جبريل إبراهيم قدّم من حيث الشكل أداءاً هو الأفضل لمسؤول حكومي أمام أجهزة الإعلام المحلية والعالمية    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الخميس 17 يونيو 2021    خطاب د. حمدوك: بدون نكهة    ريال مدريد يعلن نهاية رحلة القائد راموس    بأسلوب ساخر.. محمد رمضان يروّج لأغنيته الجديدة    (اصحاب العمل) يهاجم قرار الحكومة بالتحرير الكامل لأسعار الوقود    اجتماع بالقصر الجمهوري يُناقش معوقات الترتيبات الأمنية    التربية والتعليم تؤكد قيام امتحانات الشهادة السودانية في موعدها    رسالة خليجية قوية بشأن من يمس حقوق السودان المائية    (حميدتي): قرارات مهمة خلال أيام لتأسيس القوات المشتركة لحفظ السلام    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الخميس 17 يونيو 2021    استاد خليفة المونديالي يستضيف لقاء السودان وليبيا يوم السبت    في بلد عربي..أفعى عملاقة تقطع مياه الشرب عن سكان قرية كاملة    السعودية تطلق خدمة إلكترونية لتمديد صلاحية تأشيرات الزيارة والإقامات وتأشيرات الخروج والعودة    دعاء الخوف والتوكل على الله ..ردده يحميك ويحفظك    صقور الجديان تصل الدوحة للمشاركة في تصفيات كأس العرب واستقبال مميز من اللجنة المنظمة    القبض على 6 من كبار تجار العملة بالخرطوم    القرارات الاقتصادية الأخيرة وتأثيراتها على الاستثمار    والي جنوب كردفان يطلع على مجمل قضايا الموسم الزراعي    دعاء الخوف والتوكل على الله ..ردده يحميك ويحفظك    ولاية كسلا تحتفل بيوم الطفل الإفريقي    مبدعون أهملهم التاريخ (2)    بوتين: اتفقت مع بايدن على عودة السفراء    وزير الزراعة يرحب بعرض شركة CIP لتوطين انتاج تقاوى البطاطس    نحو "آفاق" بعيدة في (سكاي تاور) ببوخارست (1-2)    خطوة جديدة مرتقبة في المريخ    مبارك الفاضل: نريد تكوين حكومة إسعافية تعالج الأزمة الاقتصادية والسياسية    بدء قمة بايدن وبوتن في جنيف.. ورهان على نزع فتيل التوترات    ضبط شبكة إجرامية بحوزتها 2213 حبة كبتاجون    لأول مرّة .. سعد الدين حسن مقدماً للأخبار في العربية والحدث    حملات نوعية واسعة والقبض على كبار تجار العملات الاجنبية في الخرطوم    احمد السيد وزهير ينجحان في اول اختبار    عضو مجلس الشرطة يحفز اللاعبين بالفوز على الأهلي شندي    عبد الله مسار يكتب: صواريخ حماس تطيح بنتنياهو    تأجيل جلسة محكمة مدبري انقلاب الإنقاذ    أرقى أنواع منشطات الحياة والصحة النفسية والعضوية .. العلاج بالموسيقى .. حقيقة لا تقبل الجدل والإنكار!!    الأموال المستوردة .. إزالة التمكين في مهب العاصفة    تقرير رصد إصابات كورونا اليومي حول العالم    إستقرار في أسعار الذهب فوق مستوى 1800 دولار    توضيح من مجلس الشباب والرياضة .. فشل اتحاد الخرطوم في تسيير النشاط فأراد أن يجعل المجلس شماعة    وزير الصحة يصادق على تحويل مستشفى الأسنان بالجزيرة الى مركز لتدريب الأطباء    القبض على صيدلي متورط في بيع أدوية مخدرة    حملات مشتركة للقوات النظامية بالجزيرة لمحاربة تجار السوق السوداء    سيدة تضع 5 توائم بولاية القضارف    359 ألف مواطن تم تطعيمه بلقاح كورونا بالخرطوم    اختفاء منجبة التوائم ال 10 ورضّعها وزوجها يبحث عنهم    النسيان يهدد الذاكرة.. وهذه 6 أسباب لا علاقة لها بالشيخوخة    "نشره زوجها في 2017".. ضحية اعتداء جنسي تطارد فيديو اكتشفته بالصدفة منذ عام    يوم (قيامة الخرطوم) المرعب (2)!    جلواك يشكر جمهور "دغوتات" ويرضي الحائرين    هند الطاهر ترتب لأعمال غنائية ودرامية    تعليق النشاط.. المخطط والأهداف !!    ساحة "أتني".. هل تُخمد مشاعل "المقاومة الثقافية" بأمر المُلاك؟    تفاصيل مثيرة في محاكمة طلاب طب بتهمة الإتجار بالمخدرات    قضية فض اعتصام رابعة: محكمة مصرية تؤيد حكم الإعدام بحق 12 متهماً من قيادات الإخوان المسلمين    أربعاء الحلو وأخدان أمل هباني.. تدمير الإقتصاد والإعتقاد بالصدمة !!    وقعت فى الزنا ثم ندمت واستغفرت.. فماذا تفعل ليطمئن قلبها؟    هل يحق للمرأة التسجيل في الحج دون محرم مع عصبة من النساء ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التئام مؤتمر المانحين اليوم محللون: كورونا تعيق التفاعل الدولي مع احتياجاتنا العاجلة
نشر في السوداني يوم 17 - 05 - 2021

تنطلق صباح اليوم بالعاصمة الفرنسية باريس فعاليات المؤتمر الدولي لدعم قضايا الانتقال بالسودان وسط مشاركة دولية واسعة.
