مدير الأمن: جاهزون لنصرة الشعوب الإسلامية وحماية القدس    المؤتمر الشعبي يهاجم حكومة الوفاق ويبتدر حملة لإلغاء قانون النظام العام    معتمد أبوحمد يتعهد بدعم البرامج الصحية بالمحلية    مجلس الأمن يصوت على مشروع قرار بشأن القدس    مقتل 61 شخصاً في أعمال عنف بأوروميا الإثيوبية    حظر بيع هواتف محمولة بحجم أصبع اليد    العداء محمد فرح يفوز بجائزة العام الرياضية    الكاردينال يعود إلى الخرطوم ويحسم جميع الملفات: الهلال يؤمن على المهاجم البرازيلي.. والبوركيني يصل فجرا    المنتخب الوطني يوالي تحضيراته استعداداً لبطولة الشان    فيلم "حرب النجوم- الجيداي الأخير" يحقق فوزاً ساحقاً    مواطنون بحلفا الجديدة يشتكون من أزمة في الخبز    مساعد الرئيس: ملتزمون بإتاحة الحريات الدينية    الوطني يشدد على تفادي اختلالات الميزانية السابقة    وقفة احتفالية للطلاب بمناسبة ذكرى الاستقلال    بالصور .. التفاصيل الكاملة لمقتل دبلوماسية بريطانية بعد اغتصابها في لبنان    بالصور .. صور مهينة للملك سلمان تفجر أزمة دبلوماسية بين الجزائر والسعودية    حادثة تهز كندا .. جثتا ملياردير وزوجته في وضع غريب    ﺍﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ (3‏) ﻣﺘﻬﻤﻴﻦ ﺑﻘﺘﻞ ﺭﺟﻞ ذبحاً ﺑﻌﻄﺒﺮﺓ    روسيا : تهديد أميركا لكوريا الشمالية خطاب متعطش للدماء    افتتاح مهرجان محمد الأمين بمدينة عطبرة    الطفل يختار يده المفضلة وهو في رحم أمه    ﺍﻟﻤﻜﺎﻓﺤﺔ ﺗﻘﺒﺾ ﺷﺒﻜﺔ ﺗﺘﺎﺟﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺨﺪﺭﺍﺕ ﻳﺘﺰﻋﻤﻬﺎ ﺳﻮﺭﻱ ﺑﺎﻟﺨﺮﻃﻮﻡ    أطفال “الوجبات السريعة” أكثر عرضة لأمراض القلب والسكري (دراسة)    أبرز عناوين الصحف الرياضية السودانية الصادرة يوم الأثنين 18 ديسمبر 2017م    الشركات الاسرائيلية تشارك المجتمعات المحلية في تطوير الزراعة بدولة جنوب السودان    مشكلتي أنني لا أستطيع قراءة القرآن، وإذا قرأته لا أستطيع أن أنام ثلاثة أيام.. أفدنا أفادك الله    عركي وشكسبير وحرية التعبير بين الخلط والتجني والتضليل    عبد الوهاب وردي يدافع عن شكسبير: لا فرق بين حكام ومعارضين فيا للبؤس    الاستثمارات العربية في السودان    الدولار الأمريكي يرتفع مقابل الجنيه السوداني في السوق الموازي    البشير: مهرجان البركل خطوة مهمة لدعم السياحة بالسودان    الهَاشِمِيّ: عَالِمٌ وأدِيْبٌ وَمُترْجِم .. بقلم: جمَال محمّد إبراهيْم    فِي عَوَارِ اسْتِخْدامِاتِنَا لِلمُصْطَلَحَاتِ السِّيَاسِيَّة! .. بقلم/ كمال الجزولي    شاب ألماني يحكي قصة تعاطيه (التمباك)    المخازي والفضيحة، فى مجلس شؤون الاحزاب السياسية!! .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    ظاهره شخصنه القضايا العامة عند المثقفين السودانيين .. بقلم: د.صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    حزب الأمة القومي: مهرجان مناصرة القدس والحق الفلسطيني .. كلمة الإمام الصادق المهدي    رفيف عفيف إسماعيل تفوز بجائزة ديبورا كاس لعام 2017    مين سليمانو ده! .. بقلم: كمال الهِدي    لجنة قانونية رئاسية توقف رسوم خدمات الحج والعمرة    وزارة المالية: معاش الناس وزيادة الإنتاج أولويات موازنة 2018م    وزارة المعادن تعرض (119) مربعاً للتنقيب عن الذهب والنحاس وعناصر أخرى    "ندى القلعة" خارج حسابات حفلات رأس السنة    انتحار مثير.. شاب يشنق نفسه بنفق جامعة السودان    معتمد الضعين: (16) حالة وفاة بسبب تعاطي مادة اسبيرت    مصرع طفل غرقاً داخل خزان مياه ببورتسودان    بكل الوضوح    (فيفا) يفتح تحقيقاً بشأن لافتة عنصرية رفعتها جماهير الهلال    الهلال يسابق الوقت لحسم أخطر الملفات    