تقدم في تقريب فى وجهات النظر بين الحكومة والحركة الشعبية    أعضاء الاتحاد متمسكون بموقفهم تجاه ( سوداكال)    توجيهات للشرطة بالانتشار ورفع درجة الاستعداد بعد فوضى وأعمال نهب بالخرطوم    "واشنطن بوست" تكشف عن أول زعيم عربي سيزور البيت الأبيض في عهد بايدن    أهداف مباراة سويسرا وويلز في "يورو 2020" (1-1)    ميركل تتحدث عن "اللقاء المرتقب" بين بوتين وبايدن    الوزير صلاح الزين :استاد الخرطوم ودار الرياضة يتبعان لوزارة الشباب الاتحادية نحن لم نتنازل عن ملاعبنا لاتحاد الكرة السودانى    بعد خروجه من حراسة إزالة التمكين .. السوباط يكتب لجماهير الهلال ويعتذر للجميع    السوكرتا يتعادل سلبيا امام الامل عطبرة    (الكاف) يؤكد مساعدة الأندية السودانية لمزيد من التطور    قطر تستضيف "اجتماعا طارئا" لبحث قضية سد النهضة بطلب من السودان ومصر    جو بايدن يدعو الغرب إلى تشكيل تحالف ضد الصين    سرقة أجهزة طبية وأدوية منقذة للحياة من مستشفي القضارف    الحكومة تتعاقد مع شركة المانية متخصصة لتطوير ميناء بورتسودان    والي القضارف يشيد بجهود معلمي ومعلمات الولاية    تحريرالوقود يربك الأسواق ويرفع السلع الاستهلاكية    حول تجربة تقديمها برنامج "بيوت أشباح" .. نسرين سوركتي: أُصبت بدهشة وانكسار    الشرطة القضارف يحتج ويهدد بشأن البرمجة    مقترحات الجنائية .. "جرائم دارفور" في انتظار العدالة    دمج الحركات في الجيش .. المعوقات والحلول    زعيم كوريا الشمالية يهاجم "البوب": "سرطان يستحق الإعدام"    بالأرقام.. جائحة كورونا تتسبب بظاهرة خطيرة بين المراهقات    ولاية باكستانية تهدد رافضي لقاح كورونا بعقوبة "غريبة"    في زيارة تستغرق 20 يوماً..حجر يصل دارفور    النيابة ترفض الإفراج عن رئيس الهلال السوداني    السودان يوقع على مذكرة لتعزيز التعاون مع مصر    (فنانون ومواقف).. عمر إحساس (ناس الحفلة باعوني)    المؤتمر السوداني يصدر بيان حول قرار تحرير أسعار الجازولين والبنزين    شاكر رابح يكتب : "المتغطي بالبنك الدولي عريان"    فيروسات جديدة ل"كورونا" سريعة الانتشار    ميتة وخراب ديار    لهجة جبريل وتيه المناصب    الحرية والتغيير تؤكد اختصاصها بترشيحات رئيس القضاء    قالت بأنها تنقل التراث كما هو الفنانة شادن: أنا متمسكة جداً بالشكل الاستعراضي!!    الملحن أحمد المك لبعض الرحيق: أستحي أن أقدم ألحاني للفنانين الكبار!!    مع غيابها الكامل .. المواطن يتساءل أين الشرطة ؟    سلبٌ ونهبٌ بالأبيض واستغاثة بحكومة شمال كردفان    (5) فصائل بالجيش الشعبي تُعلن دعمها لخميس جلاب    استيراد السيارات.. من يضبط القيادة؟    جريمة هزت الشارع المصري … اغتصاب سيدة عمرها 90 عاماً مصابة بالزهايمر    ما العلاقة بين فيروس كورونا ومرض السكري؟    ظهور عصابات مسلحة ولجان المقاومة تتبرأ منها    9800 وظيفة تنتظر السعوديين.. بدء توطين مهن المحاسبة    ضبط عقاقير واجهزة طبية خاصة بوزارة الصحة تباع بمواقع التواصل    الحداثة: تقرير لخبراء سودانيين يرسم صورة قاتمة لصناعة النفط في البلاد    أوكتاف".. د. عبد الله شمو    «الصحة»: السمنة تؤدي لمضاعفات شديدة عند الإصابة بكورونا    شاعر الأفراح الوردية..كان يكتب الشعر ويحتفظ به لنفسه    أين هم الآن.. أين هم الآن؟    د. برقو: مباراتا زامبيا إعداد جيد لمواجهة ليبيا    من طيب الطيب صالح ذكرى ميلاد مجيدة    الاقتصاد العالمي يمضي على المسار الصحيح نحو نمو قوي متفاوت    اختراق ضخم يطال ملايين المستخدمين حول العالم.. وهكذا تعرف إن كنت منهم    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    عنك يا رسول الله ..    أخي مات بكورونا في الثلث الأخير من رمضان.. فهل هو شهيد؟    فاطمة جعفر محمد حامد تكتب: مشروعية الإعلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





