الانتباهة: قرارات حاسمة من مركزيّ التغيير    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الاثنين الموافق 26 سبتمبر 2022م    جبريل: نريد شراكة هادئة مع العسكريين    وداد بابكر ل(القاضي): كل ما أملكه هدايا من زوجَي البشير    مقاومة الخرطوم تعلن مليونية"المشارح والمفقودين قسريًا"    د. الشفيع خضر سعيد يكتب: الجيش والسياسة في السودان    إضراب شامل للعاملين بالزراعة    حافظ يتعهّد بتوفير الخدمات البيطرية للمجمعات الرعوية    اختبار صعب للمريخ في كأس السودان اليوم    سيكافا يختار الشاعر عضوا بلجنة الانضباط وشعبان منسقا    حفل قرعة الدوري الممتاز مساء اليوم بالخرطوم    المرحلة تتطلب قفل أبواب الصراع الناعم !    السلطات في السودان تلقي القبض على متهم خطير    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الأثنين" 26 سبتمبر 2022    المادحة والفنانة لكورة سودانية "نبوية الملاك " هنالك إقصاء لي من الشاشات …    تجار سوق الدمازين يدخلون في اضراب    مشروع لضبط المركبات الاجنبية داخل البلاد    البحرية تضبط قارب اجنبي به متفجرات قبالة شاطي سواكن    بعد خطوة مجلس الإدارة الأخيرة .. لجنة المسابقات تلغي"البرمجة"    هاجر سليمان تكتب: إلى القضاء العسكري وإلى شرطة أم درمان    بعد خطوة مجلس الإدارة الأخيرة..لجنة المسابقات تلغي"البرمجة"    الأمانة العامة ل"الشعبي.. تفاصيل اجتماع عاصف    الديون والركود يحاصران تجار الخرطوم    منصة الموروث الثقافي تعمل لاعطاء المجتمع قدرة التحكم لتوثيق الموروثات    قاضٍ بالمحكمة العليا: قاتل الشهيد حنفي يعلمه الله    شاهد بالفيديو.. بطريقة مضحكة نجم السوشيال ميديا "أدروب" يقلد الفنانة ياسمين كوستي في رقصاتها على أنغام أغنيتها (دقستي ليه يا بليدة)    شاهد بالفيديو.. وسط احتشادات كبيرة وحراسة أمنية غير مسبوقة..الفنانة السودانية إيمان الشريف تغني في الدوحة وتصعد المسرح على طريقة وزير الدفاع    شاهد بالفيديو.. الفنانة شهد أزهري تعود لإثارة الجدل على مواقع التواصل وتطلق (بخور الجن)    والي الخرطوم يوجه بإكمال محطة مياه الصالحة بعد توقف ل3 أعوام    بدأ الدورة التدريبية الأولى في إدارة المبيدات بجامعة الجزيرة    (35) حكماً في كورس (الفيفا) قبل بداية الدوري الممتاز    جبريل : الموازنة المقبلة من الموارد الذاتية وبلا قروض الخارجية    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    (سودا) تنظم اليوم إجتماع الإسناد الفني لمونديال قطر    توقعات بوجود (200) من ضحايا الاختفاء القسري وسط جثث المشارح    اليوم التالي: مستور: إغلاق مصارف لفروعها لأسباب أمنية    تدشين الكتلة الثقافية القومية لرعاية المبدعين    مركز السودان للقلب يدشن أكبر حملة للكشف المبكر    انعقاد ورشة "دور التصوير الطبي في تطوير زراعة الكبد بالسودان"    عقب ظهوره بمكتب ملك بريطانيا.. ما قصة الصندوق الأحمر؟    برعاية الثقافة والفنون إنطلاق مسابقة عيسى الحلو للقصة القصيرة    أول تجربة نوم حقيقية في العالم تعتمد على عد الأغنام    "كارثة" في ليلة الزفاف.. العروس دفعت ثمناً غالياً    مصرع واصابة (9) اشخاص في تصادم بوكس مع بص سياحي بطريق الصادرات بارا    دراسة: شرب 4 أكواب من الشاي قد يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري    إستئناف العمل بحقل بامبو للبترول بغرب كردفان    خروج محطة الإذاعة والتلفزيون بالنيل الأبيض عن الخدمة    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    أمر ملكي جديد في السعودية    ألمانيا تؤمم أكبر شركة غاز لضمان استمرار الإمدادات    بوتين يستدعي جزءًا من الاحتياط دفاعًا عن روسيا    وزير الصحة بكسلا: رصد حالة إصابة مؤكدة بجدري القرود    الشرطة تستعيد رضعيه مختطفه الي أحضان أسرتها    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (3)    الدولار الأميركي يقفز إلى أعلى مستوياته    خلال الوداع الأخير.. "سر" كسر العصا فوق نعش إليزابيث    الاستقامة حاجبة لذنوب الخلوة في الأسافير    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الرسالة الأخيرة
نشر في كورة سودانية يوم 22 - 07 - 2018


محمد عبدالماجد |
يعود الهلال الى أجواء المباريات المحلية بلقاء يمكن ان يكون صعباً على الهلال بعد نتيجته الاخيرة في الكونفدرالية ، وهو يواجه يوم غدٍ فريق حي العرب الذي يقدم افضل مستوياته في هذا الموسم.
