عسكوري: مليونية اليوم تمهيد لاختيار الحكومة الجديدة    وزير المالية يقر بعدم دفع الحكومة لأسعار مجزية لمنتجي الصمغ العربي    تفاصيل خسائر اقتصادية صادمة عقب إغلاق الموانئ    التصريحات الحكومية خالية من الصحة.. تحالف مزراعي الجزيرة يحذر من فشل الموسم الشتوي    أسماء جمعة تكتب إغلاق الشرق يقتل ميناء بورتسودان    مونيكا روبرت: صارعت الموت لأول مرة في حياتي    خطاب حمدوك اليوم.. العلامات والترسيم    والي الخرطوم: مجموعة مسلحة تمنع أفراد من الشرطة والاستخبارات من أداء عملهم في وضع الحواجز التأمينية    كشف تفاصيل تقرير لجنة حمدوك لمراجعة تعيينات الخارجية    عضو بالتغيير : مايجري تمهيد لانقلاب مدعوم من جهات خارجية    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم السبت الموافق 16 أكتوبر 2021م    الحداثة: تضارب الأرقام حول المساحات المزروعة في الموسم الصيفي    دورة السلام بربك تنافس محموم وحضور مشرف لقادة الحركة الشعبية تمازج    السريحة يسعون لإعادة بناء الهيكل.    سيف الجامعة: قررت الابتعاد عن كل ما يعكر صفوي وعافيتي النفسية    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"السبت" 16 أكتوبر 2021    القلق واحد يا استاذ    الأهلي مروي يتكبّد هزيمة قاسية أمام قورماهيا    ما الفرق بين الإنفلونزا والزكام؟ وكيف نهزمهما؟    الشرطة توقف شبكة إجرامية بنهر النيل    رئيس المريخ يرتدى شعار الفريق ويعد اللاعبين بحافز كبير    حمدوك دا، لو قعدت معاه وطلعت منو وانت متذكر جيته لشنو تحمد الله، ناهيك عن انك تطلع منو بي حاجة    ابتزاز بصور حميمة ولقطات عري.. كاميرات بفندق تفضح    كيف تنقل حياتك الافتراضية من فيسبوك إلى مكان آخر؟    إدارة تعزيز الصحة بالنيل الأبيض تحتفل باليوم العالمي لغسل الأيدي    الفيفا يدخل على الخط..خطاب بشأن أزمة المريخ    ترباس يغادر المستشفى    شاهد بالفيديو: تسقط ثالث أبرز ماورد في الأغنية … مطربة سودانية تتردد هتافات ثورية في حفل زفاف وأسرة العروسين يتفاعلون معها    "هنو" يوقّع للأهلي الخرطوم    أحمد الجقر يستعد لرمضان بمسلسل(سكة ضياع)    بعد سحب أغنياته من ندى القلعة .. مطربات يطالبن عماد يوسف بشراء الأغنيات    أولياء أمور وتربويون: أزمة الخبز تعيق العملية التعليمية وتحبط الطلاب    مصدرو الماشية : إغلاق الشرق ألحق خسائر فادحة بالقطاع    درباً سرتو معاك بقلبي منو بلاك ما بتبقى الجية !!    من عيون الحكماء    تقاسيم تقاسيم تقاسيم    افتتاح مركز للتطعيم بلقاحات كوفيد 19بساحة المولد النبوي الشريف    محكمة عطبرة تحكم بالإعدام على قاتل الشهيد خالد شيال    صفقة مسيّرات للمغرب وإثيوبيا: المصالح ترسم نظرة تركيا إلى المنطقة    ضبط (1460) من الكريمات المحظورة بنهر النيل    الصيحة: الكساد يضرب أسواق مواد البناء والتسليح    المكان وتعزيز الانتماء عبر الأغنية السودانية (10)    آبل تطلق تحديثًا لنظام تشغيل هواتف آيفون وحواسيب آيباد بعد اكتشاف عيوب تقنية خطيرة    سماعات آبل الجديدة.. تحسن السمع وتقيس حرارتك!    في اليوم العربي للبيئة-ريادة المملكة العربية السعودية في العمل البيئي- خطوات وإنجازات    بوتين يتحدث عن خليفته ومصير الدولار والعملات المشفرة    السعودية.. القبض على مقيم ترصد كبار السن عند الصراف الآلي للاحتيال عليهم    مصر .. حسم الجدل نهائياً حول حادث ميكروباص الساحل المختفي مع ركابه    انفجارات تهزّ بيروت    وزارة الصحة: مستشفى الذرة يستقبل (800) الى (1000) مريض يومياً    الإعدام شنقاً حتى الموت في مواجهة مسؤول شبكة لتسوُّل واغتصاب الأطفال    ضبط كميات من المتفجرات على متن عربة بجسر كوستي    الصحة تحذر من تنامي حالات الإصابة بكورونا بجميع الولايات    تحرش وحاول اغتصاب 7 فتيات..فضيحة تطال فناناً مصرياً    دار الإفتاء المصرية عن لباس المرأة المسلمة وحكم كشف شعرها    صلاح الدين عووضة يكتب.. وحدث !!    البرهان وحميدتي.. التوهان السياسي!    نصر رضوان يكتب: سيهزم باطل العالمانيين والترويكا قريبا فى بلدنا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



