(القضائية) تطالب بتعيين رئيس للقضاء اليوم قبل الغد    الادعاء العام الفرنسي يطالب سجن بنزيمة 10 أشهر    طفل يتصل بالشرطة ليريهم ألعابه    إحياء ذكرى 21 أكتوبر بمسيرات مؤيدة للحكم المدني    سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني اليوم الخميس 21 اكتوبر 2021 في السوق السوداء    مديرة جامعة الخرطوم تتقدم موكب الأساتذة لدعم التحول المدني    حشود مليونيةغير مسبوقة تخرج اليوم بالقضارف للمشاركة في موكب21 أكتوبر    ضبط شبكة إجرامية تنشط في تهريب أجهزة السامبوكس    فوائدها المذهلة تجعلك لن تتخلى عنها.. الكشف عن خضروات تحميك من أمراض الكبد    وزيرة الخارجية تؤكد دعم السودان للمصالحة في ليبيا    أردوغان: تركيا ستسترد المال الذي دفعته للولايات المتحدة لشراء طائرات "إف-35"    بوتين: الإنسانية دخلت في عهد جديد منذ 3 عقود وبدأ البحث عن توازن جديد وأساس للنظام العالمي    القوي السياسية بشمال دارفور تحي ذكرى اكتوبر وتدعوللمدنية    (ثمرات) يوقع اتفاقية تفاهم مع مصرف المزارع التجاري    شاهد : مسيرات ومواكب هادرة مؤيدة للمدنية بالعاصمة الخرطوم والولايات (صور+فيديو)    السعودية تعلن عن تسهيلات لدخول الحرم المكي غدا الجمعة    بعد رونالدو.. تمثال محمد صلاح في متحف"مدام توسو"    بعادات بسيطة.. تخلص من الكوليسترول المرتفع    مؤتمر صحفي لجائزة الطيب صالح للإبداع الروائي بكرمكول    الطيران المدني : تعليق رحلات طيران الإمارات لأسباب تشغيلية    (60) مليون يورو خسائر خزينة الدولة جراء إغلاق الموانئ    وزير الثقافة والإعلام يفتتح غداً معرض الخرطوم الدولي للكتاب    الخرطوم..المحلات التجارية تغلق الأبواب    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة يوم الخمس 21 أكتوبر 2021م    رغم الطلاق.. 23 مليون دولار من كيم كارادشيان لطليقها    صاحب محلات بيع حلويات المولد : بسبب ضعف القوة الشرائية نخشى أن نخرج من المولد بدون حمص    نجاح تجربة الحقول الايضاحية لمشروع بناء المرونة بولاية كسلا    قواعد الأثر البيولوجي والأساس القانوني    8 اندية تدخل التسجيلات بالقضارف والحصيلة 14 لاعبا    رئيس بعثة منتخب السيدات يشكر سفارة السودان بالجزائر    إسماعيل حسن يكتب : "جمانة" يا رمانة الحسن يا ذات الجمال    سراج الدين مصطفى يكتب: رمضان حسن.. الجزار الذي أطرب أم كلثوم!!    المحكمة تُبرئ صاحب شركة تعدين شهيرة من تُهمة الإتجار بالعملات الأجنبية    بالفيديو: مطربة سودانية تهاجم عائشة الجبل وتتحدث بلهجة مستفذة .. شاهد ماذا قالت عنها    منحة ب (10) آلاف جنيه للمعاشيين    الإعدام شنقاً لقتلة الشهيد (أحمد عبدالرحمن) ورميه بكبري المنشية    إعلان القائمة النهائية لمرشحي انتخابات الاتحاد السوداني    كفرنة    الصادق شلش يوقع في كشوفات الرابطة كوستي    لامكان