فريق حي العرب يمتلك عناصر جيدة – هي خليط بين الشباب والخبرات، ويقوده مدير فني (أجنبي)، خبير بالدوري الممتاز ويعرف كل شيء عن الهلال.
ان لم يكن الهلال حاضرا في مباراة الغد بقوة سيشكل فريق حي العرب عقبة كبيرة امام الهلال للحفاظ على لقبه المحبب.
لا نريد نكسة أخرى للهلال في الدوري الممتاز بعد النكسات التي تعرض لها الفريق في الكونفدرالية وفي بطولة كأس السودان.
يجب ان ننظر لبطولة الدوري الممتاز باحترام وتقدير، لأن النظر للمنافسة باستهتار او بعدم مبالاة سوف يجعل الهلال يفقد بطولة الدوري الممتاز.
أي استهتار في مباراة الغد او أي نظرة دونية للبطولة سوف تجعل الهلال يفقد ويخسر في الممتاز.
لا تعيدوا خسارة الفريق امام ود هاشم في كأس السودان.
بطولة الدوري الممتاز هي البطولة الاولى في البلاد ، ويتصارع عليها هذا الموسم مجموعة من اندية النخبة التى تمتلك للخبرات والامكانيات التى لا تقل عن خبرات وامكانيات الهلال.
خاصة ان الهلال في دورى النخبة يلعب أمام اندية معظمها يقودها عناصر كانت تلعب في الهلال – تمتلك للخبرات والدوافع وتبحث عن اثبات الذات بعد ان اكتسبت ثقافة الفوز والبطولات من الهلال.
في المريخ هناك بكري المدينة ومحمد عبدالرحمن يمثلان نصف قوة المريخ.
وفي هلال الابيض هناك مدثر كاريكا ومحمد موسى ونيلسون وسيسيه وفيصل موسى.
وفي الاهلي شندي سيف الدين مساوي وصدام ابوطالب.
كل هذه العناصر أكسبها الهلال خبرات كبيرة ، وهي تعرف ماذا تريد من المباريات التى تخوضها.
لا نريد ان نقف في بطولة الكونفدرالية كثيراً، ولا نحب ان يدخل الهلال لمباراة الغد وهو محملاً بالنتيجة الاخيرة التى حققها امام دو سونغو.
يجب ان نفصل بين البطولات.
مباراة الغد تلعب في بطولة أخرى، وتحتاج لروح وعزيمة وارادة كبيرة.
واذا كانت مباراة الهلال ودي سونغو قدمت للهلال دروساً وكشفت له مناطق الخلل والضعف في الفريق فان لنا الاستفادة من ذلك.
نحن لم نستفد من مباراة الهلال وود هاشم في كأس السودان والتي خسرها الهلال وخرج بعدها من بطولة كأس السودان.
كلنا بحثنا عن مبررات للهلال في تلك المباراة، ليأتي الهلال ويتعادل بعد ذلك مع دي سونغو في البطولة الكونفدرالية.
التجارب الأخيرة كشفت ان هناك نقاط ضعف في الهلال يجب الوقوف عندها.
نتحدث عن نقاط الضعف دون ان نفتح للاحباط نوافذا.
على الهلال ان يعود في الغد، وعودة الهلال التي ننتظرها ليست عودة للدوري الممتاز فقط وانما عودة للبطولة الكونفدرالية أيضاً.
الانتصار في مباراة الغد والظهور بشكل قوي وجميل سوف يمنح الهلال دفعة يحتاجها لمباراة العودة امام دي سونغو.
