لماذا كل هذا الصياح والنباح والنواح ضد السودان .. بقلم: عكاشة السيد عكاشة /نيروبى    انطلاقة الورشة غير الرسمية بين الحكومة والحركة حول علاقة الدين والدولة    يوميات محبوس(9) ؟ بقلم: عثمان يوسف خليل    صيد الأخطاء والنواقص .. بقلم: د. أحمد الخميسي    أسرة الصادق المهدي تعلن إصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" .. اصابة كبير مستشاري حمدوك ومدير مكتبه ومحافظ بنك السودان بكوفيد 19    السودان يعلن بدء خطوات إقامة علاقات مع إسرائيل    احلام المدعو زلوط .. بقلم: د. طيفور البيلي    الحكومة تتسلم منطقة جبل عامر من شركة الجنيد    سودانيو رواق السنارية حببوا العربية لمحمود محمد شاكر فحبب المتنبي لمعجبي شعره .. بقلم: أ.د. أحمد عبدالرحمن _ جامعة الخرطوم والكويت سابقا    صافرة التنمية تنطلق من كوستي .. بقلم: عواطف عبداللطيف    الآن فقط خرجوا يتحدثون عن (عروبتنا) .. بقلم: محمد عبدالماجد    لم يشهد السودان مثل فسادهم أبداً ولا رأت البلاد مثيلا ... بقلم: د. عبدالحليم السلاوي    الشرطة توقف متهماً دهس مواطنة ولاذ بالفرار    توجيه اتهام بالقتل العمد لجندي بالدعم السريع دهس متظاهراً    التطبيع مع اسرائيل علي ظلال تجادبات وتقاطعات لاءات الخرطوم .. بقلم: شريف يسن/ القيادي في البعث السوداني    السودان وإسرائيل: الجزء الثانى .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    وفاة وإصابة (10) من أسرة واحدة في حادث بالمتمة    مؤتمر المائدة المستديرة للحريات الدينية العالمي .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    كم كنت مظلوما ومحروما ومحجوبا عن العالم...يا وطني! .. بقلم: د.فراج الشيخ الفزاري    الوالد في المقعد الساخن .. بقلم: تاج السر الملك    مفارقات غزوة كورونا للبيت الأبيض!! .. بقلم: فيصل الدابي    التطبيع طريق المذلة وصفقة خاسرة .. بقلم: د. محمد علي طه الكوستاوي    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سواريز يُعمٍق جراح تشيلسي ويقود ليفربول لتعادل ثمين في قمة مثيرة بالبريميرليج
نشر في الراكوبة يوم 11 - 11 - 2012

أحرز لويس سواريز لاعب ليفربول هدفا ليقود فريقه لتحقيق تعادل ثمين أمام تشيلسي بنتيجة 1-1 في المباراة التي جمعت الفريقين في قمة منافسات الجولة الحادية عشرة من الدوري الانجليزي الممتاز يوم الأحد على ملعب ستامفورد بريدج في العاصمة لندن.
وفشل تشيلسي في تحقيق الفوز للمباراة الثالثة على التوالي ليتراجع إلى المركز الثالث بعدما جمع 25 نقطة، وواصل ليفربول نزيف النقاط أيضا بعدما زاد رصيده نقطة وحيدة ليصبح 12 وليتراجع إلى المركز الثالث عشر.
تقدم تشيلسي عبر قائده جون تيري - العائد من الإيقاف - في الدقيقة 20 قبل أن يتعرض لإصابة عنيفة اثر تدخل مع لويس سواريز ليغادر الملعب في الدقيقة 39.
وعادل ليفربول النتيجة عن طريق هدافه سواريز برأسية في الدقيقة 73.
تفوق تشيلسي على ضيفه في الشوط الأول من الناحية الفنية وهو ما منحه الأفضلية في النتيجة، لكنه أهدر العديد من الفرص ليستغل "الريدز" تراجع "البلوز" في الشوط الثاني ويقتنص هدف التعادل بعد انتفاضة في الشوط الثاني.
شهدت التشكيلة التي دفع بها روبرتو دي ماتيو المدير الفني لتشيلسي تغييرا طفيفا، حيث عاد جوت تيري لقيادة الفريق من مركز قلب الدفاع، وشارك الثنائي برتراند وازبيليكويتا في مركزي الظهير الأيسر والأيمن على التوالي، وتمركز اوبي ميكيل وراميريس في منتصف الملعب، خلف الثلاثي الخطير ماتا واوسكار وهازارد، بينما لعب توريس في مركز المهاجم الصريح لتكتمل طريقة 4-2-3-1.
في المقابل، اعتمد بريندان رودجرز على طريقة 5-3-2 لتضييق المساحات على الفريق اللندني ومنع صناع اللعب من التحرك بحرية، وشارك ستيفن جيرارد ونوري شاهين والين في منتصف الملعب، وفي الهجوم لويس سواريز ورحيم سترلينج.
