إرتفاع حالات كورونا بولاية سنار الى(69) حالة و13 حالة وفاة    قيادي بمجلس المريخ يتراجع عن الاستقالة    عينات عشوائية بالمدارس للتحقق من انتشار (كورونا)    أخطر جلسة والمريخ في خطر    فيلود: سنكون في قمّة الجاهزية لأمم إفريقيا    كابلي نجوم لا تأفل (2-2) ربيع رياضنا ولى    بعد رفضها إذاعة بيان الداخلية بسبب عدد قتلى المظاهرات.. نازك محمد يوسف: تم استيضاحي وإيقافي    زيادة اللحوم الحمراء واستقرار البيضاء بالخرطوم    ضوابط إدارية تنظيمية للصادر    لن تصدق.. هذا الشراب الأفضل لمعدة مسطحة بلا بطن    شاهد بالصورة.. حادثة غريبة بمقبرة أسرة سودانية راحت ضحية حادث سير فاجع    تحولات المشهد السوداني (3+6) السودان ملف إقليمي؟    مناوي: ما حدث في جبل مون عار على دارفور كلها    صلاح الدين عووضة يكتب : سارة!!    وزير المالية الأسبق د.إبراهيم البدوي ل(السوداني): لهذا السبب (…) قدمتُ استقالتي    مطالب بقانون لتنظيم عمل الحرفيين داخل مناطقهم    تحذيرات من تأخر مدخلات العروة الشتوية    شاهد بالصور: أول سوداني يتسلق ويصل أعلى قمة جبل في العالم    إلغاء تراخيص (144) مشروعاً استثمارياً بالشمالية    الفريق الهادي : "جمارك بوكو حرام مشفرة والشفرة لدى السيادي"    الخرطوم تطالب بزيادة الطاقة الاستيعابية لمراكز العزل لمقابلة الأعداد المتزايدة    في قضية المُحاولة الانقلابية المصباح ينكر مُشاركته وعلاقته بانقلاب هاشم عبد المطلب ضد الحكومة الحالية    فولكر يبحث مع مريم الصادق سبل تجاوز الأزمة    لجان المقاومة تعلن عن تظاهرات اليوم و مركزي الحرية و التغيير يحذر    حميدتي يصطدم بموقف الإدارة الأهلية الرافض لإلغاء مسار الشرق    راش بالشمالية تحذر من اغلاق مستشفى النساء بسبب انعدام الأدوية الأساسية    شاهد بالفيديو: في أول ظهور لها بعد وفاة والدها… دنيا سمير غانم تتألق في احتفالية "قادرون باختلاف"    قسم بشير محمد الحسن: كأس العرب والمهزلة الكروية    الهلال في القاهرة .. تأهُّباً للموسم الجديد ودوري المجموعات للأندية الأبطال الأفريقي    أمين عام حكومة النيل الأبيض بتفقد مركز العزل بربك    استقالة مفاجئة في المريخ .. اللاعبون يتحصنون ضد كورونا قبل التوجُّه إلى القاهرة    هلال نيالا يواصل تدريباته استعدادا للموسم الجديد    شرق دارفور تحتفل بعيد الحصاد في منطقة هجليجة    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم الإثنين الموافق 6 ديسمبر 2021م    كوبر يطلق صافرة الاعداد تحت اشراف الدسكو    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 6 ديسمبر 2021    شرطة ولاية الخرطوم توقف متهما بقتل شقيقه    بالفيديو: عازف إيقاع شهير يدهش أحد المعجبين.. شاهد ماذا فعل وأثار الاستغراب    شاهد بالصورة : الإعلامية الريان الظاهر تنتقل للعمل بقناة العربية مراسلة لبرنامج "صباح العربية"    مشاجرة تنتهي بمصرع عامل على يد زميله    واتساب يطرح ميزة جديدة "للرسائل الصوتية".. تعرف على آخر التطورات    كيفية صلاة العشاء بالتفصيل خطوة بخطوة.. هذا ما تفعله بكل ركعة    شرطة ولاية الخرطوم تسترد ثلاثة سيارات مسروقة    تسريبات تكشف مواصفات هاتف "سامسونغ" المقبل    في "غوغل".. 10 حيل ذكية توصلك إلى نتائج البحث باختصار    محكمة الفساد تحدد موعد النطق بالحكم ضد علي عثمان    "بكرهك".. رسالة قاسية من ابنة شيرين لحسام حبيب    تقرير رصد إصابات كورونا اليوميّ حول العالم    السودان..