للاغبياء بشعبنا .. دعوهم يفنوا بايديهم    قمرية    "واتساب" تضيف زرا جديدا إلى مكالمات الفيديو    مصرع وإصابة 12 صحفياً بحادث مروع غربي السودان    فيسبوك تغلق شبكتين كبيرتين في السودان    تمديد عمل عيادة إعادة تقييم مصابي الثورة    أزمة مرورية خانقة وسط الخرطوم    كشف غموض جريمة مقتل الأستاذ عثمان وتوقيف المتهم بالبحر الأحمر    أبرزهم حسين الصادق فنانون يرفضون الإغراء بالمال للمشاركة في اعتصام القصر    "فيسبوك" تعتزم تغيير اسمها    مولد خير البرية سيدنا محمد ابن عبد الله (صلوات الله عليه وسلم)    بالفيديو.. داعية سعودي يرد على مقولة "الفلوس وسخ دنيا"    بالفيديو.. في حالة نادرة.. مسنة هندية تنجب طفلاً وهي في عمر ال70 عاماً    ملكة بريطانيا ترفض منحها لقب "عجوز العام"    جراحون ينجحون في اختبار زرع كلية خنزير في مريضة من البشر    عثمان جلال يكتب: في ذكرى مولده(ص ) وفي التاريخ فكرة وثورة ومنهاج    فيضانات مدمرة وأزمة إنسانية بجنوب السودان    (شيخ مهران.. يا أكِّنَه الجبلِ )    ذكرى المولد النبوي .. 5 مواقف وحكايات في حياة الرسول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



فشل مجموعة الستة!
نشر في كورة سودانية يوم 31 - 05 - 2021


د.مزمل ابوالقاسم
فشل مجموعة الستة!

* ليت الأخ الصديق محمد الكندو يكف عن التعلق بحبال الفيفا عندما يتحدث عن الأوضاع الإدارية في نادي المريخ، لأن الفيفا لن يتدخل في الشأن المريخي، لسبب بسيط، أوردناه في هذه المساحة مراراً وتكراراً، ومفاده أن المريخ ليس عضواً في الاتحاد الدولي لكرة القدم.
* يا عزيزي كندو، لا علاقة للفيفا بما يدور في المريخ، وعليكم أن تكفوا عن التلويح بلافتة الفيفا.
* المريخ ناد مستقل بذاته، ومحكوم بنظام أساسي أجازته الجمعية العمومية المنعقدة بتاريخ 27 مارس الماضي، وهي السلطة الأعلى في النادي.
* في تلك الجمعية تم تكليفكم بأمر محدد، سجلتم فيه فشلاً ذريعاً.
* تم إلزامكم بعقد جمعية عمومية انتخابية خلال 45 يوماً.
* ذلك يعني أنكم كنتم ملزمين بدعوة الأعضاء للجمعية الانتخابية بحدود يوم 12 مايو الماضي كحدٍ أقصى، فلماذا لم تفعلوا؟
* ما الذي منعكم من عقد الجمعية، بعد أن تم تكليفكم (كمكتب تنفيذي) بتسيير أمور النادي خلال الفترة التي تسبق الجمعية؟
* لماذا تصرون على انتظار اعتراف شداد واتحاده بكم؟
* بماذا يفيدكم اعتراف شداد؟
* وبم يضركم عدم الاعتراف؟
* هل يوجد أي نص في النظام الأساسي ينص على ضرورة استئذان الاتحاد قبل عقد الجمعية الانتخابية؟
* هل توجد فيه أي مادة تتحدث عن ضرورة اعتراف الاتحاد أو شداد أو سواهما بالجمعية؟
* العلاقة بين المريخ والاتحاد السوداني لكرة القدم محكومة بنص المادة 17 من النظام الأساسي للاتحاد، التي تنص على أن أعضاء الاتحاد مستقلون وينبغي أن يديروا شئونهم باستقلالية كاملة.
