُلابه (1): أسلمة المعرفة في مناهج التربية والتعليم في السودان .. بقلم: د. عثمان عابدين عثمان    حمدوك: عدد القوات السودانية العاملة في اليمن "تقلص من 15 ألفا إلى 5 آلاف"    البحرين بطلة لكأس الخليج لأول مرة في التاريخ    مُقتطف من كِتابي ريحة الموج والنوارس- من جُزئين عن دار عزّة للنشر    الناتو وساعة اختبار التضامن: "النعجة السوداء" في قِمَّة لندن.. ماكرون وأردوغان بدلاً عن ترامب! .. تحليل سياسي: د. عصام محجوب الماحي    تشكيلية سودانية تفوز بجائزة "الأمير كلاوس"    اتفاق سوداني امريكي على رفع التمثيل الدبلوماسي    اتفاق بين الخرطوم وواشنطن على رفع التمثيل الدبلوماسي    العطا: المنظومة العسكرية متماسكة ومتعاونة        والي الخرطوم يتفقد ضحايا حريق مصنع "السيراميك"    مقتل 23 شخصا وإصابة أكثر من 130 في حريق شمال العاصمة السودانية    وفاة الفنان الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم    حريق هائل في المنطقة الصناعية بحري يؤدي لوقوع اصابات    تدشين الحملة الجزئية لاستئصال شلل الاطفال بمعسكر ابوشوك            مولد وراح على المريخ    الحل في البل    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قوى (نداء السودان) تقر موقفها التفاوضي حول الاجتماع التحضيري لعملية الحوار
نشر في الراكوبة يوم 02 - 10 - 2016

الخرطوم : رهنت قوى (نداء السودان) استمرارها في مفاوضات خارطة الطريقة مع الحكومة السودانية برعاية الوساطة الأفريقية بالتوصل لاتفاق وقف العدائيات، وأقرت وثيقة لموقف تفاوضي حول الأجتماع التحضيري لعملية الحوار.
وقال المجلس القيادي لنداء السودان في بيان ختام اجتماعات ورشة عقدتها القوى المكونة للتحالف بأديس أبابا خلال الفترة من 25 30 سبتمبر، "سندعو مباشرة إلى حوار قومي دستوري بديل يضم قوى التغيير وبمعزل عن النظام".
وطبقا للبيان فإن المجلس القيادي أجاز وثيقة "الموقف التفاوضي حول الاجتماع التحضيري والحوار القومي الدستوري"، متضمنه رؤية التحالف لمبادئ الحوار وأهدافه وإجراءات تهيئة المناخ والضمانات، على أن تمثل الوثيقة المرجعية الرئيسية لعمل التحالف ووفده المفاوض.
وجدد بيان المجلس القيادي لقوى نداء السودان موقف التحالف من الحوار الوطني بأنه "يهدف لإعادة إنتاج النظام المأزوم، وكسب القوى الدولية وشراء الوقت وتقسيم القوى المعارضة وبلبلة الرأي العام".
وشدد على أن "الحكومة لن تقبل الحل التفاوضي بالنصح أو الاستجداء وإنما بمواجهتها بضغوط حركة جماهيرية مقتدرة".
وأوضح "أن الحوار ليس بديلا عن تعديلات توازنات القوى بقدر ما هو آلية كفاحية لمزيد من فضح النظام وعزله"، مشيرة إلى التزامها برؤيتها حول الحوار القومي الدستوري، وما يسبقه من إجتماع تحضيري.
وانطلق بالخرطوم في أكتوبر الماضي مؤتمر الحوار الوطني وسط مقاطعة قوى المعارضة والحركات المسلحة الرئيسية في البلاد.
وأشار إلى أن "رهانات النظام القائمة على بذل التنازلات للخارج مقابل قبوله بالفتك بالشعب السوداني فشلت، لأن القوى النافذة في المجتمع الدولي وعلى رأسها الولايات المتحدة أكدت أن رفع العقوبات الاقتصادية وإعفاء الديون وفك العزلة عن النظام مشروطة بإنهاء الحرب وضمان حقوق الإنسان".
وأكد البيان أن عدم جدية النظام في التوصل لاتفاق يجعلها القوى تصعد المقاومة بكافة أشكالها حتى تصل لأهدافها النهائية بإسقاط النظام وتحقيق السلام العادل والديمقراطية الراسخة.
وقرر المجلس القيادي تشكيل آلية للتنسيق مع قوى المستقبل للتغيير وأي قوى أخرى راغبة، ودعوة القوى المعارضة الأخرى للحذر من مخططات النظام لتمزيق وحدة المعارضة.
كما أعلن إعتماد تمثيل النازحين واللاجئين من مناطق الحرب في دارفور والنيل الازرق وجنوب كردفان ككتلة مستقلة داخل (نداء السودان) بعد تنظيم كياناتهم عبر ورشة تقام لهذا الغرض، وأصدر قرارا لدعم قيام منابر تفاوضية خاصة بالتعامل مع قضايا السلام والأمن واللامركزية والثقافة والتنمية بشرق السودان ومناطق النوبة في الشمال النيلي.
وأبدى تفهمه للقرار الذي اتخذته أحزاب نداء السودان بالداخل بالإنسحاب من تحالف قوى الاجماع الوطني، وقررت إعتماد هذه الاحزاب ككتلة مستقلة داخل "نداء السودان".
وطالب المجلس، قوى الاجماع الوطني لإعلان موافقتها وإلتزامها بمواقف (نداء السودان) المعلنة بخصوص الحل السياسي الشامل وخارطة الطريق وبما يعضض من وحدة تحالف نداء السودان.أصدر حزمة قرارات متعلقة بتفعيل آلياته عبر برنامج عمل تفصيلي، بالتنسيق اللصيق مع قوى المعارضة الأخرى خارج مظلة نداء السودان، وتم تكوين لجنة تنفيذية خاصة لتصعيد العمل الجماهيري.
وعبرت قوى نداء السودان عن دعمها للمواقف التفاوضية لأعضائها في مساريّ تفاوض دارفور والمنطقتين حول وقف العدائيات وإيصال المساعدات الإنسانية.
يشار إلى أن قوى (نداء السودان) المشاركة في الاجتماع هي الجبهة الثورية بشقيها، وحزب الأمة القومي بجانب مبادرة المجتمع المدني وأحزاب (نداء السودان بالداخل) على رأسها المؤتمر السوداني والتحالف الوطني والبعث وآخرين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.