أسرع طريقة للهروب من الواقع!! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    خطأ الطبيعة : قصة قصيرة .. بقلم: احمد محمود كانم    حُمَّدْ وَلَد ... ومحاولات اغتيال شخصية المرأة .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الامين    مبادرات: العودة إلي الطبيعة: إعادة إكتشاف نباتاتنا المنسية أو الضائعة !.. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    مقترح بنك الطاقة .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    الهلال يعطل ثلاثي المريخ مجددا    في حب الوطن والناس .. بقلم: نورالدين مدني    جولة في حديقة المشتركات الإنسانية (أسماء وألقاب)!! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    التالتة حرمت الحلال .. شعر/ موسى المكي    السودانوية والشرط الانساني والذاكرة المحروسة بالتراث والوصاية .. بقلم: طاهر عمر    المركزي ينفي إصداره قرارا بتحديد سقف للسحب من حسابات العملاء    أهلي شندي يلحق بأهلي الخرطوم أول خسارة في الدوري .. حي الوادي نيالا يعمق جراح الأمل عطبرة    في دي ما معاكم .. بقلم: كمال الهِدي    إحالة 20 دعوى جنائية ضد الدولة للمحكمة    الرئيس الأمريكي بايدن يلغي قرار ترامب بمنع مواطني السودان الفائزين ب(القرين كارد) من دخول أمريكا    شرطة السكة حديد توضح ملابسات حادثة تصادم قطار وشاحنة قلاب عند مدخل الخرطوم    الشرطة والشعب ! .. بقلم: زهير السراج    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    "شوية سيكولوجي8" أب راسين .. بقلم: د. طيفور البيلي    البحث عن الإيمان في أرض السودان .. بقلم: محمد عبد المجيد امين (براق)    هل توجد وظيفة في ديننا الحنيف تسمي رجل دين ؟ .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    وزارة الصحة السَودانية: مابين بروتوكولات كوفيد والذهن المشتت .. بقلم: د. أحمد أدم حسن    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    التحذير من اي مغامرة عسكرية امريكية او هجمات علي ايران في الايام القادمة .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اهلي شندي امام انتركلوب .. اما الفوز او الضياع
نشر في قوون يوم 19 - 08 - 2012


الغزلان تتطلع للأمام .. ونقطة واحدة لا تكفي
يسعى انتركلوب الانجولي الى تعميق جراح الاهلي السوداني الشنداوي عندما يستضيفه على ملعبه بلواندا في الجولة الثانية من دور المجموعات لبطولة الكونفدرالية الافريقية وكان الانتر والاهلي قد استهلا مشوارهما بطريقة سيئة حيث خسرا في الجولة الاولى بهزيمة الانجولي خارج ملعبه امام المريخ بهدف احمد الباشا وخسارة الاهلي بملعبه ووسط جمهوره بشندي امام الهلال 1/2.
رحلة مرهقة لبعثة الاهلي
وكانت بعثة نادي الاهلي شندي قد وصلت الى لواندا بعد رحلة ليست قصيرة ومرهقة واستمرت لساعات ومن اجل الوصول الى انجولا تأخرت بعثة الاهلي في السفر لاكثر من مرة لظروف خاصة بالنادي .
اهتمام كبير للانجولي
هناك اهتمام كبير في انجولا بمباراة انتركلوب والذي عادت بعثته من الخرطوم بعد مباراتها امام المريخ في الجولة الثانية لدوري المجموعات بالكونفدرالية المجموعة الاولى وهي سعيدة بعد ان وجدت اهتماما ورعاية من السودانيين خاصة من جانب مسئولي نادي المريخ المستضيف والذي اكرم ضيفه كما يجب ان يكرم الضيف.
الانتر قوي ومرشح
نأمل ان يكون الجهاز الفني لاهلي شندي بقيادة مديره الفني التونسي محمد عثمان الكوكي قد قام بدراسة ومشاهدة مباراة المريخ وانتركلوب عدة مرات فقد ظهر الانجولي بصورة جيدة خاصة في الشوط الاول والذي ارتكب فيه المريخ عددا من الاخطاء كانت وراء عدم الظهور بمستواه حيث كانت خطوط الانتر الثلاثة مترابطة الشئ الذي صعب من مهمة الاحمر في اختراق التحصينات الدفاعية القوية للانتر الذي كان ايقاع ادائه سريعاً بجانب اجادته للضغط على المريخ في كل مكان بالملعب ولهذا فان علي الجهاز الفني لاهلي شندي عدم الاستهانة بالمنافس او الاعتماد على خسارته امام المريخ حتى لا يتأزم الموقف خاصة ان الانجولي مرشح لخطف احدى بطاقتي التأهل للدور التالي خاصة انه سيلعب خمس مباريات بارضه ولذلك فان حظوظه في التأهل قائمة ولذلك فان مباراة اليوم تعني بالنسبة له الكثير نظراً لأن الفوز فيها يعتبر اولى خطوات تحقيق طموحاته وتطلعاته اضافة الى حرص الفريق الانجولي على توجيه انذار قوي للهلال والمريخ قبل مواجهتهما للانتر بملعبه.
