"الصحة" تتعهد بإكمال مستشفى الجنينة المرجعي    البرازيل تستعين بالجيش لإخماد حرائق "الأمازون"    إعلان محليتي أم رمتة والسلام منطقتي كوارث    جوبا: أسر قائد قوات متمردي الجنرال ملونق    استمرار عمليات الجسر الجوي للعون بالنيل الأبيض    بشهادة الآيزو مصنع ازال للأدوية الأول بالسودان    فشل مركبة روسية في الالتحام بمحطة الفضاء    قادة السبع يصلون لمدينة بياريتس الفرنسية    ابطال العاب القوي يصلون المغرب    رئيس بعثة منتخب البراعم يوضح اسباب الخسائر    حملة للقضاء على فيروس الكبد الوبائي بسنار    رئيس جنوب السودان يصل كمبالا في زيارة مفاجئة    الدفاع يطلب من المحكمة الافراج عن البشير بالضمان    تزايد التوتر وتواصل النزاع القبلي في بورتسودان وتضارب حول أرقام الضحايا    هيئة الدفاع تطالب بإطلاق سراح الرئيس المخلوع بالضمان    انعقاد الإجتماع التقليدي الفني لمباراة الهلال وريون سبورت    تورط البشير في قضايا فساد جديدة    محكمة البشير تستمع لعدد من شهود الاتهام.    ماكرون: الدول السبع تمثل قوة اقتصادية وعسكرية    حيوان سياسي .. ارسطوا .. بقلم: د. يوسف نبيل    المريخ السوداني يأمل تجاوز عقبة القبائل في دوري أبطال أفريقيا    إشادة بتجربة الحقول الإيضاحية بالقضارف    مفاوضات انتقال سانشيز لإنتر ميلان مستمرة    فولكسفاغن تستدعي آلاف السيارات.. والسبب "مشكلة خطيرة"    ميزة جديدة في 'انستغرام' للإبلاغ عن الأخبار الكاذبة    أوقية الذهب ترتفع مسجلة 1527.31 دولاراً    "الصحة العالمية" تحسم خطورة "البلاستيك" في مياه الشرب    جهاز ذكي يحسن الذاكرة ويحفز العقل    المريخ يستضيف شبيبة القبائل الجزائري مساء اليوم    د. فيصل القاسم : الخديعة الروسية الكبرى في سوريا    وفاة (11) من أسرة واحدة في حادث مروري بأم روابة    اختفاء بضائع تجار ببحري في ظروف غامضة    الخرطوم الوطني يتاهل في بطولة الكونفدرالية    غرب كردفان تفرغ من إعداد قانون لتنظيم مهنة التعدين بالولاية    والي غرب دارفور: الموسم الزراعي مبشر ولا نقص في الوقود    النقابة : إكتمال تثبيت 98% من العاملين بالموانئ البحرية    هرمنا.... يوم فارقنا الوطن .. بقلم: د. مجدي أسحق    بنك السودانيين العاملين بالخارج .. بقلم: حسين أحمد حسين/كاتب وباحث اقتصادي/ اقتصاديات التنمية    الجز الثاني عشر من سلسلة: السودان بعيون غربية، للبروفيسور بدرالدين حامد الهاشمي .. بقلم: دكتور عبدالله الفكي البشير    شغال في مجالو .. بقلم: تاج السر الملك    تَخْرِيْمَاتٌ وتَبْرِيْمَاتٌ فِي الدِّيْمُقْرَاطِيَّةِ وَالسُّودَانِ وَالمِيْزَانِ .. بقلم: د. فَيْصَلْ بَسَمَةْ    "حنبنيهو" فيديو كليب جديد للنور الجيلاني وطه سليمان    وفاة 11 شخصاً من أسرة واحدة في حادث حركة    السودان ينظم رسميا دوري لكرة قدم السيدات في سبتمبر المقبل    أخبار اقتصادية الجاك:الاستقرار السياسي سيعيد التوازن للاقتصاد    أمر بالقبض على ضابط نظامي متهم بالاحتيال    تنفيذ عروض المسرح التفاعلي بالبحر الأحمر    فتح (54) بلاغ في مواجهة متهمين بإنتحال صفة “الدعم السريع”    ليالٍ ثقافية بمناسبة توقيع وثائق الفترة الانتقالية    عقوبة الإعدام: آخر بقايا البربرية .. بقلم: د. ميرغني محمد الحسن /محاضر سابق بكلية القانون، جامعة الخرطوم    الخرطوم تستضيف "خمسينية" اتحاد إذاعات الدول العربية ديسمبر    علماءصينيون يكملون خريطة جينوم ثلاثية الأبعاد للأرز    بريطانية مصابة بفشل كلوي تنجب "طفلة معجزة    مذيعة سودانية تخطف الأضواء في توقيع الاتفاق    عيد الترابط الأسري والتكافل المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    رسالة إلى الإسلاميين: عليكم بهذا إن أردتم العيش بسلام .. بقلم: د. اليسع عبدالقادر    مبارك الكودة يكتب :رسالة إلى الدعاة    محط أنظار حُجّاج بيت الله الحرام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





علي أحمد حامد يتصدر إنتخابات شورى الوطني بولاية نهر النيل
نشر في الوطن يوم 18 - 09 - 2014

انعقد أمس بولاية نهر النيل مؤتمر الشورى لحزب المؤتمر الوطني بالولاية وشهد تنافساً كبيراً بين المرشحين لمنصب رئيس الحزب والوالي وبعد التصويت رفع المجلس سبعة مرشحين الى المؤتمر العام الذي يلتئم اليوم وأفرزت نتائج التصويت مفأجأت من العيار الثقيل حيث حل علي أحمد حامد نائب الوالي ونائب رئيس الحزب أولاً وجاء الهادي أحمد علي ثانياً ومحمد سليمان جودابي ثالثاً وفيصل موسى رابعاً فيما حل الفريق الهادي عبد الله الوالي في المرتبة الخامسة وجاء حسن محمد التوم حمدين سادساً وغلام الدين عثمان أدم سابعاً .
ومن المنتظر أن يدفع المؤتمر العام اليوم بخمسة من السبعة أعلاه الى المركز لإختيار سبعة من بينهم.
--
نائب المدير العام المفتش العام يترأس اجتماع اللجنة العليا لتأمين الانتخابات
اكد الفريق شرطة حقوقي عمر محمد علي نائب المدير العام، المفتش العام جاهزية قوات الشرطة علي تأمين العملية الانتخابية القادمة بكافة مراحلها وتمكين المواطنين من ممارسة حقوقهم الدستورية بأمن وحرية واوضح الفريق عمر عقب ترأسه لاجتماع الاول للجنة الامنية العليا لتأمين الانتخابات «للمكتب الصحفي للشرطة» أن الاجتماع وقف على الترتيبات الخاصة باعداد قوات الشرطة لهذه العملية، مشيراً الى نجاحاتها في تأمين الانتخابات السابقة وعملية الاستفتاء وغيرها من الاحداث المهمة التي حققت فيها قوات الشرطة نجاحات كبيرة مما يعزز قدرتها في القيام بنفس الدور والواجبات خلال المرحلة القادمة مشيراً الى اعداد خطة تأمين متكاملة على مستوى المركز والولايات وتكوين غرفة مركزية وفرعية بالولايات لهذا الغرض، مبيناً أن عمل اللجنة .
يعتمد على دراسة خطط التأمين السابقة والاستفادة من ما تم انجازه والعمل على معالجة السلبيات مضيفاً أن هناك غرفة للمعلومات لتزويد الاجهزة الاعلامية المحلية والاجنبية بكافة المعلومات المتعلقة بالعملية التأمينية مؤكداً في الوقت ذاته مواصلة اعمال واجتماعات اللجنة العليا لتأمين الانتخابات تحت اشراف السيد مدير عام قوات الشرطة بالتنسيق مع المفوضية القومية للانتخابات.
