تكوين مجلس تربوي بإقليم النيل الأزرق    حكومة وسط دارفور تقف على معوقات التجارة الحدودية بأم دخن    إنخفاض في أسعار الخضر والفواكه بأسواق مروي    تواصل إغلاق "شريان الشمال" و جبريل يعلن مراجعة أخرى لتعرفة كهرباء القطاع الزراعي    جثمان الموسيقار الراحل بشير عباس يصل الخرطوم السبت    تفاصيل مشاركة الراحلة دلال عبدالعزيز في دراما رمضان 2022    الجيل الثالث للويب في طريقه لإحداث ثورة ضد الأنظمة الاستبدادية    رامز جلال يحسم جدل اعتزاله تقديم برامج المقالب في رمضان… فيديو    رونالدو يحظر موقع عالمي بعد انزعاجه من قيمته السوقية    د. الناير يصف قرار المالية بتنظيم صادر الذهب بالمتميز والصحيح    هلال الأبيض يعاود تحضيراته بالخرطوم    صباح محمد الحسن تكتب: فساد الصادر بلد سايبه !!    أمم أفريقيا: الكاميرون تدرك خطورة غامبيا قاهرة الكبار    الإصاد الجوية: إنخفاض طفيف في درجات الحرارة    وزيرة الصناعة المكلفة تؤكد أهمية قطاع صناعة الزيوت    الصحة بالقضارف تتفقد سير العمل لحملة التطعيم بلقاح كورونا    الجزائر تتعرض لهزة أرضية    الصيحة : محمد عصمت : الدولة العميقة تتمدد لمواجهة الثورة    مقابلة صحفية مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف    ثلاثي المريخ يرفض السفر إلى القاهرة    استقرار الأسعار في سوق العُملات الأجنبية    دراسة تكشف تأثيرات غير متوقعة للهواء النقي على صحتك    اللجنة المنظمة لسباقات الهجن تستعجل الحكومة بفك الصادر    بسبب نقص رقائق الحاسوب.. تسلا تصدم المشترين بتأجيل إطلاق شاحنة "سايبر ترك"    "آبل" تكشف عن ملامح خططها الخاصة بعالم "الميتافيرس"    الحكومة تكشف عن تلقيها العديد من طلبات الاستثمار الأجنبي    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الجمعة الموافق 28 يناير 2022م    سحب قرعة الدوري السوداني.. وتوقيع أضخم عقد رعاية    مركز عزل: حالات الكورونا خارجة عن السيطرة لضعف إمكانيات الدولة    خلال فعالية استثنائية وسط حضور أنيق..الاتحاد يوقع عقد الرعاية الدولاري ويسحب قرعة الممتاز والوسيط    ياسلام عليك يا سلام .....    المرحل الجوي جمال صبري.. من الطب إلى الهندسة ثم الطيران    عندما وصلت القاهرة سألت عن محمد الأمين فقالوا لي انه تقرر ارساله الي كينيا لتفادي ثرثرته فى المقاهي    مصرع وإصابة (5) أشخاص في حادث بطريق النهود- الفاشر    ضبط مسروقات تقدر قيمتها بما يقارب مائةمليون جنيه بجبل أولياء    اختفاء 3 أطفال أشقاء في ظروف غامضة بالخرطوم وأسرتهم تناشد المواطنين بمساعدتهم    أصحاب ولا أعز" بعيدا عن الجدل.. هل يحمل الفيلم قيمة فنية؟    إستطلاع متلقي لقاحات كورونا بمركز صحي الشعبية ببحري    الطاهر ساتي يكتب.. المفسدون الجُدد..!!    أبناء الفنانين في السودان .. نجوم بالوراثة    ندى القلعة تكشف سر اهتمامها بالتراث السوداني    تزايد مخيف لحالات كورونا بالخرطوم وأكثر من ألفي إصابة في أسبوع    ترباس يطمئن على الموسيقار بشير عباس    (أنا جنيت بيه) تجمع بين عوضية عذاب ودكتور علي بلدو    كوريا الشمالية تجري سادس تجربة صاروخية في أقل من شهر    تفاصيل جديدة في قضية المخدرات المثيرة للجدل    دراسة: كيم كاردشيان تدمّر النساء    اختطاف المدير التنفيذي السابق لمحلية الجنينة بجبل مون    سلطات مطار الخرطوم تضبط أكثر من 2 كيلو جرام هيروين داخل زراير ملبوسات أفريقية    لواء ركن (م) طارق ميرغني يكتب: الجاهل عدو نفسه    إحباط محاولة تهريب كمية كبيرة من (الهيروين) عبر مطار الخرطوم    ميتا المالكة لفيسبوك تصنع أسرع كمبيوتر في العالم    داعية يرد على سيدة تدعو الله وتلح في الدعاء لطلب الستر لكنها لا ترى إجابة فماذا تفعل؟    البيت الأبيض يكشف عن أول زعيم خليجي يستقبله بايدن    اختفاء ملف الشهيد د. بابكر عبدالحميد    لماذا حذر النبي من النوم وحيدا؟.. ل7 أسباب لا يعرفها الرجال والنساء    طه مدثر يكتب: لا يلدغ المؤمن من جحر العسكر مرتين    حيدر المكاشفي يكتب: الانتخابات المبكرة..قميص عثمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عادة مضغ الثلج.. لماذا يجب التخلص منها؟
نشر في كوش نيوز يوم 27 - 11 - 2021

