العلمانية والهوية حديث (خرافة) يؤجج الفتنة !! .. بقلم: صلاح محمد أحمد    الاسراع بإنشاء مجلس القضاء العالي ضرورة لتجاوز فراغ انتهاء أجل قضاة المحكمة الدستورية .. بقلم: د. أبوذر الغفاري بشير عبد الحبيب    الشيوعي والكُوز وشمَّاعة الفشل!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    المقاومة تضبط ألف جوال دقيق فاسد بمحلية أمبدة    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    نبيل أديب: لا علاقة لي بمشروع تنظيم التظاهر    بري والعباسية: دغيم وكنانة المهدية .. بقلم: د. عبد لله علي إبراهيم    طهران ترد على ماكرون: اسمه الخليج "الفارسي"!    تجدد الاحتجاجات في النجف وذي قار جنوبي العراق    توتنهام يواصل نتائجه السلبية ويسقط في فخ التعادل أمام واتفورد    نيوكاسل يحقق انتصاراً قاتلاً على حساب تشيلسي    قوات حفتر: إبعاد قطر عن مؤتمر برلين في صالحها    الدقير: لا يليق بحكومة الثورة تشريع قانون يقيد الحرية    أطباء القضارف يضربون عن العمل ابتداء من اليوم    قوش: هذه التصريحات نسبت لي زوراً وبهتاناً    المنتخب يوالي التدريبات بقوة وبعثته تغادر الخميس إلى (أسمرا)    وزير التجارة يصدر قرار بضبط ورقابة اسعار الاسواق    وزارة الصحة الاتحادية تنفذ حملات تحصين في الولايات    تنبيه لأصحاب المعاشات المصرية    مصرع ثلاثة نساء واصابة رجلين في حادث مروري بالباقير    ولاية الخرطوم: تدوين بلاغ ضد مطاحن مشهورة بتُهمة تهريب الدقيق    الغرامة لتاجر يهرب الوقود    خبز الفنادك .. بقلم: بروفسور مجدي محمود    يا طالع الشجرة ... بقلم: زيغمار هيلِّيلسون .. ترجمة: د. مبارك مجذوب الشريف    ثناءات على أيقاعات كتاب: "صقور وحمائم الصراع المسلح في السودان" .. بقلم: د. سعاد الحاج موسي    الدمبلاب يدبر انقلابا علي حکومة الثورة .. بقلم: بولس کوکو کودي/امريکا    قرار لوزير الصناعة بتشكيل لجنة لرقابة وتوزيع الدقيق وحصر المخابز بالعاصمة والولايات    تفاصيل محاكمة (6) متهمين من بينهم طالبتان بترويج المخدرات    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    تورط الغرفة في بيع سجلات تجارية للأجانب بسوق ليبيا    الشُّرْطَةُ وَالاستفزاز (ضَرَبْنِي وبَكَىَٰ وَسَبَقْنِي اشتكى) .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    نظرة "تاصيلية" في مآلات الإسلاميين .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    عدت إلى الوطن (السودان) وعاد الحبيب المنتظر (2) .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    زيارة الدكتور Dr.Anne Sailaxmana إستشاري جراحة العظام والسلسة الفقرية لمدينة المعلم الطبية    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    "الصحة" تحذّر من الاستحمام بالماء البارد    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    جريمة قتل البجاوى جريمة غير مسبوقة .. وضحت نواياهم السيئة للسكان الأصليين (1) .. بقلم: عمر طاهر ابوآمنه    إرهاب الدولة الإسلامية وإرهاب أمريكا.. تطابق الوسائل واختلاف الأيديولوجيا!! .. بقلم: إستيفن شانج    طهران.. التريث قبل الانتقام .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    زوج نانسي عجرم يقتل لصّاً اقتحم منزلها    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    شقيق الشهيد أحمد الخير: نحن قُوْلَنا واحد "قصاص بس"    إيقاف منصة بث "الأندلس" المالكة لقنوات طيبة    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اعضاء الكونغرس الامريكي والتحرش بالمستضعفين من حكام الخرطوم
نشر في حريات يوم 31 - 03 - 2018

تناول الموقع الاخباري لقناة فرانس 24 في تقرير اخباري الوضع في السودان تحت عنوان :
Video: The Sudanese people's long wait for a brighter future
السودانيون والانتظار الطويل لمستقبل مشرق .
