محتجون يغلقون جسر المنشية وأسرة الشهيد عبد المجيد تحذّر الحكومة    النقد الدولي: رفع السودان من قائمة الارهاب خطوة لتخفيف أعباء الديون    عبدالله النفيسي: السودان سيصبح قاعدة أمريكية في أفريقيا.. وصحفي: ماذا عن تركيا وقطر؟    "370" مليون دولار منحة من البنك الدولي للسودان    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان حول بشريات رفع العقوبات الامريكية و نذر التطبيع مع اسرائيل    رسميًا.. المريخ يضم مهاجم الأولمبي السوداني    الهلال والمريخ يصطدمان في ديربي حسم الدوري    نتنياهو: اتفاق السودان تحول هائل .. في 67 تبنت الخرطوم اللاءات الثلاث واليوم تقول نعم للتطبيع    هل النظام السياسي الأمريكي ديمقراطي ؟ .. بقلم: معتصم أقرع    قبل الطبع: شركات للامن والوطني تعمل بأرباحها .. بقلم: د. كمال الشريف    الاقتصاد التشاركي ودوره في التنمية الاقتصادية .. بقلم: الدكتور: عادل عبد العزيز حامد    الاختصاصي د. عبد الرحمن الزاكي: وكان القرشي صديقنا الأول!.    مجموعة تسطو على مكتب عضو بلجنة إزالة التمكين    توثيق وملامح من أناشيد الأكتوبريات .. بقلم: صلاح الباشا    د. أشراقة مصطفي أبنة كوستي والدانوب يعرفها .. بقلم: عواطف عبداللطيف    التطبيع طريق المذلة وصفقة خاسرة .. بقلم: د. محمد علي طه الكوستاوي    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جلسة محبة.. في رحاب البلولة
نشر في الصدى يوم 02 - 03 - 2019


Normal
0
false
false
false
EN-US
X-NONE
AR-SA
/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-qformat:yes;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0in 5.4pt 0in 5.4pt;
mso-para-margin-top:0in;
mso-para-margin-right:0in;
mso-para-margin-bottom:10.0pt;
mso-para-margin-left:0in;
line-height:115%;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:11.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-ascii-font-family:Calibri;
mso-ascii-theme-font:minor-latin;
mso-hansi-font-family:Calibri;
mso-hansi-theme-font:minor-latin;}
. تقديري لرئيس وأعضاء الدائرة القانونية في نادي المريخ عالٍ، ليقيني بأن هذه المجموعة المخلصة من أبناء المريخ تؤدي عملاً كبيراً وتنجز مهام في غاية الصعوبة، وتفعل ذلك بصمتٍ تام.
. صورهم قلما تظهر في الصحف الحمراء.
. معظم محبي المريخ لا يعرفونهم بأسمائهم، مع أن أفعالهم ظلت حاضرة، وخدماتهم كانت وما زالت وستظل مبذولةً لناديهم باستمرار.
. يدافعون عن المريخ في ساحات المحاكم تطوعاً بلا مقابل، بل يدفعون من حر مالهم أحياناً، ويشاركون في حلحلة القضايا المرفوعة ضد المريخ في المحاكم بالتقاضي والتحكيم بلا مقابل.
. يخدمون بكفاءة وإخلاص، وقلما يسمعون كلمة شكراً، برغم عِظم الدور الذي يؤدونه في ساحة المريخ.
. إخلاصهم وتجردهم ورغبتهم في الدفاع عن الكيان تظل حاضرة بغض النظر عن هوية من يحكمون النادي.
. شخصياً لم تحسس أدوارهم، ولم أفلح في تحديد قيمة ما يقدمونه للمريخ إلا بعد أن خضت تجربة عمل إداري امتدت عاماً ونصف العام، فيلجنة التسيير التي قادها الأخ جمال الوالي قبل الانتخابات الأخيرة.
. عملوا مع كل المجالس بلا استثناء، وظلوا حماة للزعيم بلا منٍ ولا أذى، لذلك كان من الطبيعي أن أستجيب لدعوتهم الرامية إلى لم الشمل، ومحاصرة الخلافات وتنقية أجواء النادي، برغم رأيي المعلن في أداء المجلس الحالي، والطريقة المختلة التي يدير بها النادي.
. قبل أيام تلقيت مكالمة هاتفية من مولانا الدكتور علي البلولة، رئيس الدائرة القانونية بنادي المريخ، قدم فيها لي الدعوة لجلسة تحاور بمنزله، مع الأخ محمد جعفر قريش، أمين عام مجلس المريخ الوفاقي.
