مفوضية حقوق الانسان تدين مقتل 7 جنود أسرى ومواطن مدني    الفيدرالي بشمال دارفور يدين مقتل الجنود السودانيين السبعة والمواطن المدني    سفير خادم الحرمين الشريفين بالخرطوم يستقبل مبعوثة الاتحاد الاوربي    (باج نيوز) ينفرد : الهلال يقيل جواو موتا ويعلن عن مدرب وطني غداً    رسمياً إقالة موتا وخالد بخيت مدرباً للهلال    تويتر نوتس.. ميزة انتظرها ملايين المستخدمين    الطاقة و النفط تعلن خروج محطة أم دباكر من الشبكة القومية للكهرباء    تخفيض رسوم تسجيل الشركات    المريخ يتفوق على الخيالة بهدف نمر    في اجتماعه الثالث الاتحاد السوداني للبراعم والناشئين والشباب يجيز تكوين الأمانات واللجان    القوات المسلحة : الأنباء عن تحركات للقوات و أسر جنود إثيوبيين بالفشقة "غير صحيحة"    الهلال يتعادل مع حي العرب بورتسودان في الممتاز    السودان .. الخارجية تقدم تنوير للبعثات الأفريقية حول إعدام الجيش الإثيوبي لسبعة جنود و مواطن    المنسق العالمي للقاحات كورونايطلع علي سيرحملات التطعيم بشمال دارفور    حميدتي يوجه بالتصدي لكل من يحمل سلاحاً اما بالتسليم او الحسم الفوري    سعر صرف الدولار في السودان ليوم الثلاثاء مقابل الجنيه في السوق الموازي    الهلال يسعى لامتصاص صدمة الديربي.. والمريخ في مهمة ثأرية    وداعاً قلعة الكؤوس ..!!    خطاب للسلطات يؤجّل انتخابات الهلال    ارتفاع ملحوظ في الأضاحي بالأسواق الرئيسية    غرفة الاعمال السودانية الليبية تبحث زيادة التعاون الاقتصادي والتجاري    جبريل يطالب بإيقاف صادر الحي    السلع الغذائية تستحوذ على معظم واردات البلاد    انطلاقة الملتقي التفاكري بين المجلس الاعلي للسياحة واصحاب المنشآت السياحية    حكومة الجزيرة تكشف عن شبهة فساد وتزوير في 63 قطعة أرض استثمارية بالمناقل    بدء محاكمة ثلاثة ثوار متهمين باتلاف عربة شرطة    محامو الطوارئ يحذرون من تكدس الجثث بمشرحة أمدرمان    مصر.. مقتل مذيعة بالرصاص على يد زوجها القاضي    نهر النيل تشرع في إنشاء مركز لعلاج الادمان    خضراوات تصبح مغذية أكثر إذا تم طهيها.. تعرف عليها    مكافحة المخدرات توقف متهمين وبحوزتهم (260) حبة ترامادول    القبض على متهم قتل اخر بجبرة    الخرطوم.. ربط تقديم الخدمات بتطعيم (كورونا)    توقيف شبكة تصطاد المواطنين عبر صفحات الفيسبوك    بالصورة والفيديو.. شاب سوداني يوثق اللحظات الأخيرة من حياته قبل أن يلقى حتفه عطشاً في صحراء العبيدية وهذه وصيته لأسرته    شاهد بالفيديو.. صراخ وشجار بين طالبات سودانيات بإحدى الجامعات ظهرن وهن يتسابقن ويتنافسن على التصوير مع الفنان "الشبح" ومتابعون: (لو حضرتن وردي كان عملتن شنو؟)    شاهد بالفيديو.. نجمة الترند الأولى في السودان "منوية" تظهر وهي تستعرض بسيارتها (لاند كروزر) الجديدة التي قامت بشرائها بمليارات الجنيهات وصديقتها تهتف لها (والله شيخة براك)    اسمها (X) : بعد كورونا وجدري القرود.. مخاوف من جائحة جديدة    المحكمة توجه تهمة خيانة الأمانة لوزير في العهد البائد    أبل تعد ل"طوفان" من الأجهزة الجديدة    نمر يتفقد الحالة الصحية للأم التي أنجبت أربعة توائم بالفاشر    "آبل" تستعدّ لإطلاق أكبر عدد من الأجهزة الجديدة    ضبط حشيش بقيمة 5 مليارات جنيه بالنيل الأبيض    احتفال بلندن تكريما لدعم السُّلطان قابوس الخدمات الطبية بالعالم    ماكرون يُكلف إليزابيت بورن تشكيل حكومة بداية يوليو    بعد اكتمال المبلغ…(كوكتيل) تنشر كشف باسماء الفنانين المساهمين في المبادرة    بالفيديو: تويوتا تعدل واحدة من أشهر سياراتها وتجعلها أكثر تطورا    جانعة العلوم الطبية تنظم حملة توعوية لمكافحة المخدرات    التشكيلية رؤى كمال تقيم معرضا بالمركز الثقافي التركي بالخرطوم    تقارير تطلق تحذيرًا عاجلاً..تسونامي يهدّد مدن كبرى بينها الإسكندرية    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ترحيل اسرة بن لادن..سعوديتان ويمنية وحوالى عشرة اولاد غادروا اسلام اباد بطائرة خاصة..محكمة امريكية ترفض دعوى للإفراج عن صور عملية تصفية زعيم 'القاعدة'
نشر في الراكوبة يوم 28 - 04 - 2012

اعلن رئيس منظمة هود اليمنية غير الحكومية لوكالة فرانس برس الجمعة ان افراد عائلة زعيم القاعدة السابق اسامة بن لادن وصلت الى السعودية بعد طردها من باكستان وبينهم زوجته اليمنية التي تعمل المنظمة على اعادتها الى اليمن.
