المهنيون والتنسيقية وما بينهما    الحكومة: 6% نسبة التحصيل الضريبي في السودان    "البجا للإصلاح" يتأسف على أحداث بورتسودان    قراءة فنية متأنية لمباراة منتخبنا والأولاد .. بقلم: نجيب عبدالرحيم أبو أحمد    ((الكرواتي طلع تايواني يا رئيس الاتحاد،)) .. بقلم: دكتور نيازي عزالدين    "علماء السودان" تدعو التجار لعدم المبالغة في الأسعار    "الحوثيون" يحتجزون 3 سفن كورية وسعودية    (الحرية والتغيير): اتفاق على تأجيل تشكيل البرلمان إلى 31 ديسمبر المقبل    تأجيل الجولة الثانية لمفاوضات السلام إلى 10 ديسمبر    طاقم تحكيم من جامبيا لمواجهة الهلال وبلاتينيوم    طاقم تحكيم من جامبيا لمواجهة الهلال وبلاتينيوم    مبادرة سياسية باسم عدم الانقسام مجددا ! .. بقلم: د. يوسف نبيل    إلى حمدوك ووزير ماليته: لا توجد أزمة اقتصادية ولكنها أزمة إدارية .. بقلم: خالد أحمد    سد النهضة الكل عنده رأى!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    قصص قصيرة جدا ونص نثري: الى حسن موسى، عبد الله الشقليني، عبد المنعم عجب الفيا، مرتضى الغالي ومحمد أبو جودة .. بقلم: حامد فضل الله/ برلين    اليوم العالمي للفلسفة والحالة السودانية. . بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    السودان الجديد و{سد النهضة}    لا تفرطوا يا ثوار .. بقلم: الطيب الزين    نبش ماضى الحركة الاسلامية .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    تلقوها عند الغافل .. بقلم: كمال الهِدي    تراجع طفيف في أسعار العملات الأجنبية أمام الجنيه السوداني    خبير اقتصادي: يدعو لوضع تدابير لحسم فوضى الأسعار    (فيس بوك) يزيل حسابات ومجموعات تابعة لجهاز المخابرات السوداني    محتجون عراقيون يغلقون مدخل ميناء أم قصر    البرهان: خطوط الكهرباء وترعة مشروع الراجحي أتلفت أراضي الملاك    اثناء محاكمة البشير .. الكشف عن مبالغ كبيرة تدار خارج موازنة السودان بينها شركات هامة وقنوات تلفزيونية    المجلس السيادي: النظام البائد أهان الجواز السوداني بمنحه للارهابيين    توقيع اتفاقية شراكة بين (سودان تربيون) وتطبيق (نبض)    خامنئي يؤيد قرار زيادة سعر البنزين    مقتل سوداني على يد مواطنه ببنغازي الليبية    منتخب السودان يخسر أمام جنوب أفريقيا بهدف    وزير النفط: العمل بحقل بليلة لم يتوقف    الخيط الرفيع .. بقلم: مجدي محمود    فريق كرة قدم نسائي من جنوب السودان يشارك في سيكافا لأول مرة    لسنا معكم .. بقلم: د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد    نداء الواجب الإنساني .. بقلم: نورالدين مدني    السعودية توافق بالمشاركة في كأس الخليج بقطر    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    زمن الحراك .. مساراته ومستقبله .. بقلم: عبد الله السناوي    الأمم المتحدة تتهم الأردن والإمارات وتركيا والسودان بانتهاك عقوبات ليبيا    لجنة مقاومة الثورة الحارة 12 تضبط معملاً لتصنيع (الكريمات) داخل مخبز    اتهامات أممية ل(حميدتي) بمساندة قوات حفتر والجيش السوداني ينفي    شكاوى من دخول أزمة مياه "الأزهري" عامها الثاني    في ذمة الله محمد ورداني حمادة    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    والي الجزيرة يوجه باعتماد لجان للخدمات بالأحياء    معرض الخرطوم للكتاب يختتم فعالياته    ناشرون مصريون يقترحون إقامة معرض كتاب متجول    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير أسبق: سنعود للحكم ونرفض الاستهبال    ضبط كميات من المواد الغذائية الفاسدة بالقضارف    مبادرات: استخدام الوسائط الحديثة في الطبابة لإنقاذ المرضي .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    الحكم بإعدام نظامي قتل قائد منطقة الدويم العسكرية رمياً بالرصاص    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عوالم بوليوود السفلية وتحريم التلفزيون في بنغلاديش
نشر في الراكوبة يوم 13 - 11 - 2012

أعلن مهرجان دبي السينمائي الدولي مع اقتراب دورته التاسعة، عن دفعة جديدة من أفلامه الآسيوية الإفريقية، التي تتنافس على جوائز "مسابقة المهر الآسيوي الإفريقي" هذا العام.
وتحتل أفلام جنوب آسيا مساحة مميزة من بين الأفلام المشاركة، مشكلة بتنوع موضوعاتها وطروحاتها، بانوراما حية لعوالم تلك المساحة الجغرافية من آسيا، وما تشهده من نزاعات ومتغيرات تعصف بشعوبها.
