أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم السبت الموافق 31 يوليو 2021م    امطار غزيرة تحدث خسائر كبيرة بعدالفرسان بجنوب دارفور    الصيحة: وزير التجارة: استقرار وشيك لأسعار السلع    د. شداد يفضح لجنة المسابقات ويكشف تفاصيل جديدة عن تأجيل قمة الدوري الممتاز    السودان.. محاولات إخوانية لإجهاض العدالة وطمس أدلة القتل    حال الاقتصاد بعد عامين على الحكومة الانتقالية سياسات إصلاحية قاسية وأزمة تتزايد    الغنوشي يلوح بالعنف في تونس.. ما علاقة تركيا وليبيا؟    إسراء تجلس في المركز (32) عالمياً .. كومي يتدرب بقوة.. واتحاد القوى يجدد فيه الثقة    المريخ يحدد السبت لعموميته رسمياً    النيل الأزرق يقترب من منسوب الفيضان.. الدفاع المدني: الوضع تحت السيطرة    النسيمات تواصل عروضها الجميلة وتتخطي الرهيب في الوسيط    بعد ظهور تماسيح متوحشة.. الدفاع المدني ولاية الخرطوم يحذر المواطنين من السباحة ويحظر الحركة في النيل    طبيب يكشف المواد الغذائية المسببة لتكون حصى الكلى    دونالد ترامب: وزارة العدل الأمريكية تأمر بتسليم السجلات الضريبية للرئيس السابق إلى الكونغرس    السودان يرأس الاجتماع الوزاري لدول الإيقاد حول المرأة والأرض    سفير السودان بواشنطن يبحث مع الادارة الامريكية تطوير العلاقات الثنائية    إقليم دارفور.. نظام حكم مُغاير ينزل على أرض الواقع!    بالفيديو: ردود أفعال ساخرة في مواجهة كمال آفرو بعد تصريحه (أنا بصرف في اليوم 10 مليون فمايجيني واحد مفلس يقول لي عايز بتك)    تفكيك خط السكة حديد.. تخريب متعمد أم سطو لصوص؟    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم السبت 31 يوليو 2021    تحرير ( 6 ) أشخاص من ضحايا الاتجار بالبشر بالقضارف    إلهام شاهين تبكي على الهواء لهذا السبب    ضبط شبكة اجرامية متخصصة في سرقة المشاريع الزراعية بالولاية الشمالية    قاضٍ إسباني يسعى لمثول شاكيرا أمام المحكمة بتهمة التهرب الضريبي    شاهد.. انفجار حافلة فريق كرة قدم في الصومال    سوداكال أكمل الاتفاق رسمياً مع غارزيتو وأنتوني والثنائي يصلان غداً    محكمة مصرية تصدر أحكاما بإعدام 24 عضوا في جماعة "الإخوان المسلمين"    أمازون: غرامة ضخمة بمئات الملايين من الدولارات على عملاق التجارة الإلكترونية    تعاون في مجال ألعاب القوى بين السودان واليابان    يمكنها أن توازن نفسها والتحكم بها عن بعد.. دراجة شركة "دافنشي" الغريبة والمخيفة    الرمال البيضاء والجبص والحديد .. الأبحاث الجيولوجية تتجه لإدخال مشاريع جديدة    نكات ونوادر    صحتنا الرقمية.. هذه الأدوات تساعدك على "الصيام الرقمي"    مصرع طالب وطالبة غرقاً بالخرطوم    "جنين حامل".. ظاهرة طبية نادرة في مستشفى إسرائيلي    تقاسيم تقاسيم    إبراهيم موسى أبا.. فنان ضد النسيان!!    تحالف مزارعي الجزيرة: الشراكات التعاقدية بين الشركات وادارة المشروع ستؤدي إلى خصخصته    شذرات من لغة (الضاد)!    يحطمون الأرقام القياسية بالحضور الجماهيري عقد الجلاد.. الخروج عن (الهرجلة المنظمة) بتقديم موسيقى منضبطة!!    المركزي يُخصِّص (17.39) مليون دولار في مزاده الثامن    تسريب وثيقة أميركية يكشف عن فيروس جديد والسبب"شراسة سلالة دلتا"    أنت بالروح.. لا بالجسد إنسان!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    جيب تطلق أول سيارة كهربائية صغيرة    نصائح لتبريد المنزل من دون جهاز تكييف    ماذا يحدث للعين عند الإفراط في شرب القهوة؟    افتتاح مهرجان هامش النيل المسرحي    ضبط أكثر من 38 كيلو ذهب مهرّب بنهر النيل    دافع عنه معجبوه هجوم شرس على الفنان سامي المغربي بسبب هواتف التعاقدات    حظر حسابات"189′′ شركة لم تلتزم بتوريد حصائل الصادر    ملف المحترفين..اتحاد الكرة السوداني يصدم نادي الهلال    تحرير (21) شخصاً من ضحايا الاتجار بالبشر بالقضارف    ضبط أكثر من 4 مليون جنيه سوداني بمطار الخرطوم مهربة إلى الخارج بحوزة راكبة مصرية    شاهد بالفيديو: (جديد القونات) بعد ظهورها بملابس غريبة ومثيرة هاجر كباشي تخلق ضجة إسفيرية كبيرة عبر مواقع التواصل    أحكام فورية بمصادرة الدراجات النارية بدون لوحات مع الغرامة    هل يجوز الدعاء لمن انتحر وهل يغفر الله له ؟    أدعية مستجابة لحل المشاكل وتهدئة الأمور.. رددها تسعد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عبداللطيف البوني يكتب: سيزرعون ولكن
نشر في كوش نيوز يوم 10 - 06 - 2021