--
لجنة الإتصال: جهود مكثفة لإلحاق عبد الواحد بالحوار الوطني
كشفت لجنة الاتصال بالحركات المسلحة غير الموقعة على سلام الدوحة عن جهود مكثفة تقودها مع حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور للمشاركة في عملية الحوار الوطني، مؤكدة توفر الضمانات الكافية للحركات المسلحة للدخول مباشرة في مسيرة السلام. وأعلن الفريق حسين عبد الله جبريل نائب رئيس اللجنة في تصريح ل(smc) عن لقاء جمع صديق ودعة رئيس اللجنة مع عبد الواحد محمد نور بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا، بجانب مقابلة أعضاء اللجنة لعدد من القادة الميدانيين بمناطق جبل مرة، مبيناً أن اتفاق أديس أبابا الذي وقعت عليه آلية الحوار ومجموعة إعلان باريس يأتي في إطار المساعي المشتركة لحل قضايا البلاد بما فيها دارفور. وأوضح جبريل أنهم في إنتظار وصول رئيس اللجنة صديق ودعة خلال الأسبوع القادم لإطلاعهم على الجهود التي قام بها مع قيادات الحركات المسلحة الأخرى التي رحبت بالانضمام لمسيرة الحوار الوطني، مؤكدة أن لقاء مؤتمر أم جرس ومساعي لجنة الاتصال مهدت الطريق لتوقيع اتفاق أديس بين لجنة (7+7) والقوى الرافضة للحوار الوطني.
--
الاتحاد الأوروبي يرحب بإطلاق سراح المعتقلين
رحب سفراء دول الاتحاد الأوروبي في الخرطوم يوم الأربعاء، بالقرارات الأخيرة بإطلاق سراح شخصيات معارضة مثل مريم المهدي وإبراهيم الشيخ كجزء من التدابير المهمة لبناء الثقة المذكورة في اتفاقية أديس أبابا الموقعة في 5 سبتمبر الجاري. وجاء الترحيب خلال اجتماع مشترك عقده السفراء المعتمدون فيما بينهم بحث تطورات الإفراج عن المعتقلين.وقال السفير توماس يوليشني في تصريحات صحفية، إنه من أجل خلق بيئة مواتية حقيقية لعقد الحوار الوطني، ينبغي اتباع هذه الخطوة باعتماد وتنفيذ خطوات أخرى لضمان الاحترام الكامل للحريات السياسية.وأضاف «بما في ذلك سن التشريعات اللازمة لتفعيل هذه الحريات، وإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين الآخرين وفتح مساحة للأنشطة المشروعة للمجتمع المدني». وأفرجت السلطات في التاسع من الشهر الجاري عن نائب رئيس حزب الأمة المعارض مريم الصادق المهدي التي أُعتقلت عقب عودتها من فرنسا بعد توقيع حزبها اتفاقاً مع الجبهة الثورية المتمردة في باريس.
وأطلقت السلطات ليل الأحد سراح زعيم حزب المؤتمر السوداني المعارض إبراهيم الشيخ الذي أُعتقل بعد انتقادات لقوات الدعم السريع التابعة لجهاز الأمن والمخابرات وأفرجت الثلاثاء عن بقية المعتقلين من حزبه.
--
النائب الأول لرئيس الجمهورية يطمئن علي موقف حصاد الموسم الصيفي
اطمأن الفريق أول ركن بكري حسن صالح النائب الأول لرئيس الجمهورية علي موقف حصاد الموسم الصيفي والاستعدادات الجارية لإنجاح الموسم الشتوي بالبلاد .
جاء ذلك خلال لقائه بالأمانة العامة لمجلس الوزراء امس بالمهندس إبراهيم محمود حامد وزير الزراعة والري والذي أوضح في تصريحات صحفية أن اللقاء جاء بغرض تنوير النائب الأول لرئيس الجمهورية حول سير الموسم الزراعي بعروتيه الصيفي والشتوي مؤكدا أن النائب الأول لرئيس الجمهورية وجه بضرورة إستكمال معينات الحصاد والتنسيق مع وزارة التجارة لتنظيم الأسواق ودعم وقاية النباتات لمكافحة الآفات .
وأشار وزير الزراعة والري إلي أن الترتيبات جارية لإنجاح الموسم الشتوي وعلي وجه الخصوص زراعة القمح وزهرة الشمس مبشرا بأن موسم هذا العام سيشهد إنتاجا وفيرا يرفد الإقتصاد الوطني .