إحباط محاولات تهريب 31 كيلو ذهب    1.2تريليون دولار حجم الإنفاق على إنترنت الأشياء بحلول عام 2025    وفاة فتاة بصدمة كهربائية بعد سقوط هاتفها بحوض الاستحمام    السعودية تسمح بدخول المطعمين بلقاح "سبوتنيك V" الروسي    الإمارات تشتري80 طائرة من طراز رافال الفرنسية    اشتباك بالذخيرة بين الشرطة وتجار مخدرات بأم درمان    عبد الله مسار يكتب : الشيخ العبيد ود بدر (2)    دار الإفتاء المصرية تحذر من تسمية البنات بهذا الاسم    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    في نقد التدين الشكلاني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الاداء امام القراقير انذار للهلال الافريقي
نشر في قوون يوم 23 - 07 - 2011

المريخ يحافظ على احلامه والاستغناء عن الحضري مغامرة يا والي
صراع القاع يشتعل وصحوة مفاجئة لهلال الجبال.. المركز الثالث لمن؟؟
المشكلة في الدوري الممتاز السوداني انه لا فارق علي الاطلاق بين مستوي اغلب اللاعبين .. الفارق الوحيد في لون الفانلة والطموح والامكانات المادية والاهتمام الاعلامي واذا فعلها اتحاد الكرة وقام بتكوين لجنة استشارية تعمل على مساعدة الفرق الاخري ليزداد عدد المنافسين علي البطولة ويقل عدد المنافسين على القاع والذي وصل في هذا الموسم الي 12 فريقا من اصل 14 فريقا فان الدوري السوداني سيكون في مستوي افضل.. ويمكن ان يحقق عائدا ماديا كبيرا ويكفي ماحدث في هذا الموسم من انخفاض واضح في دخول المباريات بمافي ذلك في مباريات القمة الجماهيرية الهلال والمريخ والتي ينظر لها الجميع بشغف بالغ والبطولة محصورة بينهما منذ بداية المنافسة حيث يعرف الكل ان المنافسة ستنحصر بين الهلال والمريخ وليس هناك اي جديد في القول.. ان كل فريق تنتظره ثلاث أو اربع مباريات صعبة خارج ملعبه مع الامل والاهلي شندي وقمة بورتسودان الهلال وحي العرب واللذين تراجع مستواهما كثيرا في الاعوام الاخيرة واحيانا الخرطوم واتحاد مدني ونبقي ننتظر لقاء القمة او لقاء الحسم الذي اعتاد اتحاد الكرة ان يضعه خارج القرعة كما فعل في الدورة الثانية لهذا الموسم بعكس تعهداته قبل بداية الدوري الممتاز باعتبار ان اتحاد الكرة والاعلام والجمهور وكل من يتابع الكرة السودانية يعرف مسبقا ان المنافسة ستنحصر بين الهلال والمريخ ولذلك اعتدنا انتظار لقاء القمة.. اذن الموسم الكروي السوداني ليس به الا عدد محدد من المباريات الجيدة ولنا عودة لهذا الموضوع.
مباريات الهلال في الممتاز لكسب الثقة
من المفترض ان يكون فكر مدرب الهلال الصربي ميشو هو ان يلعب كل مباراة علي حدة ما بين البطولة المحلية والافريقية وان مباريات الممتاز هي لكسب الثقة وايضا تحسبا لتعثر المريخ المتصدر في اي وقت.
هذه مشكلة اوتوبونج الحقيقية
محترف الهلال الجديد القادم من نادي الاتحاد السكندري والذي كلف خزينة نادي الهلال مبلغا كبيرا انه يريد ان يعمل كل شيء في المباراة وكل ما ينقصه هو الهدوء.
ميشو يلعب باسلوب محفوظ
من خلال متابعتي لمباريات الهلال في عهد مدربه الصربي ميشو نري ان الفريق يلعب بطريقة لعب شبه ثابتة ومن المفروض ان يلعب بالاسلوب الذي يراه مناسبا لتحقيق الهدف من اية مباراة.
صراع الهبوط سيزداد شراسة
صراع الهبوط من الممتاز سيزداد شراسة في الفترة القادمة نظرا لوجود 11 نادي والكل عازم علي الخروج من هذه الدوامة مما سيضفي علي صراع الهبوط ندية وشراسة واثارة.
