المغرب تشدد أحكامًا بالسجن على مهاجرين أغلبهم من السودانيين    الإفراج عن 7 من قيادات "الهوسا" المحتجزين بكسلا    المخابرات تحبط تهريب سبائك من الذهب عبر ميناء بورتسودان    ال"كاف" يسحب تنظيم أمم أفريقيا 2025 من غينيا    مدرب الدفاع الجوي : نستهدف الفوز بدوري سنار    بعد نهاية فترتها وعدم إجازتها للائحة الانتخابات.. لجنة الرئيس المؤقت حازم مصطفى تخفق في أهم الملفات الإدارية والمالية    واشنطن: نعمل مع شركائنا لإيجاد حلول لقضية سد النهضة    صحة الخرطوم: لجنة فنية مشتركة واستمارة موحدة للعمل الرقابي    تسيير قافلة مُساعدات إنسانية إلى غرب دارفور    مركزي قحت: اجتماع (كدباس) يهدف لوحدة القوى الثورية وإسقاط الإنقلاب    مدني عباس: تحركات"الانقلابيين" تصبّ في صالح السياسة    (كاس) ترفض استئناف المريخ    الحراك السياسي: مدني عباس: تحركات"الانقلابيين" تصبّ في صالح السياسة    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"السبت" 1 أكتوبر 2022    الانتباهة: زيادة رسوم العبور بالطرق القومية 600%    الأهلي الأضية يوج نفسه بطلاً لكأس السودان وعمادة شؤون الطلاب تقدم كأس البطولة و الميداليات الذهبية والفضية    المغرب.. أحكامٌ بالسجن ل(سُودانيين)    بعدك السودان أصبح خلا    بريطانيا: نتوقع أن لا يعرقل الجيش العملية السياسية الجارية    انقلاب عسكري جديد في بوركينا فاسو    مدرب المريخ الأسبق يهدد استمرار المريخ في أبطال افريقيا    الاتحاد السوداني يشارك في قرعة الشأن غدا    ختام الورشة التدريبية التخطيطية لحملة كوفد 19 بالنيل الأبيض    اختتام الكورس الوسيط للعاملين بالتحصين الموسع بالشمالية    قرية الشيخ ود على بالقضارف تستقبل ضيوف الولاية    شاهد بالفيديو.. طالب سوداني يدخل في حالة فرح هستيري بعد نجاحه في امتحانات الشهادة..يبكي ويصرخ ويحتفل على طريقة رونالدو ومتابعون: (بعد الفرحة دي كلها ما تكون جايب 50)    بوتين يعلن ضم المناطق الأوكرانية الأربع إلى روسيا    شاهد بالفيديو.. الفنان المصري حمو اسماعيل يواصل تصدير الأغنيات السودانية للقاهرة…وعريس مصري يغني معه الأغنية السودانية الشهيرة (درتي الغالية)    شاهد بالصورة والفيديو.. طفل سوداني يحيي حفل غنائي كاملاً.. يتعامل بثقة الفنانين الكبار والجمهور يتفاعل بشكل كبير مع أغنية (يا قماري) التي تغنى بها في الحفل    وزير الإتصالات يطالب بمراعاة احتياجات الدول النامية للتطور    تمّ فتح بلاغ ب"جبرة"..سوداني يقود شبكة خطيرة    والي شرق دارفور يؤكد ضرورة النهوض بقطاع الصمغ العربي    بلدنا حبابا..!!    تراجع في الذهب بمجمع الخرطوم    الشاعر "اسحق الحلنقي" يستعد لتدشين ديوان "عصافير الخريف" ….    الأقطان: المحالج جاهزة لاستيعاب إنتاج الموسم الحالي    الجيش يحتفل بجندي أحرز 91.4%    تهنئة واجبة    بالصور.. أول عملة بريطانية بوجه الملك تشارلز الثالث    ضبط صهاريج معبأة بالجازولين بمايو    المركز الأفريقي للسلام والعدالة يدعو السلطات لتنفيذ توصيات لجنة المفقودين    ابن الدكتور عمر خالد يطمئن الجميع الوالد بالف عافية    الصحة الاتحادية تكشف عن إجراء (400) عملية قلب للأطفال مجاناً خلال (8) أشهر    لا أحد يراك غيري    المحكمة تقرر استدعاء حميدتي كشاهد اتهام في "قتل المتظاهرين    صلاح الدين عووضة يكتب : زهايمر!!    السودان..مداهمة"شقة" وضبط ذخيرة كلاشنكوف    حميدتي يهنئ ولي العهد السعودي بتعينه رئيسا للوزراء    وزير الصحة يكشف عن إصابة نحو 40 ألف شخص بالسرطان سنوياً    السودانيون يحصدون الذرة على أنغام"الوازا"    حيلة جديدة لفيسبوك وإنستغرام للتجسس    المجلس الأعلى للبيئة بالتعاون مع اليونيدو يحتفل باليوم العالمي للأوزون    للمرة الثانية دون إجراء تحقيق مع الصحيفة.. وكيل أعلى نيابة المعلوماتية يصدر قراراً بإغلاق موقع صحيفة (السوداني)    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (3)    الاستقامة حاجبة لذنوب الخلوة في الأسافير    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



