د. جمال ادريس يعتذر عن تولي حقيبة الصحة    مجلس الشركاء يشكل لجنة وساطة لحسم الخلافات بين (قحت) والامة القومي    مقاومة الخرطوم: الفلول يوزعون الاطارات بواسطة دراجات نارية    مصدرون وطنيون: توقفنا عن العمل بسبب سيطرة الاجانب على محالج القطن    سيمبا التنزاني يضرب الهلال السوداني برباعية    أُسرة الشهيد أحمد الخير تتجه لتقديم طلب استعجال للمحكمة العليا    دمعة ذُرفتْ علي زمان طوي خيمته و رحل! .. بقلم: الدكتور الخضر هارون    حول النزاهة التجارية .. بقلم: د. نازك حامد الهاشمي    الشرطة تكشف عن تفاصيل مثيرة لحادثة نهب ذهب وأموال طائلة من منزل بالخرطوم    إصابات متفاوتة بين أفراد من الجيش والشرطة اثر تفلتات فردية بمدني    قطوعات الكهرباء في الإعلام .. بقلم: د. عمر بادي    الهلال يتعاقد مع لاعب إنتر ميامي الأمريكي    أبوعاقلة أماسا.. فتى الصحافة الرياضية الأبنوسي .. بقلم: محمد الأمين جاموس    كمال الجزولي: روزنامة الأسبوع حِلِيْلْ مُوْسَى! .. بقلم: حِلِيْلْ مُوْسَى!    شيء من الهزل: دونالد ترامب .. بقلم: بابكر عباس الأمين    الخبز والثورة: دراسة فى الخبز كمحرك ورمز للثورات الشعبية عبر التاريخ .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الاسلاميه في جامعة الخرطوم    فضائيات طبقية ،، بأطباق طائرة! .. بقلم: حسن الجزولي    الرأسمالية والتقدم على الطريق المسدود .. بقلم: د. صبرى محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    أكاديميون أم دراويش؟ مأساة العلم والعقل النقدي في المناهج السودانية .. بقلم: مجاهد بشير    في "بروست" الرواية السودانية: إبراهيم إسحق .. رحيل شامة أدبية في وجه البلد الذي يحب مبدعيه بطريقة سيئة .. بقلم: غسان علي عثمان    سلافوي جيجك .. كوفيد 19 الذي هز العالم .. بقلم: د. أحمد الخميسي    الرئيس الأمريكي بايدن يلغي قرار ترامب بمنع مواطني السودان الفائزين ب(القرين كارد) من دخول أمريكا    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رد من حركة/ جيش تحرير السودان علي بيان حزب البعث العربي الإشتراكي
نشر في حريات يوم 24 - 04 - 2018

بدلا أن يأتينا حزب البعث بما يعضد مزاعمه حول إتهام قوات الحركة بالإعتداء علي ممتلكات المدنيين في منطقة روكرو جاء ببيان إنشائي يحمل نفس الإتهامات و المغالطات التى لا يسندها دليل وبإصرار عجيب علي دمغ الحركة بجرم لم تفعله ولن تفعله ، بل زاد عليه بما يشى بان بيان الحركة من بنات أفكار الناطق الرسمي باسم الحركة وهى محاولة معلومة المرامي والأهداف فالناطق الرسمي يعبر عن الحركة وخطها السياسي وليس عن شخصه كما يريد ان يقول بيان البعث.
إن بيان الحركة السابق لم يكن متسرعا أو عنيفا أو مسيئا لحزب البعث بل حمل نفس اللغة التى جاء بها بيانه وليس من مشروعنا الإساءة للذين نختلف معهم في الرؤي والأفكار .
اذا كانت حركة/ جيش تحرير السودان ترتكب كل هذه الجرائم والإنتهاكات التى ذكرها بيان البعث منذ العام 2003 فلماذا صمتوا عنها كل هذه المدة ، ولماذا جاءت هذه الإتهامات في هذا الوقت بالذات الذي تواجه فيه الحركة إعتداءا شاملا من قوات المؤتمر الوطنى الذي أطلق أيدى مليشياته تقتل وتنهب وتحرق وتشرد المدنيين العزل ؟
معلوم بالضرورة إن معركتنا مع العدو الإستراتيجي وليس مع البعث أو غيره من فصائل المعارضة السودانية وليس لنا من الوقت حتى نضيعه في معارك إنصرافية من الدرجة العاشرة.
إن حركة/ جيش تحرير السودان تعمل تحت دائرة الضوء وليس لها ما تخفيه وعندها من الشجاعة أن تعترف وتعتذر عن أي جرم إرتكبه أحد منسوبيها ولا ترفض النقد طالما كان مبنيا علي حيثيات حقيقية وصحيحة وفي نفس الوقت لن تقبل بأي إتهامات جوفاء أو بيانات إنشائية يعوزها الدليل ، ولا يمكن لعاقل أن يصدق إتهاما كهذا بدون أي حيثيات أو تحقيق من جهة مستقلة بل يريدون منا أن نقر بجرم لم نرتكبه !
إذا كان لدى الرفاق في حزب البعث ما يعضد مزاعمهم فليملكوه للرأي العام بدلا عن اللجوء إلي بيانات بلا دليل.
نؤكد للجميع بأن أي من منسوبينا لم يعتد علي أي مواطن أو ممتلكاته ولنا من القوانين التى تحاسب أي من عضويتنا إذا إرتكب جرما كهذا ، وعضويتنا في كامل الإنضباط وليس بيننا من يسميهم بيان البعث بالمتفلتين.
محمد عبد الرحمن الناير
الناطق الرسمي باسم الحركة
23 أبريل 2018م.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.