لذلك نقول ان دور الجمهور الهلالي في مباراة الغد دور مهم وسوف ينعكس ايجابا على الهلال في الفترة المقبلة.
على الهلال ان يحرص وان يعمل بكل جد في ان لا يفرط في أي نقطة في مباريات الدوري الممتاز.
لا تهاون.
ولا استهتار.
بطولة الدوري الممتاز تبدو هي البطولة الوحيدة المتاحة للهلال والممكنة له في هذا الموسم.
لذلك أي تقصير في هذه البطولة قد يعني ان الهلال يمكن ان يخرج من بطولات هذا الموسم بدون بطولة.
خاصة ان اندية مثل الاهلي شندي وهلال الابيض تدخل هذا الموسم بقوة من أجل الفوز باللقب الى جانب المريخ.
حظوظ الهلال في الكونفدرالية اصبحت ضعيفة بمنطق الحسابات، وسبق ذلك ان خرج الهلال من بطولة كأس السودان.
لذلك يجب ان يعض الهلال على بطولة الدوري الممتاز بالنواجذ خاصة وان الهلال يحقق في ارقام قياسية في البطولة.
لا تهملوا هذه البطولة ولا تنظروا لها باستغفال.
المطلوب ان يحفاظ الهلال على هذه الارقام وان يقاتل من أجلها بقوة، وان لا يترك الاحباط يتسلل لدواخل الفريق فيحقق المنافسين مآربهم من خلال (تكسير) الهلال واحباطه.
الأندية القوية هي الاندية التى تكون قادرة على العودة بعد هذه الظروف.
علينا ان ننظر للأمور بواقعية وان نتعامل مع الاخفاقات بالمزيد من الجد والكد والحب.
النظر للاخفاقات من أجل تصفية الفريق وتحطيمه أمر غير مقبول ، فما زال الهلال هو الفريق الوحيد الذي ينافس باسم السودان في بطولة قارية.
اخفاق الهلال او تعادله في الكونفدرالية لا يعني بأية حال من الاحوال التخلي عن الفريق والابتعاد عنه.
ولا يعني كذلك التعامل باستهتار في بطولة الدوري الممتاز.
بطولة الدوري الممتاز بطولة لها قيمتها ، وهي بطولة تعني للهلال الكثير، اذ يجمع الحب والتوفيق بين الهلال والبطولة.
الهلال الآن في حاجة أكبر لجماهيره ، وفي كرة القدم مثل هذه النتائج تبقى عادية.
يحتاج الهلال لجماهيره في الغد لتدعمه ولتبعث فيه روح جديدة للعودة من جديد في البطولة الكونفدرالية.
يمكن لجماهير الهلال ان تقدم رسالتها للاعبي الهلال في مباراة الغد ، وهي رسالة يمكن ان تفعل الافاعيل بالهلال ليعود من موزمبيق ان شاء الله منتصرا.
تذكرون في الموسم السابق عندما كان يلعب الهلال والمريخ في مرحلة المجموعات.
الموسم الماضي فقد الهلال فرصته في التأهل في الوقت الذي غادر فيه المريخ الى تونس من أجل ان يحقق الانتصار على النجم التونسي في تونس.
المريخ ذهب لتونس يبحث عن الانتصار في تونس على فريق في قيمة وحجم النجم.
ولولا تجميد الكرة السودانية وقتها كان يمكن للمريخ ان يحقق انتصاراً على النجم في سوسة.
الآن ما الذي يمنع الهلال من تحقيق انتصار على فريق في حجم دي سونغو الموزمبيقي.
فريق دي سونغو فريق عادي، ويمكن للهلال ان ينتصر عليه في موزمبيق بعد ان اهمل وفرط الهلال في الانتصار عليه في ام درمان.
ليس امام الهلال خيار غير الانتصار على دي سونغو ، فلماذا يفشل الهلال في ذلك وهو أمام خيار وطريق واحد؟.
لكي ينتصر الهلال ويعود من موزمبيق باذن الله وتوفيقه منتصرا يجب ان توصل جماهير الهلال رسالتها في مباراة الغد للاعبي الفريق.
والرسالة التى نقصدها ليس هي الهجوم على اللاعبين والانتقاد لهم ، وانما هي بالدعم والمساندة لهم.
لا بد للاعبي الهلال ان يشعروا ان جماهير الهلال مازالت تثق فيهم ومازالت تراهن عليهم.
