قوات الدعم السريع تعلن مقتل ثلاثة من عناصرها    قرار جديد للبرهان    السعودية تعلن السماح بالدخول من جميع الدول.. لكن بشرط    وزارة الصناعة تطمئن على جودة الدقيق المدعوم    وصول كميات من الجازولين للحصاد بالنيل الابيض    لأول مرة منذ سنوات .. أمريكا تعين سفيرا في السودان    اللجنة القانونية باتحاد القضارف تواصل عملها في اعتماد الانظمة الاساسية للاندية    انطلاق الدورة التدريبية لعمليات مابعد الحصاد والاستفادة من مخلفات النخيل.    إعفاء مدير جهاز المخابرات العامة و تعيين الفريق مفضل احمد إبراهيم    امين عام حكومة الجزيرة يقف علي ترتيبات افتتاح مصنع الأوكسجين    سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 27 نوفمبر 2021 في السوق السوداء الموازي    اتحاد الكرة ينهي أزمة الحوافز في المنتخب قبل السفر للدوحة    جلسة استثنائية لمجلس السلم والأمن الأفريقي بشأن السودان    الدمازين تشكو العطش.. والمُواطنون يُطالبون بفض الشراكة بين الكهرباء والمياه    فاجعة عائلة سودانية .. وفاة 4 أطفال إثر حريق شب بمنزلهم "الأب حاول إنقاذهم لكنه لم يستطع"    والي النيل الأبيض المكلف عمر الخليفة: اتفاق البرهان وحمدوك وطني في المقام الأول    سر "أوميكرون".. هذا ببساطة ما يعنيه اسم المتحور الجديد    الأمة القومي يكشف حقيقة سحب الثقة من رئيس الحزب ويعلق بشأن تقاسم الحقائب الوزارية    انسياب الحركة التجارية بين شمال دارفور وليبيا    قرار بتشكيل اللجنة العليا لتطوير وتنمية اسواق محلية امبدة    عبد الله مسار يكتب شخصيات سودانية الشيخ فرح ود تكتوك (2)    ابرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم السبت 27 نوفمبر 2021    شاهد بالفيديو.. على متن سيارة فارهة زعيم البجا "ترك" يصل مزرعة رجل الأعمال الشهير وعمدة البطاحين لتلبية دعوة خاصة والحاضرون يهتفون (ترك مرق)    شاهد بالفيديو.. مراسلة قناة الغد في السودان تبكي بحرقة على الهواء بسبب خلع أعمدة الإضاءة ورمي اللافتات الإعلانية وإغلاق الشوارع بها    سراج الدين مصطفى يكتب : نقر الأصابع    شاهد بالفيديو: مطربة سودانية تقلد فنان شهير في ادائه وساخرون يعلقون ( كده بزعل منك لكن)    شاهد بالفيديو.. مراسلة قناة الغد في السودان تبكي بحرقة على الهواء بسبب خلع أعمدة الإضاءة ورمي اللافتات الإعلانية وإغلاق الشوارع بها    بهدوء مع الجكومي    رقم قياسي لانتقالات حراس المرمى في التسجيلات    شاهد بالصورة.. ساحر الكرة السودانية يدخل القفص الذهبي ويكمل مراسم زواجه وسط حضور كبير من أنصار ناديه ومعجبيه    جنيفر لوبيز شابة في ال52.. وهذه أسرار جمالها    مزارعون بمشروع الجزيرة يطالبون باعلان حالة الطوارئ لانقاذ الموسم الشتوي    قريباً.. شاشات هاتف بزجاج غير قابل للكسر!    السعودية.. تعويضات الحوادث خارج نطاق الضريبة ولا تفرض "القيمة المضافة" عليها    الإفراج عن ساسة سودانيين بعد بدء إضراب عن الطعام    التحالف يستهدف مواقع للحوثيين في صنعاء    عادة مضغ الثلج.. لماذا يجب التخلص منها؟    