. قلت لمولانا علي إنني لا أجرؤ على رفض دعوته، مع أنني لا أرى أن هناك خلافاً شخصياً يستوجب تصفيته بجلسة صلح، لأن اختلافنا ليس شخصياً، بقدر ما يتصل بالطريقة التي يسوس بها الأخ محمد جعفر أمور النادي من داخل المجلس.
. ذكرت له أنني لم أتعرض لقريش في شخصه مطلقاً، وأن نقدنا له ولمجلسه انحصر في الشأن العام، ولم يحو أية إساءات شخصية، ومع ذلك لا أجد في نفسي حرجاً في إجابة الدعوة، تقديراً لصاحبها ورفاقه الميامين.
. مساء أمس التقينا في منزل الدكتور علي البلولة، بحي البستان بأم درمان، وحضر الجلسة ثلة من رموز المريخ وأقطابه وقانونييه، بقيادة الأخ محمد الياس محجوب، رئيس مجلس الشورى، والأستاذ محمد الشيخ مدني رئيس النادي، ومحمد جعفر قريش واللواء عبد المنعم النذير ومحمد موسى الكندو من مجلس المريخ، بالإضافة إلى كل أعضاء الدائرة القانونية للنادي بقيادة مولانا الدكتور مجدي السليابي ومولانا أسامة الماحي، ومولانا إبراهيم فتح الرحمن، ومولانا إسماعيل محمد، والعميد شرطة د. علاء الدين سنهوري، والعميد شرطة حاتم محمود، وقطب المريخ أكرم عبد الفتاح حجوج، ومولانا مهند أحمد، والزملاء الأعزاء سامر العمرابي ونصر الدين الفاضلابي وبابكر سلك، وقد شارك الحبيب سلك في الجلسة بشريحتي الإعلام والقانون.
. دار النقاش حول الملفات الساخنة، وأبرزها ملف النظام الأساسي، الذي يعد الشغل الشاغل للمريخاب، على الصعيد الإداري، علماً أن اهتمام محبي المريخ ينصب في الغالب على فريق الكرة، بصفته الواجهة الأبرز لنشاط النادي الكبير.
. ذكر قريش أنهم حرصوا على إشراك كل فئات النادي في مناقشة التعديلات، من خلال ورشتين عقدهما المجلس في دار الشرطة بخلاف جلسة أخرى مع الرموز والأقطاب، وأكد أن الباب مفتوح لأي تعديلات تستهدف تنقية المسودة المطوحة من المناقص والعيوب.
. عقبت على حديثه مؤكداً أن النهج الذي اتبعه المجلس في التعامل مع ملف النظام الأساسي أتى مختلاً منذ بدايته.
. الطبيعي أن يتم طرح الأمر للتداول والنقاش مع كل أطياف مجتمع المريخ الكبير ابتداءً، للاتفاق حول الأهداف والموجهات والسمات العامة لدستور النادي، وتحديد الإطار العام للتعديلات، والقوانين المتعلقة به، وأن يتم كل ذلك قبل صياغة أي حرف من أي مسودة.
. الصياغة لا تسبق التفاكر والتحاور والاتفاق على الأطر العامة لأي دستور.
. تساءلت: هل يعقل أن لا تتم استشارة رجل بقامة ود الياس، بكل تاريخه في المريخ، قبل الشروع في صياغة النظام الأساسي للنادي الذي خدمه بإخلاص، وتدرج في هيئاته المختلفة من عضو عادي، حتى تقلد منصب رئيس النادي ورئيس مجلس الشورى؟
. هل يعقل أن لا يسهم رجل بقامة الفريق منصور عبد الرحيم، بأي شكل من الأشكال في تحديد موجهات دستور النادي بكل خبراته الإدارية ومساهماته النوعية في خدمة الزعيم؟
. هل يصح أن لا يستشار رجل بقامة الأخ جمال الوالي في أمر تعديل النظام الأساسي للمريخ، وهو الذي قاد النادي رئيساً لمدة 14 عاماً في آخر 18 سنة؟
. لم يكن مقبولاً أن تتبنى اللجنة القانونية والمجلس تعديلات أشرف على صياغتها شخص لا يمتلك أي مؤهل في القانون، ولم يسبق له العمل في أي مجلس إدارة للنادي، وتنحصر كل علاقته بالعمل الإداري في المريخ على فترة ثلاثة أشهر، غادر بعدها المنصب مدموغاً بتواضع الأداء.