اجتاحتها السيول والفيضانات المناقل تغرق .. هل من مغيث؟
نشر في السوداني يوم 17 - 08 - 2022

لم تتوقع آلاف الأسر بمدينة المناقل أن تصبح بين ليلة وضحاها في العراء وعلى قارعة الطرق بعد أن فقدت المأوى والمستقر نتيجة الانهيار المباغت لمنازلهم بسبب سيول وفيضانات اجتاحت المدينة مطلع الاسبوع الحالي، في المقابل شهدت المؤسسات الحكومية كالمدارس والمساجد واستاد الناشئين اكتظاظًا كثيفًا حينما داهمتها الأسر بعد إخلائهم للمنازل المنهارة.



أضرار بالغة

وعلى غير العادة باغتت السيول والفيضانات الأسر ونجمت عنها أضرار بالغة فقدوا على إثرها المأوى والمستقر، حيث أجمع مواطنون على أن المنطقة منذ العام 1988 لم تشهد حالة فيضان وسيول كهذه المرة، واضافوا أن الاسر تحتاج إلى الدعم والمساعدة، بعد أن فقدت كل ما تملك واصبحت خاوية ولا تمتلك شيئا. حكاوي وروايات مأسوية تحكي عنها الأسر ولسان حالها يغني عن السؤال كذلك آلاف من العوائل ممن شردوا ولاذوا بمؤسسات حكومية طلبًا للمعونة ولمواجهة تبعات وضع إنساني ينذر بكارثة قد يطول أمدها، هذا إلى جانب استضافة ميسوري الحال لأسر باتت بلا مأوى،غير أن التوقعات لما حدث أن الأسر ستعيش واقعًا مريرًا، مستصحبًا معه وضعًا صحيًا كارثيًا قد تنجم عنه إصابات ببعض الأمراض كالحميات والملاريا والنزلات المعوية.

نفرة ومساندة

وبحسب مشاهدات تم رصدها في منطقة عبود التي تضررت كثيرًا من السيول والفيضانات ، سارع نفر كريم من ميسوري الحال في المنطقة لاستضافة المتضررين الذين لاذوا بالفرار من منازلهم تاركين كل مدخر للحياة في مقبل الأيام القادمات للأسر ، وتقول في هذا الجانب الحاجة آمنة قسم الله إن المياه داهمت منزلهم وانهارت منازلهم هي وابناؤها المقيمون بجوارها وتضيف انها أصبحت لا تمتلك حتى ملابسها. واضافت أن قرابة 8 اسر فقدت منازلها تمت استضافتها عند أحد الأقرباء الذي تكفل بهم منذ بداية السيول التي شارفت على الأسبوع، مروة الامين يوسف متضررة من السيول قالت بحسرة إن كل تفكيرنا انصب في سلامة الاولاد والحمد لله على كل حال، واضافت انها انتقلت الى منزل والدها الذي بدوره انهار لحظة دخولها عليهم ورددت بنبرة يائسة نحن منتظرون رحمة الله، ولن ننتظر من الحكومة شيئًا ونسأل الله أن يرحمنا قبل الناس.