مصري باع ابنه على فيسبوك عارضا صورته والسعر.. "الجوع كافر"    وصول المعدات الرياضية لنادي الأهلي مدني    الأسرة الرياضية بام روابة تشيع الكابتن محمد نور محمد الرضي وتودعه بالدموع    وفد إتحاد كرة القدم يشارك في الجمعية العمومية للكاف    الصحة العالمية تطلق تحذيرًا من المتحور الجديد لكورونا( اوميكرون )    البحرية التونسية تنقذ مئات المهاجرين غير الشرعيين بينهم سودانيين    ضبط متهمين نهبا فتاة في الشارع العام    تصريح لافت لأصالة.. "بشأن الغناء مع محمد رمضان"    ابراهيم الصديق: ورحل شقيقي (على)    ضبط تاجر مخدرات بحوزته حشيش بمدينة بورتسودان    لافتة لمتظاهر في احتجاجات الخرطوم تشعل غضباً عارماً في أوساط رواد التواصل    عاصفة شمسية تضرب الأرض في هذا الموعد.. وهذه أضرارها    شاب عراقي يسقط من الطابق الخامس بأحد المجمعات السكنية في الخرطوم    أمسية لتخليد ذكرى الامام الصادق المهدي غداً الجمعة    نشوب حريق بمصنع للمنتجات البلاستيكية بأم درمان    "الفيتامين الأهم" يسبب ارتفاعه التبول المفرط والفشل الكلوي    وزارة الخارجية التركية يبحث مع حمدوك تطورات الأوضاع في السودان    هل عدم استجابة الدعاء دليل عدم رضا الله؟    قوقل يحتفل بذكرى شاعر "السودان وإفريقيا" الفيتوري    جوجل يحتفي في ذكرى ميلاد الشاعر السوداني الراحل محمد الفيتوري    انتقد انا موجود لا انتقد انا ليس موجود    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تقرير | اختلفت المسارات .. 21 أكتوبر يومٌ ذو ثلاث مطالب
نشر في باج نيوز يوم 21 - 10 - 2021

القصر ، شارع الستين ، البرلمان ، المحكمة الدستورية أبرز وجهات مواكب اليوم
تظاهرات مرتقبة في الخرطوم و عدد من الولايات اليوم بالتزامن مع ذكرى انطلاق ثورة أكتوبر 1964 و التي أطاحت بنظام حكم الرئيس الراحل إبراهيم عبود .. "باج نيوز" يرصد الدعوات ، الأهداف و مسارات تظاهرات اليوم
باج نيوز : مجاهد طه
مشهد سياسي محتقن تعيشه البلاد عقب انقسام الحاضنة السياسية للحكومة الانتقالية و توقف اجتماعات المكونين العسكري و المدني عقب التراشق الإعلامي الأخير بين عدد من أطراف المكونين بالإضافة إلى إغلاق المجلس الأعلى لنظارات البجا و العموديات المستقلة لموانئ البلاد و الطرق التي تربط مدينة بورتسودان بولايات البلاد الأخرى منذ السابع عشر من سبتمبر الماضي ليبلغ ذروته بدعوات متابينة للخروج في تظاهرات ظهر اليوم "الخميس".
بداية الدعوات
أولى دعوات الخروج في تظاهرات اليوم أطلقها الحزب الشيوعي في الرابع عشر من الشهر الجاري قبل أن تدعو مجموعة المجلس المركزي لقوى الحرية و التغيير في الخامس عشر من الشهر ذاته إلى الخروج ، حيث سبقت الدعوات يومها تظاهرات دعت إليها مجموعة الإصلاح بقوى الحرية و التغيير و التي أعلنت توقيع ميثاق التوافق الوطني لوحدة القوى و الخروج في تظاهرات انتهت باعتصام في محيط القصر الجمهوري للمطالبة بحل الحكومة و توسيع قاعدة المشاركة السياسية.
ثان الدعوات دفعت بها مجموعة الإصلاح في السابع عشر من الشهر الجاري أي بعد يوم من الاعتصام الذي أعلنت عنه أمام محيط القصر الجمهوري ، لتلي ذلك دعوات متعددة أبرزها دعوة حزب المؤتمر الشعبي بالإضافة إلى تجمع المهنيين السودانيين و المبادرة الوطنية للانتقال السياسي و عدد من لجان المقاومة بالعاصمة و الولايات.
أهداف و وجهات متباينة
اختلفت المجموعات الداعية للخروج في أهداف و مطالب تظاهرات اليوم عطفاً على مساراتها ، في وقت لم تعلن بعضها عن مسارات ، حيث أعلن الحزب الشيوعي أن الدعوات تأتي لحماية و تأمين الثورة من الانقلابات العسكرية ، و بناء السلطة المدنية الديمقراطية و مواصلة السير في طريق إكمال مهام الثورة و أهدافها و استردادها من مختطفيها .
مجموعة المجلس المركزي أعلنت دعمها و مشاركتها في دعوات لجان المقاومة واضعةً من إسكات صوت قوى الردة و الفلول و الانقلابيين عطفاً على دعم الانتقال المدني الديمقراطي ، و تطبيق الترتيبات الأمنية و وضع أجهزة الشرطة و المخابرات تحت إدارة مدنية هدفاً لدعواتها.