* عليه لا يوجد أي سبب يدعو الكندو ورفاقه الخمسة لتكرار الحديث عن ضرورة اعتراف شداد بجمعية مارس، ولا عن تقديم شكوى ضده إلى الفيفا، لأن الفيفا ليس معنياً بما يحدث في المريخ، والأمر نفسه ينطبق على شداد واتحاده.
* كل المطلوب من الاتحاد أن يعتمد مسودة النظام الأساسي التي أقرها أعضاء النادي في الجمعية الأخيرة بالإجماع، وبإجراءات سليمة وبحضور قياسي غير مسبوق.
* من المتوقع أن تتم تلك الخطوة في الاجتماع المقبل لاتحاد الكرة.
* وإذا لم تتم فلن يغير ذلك في الأمر شيئاً.
* فشل لجنة الستة لم ينحصر في عدم عقد الجمعية، بل امتد إلى الامتناع عن مزاولة النشاط ورفض ممارسة التكليف المسند إليهم من الجمعية.
* تركوا الفريق والإستاد والنادي والمكتب التنفيذي في عهدة من لا يتمتع بأي شرعية.
* تفرجوا على سوداكال وأتاحوا له الاستمرار في إدارة النادي ولم يبذلوا أي مجهود لتنفيذ التكليف الممنوح لهم من الجمعية.
* كانت المحصلة مزيداً من الدمار في البنيات الأساسية للنادي، وعقوبة جديدة على المريخ قضت بحرمانه من ضم أي لاعب جديد في التسجيلات الماضية.
* استغل سوداكال ضعف همة وعدم رغبة اللجنة السداسية في ممارسة مهامها، فأوقف العمل الضخم الذي أشرفت عليه مجموعة الجار لإعمار الدار في الإستاد، بل خربه وقضى على كل الإيجابيات التي دخلت على الملعب والنجيل.
* شاهدنا الصورة المزرية التي بدا عليها الإستاد في مباراة المريخ الأخيرة، بنجيل مصفر وملعب قبيح، أثار سخرية الناس على المريخ، وأعاق حركة اللاعبين وعرضهم إلى خطر الإصابات.
* هناك تكليف محدد تم إسناده إلى لجنة الستة.
* إما أن تتصدى له وتلتزم به وتنجزه، أو تعلن عجزها عن ممارسة مهامها، وتدعو الجمعية العمومية للانعقاد من جديد، كي تكلف من هو أقدر منهم على إدارة النادي الكبير.
* لا يوجد ما يستدعي مطالبة شداد بالاعتراف بجمعية المريخ العمومية، وليس هناك ما يبرر تهديده بشكوى إلى لجنة الانضباط بالفيفا.
* إذا كانت لديكم شكوى فعجلوا بتقديمها فوراً، مع تمام علمنا بأنها لن تغير في الأمر شيئاً، لأن الفيفا غير معني بما يدور في المريخ، وليس مختصاً بالتدخل في أزمته، وقد ذكر تلك الحقيقة بجلاء في خطابه الأخير.
* تحملوا مسئولياتكم ومارسوا مهامكم أو أعلنوا عجزكم وأعيدوا الأمر إلى الجمعية.
* لا توجد منطقة وسطى بين هذا وذاك.
آخر الحقائق
* بسبب سوء نجيل إستاد المريخ تعرض النجمان عمار طيفور وصلاح نمر إلى الإصابة.
* مسئولية تلك الإصابات تقع على عاتق سوداكال، الذي دمر المجهود الكبير الذي بذلته لجنة الجار لإعمار الدار على مدى أربعة أشهر، شهدنا فيها عملاً ضخماً، أعاد للنجيل رونقه واخضراره.
* عندما اقترب أوان قص النجيل وتسويته بعد القضاء على مشكلة الملوحة التي أعاقت نموه تدخل سوداكال بطريقة بالغة اللؤم، ومنع أولئك الشباب الأماجد من إكمال عملهم.