من يعمل ضد سلطة الطيران المدني ؟!
نشر في الراكوبة يوم 08 - 05 - 2021


حيدر احمد خيرالله
*إن سلطة الطيران المدني التي تزحم الفضاء الإعلامي من عدة زوايا وتتضارب المعلومات ثم يتم تغبيش الوعي بحقيقة مايجري في الساحات الثلاث سلطة الطيران المدني والشركة القابضة للمطارات ، والمطارات ، ومانود تناوله اليوم هو الأصابع التي تعمل في الخفاء وتنادي بإلحاح حتى يتم نقل تبعية سلطة الطيران المدني من وزارة الدفاع الى وزارة النقل والملاحظ أن هذه الجهات التي تنادي بهذا النقل لجأت للإعلام بينما رد عليها الرافضون لهذا النقل بأنهم من أصحاب المصالح الخاصة الذين تضاربت مصالحهم مع المصلحة العامة ، الأمر الذي جعل اللجنة التسيرية لنقابة العاملين بسلطة الطيران المدني تصدر بياناً جاء فيه : (نجدد ثقتنا في القيادة الحالية لسلطة الطيران المدني ونحسب أنها ستتعامل بحكمة وبحنكة في إدارة هذا الملف الخاص لمواجهة كلما يحاك بسلطة الطيران المدني من دسائس وإنها ستقف سداً منيعاً ضد كل من تسول له نفسه النيل من قادة سلطة الطيران المدني بغرض التشفي أوالإنتصار للأهواء الشخصية ، ونعلم تمام العلم بأن القيادة الحالية لسلطة الطيران المدني وبما لديها من خبرات سوف تعبر بصناعة الطيران الى بر الأمان .)وهكذا اللجنة التسيرية قد حددت موقفها بل أوضحت الأمر بشكل جازم بأنه مؤامرة تم الإعداد لها سلفاً ،للأسف الشديد لحماية المصالح الخاصة .
*أما العاملون بمطار الخرطوم فقد وصفوا الجهات التي دعت للإضراب بأنهم فئة محدودة لاتتعدى أصابع اليد الواحدة كما ذكر البيان ووصف الإضراب بأنه عملاً يصدر من أُناس لهم نوايا إنتقامية لكسر شوكة الطيران المدني وبدروع بشرية من خارج رحمه لايمثلون إلا أنفسهم وجهاتهم التي ينتسبون لها وأكدوا أنهم في الطيران المدني يهمهم كثيراً الإزدهار والنهوض به، (وواصل البيان) الكل هنا في مطار الخرطوم وإداراته ، وأقسامه المختلفة سيكون حاضراً في يومية أعماله ودوامه المعتاد وفق الورديات العاملة وسوف لن يتأثر بمادعت له أجسام غريبة لإضراب هلامي لايتوافق مع إستراتيجية القطاع وأهميته وماسيترتب من سمعته علي مواطني بلادنا وهم يتنقلون لأهاليهم لقضاء عطلة عيد الفطر المبارك، لا ولن يستجيب عاملي مطار الخرطوم الدولي لهذه الدعوة التي تطعن في خاصرة إيراداته وتشغيله وسوف يعملون بجد واجتهاد وسيعظمون من إيراداته ورفع همته الإقتصادية في هذا اليوم وسوف لن يلتفتوا للغرباءالذين لايملكون فيه شرو نقير )إن هذا البيان الراكز والذي أكد على أن هنالك ثمة جهات تعمل على تعويق مسيرة سلطة الطيران المدني وهاهم العاملون بمطار الخرطوم يشيرون الى الأصابع الخفية التي لا تريد للمسيرة شيئاً غير التعويق يكشفون بعض الخفايا التي تتصارع من أجلإعلاء المصالح الخاصة على حساب الحق العام للأسف الشديد.
*وإنضم لهذا الثالوث إتحاد ضباط المراقبة الجوية الذي جاء في بيانه : ( إنه ظل يدعو الى إستقلالية سلطة الطيران المدني والتمسك بقرارات مجلس الوزراءالخاصة بالسلطة على ضوء القرار رقم (104) لسنة 2021وعدم الإلتفات الى الأصوات النشاذ التي تعمل على الإساءة وتشويه صورة ومكانة الطيران المدني ، فيما طمأن اتحاد ضباط المراقبة الجوية شركاء صناعة الطيران بمواصلة العمل في تقديم خدمات المراقبة الجوية ، في كل مواقع العمل بالسودان ) ، من الواضح جليّاً أن الذين ينادون بنقل تبعية سلطة الطيران المدني الى وزارة النقل كمن يريد إعادة عقارب الساعة الى الوراء عند إحسان الظن ، ولكن مالايحسن السكوت عليه هو أن كل اللغط الدائر لايعدو كونه صراع مصالح وهذا ماسنوضحه ، ولنا عودة .. حول من يعمل ضد سلطة الطيران المدني ؟!وسلام ياااااااوطن.
سلام يا
الصديق الشفيف احمد الشريف ابوسهم وزوجته الاستاذة / ساجدةعبدالمجيد وكل الأهل ببيكة لاتسعهم الفرحة وهم يستقبلون مولودهم الشريف احمد الشريف الذي نرجو له أن يكون من أهل الصلاح والفلاح وقرة عين أهله ووطنه .. وسلام يا..
الجريدة السبت 8/مايو2021


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.