كما هو متوقع، بدأ تشيلسي المباراة بقوة مستفيدا من مساندة جماهيره، ومارس لاعبو "البلوز" ضغطا كبيرا على الفريق الضيف منذ الدقائق الأولى لإجبارهم على ارتكاب أخطاء، وهو ما حدث بعد مرور 6 دقائق فقط عندما استخلص اوسكار الكرة من الين في منتصف الملعب وانطلق ليمرر إلى البلجيكي هازارد الذي أعاد الكرة إلى اللاعب البرازيلي مرة أخرى قبل أن يسدد فوق المرمى بقليل.
ظهر تفوق تشيلسي على "الليفر" بسبب قوة وسط الفريق الأزرق في وجود ميكيل وراميريس، وتحرك فرناندو توريس كثيرا ليهرب من الرقابة اللصيقة من مدافع الليفر المخضرم جيمي كارجر.
لم ينتظر أصحاب الأرض كثيرا حتى نجحوا في ترجمة تفوقهم إلى هدف في الدقيقة 20 بعدما تحرك جون تيري بمهارة ليهرب من الرقابة وارتقى ليحول ضربة ركنية برأسه إلى شباك الحارس جونز.
زال التوتر عن لاعبي "البلوز" بعد الهدف "المبكر" نسبيا، واستحوذوا على الكرة بنسبة 55 % وحاولوا تعزيز تقدمهم بهدف ثاني، بينما لم يشكل لاعبو ليفربول خطورة تذكر في الشوط الأول، سوى اجتهادات بسيطة من الثاني رحيم سترلينج ولويس سواريز.
ولم يهنأ تيري بعودته من الإيقاف لمدة 4 مباريات، وتعرض لإصابة قوية بعدما اصطدم بعنف مع سواريز ليغادر الملعب ويحل زمليه جاري كاهيل بدلا منه قبل 6 دقائق من نهاية الشوط الأول.
وفشل تشيلسي في مضاعفة تقدمه قبل التوجه إلى حجرات الملابس للاستراحة رغم وجود فرصة ذهبية لذلك عندما انطلق خوان ماتا في هجمة مرتدة وسدد من على حدود منطقة الجزاء بدلا من أن يمرر للبلجيكي هازارد "المنفرد" لتمر الكرة أعلى مرمى الليفر.
تحسن أداء "الريدز" في بداية الشوط الثاني، وتحرر القائد جيرارد من أدائه المتحفظ، بينما شكلت تحركات سترلينج وسواريز خطورة على مرمى البلوز الذي استمر في إهدار الفرص التي لاحت له من الهجمات المرتدة.
دفع رودجرز مدرب ليفربول باللاعب سوسو في الدقيقة 59 بدلا من نوري شاهين الذي لم يلمس الكرة كثيرا في الشوط الأول، وبمرور الوقت، ازداد أمل الليفر في التعادل في ظل فشل تشيلسي في مضاعفة النتيجة، وإهدار لاعبيه العديد من الفرص.
استخدم الفريق الضيف نفس السلاح الذي مكّن تشيلسي من إحراز الهدف الأول وهو "الكرات الثابتة"، ونجح ليفربول في تحقيق التعادل في الدقيقة 73 بعدما هيأ جيمي كاراجر الكرة برأسه إلى "القناص" سواريز الذي سدد الكرة برأسه في شباك الحارس التشيكي بيتر تشيك وهو في وضع "شبه متسلل" ليدفع الفريق اللندني ثمن إهداره العديد من الفرص.
تراجع ليفربول أمام المد الهجومي للبلوز بعد معادلة النتيجة، وانتفض دي ماتيو ورمى بأوراقه المتبقية ليشرك الثاني موسيس وستوريدج بدلا من أوسكار وتوريس في الدقيقتين 77 و 82 على التوالي.
ورغم السيطرة الزرقاء، شكلت هجمات ليفربول المرتدة خطورة كبيرة، وسبب سواريز مشاكل كبيرة للدفاع الأرزق، وكاد اللاعب الأورجواياني أن يتقدم لليفر عندما سدد كرة من منتصف الملعب مستغلا تقدم تشيك الذي فطن لكرة مهاجم ليفربول الماكرة، وتألق تشيك مرة أخرى عندما خرج من عرينه في الوقت المناسب ليشتت الكرة من أمام سواريز "المنفرد" لتضيع فرصة محققة على "الريدز" لاقتناص هدف الفوز في الدقيقة 88.
حاول كل فريق خطف هدف في الوقت القاتل، وكان ليفربول الأقرب لذلك لكن تألق تشيك وتصديه لقذيفة من انريكي حال دون ذلك لتنتهي المباراة بالتعادل 1-1.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.