ثبات التشكيلة لايعني اهمال البدلاء في الهلال
ثبات التشكيل في اي فريق يعتبر من عوامل استقرار الفريق وارتفاع مستواه وهذه حقيقة فنية ولكن في نفس الوقت فان اي مدرب يعلم ان عناصره الرئيسية لابد يوما ان تغيب عن اللعب للاصابة او الايقاف او تغيب وهي داخل الملعب لهبوط المستوي نتيجة اي عوامل او ظروف خارجية وبالتالي ومن البديهي ان يكون مستعدا للتعامل مع هذا الغياب باعداد البدلاء وجعلهم مستعدين في اي وقت خاصة اذا كان الفريق يشارك في اكثر من بطولة والاعداد ليس بالتدريب والانتظام فيه ولكن بالاشتراك في المباريات وقد قصدت من هذه المقدمة مايحدث في الهلال ونسال لماذا لايمنح مدربه ميشو الفرصة لعناصره الاحتياطية في اجزاء من المباريات مثل عبده جابر والنعيم والتاج بمنح كل لاعب الفرصة في ان يبدا مباراة في ظل عناصر التشكيل الرئيسي حتي لايحدث خلل في الاداء وحتي يستطيع لاعبو الفريق تحمل العنصر الجديد ومساعدته؟.
هبوط السوكرتا والرومان غير مؤكد
احتلال حي العرب بورتسودان والاتحاد مدني لقاع بطولة الدوري الممتاز لا يمكن ان يؤكد هبوطهما لان هناك عشرة اسابيع متبقية للنهاية لذلك لا يمكن اصدار احكام نهائية بشان الهبوط.
عدم وجود الهداف نقطة ضعف هذه الاندية
هناك بعض الاندية بالممتاز لم تحقق النتائج التي كانت تامل تحقيقها لعدة اسباب وفي مقدمتها عدم وجود المهاجم المميز الذي يحسم الهجمة لتسجيل الاهداف ومنها اندية حي العرب والنسور وهلال الساحل.
الهلال واللعب بخطط فنية مختلفة
يحتاج الهلال للعب بخطط فنية مختلفة في دوري الابطال باعتبار ان لكل مباراة ظروفها الخاصة حيث ان هناك مباريات تتطلب ان يلعب براس حربة واحد واخري تتطلب الهجوم براسي حربة ولكن هذا لايعني باي حال من الاحوال تغيير الشكل الهجومي الذي يلعب به.
نعم للفوز لا للاداء:
هلال اينمبا يختلف عن هلال الموردة
خرجت جماهير الهلال بعد مباراة فريقها مع الموردة وهي تضرب كفا بكف علي حال فريقها الذي تحول الي لغز ما زال يبحث عن حل لكنها كانت مقتنعة بان حصد النقاط الثلاث يكفي لتحقيق الاستمرار في سباق القمة اما لاعبو الموردة فقد شعروا ان الهلال خطف منهم فرصة تحقيق التعادل وبالفعل كانت جماهيره علي حق فهذا الفريق الذي لعب امام الموردة لم يكن هو الذي قدم مباراة كبيرة امام اينمبا النيجيري في دوري الابطال الافريقي بل كان فريقا اخر يفتقد اساسيات اللعبة نفسها مما جعل لاعبي الموردة وجهازهم الفني يطمحون في نقطة التعادل علي الاقل ولا نخفي ان هناك اسبابا وراء عرض الهلال المتواضع وظهور معظم لاعبيه بعيدين عن حالتهم الطبيعية يفتقدون التركيز في التمرير والانتشار والمتابعة والسبب في اداء الهلال له علاقة بالاجهاد والتعب بسبب مباراتهم مع اينمبا النيجيري والرحلة الشاقة.
هواجس المريخ كثيرة وعوامل الخوف اكثر
المريخ قدم سلسلة من العروض التي مكنته من احتلال صدارة الممتاز عن جدارة حتي الان ولكن النتائج الايجابية لا تمنع الجهاز الفني للمريخ من الخوف علي الصدارة التي يعتليها فريقه بشبح الاصابات الذي يطارد لاعبيه ومن الممكن ان يطارد اللاعبين في اي وقت ليحرم الفريق من عناصر مؤثرة اضافة الي بعض الاخطاء التحكيمية غير المقصودة التي نستطيع ان نقول انها تعطل مسيرة المريخ وهناك عوامل التوفيق الذي لو تخلي عن اللاعبين في مباراة بعينها او بعضها فانه سيؤدي الي تراجع النتائج وكل هذه العوامل بلا شك تمثل مصدر خوف وقلق للجهاز الفني للمريخ علي مسيرة فريقه التي تنظر اليها جماهير المريخ باعجاب ويتمنون ان يتوجها الفريق بالفوز بالبطولة وحقيقة ان صراع المريخ للفوز بالبطولة سيجعل الهواجس كثيرة وعوامل الخوف اكثر خاصة اللقب غالي جدا ويستحق من جهاز المريخ كل الاحتياطات اللازمة لانتزاعه علما بانه لا يوجود تحفظ ومبرر بشان قدرة المريخ علي الفوز ببطولة الممتاز خاصة بعد ان تدارك الفريق بعضا من اخطاء الموسم الماضي وبدا هذا الموسم اكثر تماسكا وانسجاما وقدرة علي تحقيق احلام انصار الاحمر.