رصد ومتابعة

عقب انهيار آلاف المنازل والمساحات الزراعية بالمناقل كشفت غرفة الطوارئ المركزية بمحلية المناقل عن اضرار بالغة خلفتها السيول والفيضانات التي اجتاحت المدينة مطلع الاسبوع الحالي، ورصدت غرفة الطوارئ حالة وفاة واحدة بقرية الشكينيبة إلى جانب اصابة شخص آخر نتيجة انهيار المنازل، وكشفت غرفة الطوارئ عن انهيار كلي ل 630 منزلًا و470 منزلًا انهار انهيارًا جزئيًا فيما غمرت السيول مساحات زراعية بلغت 2900 فدان.

وبحسب غرفة الطوارئ وصل عدد الأحياء والقرى والتجمعات التي تضررت إلى 54 قرية شملت الطليان ام دغينة عبود قارو الدقيساب العمارة ابو الكيلك.

وبحسب الغرفة أخلى السكان منازلهم عبر مناشدات عاجلة من الاهالي وتم ايواهم في المدارس والمناطق العالية التي لم تصلها اضرار في المقابل انخرطت أمانة حكومة ولاية الجزيرة في اجتماع عاجل برئاسة ممثل الوالي ومدير الدفاع المدني مقرر لجنة طوارئ الولاية لمناقشة الأوضاع الكارثية التي تعيشها مدينة المناقل ،وقالت غرفة الطوارئ إن إجراءات الحصر ما زالت مستمرة داخل المدينة وتعمل السلطات على السيطرة على الوضع.

تفاهم الأوضاع

قرى وتجمعات تأثرت بالسيول والامطار التي اجتاحت مدينة المناقل كذلك شملت عددا من الاحياء المتضررة من الفيضان 43, 44, 45, 46, 71, 72، مما اضطر الاهالي إلى اللجوء والاحتماء بالمدارس، في المقابل تداعت حكومة المركز للوقوف على الأوضاع حيث سجل عضو مجلس السيادة الانتقالي الطاهر حجر زيارة إلى ولاية الجزيرة ومنها آلى المناقل يرافقه والي الولاية وأمين الحكومة، وزار المناطق المتضررة وعلى رأسها عبود وكوقيلا وغيرها من المناطق.

ماذا قالت الدولة؟

وجه عضو مجلس السيادة الانتقالي الطاهر أبو بكر حجر حكومة ولاية الجزيرة بضرورة الإسراع في معالجة الأوضاع الصحية والبيئية للقرى والمدن التي تاثرت بالامطار والسيول التي شهدتها مؤخرًا اجزاء كبيرة من الولاية.

ووعد حجر خلال تفقده احياء الجيكو وجبيت ومربعي 70 و71 بمحلية المناقل،بتقديم الدعم المادي والعيني للمتضررين بالسرعة المطلوبة.



واثنى عضو مجلس السيادة، على الجهود الشعبية والحكومية لدعم المتضررين، مشيدًا بالمواقف الانسانية للخيّرين من أهل الولاية، مناشدًا الهيئات ومنظمات المجتمع المدني بتقديم الدعم الفني واللوجستي العاجل للقرى والمدن المتضررة بولاية الجزيرة.



من جانبه أوضح والي ولاية الجزيرة المكلف اسماعيل عوض الله العاقب، أن حكومته شكلت مجموعه من اللجان بالأحياء والمدن المتضررة لتوزيع المساعدات بصورة عاجلة، منوهًا الى توفير الناموسيات والخيم والمواد الغذائية والصحية.



الى ذلك عبر مواطنو محلية المناقل، عن تقديرهم لزيارة عضو مجلس السيادة التفقدية للمناطق المتأثرة بالولاية، وتقديمه الدعم والمعينات الإنسانية اللازمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.