ماكرون يُهاتف حمدوك وآبي أحمد ويدعو لمُحادثات لإنهاء الأعمال العدائية في إقليم تيغراي الإثيوبي    الدفاع المدني : خروج المياه من النيل و الروافد للسهول الفيضية يبدأ غداً    ضبط شبكة إجرامية تنتحل صفة القوات النظامية    مصرع ثلاثة أشخاص غرقا بولاية الحزيرة    فتى المسرح الأول.. سعيد صالح مفجر ثورة "الخروج عن النص"    قائمة انتظار تصل ل10 أسابيع لكي تتذوق "أغلى بطاطس مقلية بالعالم"!    ضبط شبكة تعمل في توزيع العملات المزيفة بالنيل الأبيض    اجتماع وزاري يناقش حق المرأة في تملُّك الأرض بدول "إيقاد"    المشعل الحصاحيصا يتفوق علي سيبدو الضعين    حنين سامي وإسراء خوجلي تنهيان مشوارهما في أولمبياد طوكيو    30 طن انتاج السودان من الذهب خلال النصف الأول من العام الجاري    الغنوشي: الإمارات وراء انتزاع السلطة في البلاد    سهير عبد الرحيم تكتب: رحلة الولايات (عطبرة – بورتسودان)    الجزائر تقترح لقاء قادة ثلاثي لحسم لحل أزمة سد النهضة والسودان يقبل    أحمد يوسف التاي يكتب: هذه مشكلة الشرق ببساطة    ما هي البيانات التي يرسلها تطبيق واتساب إلى فيسبوك    وزير الطاقة يعلن انتهاء برمجة قطوعات التيار الكهربائي    مطالبات بإشراك المجموعات الثقافية في تأبين القدال    سودانية (24) والتسعة الطويلة    وزير الاستثمار يدشن الاجتماعات التحضيرية لملتقى رجال الأعمال السوداني السعودي    مصر تعزّي تركيا في ضحايا حرائق الغابات    تحديث .. سعر بيع وشراء الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 31 يوليو 2021 في السوق السوداء    ونالد ترامب: وزارة العدل الأمريكية تأمر بتسليم السجلات الضريبية للرئيس السابق إلى الكونغرس    "حاميها حراميها".. الشرطة تكتشف المذنب في مقرها الرئيسي    نتيجة صادمة.. خبراء ألمان يختبرون الساعات الذكية وأساور اللياقة البدنية    تظاهرت بالموت والدم يملأ فمها لتنجو.. زوجة رئيس هايتي تكشف تفاصيل ليلة اغتياله    وزير التجارة : استقرارٌ وشيكٌ لأسعار السلع    حصل على عقد كبير غارزيتو في الخرطوم اليوم    الكوادر الصحية بمستشفى كوستي تضرب عن العمل لأغرب سبب    «راديو البنات»… إذاعة نسوية متخصصة وصوت متفرد للسودانيات    الأسماء الحقيقية لبعض الفنانين.. بعيداً عن الألقاب    لجنة أمن شمال دارفور تكشف ملابسات الاعتداء المسلح على قسم شرطة الفاشر    جمعية عمومية ولقاء تفاكري بنادي المريخ اليوم    احباط تهريب ذهب زنة 7.544 كيلو بمحلية ابو حمد بولاية نهر النيل    شاكيرا مهددة بالسجن… بسبب 16مليون دولار    مذكرة أميركية تؤكد تغير الحرب على كوفيد وتحذر من دلتا    باب التقديم مفتوح.. "تويتر" يطلق مسابقة جائزتها 3500 دولار    الإفراط في تناول المسكنات يؤدي إلى الإصابة بالسرطان    شرطة ولاية نهر النيل تضبط (17) سبيكة ذهب تزن (935، 83) كيلو جرام بحوزة متهمان    السعودية.. السماح بدخول حاملي التأشيرات السياحية من الدول المسموح القدوم منها بشرط التحصين الكامل    النائب العام: اكتشاف مقابر يُرجّح أنّها لضحايا المخلوع    محاولات لعناصر موالية للنظام السابق لاجهاض العدالة وطمس الحقائق    الكورونا … تحديات العصر    دبابيس ود الشريف    زهير السراج يكتب سِيد البلد !    الاقتصاد السودانى: كيفية الخروج من المأزق الماثل…    السعودية تفتح ابوابها لحاملى التأشيرات السياحية    في أول إطلالة له على الزرقاء عادل حسن يتحول من عازف إلى مغنٍّ    الهلال يواصل إعداده لهلال الساحل    الهند تبحث فرص الاستثمار بشمال كردفان    أثبت حضوراً فاعلاً في الآونة الأخيرة محمود الجيلي.. شاعر جيل!!    وزير الزراعة يترأس وفد السودان بالقمة التمهيدية للغذاء العالمي    مبارك عبد الوهاب.. الشاعر المنسي في ذاكرة (قصب السكر)!!    طبيب يكشف المواد الغذائية المسببة لتكون حصى الكلى    نكات ونوادر    أنت بالروح.. لا بالجسد إنسان!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    هل يجوز الدعاء لمن انتحر وهل يغفر الله له ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أبو العلا ينافس ب"ستموت في العشرين" فتح باب الترشيحات لاختيار فيلم سوداني للمنافسة على (الأوسكار)
نشر في السوداني يوم 27 - 10 - 2020

عقدت اللجنة القومية لاختيار الفيلم السوداني المرشح لجوائز الأوسكار، اجتماعها الأول أمس بمباني وزارة الثقافة والإعلام. وقالت الوزارة في بيان لها، إن اللجنة اطلعت خلال اجتماعها على الوثائق التي تسلمتها من اللجنة التنفيذية لمهرجان الأفلام العالمية الطويلة والتي تحدد شروط ترشيح الأفلام للدورة 93 لجوائز الأوسكار، وأقرت فتح باب الترشيحات للأفلام التي تستجيب للشروط المحددة من قبل اللجنة المنظمة للمهرجان.
