وزير الصحة الإيراني: سنسيطر على فيروس كورونا في غضون 40 يوما    الصحة العالمية: العالم بحاجة لنحو 6 ملايين ممرضة إضافية!    انيستا تعقيبًا على بياني ميسي وبرشلونة : الموقف واضح من كليهما    أوراق نهديها لدفتر حضور ود القرشي .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    ارتفاع حالات الاشتباه بكورونا الى 189    العدل: اكتمال التسوية مع أسر ضحايا المدمرة (كول)    احتجاجات بمدني بسبب تفاقم أزمة الخبز والغاز    العاملون بشركة ناشونال يهددون بايقاف العمل في حقول البترول    الإصلاحات الاقتصادية في السودان قصة بطلها رفع الدعم .. بقلم: د. عبدالحليم عيسي تيمان    ثوار يتحدون الحظر ويحتفلون أمام القصر بذكرى أبريل والشرطة تطلق الغاز    انتخابات الهلال تشعل الاوضاع بالنادي    الاسماعيلي يدخل طرفا في ضم لاعب الهلال اطهر    الحرية والتغيير: سلمنا معلومات عن تحركات قوى الردة للأجهزة الأمنية    أعيد نشر هذا المقال الذي كتبته قبل ست سنوات في وداع محجوب شريف والذي تحل هذه الايام الذكرى السادسة لرحيله.    أغاني وأغاني: بين التعاقد والاستلطاف .. و(سودانية 24) .. بقلم: د. مرتضى الغالي    مفوضية حقوق الانسان تطالب الحكومة باطلاق سراح بقية نزلاء الحق العام    تدشين مشروع التزويد بالوقود عبر (الكرت الذكي)    إعلان حالتين جديدتين مصابتين بفيروس كورونا المستجد بالسودان    حالتي إشتباه بالكورونا في الجزيرة    الجيش السوداني يستولي على مركز دراسات ووزير الرى يرفض ويصفه ب"التصرف غير المسبوق"    وزارة التجارة السودانية تلغي نظام الوكلاء وتتدخل بشكل مباشر في توزيع الدقيق    الجيش الإسرائيلي يريد تولي إدارة أزمة كورونا    صوت يمني يدعو الحوثيين لإطلاق سراح جميع الأسرى: كورونا لا يستثني أحدا    ترامب يشد من أزر جونسون ويؤكد أنه شخص يقوى على مواجهة كورونا    ضبط أكثر من (47) كيلو هيروين بولاية البحر الأحمر    مزارعون بالجزيرة يغلقون أمس الطريق القومي بسبب حرائق القمح    منفذ هجوم فرنسا سوداني "طلب من الشرطة أن تقتله عند اعتقاله"    الرأسمالية الطُفيلية والتكسُّب الرخيص في زمن الأزمات !! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    رسالة من شفت وكنداكة عنوانا (القومة ليك يا وطن) .. بقلم: د. ابوبكر يوسف ابراهيم    السجن والغرامة لشابين واجنبية ضبطت بحوزتهم خمور بلدية    تفاصيل جديدة حول مصرع وإصابة (5) أشخاص على يد سوداني بفرنسا    وصول جثمان الطبيب السوداني من لندن    على هامش الحدث (25) .. بقلم: عبدالله علقم    سفاه الشيخ لا حلم بعده .. بقلم: د. عادل العفيف مختار    (التوبة) .. هي (الحل)!! .. بقلم: احمد دهب(جدة)    مساجد الخرطوم تكسر حظر التجوال وتقيم صلاة العشاء في جماعة    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    السودان وخارطة الطريق للتعامل مع إسرائيل .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    سامح راشد : أخلاقيات كورونا    الموت في شوارع نيويورك..! .. بقلم: عثمان محمد حسن    أمير تاج السر:أيام العزلة    شذرات مضيئة وكثير منقصات .. بقلم: عواطف عبداللطيف    مقتل 18 تاجراً سودانياً رمياً بالرصاص بدولة افريقيا الوسطى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    والي الخرطوم : تنوع السودان عامل لنهضة البلاد    محمد محمد خير :غابت مفردات الأدب الندية والاستشهادات بالكندي وصعد (البل والردم وزط)    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ليست سمكرة يا رمضان
نشر في الصدى يوم 22 - 04 - 2017

* وصف رمضان حصول لاعب المريخ باسكال على الرقم الوطني (بالسمكرة)!! كما تساءل عن مصير الشكاوي التي قدمت قبل أن يحصل اللاعب على الرقم الوطني؟!
* سمكرة إيه يا رمضان؟ وألا تعلم إن قضية باسكال والشكاوي التي قدمت لم تكن سوي زوبعة في فنجان..
