شرفها وزير التربية والتعليم ورئيس اتحاد الكرة المكلف انطلاقة قوية للبطولة الإفريقية المدرسية والنيل الأزرق تكتسح كسلا بخماسية    المتمة شندي تكسب خدمات ثلاثي النداء    الحراك السياسي: محامي البشير: لا علاقة لنا بمبادرة"أهل السودان"    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الأحد" 14 أغسطس 2022    الوثائق القومية: (15) مليار جنيه تكلفة الترميم سنوياً    ازمة مدربين وليس حراس !!    دوري السيدات.. الكرنك يواجه نور المعارف باستاد جبل أولياء غداً    محامي قاتل الإعلامية شيماء جمال ينسحب من القضية    ضبط كميات كبيرة من الخمور المعدة للبيع بمروي    الانتباهة: تفاصيل أخطر عملية نهب مسلّح بالخرطوم    كرم الله عباس: (جهات تمارس البيع والشراء في الإدارات الأهلية والمكوكيات)    الجيش يحتفل بعيده ال(68) ويُعلن إسقاط هدايا من طائراته للمواطنين    القبض على متهمين بنهب مواطن تحت تهديد السلاح الناري شمال بحري    شرطة محلية مروي تضبط كميات كبيرة من الخمور المعدة للبيع.    استقالة عُضو بارز بتسيير المريخ    الطرق والجسور: فتح البوابات النيلية والبدء بتشغيل الطلمبات    مالية شمال كردفان تسدد فروقات الهيكل الراتبي الجديد خصماً على الخدمات الضرورية    رئيس حزب الامة يشدد على منع الفتنة بين الشعب والجيش حتى لاتخرج الأوضاع عن السيطرة    خطف طفلة وبيعها مقابل (50) ألف.. الشرطة تستعيدها وتقبض الجناة    الزراعة تدشن مبادرة السفارة الهندية بغرس شتول مانجو بالحديقة الدولية    المريخ: إنهاء عقد "الصيني" من جانب الهلال بالتراضي شأن لا يخصنا    صبري محمد علي (العيكورة) يكتب: اليوم نرفع راية استقلالنا    جهود لرفع كفاءة محطة ام دباكر للكهرباء    إنطلاق ورشة الإستجابة لبرنامج التطعيم ضد شلل الأطفال بالفاشر    شاهد بالصور.. عريس سوداني غيور يحمل عروسته بين يديه خوفاً عليها من أن تمازح ماء المطر أقدامها    شاهد بالفيديو.. نجمة التريند الأولى في السودان "منوية" تعود لإثارة الجدل بفاصل من الرقص الهستيري والصراخ على أنغام (تقول زولي)    والي نهر النيل يؤكد على أهمية الأنشطة المصاحبة للتعليم    الإرصاد تحذر من أمطار مصحوبة بالرياح    المريخ يفاوض لوكا ويقيده في خانات (الرديف)    أم محمد.. (ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة)!!    مساعٍ لري 30 ألف فدان بمشروع الرهد    السودان: سنتخذ إجراءات حال تهديد السد الإثيوبي لخزان الروصيرص    تطعيم 27 ألف من المواشي بمحليات شمال دارفور    المخابرات تسلم المتهم بقتل نجل مدير"سوداني" للشرطة    الري تنفي صلتها بالأخبار المتداولة حول سد النهضة والفيضان    تحذير من معاجين تبييض الأسنان.. ضررها أكثر من نفعها!    سامسونغ تميط اللثام عن أغلى هاتف لها!    مواصفات هاتفي غوغل بكسل (6) إيه وبكسل (6) إيه برو    الرياض تستضيف المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون نوفمبر المقبل    مقتل نجل الرئيس التنفيذي لشركة سوداني للاتصالات    "حمى وصداع" أبرز أعراضه..تقارير تدقّ ناقوس الخطر بشأن"فيروس جديد"    جمعية الروائيين السودانيين تصدر صحيفتها الالكترونية    كَكّ    الأمطار تغمر المسرح القومي ودمار لعدد من النصوص التاريخية    تفاصيل اجتماع عاصف لوزارة الصحة حول زيادة الإصابات بالسرطان    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    الرئيس السريلانكي السابق في تايلاند    د. توفيق حميد يكتب: هل مات أيمن الظواهري قبل قتله في أفغانستان؟    بالنسبة لسكر الدم.. هذه أسوأ 4 عادات لتناول الفطور    عبد الرحمن عبد الرسول..ولجنة تكريم فضفاضة ؟    كيف تحمي نفسك من الاحتيال أثناء السفر؟    عثمان ميرغني يكتب: السيناريوهات المحتملة في ملاحقة ترمب    حادثة "هاوية نهاية العالم" تثير ضجة في السعودية    الشرطة: المباحث تُعيد الأستاذ الجامعي د. أحمد حسين بلال لأسرته    الموفق من جعل له وديعة عند الله    ال(إف بى آى) تُداهم منزل دونالد ترامب في فلوريدا    الأمة القومي يُدين ما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    د.الشفيع خضر سعيد يكتب: الصوفية والأزمة السودانية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أعتز بدوري في مسرحيتي «عنبر المجنونات» و «بيت بت المنى بت مساعد»
الفنانة فايزة عمسيب:
نشر في الصحافة يوم 25 - 08 - 2012

٭ تعتبر الفنانة المخضرمة فايزة عمسيب نجمة درامية سودانية من الدرجة الاولى ورائدة فى مجال المسرح دون منازع، وقدمت الكثير ومازالت، وتخرج على يديها جيل عريض من الممثلين والممثلات، جلست اليها فى الاذاعة السودانية وهى تستعد لعمل درامى اذاعى، حيث التقيناها فى رمضان، وكانت هذه المقابلة الصحفية القصيرة التى خرجنا منها بهذه الافادات..
