وزير الداخلية: القبض على شخص بث شائعة تسريب امتحانات الشهادة    حزب الأمة القومي ينعي طلاب الشهادة السودانية    وزير الطاقة : نعمل على استقرار الكهرباء خلال فترة امتحانات الشهادة    الصيحة: ارتّفاع كبير في أسعار السلع الاستهلاكية    وزير المالية : الذهب ملك للدولة ويجب التقليل من التعدين التقليدي    إحالة علي البشير وآخرين للمحكمة بتهمة تبديد 27 مليون دولار    البحارة ينذرون اسود الجبال برباعية ودية    الصحة في السودان: توقّعات بانفراج كبير في أزمة الدواء    توقف شركة مواصلات الخرطوم عن العمل    البرهان يؤكد على أهمية دور الأمم المتحدة لدعم الانتقال    الهلال ينهي أزمة التسجيلات رسمياً    من أنت يا حلم الصبا..؟!!    إلى آخر الشّيوعيين سعدي يوسف "لماذا نبني بيتا ونسجن فيه"    ميسي يضفي نوع جديد من التنافس في وسط الهلال    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الجمعة" 18 يونيو 2021    فيديو: البرازيل تسحق بيرو برباعية في كوبا أمريكا    شكوك حول تجسس إثيوبيات على الجيش السوداني تحت غطاء الهجرة    أصدقك القول أخي حمدوك: لن نعبر إلا إذا….!    شداد يركل الكرة في ملعب الارزقية..!!    رواية متاهة الأفعى .. ضعف الصدق الفني ..    المعادن توقع (9) اتفاقيات امتياز للتنقيب عن الذهب والنحاس مع شركات وطنية واجنبية    نظام الفقاعة الصحية يحول دون زيارة وزيرة الخارجية لبعثة المنتخب الوطني فى الدوحة    وزير الصناعة الإتحادي يتفقد مشروع مصنع سكر السوكي    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الجمعة 18 يونيو 2021    قرار مرتقب بإلغاء الرسوم الجمركية على السلع الإستراتيجية والمواد الخام    ما هو الفرق بين أسماك المزارع والأسماك البحرية؟    وزارة الصحة تعلن وصول شحنة من الفاكسين مطلع يوليو    بالفيديو.. طفل فرنسي يسأل ماكرون: هل أنت بخير بعد الصفعة؟    وفاة 7 طلاب شهادة ثانوية بولاية جنوب دارفور    (كاف) يمهل الأندية السودانية ويهدد بالحرمان من الأبطال والكونفدرالية    اللياقة في ال36.. خمسة أسرار يعمل بها رونالدو    تعطل المواقع الإلكترونية لشركات طيران أمريكية وبنوك أسترالية    المخدرات.. حملات الشرطة في التوقيت الخاطئ    تنتهك الخصوصية.. كيف تتجنب تقرير تلقيك رسائل واتساب وفيسبوك؟    راموس يجهش بالبكاء    حيل عبقرية لإبقاء الفواكه والخضار باردة في الصيف    ماهي الحوسبة السحابية؟.. تعرف على صناعة بمليارات الدولارات تشغل التطبيقات المفضلة لديك    وفاة ثلاثة أطفال بلدغات العقارب في مخيم ود البشير    بوتن: بايدن محترف وعليك العمل معه بحذر    في تونس.. رجل يقتل زوجته بزعم "شذوذها الجنسي"    مبدعون أهملهم التاريخ (2)    (النقطة) في الحفلات .. (ابتذال) أم احتفال؟    هدى عربي تعلق على حديث أمل هباني (...)    شاهد بالفيديو: سيدة سودانية تتحدى الرجال في تخصصهم وتقول (أنا لها)    إلى آخر الشّيوعيين.. سعدي يوسف "لماذا نبني بيتا ونسجن فيه؟"    