البوركيني "ساوداغو" يصل الخرطوم فجر الغد    عز الكلام    جهاز المغتربين: حوافز جاذبة للعاملين بالخارج    بكل الوضوح    "الصادق المهدي" يناشد خادم الحرمين الشريفين والمرشد الإيراني أجراء صلح سنّي شيعي    "المنكير الإسلامي" يغزو أظافر الفتيات    هيئة الدفاع عن الطالب عاصم عمر دفعت بطعن للمحكمة القومية العليا طالبت فيه بإلغاء حكم الإعدام واطلاق سراح المتهم فوراً    المخدرات السلاح المدمر لشبابنا وبلادنا.. بقلم: حيدراحمد خيرالله    دراسة: زيادة الوفيات بسبب الإنفلونزا الموسمية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الكهرباء تدخل التموين: الخطة (1000 يوم) تحت شعار زيرو فاقد على نسق زيروعطش
نشر في حريات يوم 12 - 08 - 2017

لا نريد التعليق على زيرو عطش هل يمكن تحقيقة أم أنه شعار خادع " قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَصْبَحَ مَاؤُكُمْ غَوْرًا فَمَن يَأْتِيكُم بِمَاءٍ مَّعِينٍ"
ولكن نقول أنه لم يتمكن العلماء فى مجال الكهرباء حتى الأن من إختراع موصلات بدون فاقد فنى وربما لا يتمكن العلم من ذلك قريبا .
ورد فى عدة وسائط اعلامية ان السيد مدير الجهاز الفني لرقابة وتنظيم الكهرباء قد إعترف بعجز الطاقة الكهربائية اللازمة لإستقرار الإمداد بشكل كامل ، ودعا لإنتهاج ترشيد الإستهلاك، وأعلن عن توصية لإستيراد الأجهزة الكهربائية وتحديد سقف إستهلاك معين يجب ألا يزيد عنه المواطن، بالرغم من أنه قد تم تحاشى لغة الارقام فى كثير مما ورد إلا انه فى مجمله تقنين لحجم استهلاك الكهرباء و ادخالها فى التموين و آخر المعلومات تفيد بتحديد سقف اعلى للعداد single phase ب (5) kva .. واى زيادة يفتح العداد بواقع (1000) جنيه kva الاضافى
.. و ما زاد عن 20 kva فى العداد 3 phase تضاف (1000) جنيه لفتح العداد لكل kva. اضافى .
بالنظر للمستند الذى سمى ( خطه 1000 يوم) فإنه من المعلوم بالضرورة لدى المخططين أن من أهم مواصفات الخطة أن يكون للخطة التي ستُنفّذ هدفٌ واقعيّ وواضح، ويقصد بواقعي إمكانية التحقق وأن لا يكون الهدف من المستحيلات و أن تكون الخطة سلسةً وسهلة التنفيذ وبعيدة عن التعقيدات و. ملائمة مع الإحتياجات من حيث الزمان والمكان.
انتهجت "الخطة" فى فقراتها لغة لا تمت بصلة للمفردات المتعارف عليها فى لغة التخطيط ، حيث لم يفرق من كتب هذا المستند فى مجال التوليد بين السعة المركبة والسعة الفعالة والسعة المتوفرة والحمل الأقصى ،وذكرت "الخطة" فى سياساتها العامة المحافظة على استقرار التوليد الكهرباء دون ذكر استقرار المنظومة بأكملها، و ورد فى الفقرة 4 أزالة الفاقد فى شبكتى النقل والتوزيع وهو أمر غير قابل للتطبيق بل يستحيل تحقيقه علميا وعمليا كما ذكر أعلاه وقد يكون مستنبطا من شعار زيرو عطش.
من أين تم إستنباط هذه "الخطة" حيث أننا نعرف أن وزارة الموارد المائية والرى والكهرباء لا تملك حتى الآن خطة طويلة المدى لقطاع الكهرباء وأن كل الأنشطة التى نفذتها خلال السبعة سنوات السابقة لا تعدوعن كونها إجراءات إسعافية فقط وفشلت حتى فى إستكمال المشروعات التى كانت تحت التنفيذ عند توليها أمر الكهرباء مثل محطة توليد كهرباء بورتسودان وخطوط النقل المصاحبة لها ومحطة توليد الفولة والتى قطعت شوطا مقدرا فى التنفيذ ثم بيعت معداتها خردة.
الأهداف التى وردت فى "الخطة" غير واقية من ناحية فترة تنفيذها حيث أن مداها 1000 يوم، فقط، وهى فترة لا تكفى لتنفيذ أهداف إستراتيجية فى مجال صناعة الكهرباء بل هى بالكاد كافية لتنفيذ أنشطة إسعافية كما تعودنا من القيادة الحالية للكهرباء.
نواصل
الجريدة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.