وتلتزم السلطات السعودية الصمت حيال عودة افراد عائلة بن لادن الى المملكة.
وقال رئيس منظمة هود المدافعة عن حقوق الانسان وخصوصا حقوق الاطفال، محمد ناجي علاو، 'ان اليمنية وصلت مع الافراد الاخرين لعائلة بن لادن الى السعودية، مع اولادها وشقيقها'.
واضاف 'بدأنا خطوات لعودتها الى اليمن' موضحا انه حصل على معلوماته من زكريا عبد الفتاح شقيق الزوجة اليمنية لبن لادن، امال عبد الفتاح.
وقد توجه زكريا عبد الفتاح شخصيا الى باكستان لطلب اعادة شقيقته، اصغر زوجات بن لادن، مع اولادها. وقال محاموها في اسلام اباد انها ستعود الى اليمن مع اولادها الخمسة بعد مرورها في السعودية.
ورحلت باكستان صباح الجمعة الى السعودية الارامل الثلاث لاسامة بن لادن وعشرة من اولاده كانوا محتجزين منذ مقتل زعيم القاعدة قبل حوالى عام في عملية امريكية في شمال البلاد.
واعلنت وزارة الداخلية الباكستانية ان الارامل الثلاث وهن سعوديتان ويمنية وحوالى عشرة اولاد غادروا مطار اسلام اباد قبيل الساعة الثانية (21,00 تغ) من الخميس على متن طائرة خاصة.
ويسمح ترحيل هذه العائلة لباكستان بطي صفحة بن لادن المؤلمة والتي ما زالت غامضة، قبل ايام من ذكرى مرور عام على قتله في الثاني من ايار/مايو 2011 في هجوم شنته قوات خاصة امريكية على منزل كان يقيم فيه مع عائلته في ابوت اباد.
واخذ الامريكيون جثة بن لادن الذي تبنى اعتداءات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر 2001، معهم وتركوا العائلة التي قامت السلطات الباكستانية بتوقيفها بعد ذلك.
وبعد عشرة اشهر من التوقيف بدون مبررات سياسية، حكم على النساء الثلاث بالسجن 45 يوما لاقامتهن بطريقة غير مشروعة في باكستان وهي عقوبة انتهت قبل عشرة ايام، ثم بطردهن الى بلدهن مع ابنائهن.
وحوالى منتصف ليل الخميس الجمعة (19,00 تغ) وصلت حافلة صغيرة لتنقل العائلة من مقر اقامتها الجبرية في اسلام ابام حيث احتجزت مؤخرا.
وقد وصلت بعد حوالى ثلاثين دقيقة الى مطار اسلام اباد المدني حيث دخلت من باب خلفي، كما ذكر مسؤولون محليون.
وفي المطار، نقلت الارامل الثلاث والاطفال الى منطقة المغادرة حيث خضعوا لاجراءات الهجرة قبل ان يستقلوا الطائرة الى السعودية.
وبعد وصولهم الى السعودية ستتجه صغرى ارامل اسامة بن لادن، اليمنية آمال عبد الفتاح الى اليمن مع ابنائها الخمسة، كما ذكر محاموها في اسلام اباد.
والسعوديتان هما خيرية صابر وسهام صابر.
وبعد انتهاء عقوبة السجن نظريا، بدت اجراءات ترحيل العائلة بطيئة. وقد تحدث عدد من المسؤولين الباكستانيين عن تحفظ السعودية على استقبال هذه العائلة المربكة.
