هل فقدت الشخصية السودانية عذريتها ولم تعد بكرا ؟! .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    مع لجان المقاومة (2) "مليونية العدالة والتشريع" .. بقلم: محمد عتيق    تداعيات الصور المقلوبة على مستقبل السودان .. بقلم: حسن ابوزينب عمر    العَمْرَةْ، النَّفْضَةْ وتغيير المكنة أو قَلْبَهَا جاز .. بقلم: فيصل بسمة    تحرير الوقود من مافيا الوقود قبل الحديث عن تحرير أسعار الوقود .. بقلم: الهادي هباني    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    المريخ يتصدر بعد تعثر الهلال.. والأبيض والأمل يضمنان الكونفيدرالية    شخصيات في الذاكرة: البروفيسور أودو شتاينباخ .. بقلم: د. حامد فضل الله /برلين    عن القصائد المُنفرجة والمُنبهجة بمناسبة المولد النبوي الشريف .. بقلم: د. خالد محمد فرح    ضيق الايدولوجيا وسعة البدائل .. بقلم: د. هشام مكي حنفي    من كره لقاء الشارع كره الشارع بقاءه في منصبه!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    الهلال يتعثر أمام هلال الأبيض والمريخ يكتسح الأمل عطبرة ويلحق به على صدارة الدوري الممتاز    مؤشرات بداية عصر ظهور الإرادة الشعبية العربية .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    ظلموك يا حمدوك ... وما عرفوا يقدروك! .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    التحالف باليمن: وصول 15 أسيرًا سعوديًا و4 سودانيين آخرين إلى الرياض    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    تقرير البيئة نحو اقتصاد أخضر مكسى بلون السندس تزفه أنغام السلام للأمام .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    هيئة مياه الخرطوم تكشف عن تدابير لمعالجة ضائقة المياه    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بوادر تصعيد بين الصين واليابان على الجزر المتنازع عليها
نشر في الراكوبة يوم 15 - 09 - 2012

دخلت ستة زوارق دورية صينية أمس المياه الإقليمية اليابانية بالقرب من جزر متنازع عليها بين البلدين في استعراض قوة من بكين. وجاء هذا الحادث ليسلط الضوء على النزاع القائم منذ وقت طويل ويصعد التوتر بين أكبر عملاقين آسيويين إلى أعلى مستوياته منذ عام 2010.
وسارعت اليابان إلى تقديم احتجاج لدى الصين ودعت إلى عدم تصعيد الموقف وهو ما لا تريده الدولتان نظرا لعلاقاتهما الاقتصادية الضخمة. ويقول دبلوماسيون إن طوكيو وبكين تفضلان إلا يخرج النزاع عن نطاق السيطرة لكن مع تغيير القيادة المنتظر الذي يحدث في الصين كل عشر سنوات وانتخابات مرتقبة في اليابان وانعدام الثقة بين الجانبين يمكن أن تكون السيطرة عليه صعبة.
وقالت وزارة الخارجية الصينية إن الزوارق دخلت المياه المتنازع عليها للقيام بأعمال مراقبة بحرية وإنها المرة الأولى التي تقوم فيها الصين بمهمة «لفرض القانون فيما يتعلق بحقوقها البحرية». وأضافت الوزارة قائلة في بيان «إنها تعكس الحق السيادي لحكومتنا على جزر دياويو» في إشارة إلى الاسم الذي تطلقه الصين على الجزر غير المأهولة. واستخدمت الوزارة لهجة مماثلة من قبل في هذا النزاع.
وقال مسؤول بخفر السواحل الياباني إن خفر السواحل أمر الزوارق بمغادرة المياه الإقليمية لليابان لكن ثلاثة فقط انصاعت للأمر. وأضاف أنه لم يحدث أي استخدام للقوة لأبعاد الزوارق الصينية. وقال وزير الخارجية الياباني كويتشيرو جيمبا خلال مؤتمر صحافي في سيدني: «قدمنا احتجاجا شديد اللهجة وطالبنا بقوة الجانب الصيني بمغادرة المياه الإقليمية حول جزر سينكاكو» مستخدما الاسم الياباني للجزر. وأضاف خلال المؤتمر الذي عقده بعد محادثاته مع وزيري الدفاع والخارجية في أستراليا «أريد أن أؤكد أنه يجب ألا نسمح بتصعيد الموقف ولدينا أمل كبير في أن ترد الصين بطريقة هادئة ومناسبة». وكرر سفير الصين في طوكيو الذي استدعي إلى الخارجية اليابانية موقف بكين من الجزر لكنه أضاف أن حكومته تأمل ألا يتصاعد الموقف أو يضر بالعلاقات الثنائية.
وتصاعد التوتر بين طوكيو وبكين الشهر الماضي عندما احتجزت اليابان مجموعة من النشطاء الصينيين الذين نزلوا على الجزر (اسمها باليابانية سينكاكو وبالصينية دياويو) التي تقع قرب منطقة من المحتمل أن توجد بها حقول بحرية ضخمة للنفط والغاز. ونزل نشطاء يابانيون أيضا على الجزر.
وشهدت بضع مدن صينية احتجاجات مناهضة لليابان. وتأجج التوتر من جديد في العلاقات بين البلدين يوم الثلاثاء الماضي عندما قالت اليابان، التي تسيطر على الجزر، إنها اشترتها من عائلة يابانية تستأجرها متجاهلة بذلك تحذيرات من الصين. وحذرت الصين اليابان أول من أمس من أن التجارة الثنائية قد تتضرر من تصاعد التوترات. وتعد الصين، صاحبة ثاني أكبر اقتصاد في العالم، أكبر شريك تجاري لليابان وزادت قيمة التجارة المتبادلة في 2011 بنسبة 14.3 في المائة إلى مستوى قياسي بلغ 345 مليار دولار.
وتأتي التوترات مع اليابان بينما الحزب الشيوعي الحاكم في الصين منشغل بتغييرات منتظرة في القيادة فضلا عن تباطؤ النمو الاقتصادي. وحثت الولايات المتحدة هذا الأسبوع الجانبين على تهدئة نبرة الخطاب المتبادل بشان النزاع. وقال خفر السواحل الياباني إن المرة السابقة التي دخلت فيها سفن تابعة للحكومة الصينية إلى المياه الإقليمية اليابانية قرب الجزر المتنازع عليها كانت في يوليو (تموز) الماضي، وانتهى ذلك الحادث بسلام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.