لا تتركوا الامر لمواقع التواصل الاجتماعي والكتابات المحبطة.
قدموا لهم العون والسند، واعلنوا ان ثقتكم في اللاعبين مازالت كبيرة.
يجب ان يكون الحضور كبيراً في مباراة الغد.
ويجب ان لا نستهتر او نستخف بفريق حي العرب والذي يمكن ان يستغل هذه الاجواء لعرقلة الهلال او الانتصار عليه بعد ان لم يخسر الهلال في 55 مباراة في الدوري الممتاز.
مباراة الغد هي المباراة رقم 56 للهلال بدون خسارة في الممتاز ان شاءالله ، والرقم جدير بالاحتفاء والتقدير والفرح.
لا تجعلوا (الاحباط) يتسلل اليكم.
هكذا هي كرة القدم.
يفترض ان تكونوا مع الفريق في الحلوة والمرة.
أتمنى من الجهاز الفني في مباراة الغد ان لا يضع مباراة العودة أمام دي سونغو في باله ويلعب على هذا الاساس فيفقدنا نقاط المباراة.
مباراة الغد مباراة منفصلة وقائمة بذاتها وهي مباراة في بطولة كبيرة.
لذلك نتمنى ان نرى فارس عبدالله ووليد الشعلة وبشة الصغير ونزار حامد.
الهلال سوف يكون مقبلاً على مباريات صعبة في دوري النخبة وتجهيز كل العناصر للاستفادة منها في البطولة أمر لا بد منه.
لا نفضل ان تكون مباراة الغد مباراة (تجريبية) لمباراة العودة امام دي سونغو.
استفيدوا من كل العناصر الموجودة في كشف الهلال ولا تكن استفادتنا من العناصر المقيدة فقط في الكشف الافريقي.
لأن الانتصار في مباراة الغد يعطي دفعة قوية للهلال اما الخسارة او التعادل لا قدر الله في مباراة الغد فسوف تكون مؤشراً خطيراً ومحبطاً لمباراة الاياب أمام دي سونغو.
…………
ملحوظة: ولن تسيروا وحدكم.
هوامش
وجود فارس في مباراة الغد مهم.
يجب تجهيز هذه العناصر لمباريات مقبلة سوف يلعبها الهلال في الدوري.
الهلال في خلال شهر سوف يلعب أمام الاهلي مروي والأهلي شندي وهلال الابيض والمريخ.
لذلك يجب الاستفادة من جميع الاسماء.
حتى بشة الذي سوف يغيب في مباراة العودة قد يحتاج له الهلال في مباراة الغد.
مباراة الغد ليست مباراة اعدادية.
هي ليست مباراة تجريبية.
ولا تدخل ضمن خيارات الاستعداد الودي للمباراة الافريقية.
مباراة الغد مباراة قائمة بذاتها.
مباراة في البطولة الأولى في البلد.
وبطولة الدوري الممتاز تعني الكثير للهلال.
لا تفقدوا جميع البطولات.
التركيز مهم.
انظروا لجولات الهلال القادمة في البطولة.
لهذا يجب ان يكون (الكشف) كله جاهز.
الافريقي وغير الافريقي.
جيوفاني سوف ينهي عقوبته بمباراة الغد وسوف يعود.
وتاموس سوف يقدم المزيد من (الارهاب).
وهارونا سوف يعمل عمائل.
ويمكن تاني نشوف لينا (دواعي أمنية).
نزار حامد ذاتو يجب ان يدخل الفورمة.
عاينوا لي قدام.
الهلال سوف يلعب في الدورة الثانية معظم مبارياته خارج ملعبه.
سوف يلعب الهلال في بورتسودان وفي مروي وشندي والابيض.
يعني ما عاوزين تقصير في أي نقطة في مباريات الدورة الأولى لاندية النخبة.
اضربوا بيد من حديد.
وابقوا على سفر.
………..
عاجل: وكدا الرسالة وصلت.



التطبيق
لزوارنا من جميع انحاء العالم من متجر قوقل
https://play.google.com/store/apps/details?id=net.koorasudan.app
17756 حملو التطبيق
على متجر apkpure
https://apkpure.com/ar/%D8%B5%D8%AD%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D9%88%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9/net.koorasudan.app
على متجر facequizz
http://www.facequizz.com/android/apk/1995361/
على متجر mobogenie
https://www.mobogenie.com/download-net.koorasudan.app-3573651.html
على متجر apk-dl


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.