بينما حددت مجموعة الإصلاح خمسة مسارات تتوجه جميعها إلى مقر الاعتصام بمحيط القصر الجمهوري الذي يشهد اعتصاماً تنظمه المجموعة منذ السبت الماضي ، و وضعت المجموعة حل الحكومة و توسيع قاعدة المشاركة السياسية على رأس مطالبها للخروج عطفاً على تكوين حكومة كفاءات مستقلة و حل لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو بالإضافة إلى تكوين مفوضية مكافحة الفساد و تشكيل المحكمة الدستورية و المجلس التشريعي الانتقالي .
المؤتمر الشعبي بدوره طالب بحل مجلس الوزراء و تشكيل حكومة كفاءات مستقلة و عزل ولاة الولايات على أن يقوم مجلس السيادة بالدعوة إلى مؤتمر قومي عاجل للحوار ، بينما وضع تجمع المهنيين إسقاط الشراكة بين المكونين المدني و العسكري كهدف رئيس لدعواته ، داعياً لأن تكون مواكب اليوم بداية تفتح طريق للحكم المدني الخالص.
من جانبها حددت المبادرة الوطنية للانتقال السياسي مبنى المحكمة الدستورية كوجهة لدعواتها للخروج معلنةً أن هدفها هو إلغاء الوثيقة الدستورية و الترتيب لبديل دستوري ينشأ من توافق سياسي بمرجعية دستور 2005 الانتقالي عطفاً على الترتيب لانتخابات عامة في مدة زمنية لا تتجاوز العام على أن يتم حل الحكومة الحالية و قيام حكومة تسيير أعمال مؤقتة حتى قيام الانتخابات.
لجان المقاومة .. اتفاق في الاختلاف
لجان المقاومة على الرغم من تأكيدها على لا مركزية مواكب اليوم إلا أنها تباينت في أهداف الخروج لمواكب اليوم فقد أعلنت ما تعرف بالغرفة المشتركة لمليونيات الحكم المدني و التي تضم أكثر من ثلاثين جسم الخروج في تظاهرات اليوم لتحقيق عدد من المطالب أبرزها : استكمال عملية السلام الشامل ، تسليم السلطة للمدنيين ، تكوين مجلس تشريعي ثوري ، تسليم المطلوبين للمحكمة الجنائية الدولية ، تنفيذ بند الترتيبات الامنية ، تحويل لجنة التحقيق في مجزرة القيادة العامة إلى لجنة دولية ، بالإضافة إلى محاسبة و إقالة حاكم إقليم دارفور و وزير المالية و مدير الشركة السودانية للموارد المعدنية و ممثل مسار الوسط في اتفاقية جوبا.
بالمقابل أعلنت تنسيقيات لجان مقاومة ولاية الخرطوم عدم دعمها لمجموعتي الحرية و التغيير و المجلس العسكري و رفضها للشراكة داعية لإسقاطها و إقامة دولة مدنية وطنية كاملة ، في وقت حددت 4 نقاط للتجمع تتوجه جميعها إلى شارع الستين بمحلية الخرطوم ، بينما دعت عدد من لجان مقاومة محلية أم درمان إلى التوجه لمباني البرلمان في أم درمان معلنة المطالبة بإسقاط النظام الحالي بجميع مكوناته و تكوين حكومة مدنية كاملة تعبر عن الثورة ، في وقت وضعت لحان أحياء محلية بحري المضي في طريق التحول الديمقراطي كهدف للمواكب و حددت ثلاث نقاط للتجمع على أن تتوجه المواكب إلى ميدان "النجوم" بمنطقة الشعبية_المؤسسة.
غرفة مركزية للنائب العام و استعداد كامل للشرطة
النيابة العامة أعلنت تشكيل غرفة مركزية برئاسة مبارك محمود ؛ النائب العام المكلف للإشراف و المتابعة لحماية المواكب و التظاهرات التي ستنطلق اليوم ، عطفاً على نشر أكثر من (40) وكيل نيابة بولاية الخرطوم و توجيه رؤساء النيايات في الولايات الأخرى باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية و تأمين المواكب و التظاهرات .
بدورها أعلنت قوات الشرطة وضع القوات في حالة استعداد قصوى و اتخاذ إجراءات تأمينية استثنائية للسجون بولاية الخرطوم و بالأخص سجن كوبر الاتحادي.
القوات أكدت على أن التظاهرات وسيلة مشروعة للتعبير و استحقاق دستوري مشددة على أنها ستعمل وفق القانون و تطبقه بكل حيادية و دون تمييز.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.