في مقدور هذه الحكومة ان تضاعف الانتاج الزراعي عدة اضعاف في هذا الموسم الصيفي 2021 هذا الزعم مبني على تنبؤات مصلحة الارصاد الجوي بان الامطار هذا الموسم سوف تكون فوق المعدل وذلك ببساطة لانه اذا زرعت خمسين مليون فدان سيكون منها 47 مليون مطري وثلاثة مروي علما بان المطر المباشر سوف يفيد المروي فائدة مباشرة وقد عودتنا مصلحة الارصاد على صحة تنبؤاتها بنسبة كبيرة فلها منا التحية والتقدير فهي من المصالح القليلة التي ظلت تؤدي واجبها بكفاءة في ظل هذه الدولة التي فكت منها (بالله عليكم وروني مؤسسة تابعة للدولة شغالة شغلها اليوم ؟) . كل المطلوب من الحكومة الآن أن توفر الجازولين فهو المدخل المشترك الاساسي في القطاعين المروي والمطري فاذا فعلت هذا فانها سوف تكون قد قطعت نصف المشوار نحو مضاعفة الانتاج ثم ثانيا عليها انزال الماء في القنوات للقطاع المروي فانزال الماء من الخزانات تجاه القنوات قرار سيادي من صلاحيات الحكومة ممثلة في وزارة الري ثالثا اذا ارادت الحكومة احسانا عليها استجلاب تقاوي محسنة واسمدة ومبيدات فعالة باسعار معقولة اما اذا ارادت ان تقلب الهوبا فعليها القيام بشوية عمليات في حصاد المياه كصيانة الحفائر والسدود على الخيران والذي منه بس مجرد صيانة وليس اضافة جديدة.
(2)
الحالة الآن لا تسر صديقا ولا تسعد حادبا فالحكومة ممثلة في وزارات القطاع الاقتصادي لا تصرف إلا الكلام الجازولين في السوق الاسود وصل سعر البرميل ارقاما فلكية ومازال متصاعدا وغير متوفر وهذا يعني ان التحضير سيكون بائسا وهذه أول هزيمة للموسم الزراعي بشقيه المروي والمطري، مدخلات الإنتاج من تقاوي محسنة ومخصبات ومبيدات إلا تفتش ليها بالفتاشة وبأثمان ليست فوق القدرة بل فوق التصور وغير مؤكدة الفعالية أي قد تكون مضروبة (ما الدولة نائمة ) السيد محافظ مشروع الجزيرة حلف بالتقطعه إنه لايملك ولاجوال سماد واحد (غايتو بارك الله في الشركات التي دخلت والتي سوف تدخل في شراكات تعاقدية مع المزارعين والتي يبدو انها محتاطة بشوية مدخلات) اما انزال المياه في القنوات والذي كان ينبغي ان يكون في منتصف مايو المنصرم فلم يحدث حتى الآن فالترعة في الجزيرة اليوم علينا دا شقها يبلع العتود اما صيانة القنوات والتي كان ينبغي ان تكون قد اكتملت ففي هذا العام يعميها ويطرش امات عشارينها باختصار الصيانة ياوزارة الري فشل ذريع لقد كان الموسم الماضي اسوأ موسم زراعي تشهده البلاد وليس اسوأ منه إلا هذا الموسم.
(3 )
ومع كل الذي تقدم غدا عندما تتراكم السحب وينزل الغيث وتمتلئ الترع والخيران وتسيل المسايل المائية سوف يحمل المزارع جرايته او سلوكته على كتفه وتيرابه (تقاويه) على ظهره ويذهب الي حواشته او جبراكته او كمدوبه ويبذر البذره بالحد الادنى من التحضير او ربما بدون تحضير والبذرة نفسها غير محسنة انما مأخوذة من المخزن أو (القاطوع ) ويرفع يديه إلى أعلى قائلا يارحام ولن يقوم بعملية تسميد ولن يسال عن مبيدات الحشائش او الآفات وينتظر قسمته ليكون العائد جوالين او جوالاَ في الفدان ويلملم حصاده حامدا ربه وشاكرا على كل حال.
فياهو دا السودان انيمياء في الانسان وانيمياء في الحيوان وانيمياء في النبات واحزان في كل الاتجاهات ومن اراد الافراح فليبحث عنها في الاعياد وفي احزان عيون الناس وفي الضل الوقف ما زاد .



صحيفة السوداني


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.