الامل يراود الاهلي
في المقابل تمثل المباراة الكثير بالنسبة لأهلي شندي الذي خسر اولى مبارياته بملعبه ولكن الامل يراوده في تحقيق نتيجة ايجابية في مباراة اليوم ولو الخروج بنتيجة التعادل رغم صعوبة مهمته وعلي الرغم من الفارق الكبير في المستوى والامكانيات بين الفريقين قد يواجه الاهلي بعض المشاكل في هذه المباراة بسبب نقص الصفوف وفقده لجهود بعض لاعبيه المؤثرين على رأسهم قائد الفريق حمودة بشير للايقاف.
اول مواجهة بين الفريقين
المواجهة بين انتركلوب الانجولي واهلي شندي تعتبر الاولي بينهما نظراً لحداثة الشنداوي في المشاركة في البطولات الافريقية.
مشاكل فنية بالأهلي
من اكبر المشاكل الفنية التي يعاني منها اهلي شندي منذ صعوده للدوري الممتاز ومشاركته لاول مرة في بطولة الكونفدرالية هي اعتماده على مجموعة محددة من اللاعبين واذا ما غاب لاعب مؤثر يكون غيابه مؤثراً في اداء الفريق حيث ان هناك فارقاً كبيراً بين الاساسيين والاحتياطيين الشئ الذي جعل جهازه الفني يعاني باستمرار اشد المعاناة بسبب الايقافات والاصابات بشكل اثر على نتائج الفريق وعروضه محليا حيث بات الفريق يخوض مبارياته الدورية الاخيرة تحت ضغوط نفسية رهيبة لم يصادف الفريق مثلها في الموسم الماضي بسبب المشاركة في البطولتين المحلية والافريقية.
المطلوب من الاهلي
كل ماهو مطلوب من الجهاز الفني ولاعبي الاهلي في المرحلة المقبلة ووفقاً لظروف الفريق الصعبة هو الاداء بروح قتالية مرتفعة وتقديم كل الجهد والباقي بيد الله.
ما يتمناه الاهلي
نعود مرة اخرى للقاء اهلي شندي وانتركلوب الانجولي ونشير الي ما قلناه عن الانجولي فهو فريق قوي ولديه العديد من العناصر المميزة في صفوفه وستكون المباراة صعبة على الشنداوي والذي كان يتمنى ان تكون مباراة العودة على ملعب استاد شندي وليس العكس لانه يعلم مدى قوة الفريق الانجولي على ارضه ووسط جماهيره.
حالة جيدة للاعبي الاهلي
ظهر لاعبو الاهلي بحالة بدنية وفنية عالية وتنافس الجميع فيما بينهم خلال التدريبات التي سبقت رحلة لواندا للدخول للتشكيلة الاساسية للمباراة التي سيعتمد عليها الجهاز الفني الذي طالب لاعبيه باداء مباراة قوية وتحقيق نتيجة ايجابية وقد نجح الجهاز الفني للاهلي في علاج آثار الخسارة التي لحقت بالفريق امام الهلال في الجولة الاولى في ايجاد دواء سريع لاخراج اللاعبين من هذه الصدمة خاصة انهم مقبلون على مباراة مهمة امام انتركلوب الانجولي والتي ستقام بلواندا في تمام الساعة السابعة والنصف مساء اليوم بتوقيت السودان وعلى الرغم من استياء انصار الاهلي من نتيجة مباراة الهلال الا ان الجميع يتوقعون ان تكون دافعا قويا للفريق حتي يواصل مشواره نحو المنافسة الجادة على اللقب الكونفدرالي او الوصول الي مراحل متقدمة قياساً لحداثة تجربة الفريق الذي حقق انجازا مشهودا حتى ولو اخفق في بلوغ هدفه المنشود.
الانجولي ومصالحة جماهيره
يرغب انتركلوب الانجولي في مصالحة جماهيره امام الاهلي بعد خسارتين مؤلمتين في الكونفدرالية ومحلياً في بطولة الدوري بعد خسارته من مريخ السودان وبلدياته سانتوس قبل معركته مع اهلي شندي حيث يدخل الانتر مواجهة الليلة واضعاً في اعتباره ضرورة ضرب اكثر من عصفور بحجر واحد لما قد يؤدي اليه الفوز من مكاسب مادية ومعنوية واهم هذه المكاسب مصالحة جماهيره الغاضبة ووضع حد للاخفاقات الأخيرة.
هل يلعب الاهلي للمكسب؟
وأخيراً نتساءل هل يلعب محمد عثمان الكوكي المدير الفني لاهلي شندي باستراتيجية للخروج من المباراة باقل الخسائر الممكنة؟! ام يلعب للمكسب ويغامر ويؤدي بجرأة بعض الشئ املاً في تحقيق الفوز او التعادل على الاقل؟! وكل ما نأمله ونرجوه ان يفرض الاهلي اسلوبه وشخصيته امام الانتر وان يهتم مدربه بايقاف اخطر لاعبيه وان يدير المباراة كما يريد ويمكن ان يلخبط حسابات الانجولي بهدف مباغت.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.