استعرض التقرير الاخباري في عملية فلاش باك ملابسات وضع السودان علي قائمة الدول الداعمة للارهاب علي لسان السيدة مادلين اولبرايت اول امراة تتولي منصب وزير الخارجية في الولايات المتحدة الامريكية منتصف التسعينات التي اعلنت عن القرار في مؤتمر صحفي .
كما استعرض التقرير الاخباري للقناة الفرنسية الحالة الصحية في البلاد من داخل احد غرف العمليات في مستشفي الخرطوم الجامعي حيث اكد الاطباء عدم حدوث اي تغيير في الاوضاع منذ قرار رفع العقوبات الامريكية عن السودان وتحدثوا عن انعدام الضروريات ذات الصلة بالتكنولوجيا الطبية وتحدث جراح صغير السن عن رغبته في الهجرة الي كندا لذلك السبب ونسبة لضعف المرتبات التي لاتغطي ضروريات الحياة علي حد تعبيره.
في جولة مصورة لقناة فرانس 24 في شوارع العاصمة السودانية تتضح كيف تحولت الخرطوم الي غابة من العمارات والابراج الشاهقة وبينما يتحدث اقطاب النظام عن السعي لاستقطاب الاستثمارات الخارجية تعيش الاغلبية الشعبية من السودانيين في العاصمة وبقية مدن السودان اوضاع معيشية متردية وضغوط اقتصادية تفوق طاقة المواطنين بعشرات المرات وتجعل الحياة مستحيلة عمليا الي جانب استعراض القناة الفرنسية لمشاهد بعض التظاهرات الشعبية التي اندلعت في البلاد بسبب الضائقة المعيشية.
وذكرت القناة ايضا ان الافلام التي تصور تلك التي التظاهرات الشعبية قد تم التقاطها بواسطة المتظاهرين انفسهم بينما تم اعتقال 15 صحفي من الذين حاولوا تغطية الاحداث.
الي ذلك جاء في الاخبار اول امس ان مايقارب ال 57 عضوا في الكونغرس الامريكي قد تقدموا بمذكرة الي حكومتهم مطالبين فيها بوضع قيود وشروط علي اي قرار يتعلق برفع اسم السودان من قائمة الدول الداعمة للارهاب.
وقد طالبت المجموعة المكونة من بعض اعضاء الكونغرس الامريكي من الحزبين الجمهوري والديمقراطي الادارة الامريكية إلى عدم تطبيع العلاقات مع الحكومة السودانية من قبل استعادة الحريات وتحسين سجلها في حقوق الإنسان ، ووقف الفساد ودعم الجماعات المتطرفة علي حد العناوين الرئيسية الواردة في المذكرة المشار اليها.
وفي هذا الوقت تتحدث تقارير وتحليلات اخبارية اخري عن مفاوضات سودانية امريكية ستجري وتنظر في مطالب الحكومة السودانية للادارة الامريكية في هذا الصدد في اطار عملية تسديد لفواتير خدماتها وتعاونها الواسع مع السلطات الامريكية في الحرب علي الارهاب وملفات اخري ذات صلة بقضايا بالغة الحساسية الي جانب تعاونها مع بعض الدوائر الاوربية في بعض ترتيبات الحد من الهجرة الدولية وامواج البشر الزاحفة نحو اروربا من الهاربين من الحروب ومحارق الفوضي الاقليمية الواسعة بطريقة فاقت طاقة المجتمع الدولي ودوله الكبري لاول مرة منذ الحرب العالمية الاخيرة.
وفي كل الاحوال لايتوقع ان يتم اتخاذ قرار امريكي مباشر بخصوص مذكرة التحرش الامريكي بالمستضعفين من حكام السودان في ظل احتمال ضعيف برفع اسم السودان بصورة نهائية من قائمة الدول الداعمة للارهاب.
بينما فات علي الجميع ان الشارع السوداني الذي يعاني صنوف والوان من المشاكل والازمات التي جعلت الحياة في السودان اليوم شبة مستحيلة يعتبر هو الجهة الوحيدة التي ستحدد مستقبل البلاد وما سوف يحدث فيها استنادا الي سابقة رفع العقوبات الامريكية عن السودان منذ شهور وكيف لم يؤثر ذلك القرار علي الاوضاع ومجريات الامور التي ذادات تدهورا علي كل الاصعدة وفي كل المجالات ولاهذا ولاذاك من القرارات القادمة من وراء الحدود ستحدد ما سوف يحدث في مستقبل الايام في السودان الذي اصبح عمليا غاب قوسين او ادني من التغيير الحتمي والاكيد.
www.sudandailypress.net


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.