في رحاب الرحمن الرحيم جمال الدين محمد رمضان
نشر في السوداني يوم 22 - 09 - 2021

نشأ بيننا في عطبرة في بيت الوالد عليه رحمة الله ورضوانه الشيخ مدني أبو الحسن الذي احتضن مجموعة من بنات وأبناء العمومة، وانتقل جمال معنا إلى بورتسودان إلى أن عمل في مجال التخليص الجمركي بالميناء.
تزوج شقيقتي خيرية واستقر به المقام في مدينة بورتسودان وعمل مع كبار المخلصين صدقي وانطون صقال إلى ان أصبح بفضل الله وتوفيقه من كبار المخلصين بالميناء.
لم يقصر في تربية بناته وأولاده وجمعهم تحت مظلته في بيتهم بحي العظمة إلى أن تزوجوا واستقلوا بأسرهم داخل البيت الكبير أو في منازل قائمة بذاتها، وظل يعمل في مجال التخليص الجمركة إلى أن أقعده المرض وواصل الأنجال مبارك ومحمد ومعتز وأخواتهم حمل الأمانة حفظهم الله ورعاهم أجمعين.
فرقتنا ظروف العمل في السودان وفي دول العالم لكن لم تنقطع صلتنا ببعض حتى بعد أن أقعده المرض وأصبح قليل الحركة والكلام كان يحرص على التحدث إلينا عبر الهاتف ليطمئننا ويطمئن علينا.
جاءت جائحة كوفيد 19 وتداعياتها الصحية والمجتمعية لتضعف التواصل المباشر بين الأسر والعائلات حتى داخل المدينة الواحدة لكننا ظللنا نحرص على الاتصال والتواصل عبر الهاتف ورسائل الواتس للاطمئنان على الجميع.
انتقل أخي وابن عمي جمال الدين محمد رمضان أبوالحسن إلى رحاب الرحمن الرحيم مساء أمس الأول الإثنين بمستشفى الموانئ ببورتسودان فجر يوم أمس الثلاثاء بسدني التي مازلنا نخضع فيها للقيود الصحية محبوسين في بيتنا
نتبادل التهانئ والتعازي عبر الهاتف ورسائل الواتس بعد أن حرمتنا الجائحة حتى من زيارة الأقربين .
ربنا يتقبله بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهمنا وأسرته وعموم الأهل الصبر وحسن العزاء وأن يجعل البركة في ذريته وان يلطف بهم وبكم وبنا وبكل عباده وأن يرفع الوباء عن العالم.
إنا لله وإنا إليه راجعون


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.