* كانت المحصلة تدهوراً مريعاً للملعب الذي امتلأ بالحفر والمطبات، وتسبب في إعاقة حركة الكرة واللاعبين.
* قبل ذلك تم فتح المياه في نجيل الملعب ليلة انعقاد الجمعية العمومية لمنع الأعضاء من عقدها.
* من المثير للسخرية أن يصدر سوداكال بياناً يشيد فيه بالمشرفين على الإستاد، بعد أن شاهدنا الحالة المزية للنجيل.
* هؤلاء يستحقون الطرد والعقاب وليس الإشادة.
* توقعنا من إنجليزي المريخ أن يتجنب إشراك المنهكين في مباراة حي الوادي، وأن يدفع بمن لم يظهروا أمام الهلال فأصر على الزج بهم، وعرضهم إلى الإرهاق والإصابات.
* امتدت خسائره إلى فقدان النتيجة بالتعادل.
* لو أشرك المرتاحين لما تعثر فريقه أمام الوادي.
* نتساءل عن مسببات احتجاب نجم الوسط المميز محمد هاشم التكت.
* لم نره أساسياً في أي مباراة منذ أن تولى كلارك المهمة.
* مرة أخرى أقدمت لجنة المسابقات على تحويل مباراة دورية معلنة للهلال من إستاد الخرطوم إلى الهلال.
* كالعادة تم التعديل بقرار فردي من رئيس اللجنة الفاتح باني.
* لم يعد للجنة أي وجود.
* أصبح باني الأمر الناهي في أمر البرمجة.
* وهو يعمل بطريقة ما يطلبه الهلال.
* الدليل أنه اتصل برئيس نادي أهلي مروي هاتفياً لإقناعه بتحويل مباراة فريقه إلى المعبرة.
* ما يفعله باني بالمسابقة الكبيرة خطير جداً، وسيؤدي إلى نشر الفوضى.
* انحيازه المستمر للهلال وحرصه على الاستجابة لكل طلباته يحيله من إداري مسئول إلى مشجع متعصب.
* هل يعقل أن ينحصر حافز الفوز المقدم للاعبي المريخ عقب فوزهم على الهلال في خمسين ألف جنيه فقط لكل لاعب؟
* قبل أيام قدم قطب المريخ يوسف الشريف حافزاً للنجم سيف تيري بقيمة ألف دولار أمريكي.
* ما زالت صحف الهلال مصرة على نشر الخزعبلات بإسناد فوز الزعيم الأخير على في القمة إلى الأناطين.
* تأثر إعلاميو الهلال أكثر من الطيب عبد الرازق بخبطة الغدار.
* أمس نشرت إحدى الصحف الهلالية الإلكترونية خبراً عن سرقة ملايات فندق الهلال!!
* الوضع في العرضة شمال أصبح أخطر من الوضع في الغوطة الشرقية ودرعا وجسر الشغور.
* الحرب بين الفصائل الهلالية المتناحرة تسير إلى اشتعال.
* تسعى مجموعة الجيش الهلالي الحر إلى إقصاء الطاهر تيري من القطاع الرياضي بأي طريقة.
* في المقابل تجتهد قوات الدولة الهلالية في العرضة الشمالية إلى إعادة عبد المهيمن إلى منصبه بأي أسلوب.
* أما قوات جبهة (الصِفرة) ووحدات (حماية المعبرة) فتجتهد لإزاحة لجنة ولدنا السوباط بالقوة المسلحة.
* القطاع الرياضي في المدعوم أصبح أخطر من قطاع غزة!
* الداخل إليه مفقود، والخارج منه مولود.
* توالت الضربات الحمراء على يافوخ الوصيف، فأفقدته الاتجاه.
* ثلاثة هزائم متتالية أمام الزعيم، وأربع سنوات بلا ألقاب بتسوي أكتر من كدة.
* آخر خبر: أشعل تيري النيران في شباك الوصيفاب وأحرق ديارهم وأفقدهم وقارهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.