--
قبول 116 ألف طالب وطالبة بمؤسسات التعليم العالي
الخرطوم: حمزة علي طه
أعلنت د. سمية أبوكشوة وزيرة التعليم العالي عن قبول 116,173 طالب وطالبة بمؤسسات التعليم العالي من مجموع 172,952 تقدموا عبر التقديم الإلكتروني، حيث بلغت نسبة القبول بكلية الهندسة الكهربائية بجامعة الخرطوم 93,1% كأعلي نسبة قبول في الكليات الهندسية ، فيما كانت نسبة القبول بكلية الطب جامعة الخرطوم 92,9% كأعلى نسبة في المساق العلمي أحياء، وتساوت نسبة القبول في كليتي الصيدلة وطب الأسنان بجامعة الخرطوم حيث بلغت 91,3%.وإعتبرت الوزيرة من خلال المؤتمر الاصحفي بالمركز السوداني للبخدمات الصحفية لإعلان نتيجة القبول أن التقديم الإلكتروني زاد عدد المتقدمين وأثبت نجاحاً باهراً يضاف لتجربة الحكومة الإلكترونية في تسهيل مهمة الخدمات للمواطنين والطلاب وقد تميزت ولايات البحر الأحمر ونهر النيل والنيل الأزرق وجنوب دارفور في التقديم على بقية الولايات بما في ذلك الخرطوم التي تتوفر فيها الوسائل والمواقع والإمكانات مما يعتبر أن التجربة مفيدة ولا تعوقها الإمكانات.
وحول قبول الشهادة العربية والشهادات الأجنبية قال نائب مدير إدارة القبول د. عاصم محمد الحسن أن القبول لأبناء المقتربين تم بطريقة الكوتة بضمان مقاعد محددة في كل جامعة وكلية للشهادات الخارجية وتم قبول 126 في كليات الطب و335 في كليات الهندسة و26 صيدلة و 13 طب أسنان بزيادة كبيرة من العام الماضي .
وبلغت نسبة القبول للشهادة السعودية العربية لكلية الطب بجامعة الخرطوم 97% و96% أسنان و92,7% صيدلة، وفيما يتعلق بالدور الثاني للقبول سيبدأ يوم 21 سبتمبر وحتى 27 سمتمبر 2014م إلى جانب القبول الخاصوقبول أبناء دارفور حسب إتفاقية الدوحة للسلام على أن يكون الطالب وأسته مقيمين بولايات دارفور فقط.
--
إزالة 5 مصانع لمستثمرين أجانب بجبرة
الخرطوم/ عبدالرحمن حنين
نفذ جهاز حماية الاراضي الحكومية حملات واسعة طالت 5 مصانع تعمل في صناعة البلك والمنتجات الاسمنتية بضاحية جبرة جنوب الخرطوم تتبع لمستثمرين اتراك مشيدة على ارض تخص احد المواطنين ويدعى عوض موسي الاشعري. وقال المواطن عوض موسي في حديثه (للوطن) إن عمليات الازالة تمت دون انذار مسبق من قبل السلطات مؤكداً أن المصانع ضمن استثمارات الاجانب في ولاية الخرطوم ومصدقة بموجب قانون الاستثمار، لافتاً الانتباه الى أن عمليات الازالة تسببت له في اضرار مادية حيث تجاوزت مبلغ الاربعة ملايين، مناشداً والي الخرطوم عبدالرحمن الخضر ووزير الاستثمار باصدار قرار بايقاف الازالة واتباع القوانين في مثل هذه الحالات.
من جانبه قال سامي علي الشيخ صاحب المصنع الذي تمت ازالته إن الازالة ألحقت بمنتجات المصنع اضراراً كبيرة حيث تم تدمير مكاتب المصنع وكل المنتجات.
--
تشكيل لجنة مركزية لمعالجة اخطاء القوائم بالنيل الابيض
الخرطوم: عبدالرحمن حنين
في وقت كشفت فيه المصادر عن لقاء عاصف جمع وفد كبير من القيادات الشبابية وكوادر حزب المؤتمر الوطني بالنيل الابيض مع البروفيسور ابراهيم غندور مساعد رئيس الجمهورية سلمت من خلالها مذكرة احتجاج بشأن المخالفات التي شهدتها اجراءات القوائم في الاثناء علمت«الوطن» انه وعلى خلفية تلك الشكاوى تم تشكيل لجنة برئاسة وزير الزراعة ابراهيم محمود بجانب جمال محمود لمراجعة تلك المخالفات.