صحوة ابناء الجبال علي حساب الخرطوم
كان لقاء هلال كادوقلي مع الخرطوم واحدا من اهم لقاءات الاسبوع السادس عشر للممتاز فهلال الجبال يسعي للفوز ليرتفع برصيده الي 16 نقطة من اجل الابتعاد خطوة مهمة عن منطقة الخطر بينما كان الخرطوم يطمع في الفوز ليرتفع برصيده الي 28 نقطة وبالتالي نزل الفريقان الي ارض الملعب وكلاهما باحث عن الفوز وان كان هلال كادوقلي لديه اكثر من حافز لانتزاع النقاط الثلاث ومن هذه الحوافز انه يلعب بين جماهيره وعلي ارضه وقد ساهمت هذه العوامل في انتصاره ولعب مباراة كبيرة ورغم تقدم الخرطوم بهدف السبق الا انه ظهر اصرار اللاعبين علي تحويل تاخرهم الي فوز مستحق بثلاثة اهداف مقابل هدف بعد ان احسن لاعبو خط وسط الهلال السيطرة علي مجريات اللعب وتالق جميع لاعبيه وفي المقابل ظهر فريق الخرطوم بصورة مهتزة في الشوط الثاني وكان حارسه اكرم الهادي سليم الذي شارك علي حساب الحارس عادل الذي شارك في المباريات السابقة بثبات اكثر اهتزازا بسبب غياب اكرم الطويل عن اللعب التنافسي وقد فاز هلال الجبال بالمباراة وبنقاطها التي قد تكون نقاطا مهمة في مشوار الدوري الصعب لان هذا الانتصار يعني التقدم خطوة نحو الامام ونتمني ان يكتمل بتحقيق مزيد من الانتصارات التي ترضي جماهيره.
المريخ لايمكن ان يلعب بحارسين فقط وبقاء الحضري لنهاية الموسم ضرورة
ننصح رئيس نادي المريخ الدكتور جمال الوالي بالتراجع عن وعده للاعب الحارس عصام الحضري بالموافقة علي احترافه بنادي المقاصة المصري في هذا التوقيت الصعب الذي يواجه فريقه في بطولة الدوري الممتاز وامامه بطولة اخري وهي كاس السودان لان الموافقة علي ذهابه في هذا الوقت يعد خطا كبيرا سيدفع المريخ ثمنه غاليا جدا لانه في حالة رحيل الحضري الذي لايختلف علي كفاءته احد سيترك الفريق في ورطة شديدة على المستوي الفني لانه في هذه الحالة سيلعب الفريق بحارسين فقط بما يعني ان اصابة احدهما محمد كمال بكسر في اصبعه ويسن تعني ان يلعب يسن دون بديل كل هذا ليس مهما لحضري المشاكل والازمات مقابل ان يستقر بمسقط راسه وان يحصل علي اموال اضافية من نادي المقاصة وان ادعاءه لظروف اسرية قاهرة ليس السبب الرئيسي ويمكن للمريخ ان يوافق للحضري علي الاحتراف في نادي اخر بعد ان يكون قد رتب اموره ويمكن فتح موضوع الاستغناء عنه من جديد في نهاية الموسم
احتفال خاص لجماهير هلال كادقلي ورسالة للعالم
احتفلت جماهير هلال كادقلي رجالا ونساءا وفي مقدمتهم المسئولون بحكومة الولاية بقيادة الوالي الهمام الاستاذ احمد هارون بفوز فريقها علي الخرطوم بشكل مختلف ولافت للنظر عقب فوزهم الكبير علي الخرطوم وسر فرحة جماهير هلال الجبال ان فريقهم نجح في تعويض خسارته الثقيلة امام النيل برباعية والفرحة الاكبر انهم وجهوا رسالة للعالم باسره بان مدينة كادقلي آمنة وتنعم بالاستقرار الامني الكامل على عكس مايردد في الخارج كما ان تشريف الوالي للمباراة له اكثر من دلالة حيث اكد دور حكومته الريادي في خدمة الرياضة ودعم فريق ولايته المشارك في اكبر بطولة قومية
التعامل مع الرجاء بمنطق الضعف يدخل الهلال في خطر