وأضاف البيان أن اللجنة ستعلن عن مكان وزمان تقديم الترشيحات خلال الأيام القليلة القادمة. كما ترحم المجتمعون على روح الفقيدة عضو اللجنة الأستاذة زينب بدرالدين، التي انتقلت إلى جوار ربها في أغسطس الماضي، ومن ثم اختار المجتمعون الأستاذ إبراهيم شداد، ممثل جماعة الفيلم السوداني، رئيساً للجنة.
وكان وزير الثقافة والإعلام فيصل محمد صالح، قد أصدر القرار الوزاري رقم 11 بتاريخ 26 ديسمبر 2019 بتشكيل هذه اللجنة وسمى القرار أعضاء اللجنة.
ستموت في العشرين
من جانبه كشف المخرج السوداني أمجد أبو العلا ل(السوداني) أنه سيدفع بفيلمه "ستموت في العشرين" للترشح؛ وذلك لأهمية منصة (الأوسكار) عموماً، ولحظوظ تواجد فيلم روائي سوداني مرشح من قبل الدولة لأول مرة.
"ستموت في العشرين" هو الفيلم الروائي الطويل الأول منذ 20 عاماً في السودان. عرض للجمهور العالمي في الدورة ال 76 لمهرجان البندقية السينمائي الدولي، وحاز جائزة المهرجان (أسد المستقبل) لأفضل عمل أول. كما عرض في الدورة الثالثة لمهرجان الجونة السينمائي، وحصل على جائزة نجمة الجونة الذهبية لمسابقة الأفلام الروائية الطويلة. وحصل على جائزة التانيت الذهبي في مهرجان أيام قرطاج السينمائية نوفمبر 2019. وأخذ الفيلم عن مجموعة قصصية للكاتب السوداني حمور زيادة "النوم عند قدمي الجبل"، وهو من بطولة مصطفى شحاتة وإسلام مبارك، بثينة خالد، طلال عفيفي، بونا خالد، مازن أحمد، ومحمود ميسرة السراج.
كورونا والأوسكار
الجدير بالذكر أنه مع الإعلان عن تأجيل عرض مجموعة من الأفلام الأمريكية إلى العام المقبل، منها فيلم جيمس بوند "لا وقت للموت" No Time to Die لإبريل/نيسان2021؛ بسبب ظروف جائحة كوفيد-19، التي تضرب الولايات المتحدة والعالم بقوة، يجادل البعض بأن تحذو أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة حذوه، وتؤجل حفل توزيع جوائز أوسكار ال93، ما لم يتم تطعيم جميع الأمريكيين بأعجوبة قريباً بلقاح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أو بلقاح آخر.
وتعمل صناعة الترفيه على بيع الخيال والهروب من الواقع؛ لكن مع ما أدت إليه جائحة كوفيد-19 من إغلاق لدور العرض السينمائي وتوقف لإنتاج الأفلام، يكون من الصعب الاستمرار في ذلك حرفياً.
ومع ازدياد انتشار الوباء، بدأت هوليود لا في مواجهة احتمال تعديل توقيتات الإصدارات السينمائية فقط؛ لكن في مواجهة تهديد وجودها نفسها أيضاً.
كان من المفترض أن يجذب فيلم "عقيدة" (Tenet)، لكريستوفر نولان -الفيلم الرائد الوحيد الذي تم عرضه صيف هذا العام- عشاق السينما الأمريكية إلى دور العرض؛ إلا أن الفيلم جاء متذبذبا بدرجة كافية لأن يتساءل الخبير المحنك "ريتشارد راشفيلد"، ويقول "في مواجهة هذه الكارثة، من الذي يملك عقلا ويخاطر بإنتاج فيلم بميزانية ضخمة، نصف مليار دولار، باعتباره حالة اختبار؟".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.