. فوق ذلك حفلت المسودة باختلالات كبيرة، وازدحمت موادها بالتناقض والتضارب، وتم نقل غالبيتها بالنص مع أنظمة أساسية أخرى، تخص مكونات لا علاقة لها بالأندية، سيما مواد النظام الأساسي للاتحاد.
. تنوع النقاش وارتفعت وتيرته وانخفضت، لكنه ظل محصوراً في ما يلي المريخ ويحقق مصالحه العليا، وختمه الزعيم ود الياس والأستاذ محمد الشيخ بالتأكيد على أن أمر التحاور والتشاور للوصول إلى صيغة مرضية تشرك كل أهل المريخ في صياغة دستورهم تظل باقية وحاضرة ومطلوبة.
. زاد ود الشيخ على ذلك بتأكيده على أن النقد الذي وجهناه للمسودة المطروحة كان واقعياً ومسنوداً بمنطق قوي، واستدل بالمادة التي تحدثت عن عضوية شخصيات اعتبارية لنادٍ تتكون عضويته من أفراد عاديين.
. نتمنى أن يصدق المسعى، كي ينجز المشروع في أجواء صحية، وبتوافق حقيقي، ويتم إقراره بنهج سليم، بمشاركة كل أهل المريخ ورموزه.. لأن تمريره بمسودته الحالية يمثل ضرباً من المستحيل.
آخر الحقائق
. قلت لود الشيخ إن الاختلاف بين مزمل وقريش هين، لأن المسعى الأهم ينبغي أن يتصل بجمع شمل المجلس نفسه.
. أكثر من نصف أعضاء المجلس إما مستقيلون أو متوقفون عن العمل فيه.
. أمين المال تم إعفاؤه من منصبه وإحالته إلى التحقيق.
. كل المجموعة التي أتت مع ود الشيخ ابتعدت عن المجلس، ما خلا الجنرالات الثلاثة.. شقاق والنذير وعبد الرحيم.
. أداء المجلس في الجانب المالي في غاية الضعف.
. ملف العضوية محتكر بالكامل لأعضاء ينتمون إلى تنظيم التحالف.
. معظم المناصب التنفيذية المهمة في النادي تم إسنادها إلى شخصيات تنتمي إلى التنظيم المذكور بما يشبه نهج التمكين.
. لجنة العضوية تم تعزيزها بأعضاء جدد، لا هم لبعضهم سوى الهجوم على جمال الوالي ومزمل في وسائل التواصل الاجتماعي، وما يكتبونه لا قيمة له، ولا يلقى عندنا أي اهتمام، لكنه يوضح حقيقة النوايا.
. وينفي أي رغبة في التصالح ولم الشمل وإزالة الخلافات التي يدعي المجلس أن يتبناها.
. تنقية الأجواء تتم بالأفعال لا الأقوال.
. والتصالح يتم بإشراك الآخرين في صياغة دستور النادي لا باحتكاره.
. هل يعقل أن يقترن الحديث عن التصافي والتآخي وإزالة الخلافات، بإقالة الكابتن زيكو من منصبه لمجرد أنه تعاون معنا في تقديم شكوى المريخ إلى كاس؟
. دعاني ود الياس إلى صياغة ملاحظاتي حول النظام الأساسي ورفعها إلى اللجنة القانونية، بمعية الملاحظات القيمة التي دونها سعادة الفريق منصور عبد الرحيم السكرتير الأسبق للنادي.
. قلت له إننا لا نستهدف مجداً شخصياً ولا نرغب في احتكار صياغة النظام الأساسي، بقدر ما نسعى إلى تصحيح النهج المختل الذي استخدم في محاولة إقراره.
. يبقى الهم محصوراً في خدمة المريخ، وترقية الأداء الإداري فيه، وذلك الهدف لن يتم إلا بنظام أساسي محكم، تشارك في إقراره كل الكفاءات والخبرات الإدارية والقانونية بالنادي الكبير.
. جلسة إيجابية، نتمنى أن يكون لها ما بعدها.
. اختلافنا مع المجلس في الرأي ونقدنا له لم يمنعنا من خدمة المريخ في ملفات عديدة.
. نتمنى أن يحقق الزعيم نتيجة إيجابية في لقاء الغد، كي تصح أجواؤه أكثر.
. تألق رفاق الأمير يرفع المعنويات، ويزيل الخلافات، ويصحح الأجواء المحتقنة في النادي الكبير.
. اللهم نصرك المؤزر.
. آخر خبر: مريخ النجم.. خلقوهو أصلاً للرجم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.