وتتحلى الأفلام المشاركة بتنوع كبير، ما يمنح المشاهد فرصة اكتشاف جنوب آسيا، من خلال اختيارات تثقفه، وتمتعه، وقد تصدمه".
الأفلام الهندية
وأول تلك الأفلام هو فيلم المخرج الهندي أشيم أهلواليا "الآنسة الفاتنة" الذي عرض في مسابقة "نظرة ما" في الدورة الأخيرة من "مهرجان كان السينمائي"، ويمضي الفيلم عميقاً في العوالم السفلية لصناعة السينما المبتذلة في بومباي، من خلال قصة أخوين ينتجان أفلام الجنس والرعب في أواسط ثمانينات القرن الماضي، إنها قصة عن الخيانة والحب الموسوم بالتهلكة، ورحلة تقودنا إلى ما يتسيد الحضيض البوليوودي.
وشارك الفيلم الروائي الطويل الأول للمخرج الهندي أناند غاندي "سفينة ثيزيوس" الذي عرض في "مهرجان تورنتو السينمائي"، والذي يأتي في قالب فلسفي غرائبي، يضع الراهب إلى جانب مصورة فوتوغرافية، وموظف شاب في البورصة، طارحاً أسئلة كبرى عن الهوية، والعدالة، والجمال، والموت.
مخرج هندي ثالث هو موسى سيد يحضر في الدورة التاسعة من مهرجان دبي السينمائي بفيلمه "وادي القديسين"، وهو أيضاً أول أفلامه الروائية الطويلة، وقد فاز بجائزة "ألفريد ب. سلون" في "مهرجان سندانس السينمائي" 2012.
ويقارب هذا الفيلم منطقة كشمير والنزاع المستعر فيها، من خلال قصة حب تولد في أحضان طبيعة خلابة، حيث سيقع صديقا العمر غلزار وأفزال في حب نفس المرأة، وهما عازمان على الهرب والنجاة من العنف المحيط بهما، إلى أن تأتي تلك المرأة وتغير مسار خطتهما.
السينما من بنغلاديش
ويحضر من بنغلاديش، فيلم المخرج والكاتب مصطفى فاروقي "تلفزيون"، راصداً صدام القيم الحديثة مع التقليدية في قالب فكاهي، وذلك من خلال قصة رئيس بلدية قرية في ريف بنغلاديش يحظر - متذرعاً بالدين - جميع أنواع الصور بما فيها التلفزيون وحتى أجهزة الهاتف المحمول، ما يشكل تحدياً كبيراً لمجتمع القرية، وتحديداً الشباب منهم، وانقساماً حاداً يأتي من تمرد بعض السكان على قرار رئيس البلدية.
بينما يمضي فيلم "هو، هنا وما سيأتي" القادم من سريلانكا، للمخرج أسوكا هانداغاما، نحو "نمور التاميل"، ومن خلال سرده قصة أحد مقاتلي هذا الفصيل، وعودته إلى بيته بعد غيابه لسنتين على خطوط الجبهات، ومساعيه للتأقلم مع حياته الزوجية المستعادة. فيلم "هانداغاما" لن يكون بعيداً عن أجواء فيلم مواطنه سوبا سيفاكوماران "أنا أيضاً لديّ اسم"، وهو فيلم قصير يحكي عن راهبة وخادمة تسكنهما أهوال وأشباح الحرب.
أما السريلانكي هوفموكثي جاياساندرا فيقدم فيلماً قصيراً بعنوان "نور في فضاء النفس الأخير"، وليكون النفس الأخير تعبيراً عن ملازمة الابن لوالده في احتضاره الأخير.
ومن الجدير ذكره أن جاياساندرا سبق وأن فاز عن فيلمه "الأرض المهجورة" بجائزة "الكاميرا الذهبية" في "مهرجان كان السينمائي" 2005.
أما وثائقياً، فمن الأفلام المرتقبة بقوة فيلم "غلابي غانغ" للمخرجة الهندية نيشتا جين، ويدحض هذا الفيلم الفكرة التي تقول إن الحركة النسوية ليست إلا حكراً على السيدات الأوروبيات المثقفات، إذ يوثق لمجموعة "غلابي غانغ" ومؤسستها سامبال بال، فنساء تلك المجموعة يرتدين الساري الزهري وينتقلن من مكان إلى آخر ساعيات لتحقيق العدالة للنساء، لاسيما النساء المنتميات لطبقة "الداليت".
ويوثق فيلم المخرج الهندي سوراف سارانغي "تشار.. جزيرة بلا بشر" حياة طفل اسمه روبيل، يود الذهاب إلى المدرسة في الهند، لكنه وفي استجابة لظروفه العائلية والمالية، يضطر إلى تهريب البضائع بين الهند وبنغلاديش، إذ يقوم يومياً باجتياز النهر الذي يشكّل حدوداً دولية بين هذين البلدين، إنه النهر نفسه الذي كان السبب في تدمير بيته، وهو الآن يعيش على جزيرة "تشار"، المتشكلة وسط ذلك النهر والتي يسيطر عليها حرس الحدود.
ويقام مهرجان دبي السينمائي الدولي بدورته التاسعة في الفترة من 9 إلى 16 ديسمبر/كانون الأول 2012.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.