٭ اعتز بعنبر المجنونات وبرلمان النساء
تقول فايزة عن احب الاعمال الدرامية والمسرحية التى قدمتها خلال مشوارها المسرحى والدرامى: «كل اعمالى التى قدمتها او شاركت فيها محببة الى نفسى دون استثناء، على سبيل المثال برلمان النساء وعنبر المجنونات وبيت بت المنى بت مساعد، والكثير الكثير داخل مكتبة الاذاعة السودانية من مسلسلات مختلفة، وانا عاشقة للاذاعة السودانية، وهى بيتى واهلى وصحابى، ومازلت اعطيها من وقتى وجهدى وعمرى».
٭ التكريم الحقيقى هو حب الجمهور
وعن التكريم الذى وجدته تقول: «الحمد لله التلفزيون كرمنى والاذاعة كذلك اعطتنى فرصة لزيارة الاراضى المقدسة ايام كان سبدرات وزيراً للاعلام، واعتقد ان التكريم الحقيقى هو ذلك الحب والترحاب الذى أجده اينما ذهبت، وانا اعتز بأهل السودان جميعاً الذين يطوقونى بالوفاء والتقدير نظير ما قدمته للدراما وللمسرح، مع اعزازى وتقديرى للتلفزيون والاذاعة السودانية».
٭ شكوى من الدراميين عموماً تجاه التلفزيون القومى
وحول شح الدراما السودانية في الفضائيات السودانية تقول: «نعم اقول عديل كده التلفزيون «نايم»، وانا اقترح ان تبادر الدولة وتعطى ادارة هذا الجهاز لامرأة وشوفوها تعمل شنو!! والمدير الحالى ما مهتم بالدراما، والاهتمام كان ايام الطيب مصطفى وعوض جادين، وفى النيل الازرق كان أيام بابكر حنين، وانا اوجه رساله لمحمد حاتم بأن يولى الدراما الاهتمام اللائق والمطلوب».
٭ رحيل الريح خسارة كبيرة للدراما
وعن اثر رحيل الفنان الريح عبد القادر تقول: «ربنا يرحم الريح عبد القادر، فهو رجل مسرحى شاطر وترك بصماته على المسرح والدراما، وتدرب على يديه جيل كبير، وقبله قبل سنوات رحل الفاضل سعيد وعوض صديق وفتحي السميح وخورشيد، ولولا هؤلاء ما كانت الدراما السودانية ولا فائزة عمسيب، فهؤلاء اسسوا الدراما وعملوا بالمجان دون اجر، ونحن فقط نسير على دربهم.. لهم الرحمة جميعاً»
أشاهد الجزيرة وأتابع الدراما المصرية
وعن هوايتها تقول: «اتابع قناة السودان الرسمية، وكذلك قناة الجزيرة و «إم. بى. سى»، كما اتابع الدراما المصرية الجميلة فى رمضان لأنها تقدم أعمالاً جديدة تعرض لأول مرة».
٭ تلك هي رسالتي للمعلم والمعاشي والجنود والوزير
وعن الرسائل التى تود أن تبعث بها عبر «الصحافة» تقول: «الرسالة الاولى للجنود المرابطين اينما كانوا وهم يدافعون عن الوطن، واقول لهم تصوموا وتفطروا على خير، والرسالة الثانية للمعلمين وهم يعدون الاجيال للمستقبل من خلال مهنة التعليم، وأنا كنت انتمى لهم، اما الرسالة الثالثة فهي لقبيلة المعاشيين وأقول لهم ان شاء الله «المية» وصلتكم، وانتم تستحقون الكثير بقدر ما قدمتم لهذا البلد فى كل المجالات. واخيراً اقول لوزير الثقافة والاعلام، الثقافة هى التى تقود المجتمع، ونحنا راجين منك الكثير خاصة اهل الدراما، اما الوزير السابق السموءل خلف الله فأقول له ما قصرت وان شاء الله نتلاقى فى ساعة خير، وكل سنة والجميع بخير، ويا ناس الجرائد كل عام والصحافة متقدمة».
٭ تستهوينى كسلا وأغنيات عثمان حسين
وتختزل فايزة عشقها للمدن السودانية والفن قائلة: «أحب كسلا جداً، وكسلا يكفيها أنها اكثر مدينة سودانية وجدت حظها من الغناء، وده ما جاء ساكت، دى مدينة ملهمة وجميلة. أما فنانى المفضل فهو الراحل عثمان حسين، وأيام الشباب كنا نحلق حوله عندما يردد «الفراش الحائر» و «عشرة الايام» و «عارفنو حبيبى».. الله يرحم عثمان حسين بقدر ما قدم للأغنية السودانية، والدولة لازم تلتفت لأسرة هذا العملاق وهذا الهرم عشان ما يطويه النسيان والتجاهل».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.