قطر تسمح بعودة 80 % من موظفي القطاعين العام والخاص    حجز ما يفوق ال(2) مليون يورو من عارف الكوتيية في قضية خط هيثرو    توقيف شبكة إجرامية متخصصة في سرقة الدراجات النارية بنهر النيل    القبض على (6) من كبار تجار العملة والمضاربين بالخرطوم    فنان مصري شهير يكشف عن إصابته بسرطان المخ في المرحلة الرابعة    انفجار شاحنة وقود في السودان وسقوط ضحايا بسبب تدافعهم لأخذ الوقود    "نتائج واعدة" لدواء قديم في معالجة كوفيد-19    دعاء الخوف والتوكل على الله ..ردده يحميك ويحفظك    دعاء الخوف والتوكل على الله ..ردده يحميك ويحفظك    صواريخ حماس تطيح بنتنياهو    أربعاء الحلو وأخدان أمل هباني.. تدمير الإقتصاد والإعتقاد بالصدمة !!    وقعت فى الزنا ثم ندمت واستغفرت.. فماذا تفعل ليطمئن قلبها؟    هل يحق للمرأة التسجيل في الحج دون محرم مع عصبة من النساء ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إصابة عامل في تدافع على عربة وزير ببورتسودان
نشر في السوداني يوم 12 - 05 - 2014

أدى تدافع عدد من العاملين في الشحن والتفريغ داخل البواخر على عربة وزير الشؤون الاقتصادية بالبحر الأحمر د.أونور أوشام عمر إلى إصابة أحد قيادات الشحن والتفريغ إصابة طفيفة في ساقه اليسرى. وقال وزير الشؤون الاقتصادية، د.أونور أوشام ل(السوداني)، إن عدداً من عمال الشحن والتفريغ داهموه أمام مكتبه أثناء خروجه من الوزارة، طالبين منه التحدث معهم، وأوضح أنه كان سبق وأن أخطرهم بموقفه من قضيتهم، وأنه ساعٍ وعازم على حل إشكالاتهم بعد الرجوع لإداراته، وللجهات ذات الصلة، إلا أن العمال الغاضبين رفضوا انتظار قراراته، واعتصموا أمام مكتب الوزير وداهموه عندما خرج، وتحلقوا حول العربة وبعضهم حاول منع الوزير من الصعود لعربته. وقال أوشام إن العمال تدافعوا عليه وأعاقوا حركته، وأكد الوزير أنه لم يتعمد إصابة أحد، لكنه خرج بعربته مسرعاً لارتباطه بموعد آخر ولم يدرِ بإصابة أحدهم.
وقال المصاب أودس أحمد علي، أحد قيادات الشحن والتفريغ داخل البواخر، ل(السوداني)، إنهم طفح بهم الكيل ونفد صبرهم، ولم يتمكنوا من لقاء الوزير منذ 27 أبريل الماضي، بعد أن تمت إحالة قضيتهم إلى مكتبه للبتِّ فيها. وأوضح أودس أن هناك جمعية عمومية مؤجلة لعمال داخل البواخر، تأخرت بسبب الوزير، وأن العمال خاطبوا الوزير من قبل بعدد من خطابات، للإسراع في عقد الجمعية، وعندما شعروا بعدم الاهتمام من جانب الوزير أمهلوه (72) ساعة، تبدأ الخميس وتنتهي الأحد، قرروا بعدها الاعتصام أمام الوزارة، غير أنهم فوجئوا أمس بإغلاق مكاتب الوزير أمامهم، ووجدوا استحالة في لقائه، وعندما خرج إليهم جاءهم غاضباً، ولم يتفاهم معهم. وأقر أودس بأنهم تحلقوا حول العربة وحاولوا إرغامه على التفاهم معهم حول أمر جمعيتهم المؤجلة، إلا أنهم وجدوا ممانعة من الوزير وإصراراً على هدم حقوقهم ومغادرتهم دون التفاهم معهم. وقال أودس إن الوزير أمر سائقه بالتحرك دون الاكتراث للمواطنين المتحلقين حول العربة، ما نجم عنه إصابته في ساقه اليسرى وآخر نظامي يتبع لأحدى القوات النظامية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.