--
اهالي اتيري بحلفا يتظاهرون ضد ملاك منجم الدويشات
الخرطوم/حلفا:رشان اوشي
نظم اهالي منطقه اتيري بحلفا القديمة وقفة احتجاجية ضد تمدد أصحاب منجم الدويشات في المنطقة واستخدامهم لمادة السيانيد القاتلة، وقال عضو لجنة الاهالي لتنظيم العمل التعديني بالمنطقه ايهاب صالوبي ل(الوطن) ان اهالي المنطقه تضرروا كثيرا من ماده السيانيد التي تستخدمها الشركه المشرفه على منجم الدويشات، مشيرا الى ان جوالات السيانيد توضع في العراء، واضاف ان المياه التي تحتوي على السيانيد يتم تصريفها في حفره مكشوفة تشرب منها الحيوانات وتنفق.
--
مقتل طالب بطلق ناري اثناء مطاردة الشرطة لمتهم بالمقرن
الخرطوم: ابو مصطفي
شهدت منطقة جوزات المقرن حادثاً مؤسفاً وذلك على اثر مشادة كلامية بين المواطن وملازم بالجوازات ليقوم المواطن باشهار السكين وطعن اثنان من الضباط والفرار من مكان الحادث لتتم مطاردته بواسطة الشرطة واطلاق اعيرة نارية في اتجاه المتهم الا ان الرصاصتان اخطأتا المتهم لتصيب الطالب الجامعي علاء الدين سيد في مقتل توفي على اثرها بحوادث الخرطوم كما اصابت احدى الرصاصات الطالبة الجامعية سلمى موسي في يدها حيث كانت تسير بجوار الطالب القتيل ليتم اسعاف الملازمين الى مستشفي الشرطة لتلقي العلاج كما القي القبض على المتهم وبحوزته السكين.
وذكرت الشرطة أن معتوه تهجم صبيحة امس الاربعاء على اثنين من الضباط العاملين بمجمع جوازات المقرن مما ادى الى اصابتهم بجروح من مدية كان يحملها وبعد ذلك قام المعتوه فاراً لتتم مطاردته بواسطة فرد من شرطة النجدة بشرطة ولاية الخرطوم بالشارع العام واثناء عملية المطاردة قام بالاعتداء على احد المواطنين بالمنطقة فاطلق عليه الفرد عياراً نارياً اخطأ المتهم واصاب الطالب علاء الدين عبدالله السيد وطالبة من جامعة السودان تم اسعافهما الى المستشفى فتوفي الطالب الى رحمة مولاه متأثراً بجراحه لاحقاً بينما تتلقى الطالبة التي اصيبت في عنقها العلاج اللازم وحالتها مستقرة كما تم حجز ضابطي الشرطة للعلاج بمستشفى الشرطة.
والشرطة اذ تأسف لهذا الحادث تتقدم باحر التعازي لاسرة الطالب المتوفى وتسأل الله أن يتقبله قبولاً حسناً، كما نشير الى أن الشرطة قامت باتخاذ كافة الاجراءات القانونية والادارية اللازمة.
--
صراع على أرض المقابر بين الداخلية وأهالي الحلفاية
الخرطوم: عبدالباقي جباره
احتج عدد من مواطني حلفاية الملوك فيما يروا انه تعدٍ على ارض مقبرة حلفاية الملوك بالبقر رقم«32/19» حيث شرعت جهات يقولون انها تتبع لاستثمارات وزارة الداخلية في تخطيط هذه الارض كبنايات سكنية. واكد المواطنون انهم لا يمانعون اللجوء الى القضاء لكنهم يطالبون الوقف العمل لحين الفصل في النزاع حيث تقدم عنهم المواطن/ البنان ضيف الله ابو الحسن بعريضة انذار للمحامي العام لجمهورية السودان بتاريخ 16/9/2014م رقم الملف بتاريخ وع/3/أ/457/2014، كما ابرز المواطنون شهادة بحث بمساحة الارض البالغة«16.596» فدان مسجلة باسم حكومة السودان «مقبرة» بتاريخ 14/12/2008م حيث ناشد المواطنون الجهات العدلية والسياسية بالبلاد بان يكون الفصل في هذه الاراضي عبر الجهات العدلية وان يوقف العمل لحين الفصل في النزاع قانونياً.