من منا لم يضع في فمه كل ما تصل إليه يداه حين كان طفلا صغيرا، ولكن ماذا نفعل عندما تلازمنا عادة مضغ الأشياء حتى سن البلوغ ونعجز عن التوقف عن ممارستها؟

يقول الكاتب إنريكي ثامورانو، في تقرير نشرته صحيفة "إلكونفيدينسيال" (elconfidencial) الإسبانية، إن مضغ الثلج الذي يتسبب عادة في تحفيز الألم المرتبط بحساسية الأسنان ربما يكون سببا أو نتيجة لأمراض مختلفة فموية وعقلية.
عادة مضغ الثلج تزيد من حساسية الأسنان فهي تتسبب في حدوث تشققات متناهية الصغر في مينا الأسنان (شترستوك)

ماذا عن عادة مضغ الثلج؟
وذكر الكاتب أن عادة مضغ الثلج تزيد من حساسية الأسنان، فهي تتسبب الثلج في حدوث تشققات متناهية الصغر في مينا الأسنان، وذلك يجعل تناول الأطعمة الشديدة السخونة أو البرودة مؤلمًا، وهو ما أكده الدكتور ماثيو كوك أستاذ طب الأسنان في جامعة بيتسبرغ في مقال نُشر في مجلة "ساينس أليرت".

وإذا أصبحت هذه التشققات أكبر، فإنها ستؤدي إلى تسوس الأسنان لأن تضرر مينا الأسنان يسهّل اختراق البكتيريا للطبقة اللينة من السن التي تسمى العاج. وإذا كنت ترتدي جهاز تقويم الأسنان أو لديك حشوة أسنان، فإن مضغ الثلج بكثرة سينتج عنه مزيد من الضرر لأسنانك، وبذلك قد يكون الخضوع لجراحة أكثر تقدما، مثل جراحة علاج قناة الجذر، أمرا ضروريًّا.

وإلى جانب السلوكات المكتسبة، تعزى عادة مضغ الثلج إلى اضطراب عقلي يجعل هذه العادة قهرية أو عصبية. تُعرف هذه الحالة باسم "باغوفاجيا" وهي تصنف ضمن اضطراب البيكا، وهو الميل المستمر إلى تناول أو مضغ الأشياء التي لا تعدّ طعامًا وربما الهوس بذلك.

ما علاقة فقر الدم بمضغ الثلج؟
تربط بعض الدراسات "الباغوفاجيا" بالأشخاص الذين يعانون من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، وخلصت دراسة نشرت في مجلة "ميديكال هايبوثيسيس" إلى أن "الأشخاص الذين لا يعانون من فقر الدم لديهم معدلات منخفضة جدًّا من الباغوفاجيا 4%، في حين أن أولئك الذين يعانون من فقر الدم لديهم معدلات أعلى بشكل ملحوظ 56%".

مضغ الثلج لا يعدّ سلوكا خطرا ومن الشائع جدا حدوثه في مرحلة الطفولة (شترستوك)
وجادل العلماء بأن "مضغ الثلج يؤثر على الأوعية الدموية فيؤدي ذلك إلى زيادة تروية الدماغ"، وهذا الأمر يساعد على تخفيف الأعراض المصاحبة للمرض.

من جانبهم، أكد مؤلفو الدراسة أنه لم يكن لمضغ الثلج أي تأثير على الأشخاص الأصحاء، في حين تحسنت حالة المجموعة التي تعاني من فقر الدم. وتشير التفسيرات المحتملة بحسب الجزيرة نت، إلى أن مضغ الثلج ينشّط "منعكس الغمر" الذي يضيق الأوعية المحيطية والتروية الدماغية التفضيلية، أو يؤدي إلى تنشيط الجهاز العصبي الودي فيزيد تدفق الدم إلى الدماغ.

لا يعدّ هذا السلوك خطرا ومن الشائع جدا حدوثه في مرحلة الطفولة، وببذل بعض الجهد العقلي يمكن تذكر المذاق القاسي لقلم الرصاص الذي كنت تضعه في فمك عندما كنت طفلا بسبب الملل، ومن الشائع أن يضع الأطفال مثل هذه الأشياء في أفواههم، مثل العشب أو الشعر أو حتى الورق.

وإذا استمرت هذه العادة بعد مرحلة الطفولة، فقد تكون مرتبطة بالتوحد أو اضطراب الوسواس القهري أو حتى الفصام. من جانب آخر، يتمثل السبب الأكثر منطقية لوضع أشياء غير الطعام في أفواهنا في أننا نعاني من الإجهاد، لكن تكرار هذا السلوك لمدة تزيد على شهر يستدعي استشارة طبيب مختص.

الماء المثلج، ماء، ثلج إذا كنت لا تستطيع مقاومة الرغبة في مضغ الثلج اتركه يذوب في فمك حتى لا يضر أسنانك أو لثتك (غيتي)

كيف تتوقف عن هذه العادة؟
إذا كنت تعاني من "الباغوفاجيا" ولا تستطيع مقاومة الرغبة في مضغ الثلج، تتمثل نصيحة كوك الأولى في مقاومة الرغبة في مضغه وتركه يذوب في فمك، ففضلا عن توفير الانتعاش التي كنت تبحث عنه، لن يضر الثلج أسنانك أو لثتك.

أما إذا كانت مشكلتك متعلقة باضطراب البيكا ولديك نزعة قهرية لمضغ جميع أنواع الأشياء غير الصحية أو التي لا تعدّ طعامًا، فمن الأفضل أن تستشير اختصاصيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.