* وألا تعلم إن الإعلام الأزرق قام بتهويل الموضوع وصوره بالجريمة الكبرى وأضفى شيئاً من الإثارة بنشر صور من خطابات مضروبة فضحتها التواريخ المدونة على الخطابات؟!
* الشكاوي التي قدمت أصلاً كان مصيرها سلة المهملات لأن حكاية سحب جنسية باسكال حتى إن صدقت لم تعلن من قبل الرئاسة ولم يتم إخطار اللاعب بالسحب لمنحه فرصة الاستئناف حسب الإجراء القانوني.. كما لم يتم إخطار السجل المدني بسحب الجنسية وأيضاً لم يتم إخطار المريخ ولا اتحاد الكرة..
* المريخ أعاد تسجيل باسكال بموجب تصديق الجنسية القديم الصادر من رئاسة الجمهورية.. ثم تقدم النادي في شهر فبراير الفائت لإدارة السجل المدني بطلب لاستخراج رقم وطني للاعب للإيفاء بشروط المشاركة في بطولة كأس العالم العربي والتي تفرض مشاركة ثلاثة لاعبين أجانب في المباراة الواحدة بحد أقصى.. وحدث هذا كله قبل تقديم الشكاوي في باسكال..
* وعليه لا توجد أي سمكرة.. وكان يمكن للاعب باسكال أن يواصل المشاركة مع المريخ بصورة عادية حسب تسجيله كوطني بموجب تصديق الجنسية القديم الصادر من رئاسة الجمهورية حتى إذا لم يستخرج المريخ الرقم الوطني للاعب..
* وأظنكم تعلمون إن تسجيل اللاعبين الأجانب كوطنيين بتصديق جنسية صادر من الرئاسة كان إجراء مرن أقره الاتحاد العام دون الحاجة لاستخراج بطاقة جنسية أو رقم وطني..
* علماً إن هذا الإجراء أصلاً كان غرضه مساعدة الهلال لإكمال تسجيلات لاعبيه الأجانب بسبب ضيق الوقت.. فالهلال دائماً كان يسابق الزمن للحاق بالسيستم..
* بل حدثت تجاوزات في تسجيلات اللاعبين الأجانب للهلال.. فالهلال كان يسجل اللاعب كمواطن حتى قبل أن يحصل على تصديق الجنسية من الرئاسة مثلما حدث في تسجيل سيدي بيه..
* فالهلال وبخرق قانوني فاضح ضم سيدي بيه كمواطن خلال تسجيلات شتوية سابقة دون الحصول على تصديق بالجنسية من الرئاسة!!
* والطريف إن الرئاسة صدقت للاعب سيدي بيه بالجنسية بعد 6 شهور من تاريخ تسجيله للهلال كوطني..
* نادي الخرطوم الوطني تقدم بشكوى ضد الهلال طاعناً في مشاركة سيدي بيه على أساس إن إجراء قيده كلاعب وطني باطل وأرفق نادي الخرطوم صورة من التصديق بالجنسية للاعب الصادر من رئاسة الجمهورية وتاريخ التصديق واضح يتقدم بستة أشهر هلى تاريخ قيد اللاعب في كشوفات الهلال كمجنس!!
* اللجنة المنظمة التي يرأسها (سمكرجي) الهلال المعروف، كالعادة رفضت الشكوى.. فاستأنف نادي الخرطوم.. وبعد تدارس المستندات المقدمة لم تجد لجنة الاستئنافات سوي قبول استئناف نادي الخرطوم وإعادة مباراته مع الهلال.. وهمت بإعلان القرار ولكن ناس أسامة ومعتصم جن جنونهما خوفاً من صدور قرار إعادة المباراة والدخول في مواجهة مع نادي الهلال (الفوضوي) لا سيماً إن قرار لجنة الاستئنافات نهائي.. فطلبا من اللجنة إعادة اجتماعها وإصدار قرار جديد..
* أعادت اللجنة الإجتماع ولم تجد أي جديد في المستندات فأصرت على صدور قرار إعادة المباراة.. فتحرك قادة الاتحاد، المرعوبين من الهلال، مجدداً ومنعوا اللجنة من إصدار قرار إعادة المباراة وطلبوا منها الإجتماع للمرة الثالثة ووعدوا بإحضار مستندات جديدة فتم إحضار جواز سفر سوداني مكندش للاعب سيدي بيه ولا يحمل الجواز رقم الجنسية فقط مكتوب في مكان رقم الجنسية كلمة (بالتجنس)!!
* لم يكن إصدار جواز بتلك الصورة صعباً لوجود شخصية برتبة كبيرة في الجوازات منتمية لنادٍ كبير.. وكان يمكن للجنة الاستئنافات رفض الجواز المكندش لصدوره بتاريخ يسبق تاريخ منح التصديق بالجنسية للاعب من رئاسة الجمهورية.. ولكن ناس الاستئنافات قالوا إنهم غير مختصين في سلامة الوثائق الصادرة من الشرطة وإنهم سيأخذون بها.. وبالتالي تم رفض الاستئناف..