يصف البعض فريق الرجاء المغربي بالضعف وتعادل الهلال معه قبل مباراتهما المرتقبة في بطولة الافريقية سيدخل الهلال في مرحلة الخطر لانه من الخطورة بالفعل عدم احترام المنافس مهما كانت المبررات ومهما كانت الاسباب وعلي الجهاز الفني للهلال ولاعبيه ان يدخلوا مباراة الرجاء وكأنها مباراة صعبة وامام منافس قوي طالما انه تاهل لدور الثمانية لدوري الابطال
معاناة الهلال من تلاحم المواسم وكثرة الاصابات
منطقي جدا ان يتعرض اداء الهلال لانتقادات عنيفة امام الموردة وليس غريبا هذا الاداء في ظل توالي المباريات وسط تلاحم المواسم وضغط المباريات وكثرة الاصابات وطول رحلات الاسفار
المريخ يحافظ على احلامه
انتصر المريخ في موقعة شندي وخرج بفوزه الثمين علي الاهلي بهدف النيجيري وارغو ليحافظ علي احلامه في رحلة بحثه عن لقب الممتاز وقد غلبت الحماسة علي الفريقين منذ بداية المباراة وحتي نهايتها وكان كل مدير فني يطمع في الحصول علي النقاط الثلاث وظهرت خطورة المريخ مبكرا وتحديدا عندما اخطا حارس الاهلي في ابعاد احدي الكرات لتتهيأ امام وارغو الذي استغل فيها خطا الحارس واودع الكرة داخل الشباك الاهلاوية وهو الهدف الوحيد الذي انتهت عليه المباراة التي شهدت اداء تكتيكيا في خطة المدربين وتميزت خطورة الاهلي اكثرفي الجزء الاخير من المباراة واحرج المريخ كثيرا ولولا صلابة دفاعه لنجح الاهلي في معادلة النتيجة
كل التقدير للامل العطبراوي
سعد جمهورانصار الامل العطبراوي بموقف فريقهم الحالي في بطولة الممتاز وتحقيق 28 نقطة يعتبر انجازا جيدا بعد ان ادي الفريق مباريات قوية ونتائج ايجابية اهلته لاحتلال المركز الثالث بجدارة واستحقاق بفضل اصرار وثقة لاعبيه وجهازهم الفني.
صراع القاع يشتعل في الممتاز
صراع قاع الدوري الممتاز يشتعل في كل اسبوع بسبب زحف فرق المؤخرة للامام الشئ الذي يزعج اندية الوسط وحي العرب الذي يحتل المؤخرة برصيد 11 نقطة امامه الاتحاد 14 نقطة وبالقرب منهما هلال الساحل 15 نقطة وهلال كادقلي وجزيرة الفيل والموردة ولكل منها 16 نقطة.
لماذا لا تلعب الموردة كل مبارياتها بادائها مع الهلال
نجح فريق الموردة تكتيكيا وفي فرض اسلوب ورتم الاداء ايضا في مباراته امام الهلال ويبقي الشوط الذي يحتاج لاجابة لماذا لا تلعب الموردة كل مبارياتها بذات ادائها امام الهلال ولو حدث ذلك لما تعرض الفريق لموقفه الحرج حاليا في بطولة الممتاز ونعود لاداء الموردة امام الهلال ونقول ان الموردة لم تستغل اخطاء الهلال بالشكل الذي يحقق لهم الفوز لان الفريق لعب من البداية علي التعادل حتي في الشوط الثاني الذي تخلوا في بعض اوقاته عن دفاع المنطقة.
المركز الثالث لمن؟
فرصة الفهود كبيرة ولكن
المنافسة علي المركز الثالث في بطولة الدوري الممتاز ساخنة جدا بين امل عطبرة والخرطوم واهلي الخرطوم والفارق لم يعد كبيرا بين هذه الاندية الامل له 28 نقطة والاهلي الخرطوم 25 نقطة والخرطوم 24 نقطة وعلي مقربة منهم اهلي شندي ونيل الحصاحيصا والنسور ولكل منهم 20 نقطة وسيكون التنافس بينهم مشتعلا في الاسابيع المقبلة والتكهن بالفريق الفائز بالمركز الثالث والرابع واللذين يؤهلان للبطولة الافريقية سابق لاوانه لان المنافسة مازالت في اسبوعها السادس عشر والفارق بين الاندية المتنافسة ليس كبيرا وان الجميع سيعمل على استغلال المباريات المتبقية في جمع اكبر عدد من النقاط.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.