وقال القائم بأعمال السفارة السودانية بباريس جبير إسماعيل جبير، في تصريح صحفي إن المؤتمر نقطة تحول لتحقيق أهداف السودان الجديد ومعالجة القضايا الاقتصادية كافة وإدماج السودان فى المجتمع الدولي.
وشدد الخبير الاقتصادي، د. هيثم فتحي، على ضرورة أن يعرض السودان بشكل جيد الفرص المتاحة لخلق شراكات استثمارية حقيقية ذات فوائد مع طرح مشروعات تعبّر عن حقيقة فرص الاستثمار على أن تكون محددة ومدروسة بعناية.
وقال ل(السوداني) إن باريس وعدت من قبل باستضافة أكبر تجمع دولي لدعم السودان اقتصادياً، حيث يركز أهم هدف للمؤتمر المرتقب على إعفاء ديون السودان البالغة 60 مليار دولار، وإعادة إدماجه في المنظومة الدولية، وتشجيع الاستثمار والتدفقات المالية عبر البنوك ورجال الأعمال للاستثمار في السودان. وأضاف: السودان في حاجة لشراكات استثمارية حقيقية مع المستثمرين لجذب الاستثمار والدخول في استثمارات جادة لتحقيق منافع مشتركة، مرجحاً تحقيق إعفاء جزئي لديون السودان وليس كاملاً ، موضحاً أن الإعفاء الجزئي سيكون مرتبطاً بحسن الإعداد والتنظيم للمؤتمر وتأثير الدول ذات النفوذ السياسي. وزاد فرنسا هي ثاني أكبر دائن ثنائي للسودان بعد الكويت، مؤكداً أن الأوضاع الاقتصادية العالمية جراء جائحة كورونا قد تؤثر على تفاعل المجتمع الدولي مع احتياجات السودان العاجلة، متطلعاً إلى أن يكون المؤتمر أكثر فائدة وأفضل من سابقه. وأكدت خبير العلاقات الدولية والمنظمات، ورئيس المنظمة السودانية للسلام والتنمية المستدامة بلا حدود، انتصار داؤود، أن مؤتمر باريس هو فرصة لاندماج السودان في المجتمع الدولي، بعد خروجه من قائمة الدول الراعية للإرهاب وخروجه من العزلة الإقليمية والدولية، وقالت ل(السوداني) إن الإصلاحات التي تمت باعتماد الأنظمة الجديدة (المزدوج)، صار الآن الأمر سهلاً للاندماج في بيئة أقرب للعالمية، وستجذب البنوك العالمية للدخول للسودان. وأضافت : الاتجاه الآن أن تعمل البنوك التجارية على زيادة رؤوس أموالها، لتتمكن من الاندماج في الرأسمالية العالمية، منوهة إلى أنه من الفوائد مؤتمر باريس مرتبطة بإزالة أعباء الدين الخارجي السوداني، الذي سيتم جدولته حسب قرار أعضاء نادي باريس عبر زمن محدد، وذكرت انتصار، أنه حال جاءت نتائج مؤتمر باريس، وفق المتوقع له في مسار الديون، سيكون متاحاً للسودان الوصول للتمويل والمساعدات الضرورية للقيام بعملية التنمية وذلك من خلال الحصول على القروض الميسرة، وتوقعت انتصار، أن تحصل الحكومة على " موارد مالية مقدرة"، لسد عجز الموازنة والوصول بها إلى الحدود الآمنة أقل من (3%) من إجمالي الناتج المحلي، وقالت نتوقع التحول لمرحلة الانضباط المالي، وأشارت إلى أن هدف السودان من كل هذه الإصلاحات ومن المؤتمر نفسه ليس الحصول على وعود وتمويلات كبيرة، إنما تحقيق شراكات ذكية والاندماج مع المجتمع الدولي والإقليمي.
وتوقع عضو اللجنة الاقتصادية العليا لقوى الحرية والتغيير، محمد نور كركساوي، تحقيق المؤتمر لأهدافه، وقال ل(السوداني) إن الحكومة نفذت معظم الشروط التى أملاها صندوق النقد والبنك الدوليين والخاصة، بالتحرير، ورفع الدعم عن السلع الأساسية بما فى ذلك الأدوية المنقذة للحياة، وترك ذلك لآلية السوق والقطاع الخاص، دون أي تدخل من الدولة لصالح المواطنين والذين أنهكهم الغلاء وارتفاع التضخم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.