واثار توقيف العائلة لفترة طويلة وتمديده بدون مبرر في باكستان، تساؤلات عن موقف السلطات الباكستانية التي يشتبه بأنها تريد اخفاء معلومات عن السنوات الاخيرة لاسامة بن لادن وخصوصا استفادته من تواطؤ للعيش كل هذه السنوات في باكستان بدون مشاكل.
ويشير تحقيق للشرطة الباكستانية ان بن لادن اقام من 2002 الى 2011 على الاقل في باكستان حيث عاش السنوات الخمس الاخيرة في ابوت اباد.
واكد مسؤولون باكستانيون ان اسلام اباد تريد ابعاد العائلة في اسرع وقت ممكن لطي صفحة بن لادن المربكة، نهائيا.
وادى وجود بن لادن في ابوت اباد على بعد مئات الامتار عن اهم كلية عسكرية في باكستان، الى فتح قضايا تتهم الجيش بعدم الاهلية او بالتواطؤ مع الاسلاميين، وخصوصا في الولايات المتحدة حيث تتهم اسلام اباد باستمرار بلعب دور مزدوج مع بعض الشبكات المتطرفة.
وفي باكستان، شكلت الغارة الامريكية اهانة للجيش غير القادر على حماية البلاد هو اتهام خطير في بلد يتمسك بسيادته على اراضيه، واثارت ازمة خطيرة بين واشنطن واسلام اباد حليفتها الرئيسية في المنطقة منذ 2001.
وبعيد الغارة، شكلت باكستان لجنة للتحقيق لتحديد ما اذا كان بن لادن استفاد من تواطؤ في الحكومة او الجيش كما يشتبه الامريكيون.
لكن اللجنة لم تنشر تقريرها بعد.
وبعد ساعات على الغارة اعلن الامريكيون انهم القوا جثة بن لادن في البحر قبالة سواحل باكستان لتجنب اقامة ضريح له يجتذب مؤيديه، ولم تنشر اي صورة لجثته.
وهدمت السلطات الباكستانية في نهاية شباط/فبراير خلال يومين المنزل الذي اقام فيه اسامة بن لادن مع عائلته لتجنب تحول الموقع الى مزار.
ومع اقتراب ذكرى مرور عام على مقتل بن لادن، نشرت الخميس في مجلة 'تايم' الموافقة التي اعطاها الرئيس الامريكي باراك اوباما للهجوم على منزل بن لادن في باكستان بشكل مذكرة لمدير وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية (سي آي ايه) ليون بانيتا.
وكتبت هذه 'المذكرة' بخط اليد على ورقة بسيطة تحمل اسم وكالة الاستخبارات، والساعة 10,35 بتاريخ 29 نيسان/ابريل 2011 وموقعة من قبل ليون بانيتا بصفته مديرا لوكالة الاستخبارات.
من جهة اخرى، اكد البيت الابيض انه لا يملك معلومات حول اعتداءات قيد التحضير في الولايات المتحدة بمناسبة الذكرى السنوية الاولى لمقتل زعيم تنظيم القاعدة.
الى ذلك رفضت محكمة امريكية دعوى قدمتها مجموعة قانونية تطالب إدارة الرئيس الامريكي باراك أوباما بالإفراج عن الصور وتسجيلات الفيديو الخاصة بعملية تصفية الزعيم السابق لتنظيم ' القاعدة' أسامة بن لادن في باكستان.
وذكرت شبكة 'سي ان ان' الامريكية أن إحدى المحاكم الاتحادية في الولايات المتحدة رفضت أمس الخميس، الدعوى التي تقدمت بها مجموعة 'جوديشال ووتش' القانونية الامريكية المحافظة وطالبت فيها البنتاغون الالتزام بمبادئ قانون 'حرية المعلومات'، والإفراج عن صور عملية تصفية بن لادن.
وقد أثارت هذه الصور جدلاً واسعاً، خاصةً صور جثة 'مدبر' هجمات 11 أيلول (سبتمبر) 2001، بعد مقتله في الطابق الثالث بالمنزل الذي كان يختبئ به في باكستان.
وقالت المجموعة القانونية إنه قد 'لحقت بها أضرار بالغة'، بسبب قرار إدارة أوباما 'بالتحفظ غير الشرعي على التسجيلات المطلوبة'.
وخلص القاضي جيمس بواسبرغ، في جلسة الخميس، إلى أن هناك مصالح شرعية للأمن القومي لعدم الكشف عن هذه التسجيلات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.