* هذه هي السمكرة الحقيقية يا رمضان (إصدار جواز سوداني للاعب أجنبي قبل الحصول على تصديق الجنسية) أما الرقم الوطني لباسكال فلا علاقة له بالسمكرة البتة لأنه صدر بموجب تصديق بالجنسية من الرئاسة.. ونفس الشيء بالنسبة للرقم الوطني الذي حصل عليه مؤخراً اللاعب النيجيري سالمون جابسون!!
* إصدار إدارة السجل المدني للرقم الوطني للاعب باسكال يؤكد إنها لم تتسلم مسبقاً أي إخطار بسحب جنسية اللاعب.
* تساءل الأخ مزمل عن أسباب عدم صدور توضيح من إدارة العلاقات العامة بالسجل المدني وإدارة الجوازات حول صور المكاتبات التي نشرتها بعض الصحف الزرقاء وحملت تشوهات وعيوب كبيرة مما يشك في سلامتها..
* أقول للأخ مزمل ربما جرى تحقيقاً داخلياً من الإدارات المختصة حول صور المكاتبات التي نشرتها الصحف الزرقاء وربما تمت إجراءات سرية في هذا الشأن..
* وربما تم السكوت لمصلحة عامة بسبب حساسية هذا الموضوع الذي ربما يمس صاحب رتبة كبيرة.. خاصة إننا حتى الآن لم نجد تفسيراً لصدور جواز سفر سوداني للاعب سيدي بيه قبل أن يتحصل على تصديق جنسية بالتجنس!!
* ونفس الشيء يمكن يحدث بشأن لاعب أهلي شندي التشادي أحمت حسن موسى.. والذي بلاشك حصل على جواز سفر سوداني ورقم وطني دون أن يحصل على تصديق بالتجنيس.. وبالتالي يصبح مصير شكوى المريخ في اللاعب مثل مصير شكوى الخرطوم الوطني في سيدي بيه..!!
* نكرر يا رمضان رقم باسكال الوطني ليس بسمكرة ولكن السمكرة بالمعنى الحقيقي تتعلق بسيدي بيه وأحمت حسن موسى!!
* وأنت تعلم النادي الذي ينتمي له الشخص القادر على سمكرة المستندات الرسمية للاعبي الكرة في الأجهزة الحساسة.. فضلاً عن (السمكرجي الكبير) في اتحاد الكرة الذي ينتمى لنفس النادي..
* كل السمكرجية صناعة زرقاء.. أما المريخ معه الله سبحانه وتعالى.
زمن إضافي
* يعود المريخ للدوري اليوم عندما يستضيف حي الوادي الصاعد للممتاز والمباراة لن تكون سهلة للمريخ فكل المباريات التي خاضها وجد خلالها صعوبة كبيرة في تحقيق الفوز.. بل فشل المريخ في تحقيق الفوز في عدد من المباريات.
* حي الوادي ومنذ أن تولى تدريبه المدرب المغربي الشاب خالد هيدان تحسنت نتائجه كثيراً ويمكن أن يشكل المتاعب للمريخ اليوم.
* خالد هيدان كان متواجداً بالسودان منذ العام الفائت وشاهد المريخ كثيراً على المستوى العربي والأفريقي والمحلي وبات يعرف كل صغيرة وكبيرة عن المريخ ونقاط قوته وضعفه فخذوا حذركم..
* ليس أمام لاعبي المريخ اليوم إلا احترام الخصم واللعب أمامه بجدية شديدة وكأن الفريق يواجه نده الهلال.. حتى لا يفاجئون جماهيرهم بنتيجة مخيبة مثلما حدث أمام مريخ الفاشر المتأخر الترتيب..
* ولينتبهوا.. كيف عطل مريخ نيالا الخرطوم الوطني أمس بالتعادل معه 1/1 باستاد الخرطوم ومريخ نيالا الذي تعادل مع الهلال سيواجه المريخ يوم الثلاثاء فينبغي عمل ألف حساب لرفاق أحمد مارتن وقبلهم أولاد هيدان اليوم.
* احترسوا من التحكيم حيث لا يستبعد وجود مخطط تخريب تحكيمي بعد سقوط لجنة التحكيم.. وما تعيين حكم مشطوب لإدارة مباراة هلال الأبيض ومريخ كوستي إلا مؤشراً لتطورات خطيرة.. وهل حقيقة سيدير حكم القضارف المغمور مباراة اليوم؟!
* انتهت إجازة كونلي وكلتشي وجمال سالم فهل عادوا للسودان؟!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.