--
وفاة اربعة أشخاص في حادث مروري بسنجة
سنجة :بشري بشير
وقع حادث مروري مروع أمس عند مدخل مدينة سنجة في الطريق المؤدي الى الدمازين بين عربة (أتوز) وأكسنت راح ضحيته أربعة أفراد وأفاد شهود عيان (للوطن) أنه توفى في الحادث سائق (الأتوز) جمعة يوسف الطيب وصاحب مطعم بزريبة مواشي سنجة يدعى عوض وإمرأتان في العربة الاكسنت يذكر أن الحادث وقع عند مدخل المدينة من الناحية الجنوبية تقاطع كبري سنجة مع طريق الدمازين.
--
توصية بالتجديد للخبير المستقل لحقوق الانسان في السودان تحت البند الرابع
دفعت دولتا الصين واليابان ببيان متوازن ومساند للسودان في إجتماع مجلس حقوق الإنسان بجنيف أمس وأكدتا فيه على ضرورة دعمه والتأكيد على حاجته الماسة.
للمساعدة والعون لتحسين وضع حقوق الانسان,فيما شن وفدا الاتحاد الاوروبي وامريكا في مجلس حقوق الانسان هجوما عنيفا على السودان ودفعت كتلة امريكا والدول الغربية بتوصية لتجديد ولاية الخبير المستقل لحقوق الانسان في السودان تحت البند الرابع.
--
مصدرون يطالبون بمنع تمويل وشراء الحبوب الزيتية
الخرطوم: الوطن
طالب مصدرو الحبوب الزيتية بنك السودان المركزي بالتدخل لمنع البنوك من شراء أو تمويل الحبوب الزيتية وخاصة السمسم والفول السوداني، حتى لا يتسبب ذلك في إبعاد السوق السوداني عن الأسواق العالمية كما حدث العام الماضي.
وشدد رئيس شعبة مصدري الحبوب الزيتية، محمد عباس في تصريحات صحفية على ضرورة أن يصدر المركزي منشوراً أو قراراً صارماً للبنوك يمنع بموجبه دخول البنوك كمشتر للسمسم، بجانب منعها من تمويل التجار لشرائها. وأكد أن خطوة البنوك في السابق منعت محاصيل الصادر السوداني من المنافسة في الأسواق العالمية لارتفاع أسعارها، ما أدى إلى حرمان السودان من عائدات كانت مقدرة من تلك المحاصيل.
وأشار عباس الي أن إنتاجية هذا العام من محاصيل الصادر، والسمسم خاصة، عالية جداً يتطلب من الحكومة وبنك السودان بأن تجعلها خطاً أحمر.
وشدد على أنه يجب أن تمنع أي ممارسات أو تدخل غير مشروع من قبل البنوك والمصارف، حتى ينافس المحصول في الأسواق العالمية.
--
التهديد بحرق مكتب صحيفة الوطن ببورتسودان
فيما أعلنت (الوطن ) الاسبوع الماضي عن فتح مكتب في بورتسودان وتم اختيار الموقع وفوجئ المسؤول عن مكتب الصحيفة بمجموعة من الشباب يتحركون حول المكتب مهددين بحرقه قبل إفتتاحه بزعمهم أن خط الصحيفة معارض للوالي ايلا .
وأبدت الصحيفة ممثلة في رئيس التحرير ورئيس مجلس الإدارة إستنكارها للخطوة التي تعتبر بمثابة تكميم للرأي وحرية الصحافة وبادرة لإنتهاج ممارسة شائنة في حق السلطة الرابعة.
وأكدت إدارة الصحيفة على حيادها وعدم وقوفها مع أي جهة على حساب أخرى والتزامها بعكس كل الأراء التزاماً بخطها المعروف ونددت الإدارة بالخطوة مطالبة حكومة الولاية بفتح تحقيق فيها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.