المغرب تشدد أحكامًا بالسجن على مهاجرين أغلبهم من السودانيين    الإفراج عن 7 من قيادات "الهوسا" المحتجزين بكسلا    المخابرات تحبط تهريب سبائك من الذهب عبر ميناء بورتسودان    ال"كاف" يسحب تنظيم أمم أفريقيا 2025 من غينيا    مدرب الدفاع الجوي : نستهدف الفوز بدوري سنار    بعد نهاية فترتها وعدم إجازتها للائحة الانتخابات.. لجنة الرئيس المؤقت حازم مصطفى تخفق في أهم الملفات الإدارية والمالية    واشنطن: نعمل مع شركائنا لإيجاد حلول لقضية سد النهضة    صحة الخرطوم: لجنة فنية مشتركة واستمارة موحدة للعمل الرقابي    تسيير قافلة مُساعدات إنسانية إلى غرب دارفور    مركزي قحت: اجتماع (كدباس) يهدف لوحدة القوى الثورية وإسقاط الإنقلاب    مدني عباس: تحركات"الانقلابيين" تصبّ في صالح السياسة    (كاس) ترفض استئناف المريخ    الحراك السياسي: مدني عباس: تحركات"الانقلابيين" تصبّ في صالح السياسة    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"السبت" 1 أكتوبر 2022    الانتباهة: زيادة رسوم العبور بالطرق القومية 600%    الأهلي الأضية يوج نفسه بطلاً لكأس السودان وعمادة شؤون الطلاب تقدم كأس البطولة و الميداليات الذهبية والفضية    المغرب.. أحكامٌ بالسجن ل(سُودانيين)    بعدك السودان أصبح خلا    بريطانيا: نتوقع أن لا يعرقل الجيش العملية السياسية الجارية    انقلاب عسكري جديد في بوركينا فاسو    مدرب المريخ الأسبق يهدد استمرار المريخ في أبطال افريقيا    الاتحاد السوداني يشارك في قرعة الشأن غدا    ختام الورشة التدريبية التخطيطية لحملة كوفد 19 بالنيل الأبيض    اختتام الكورس الوسيط للعاملين بالتحصين الموسع بالشمالية    قرية الشيخ ود على بالقضارف تستقبل ضيوف الولاية    شاهد بالفيديو.. طالب سوداني يدخل في حالة فرح هستيري بعد نجاحه في امتحانات الشهادة..يبكي ويصرخ ويحتفل على طريقة رونالدو ومتابعون: (بعد الفرحة دي كلها ما تكون جايب 50)    بوتين يعلن ضم المناطق الأوكرانية الأربع إلى روسيا    شاهد بالفيديو.. الفنان المصري حمو اسماعيل يواصل تصدير الأغنيات السودانية للقاهرة…وعريس مصري يغني معه الأغنية السودانية الشهيرة (درتي الغالية)    شاهد بالصورة والفيديو.. طفل سوداني يحيي حفل غنائي كاملاً.. يتعامل بثقة الفنانين الكبار والجمهور يتفاعل بشكل كبير مع أغنية (يا قماري) التي تغنى بها في الحفل    وزير الإتصالات يطالب بمراعاة احتياجات الدول النامية للتطور    تمّ فتح بلاغ ب"جبرة"..سوداني يقود شبكة خطيرة    والي شرق دارفور يؤكد ضرورة النهوض بقطاع الصمغ العربي    بلدنا حبابا..!!    تراجع في الذهب بمجمع الخرطوم    الشاعر "اسحق الحلنقي" يستعد لتدشين ديوان "عصافير الخريف" ….    الأقطان: المحالج جاهزة لاستيعاب إنتاج الموسم الحالي    الجيش يحتفل بجندي أحرز 91.4%    تهنئة واجبة    بالصور.. أول عملة بريطانية بوجه الملك تشارلز الثالث    ضبط صهاريج معبأة بالجازولين بمايو    المركز الأفريقي للسلام والعدالة يدعو السلطات لتنفيذ توصيات لجنة المفقودين    ابن الدكتور عمر خالد يطمئن الجميع الوالد بالف عافية    الصحة الاتحادية تكشف عن إجراء (400) عملية قلب للأطفال مجاناً خلال (8) أشهر    لا أحد يراك غيري    المحكمة تقرر استدعاء حميدتي كشاهد اتهام في "قتل المتظاهرين    صلاح الدين عووضة يكتب : زهايمر!!    السودان..مداهمة"شقة" وضبط ذخيرة كلاشنكوف    حميدتي يهنئ ولي العهد السعودي بتعينه رئيسا للوزراء    وزير الصحة يكشف عن إصابة نحو 40 ألف شخص بالسرطان سنوياً    السودانيون يحصدون الذرة على أنغام"الوازا"    حيلة جديدة لفيسبوك وإنستغرام للتجسس    المجلس الأعلى للبيئة بالتعاون مع اليونيدو يحتفل باليوم العالمي للأوزون    للمرة الثانية دون إجراء تحقيق مع الصحيفة.. وكيل أعلى نيابة المعلوماتية يصدر قراراً بإغلاق موقع صحيفة (السوداني)    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (3)    الاستقامة حاجبة لذنوب الخلوة في الأسافير    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



صبري محمد على (العيكورة) يكتب: الجماعة تاني قاموا على (اللولوة) بتاعتهم
نشر في كوش نيوز يوم 08 - 08 - 2022

في حين تتجه كل الامال والمساعى لتوحيد أهل السودان وتوافقهم على كيفية إدارة ما تبقى من الفترة الانتقالية (يصر) القحاتة على (فرز عيشتهم) خارج كل هذا التدافع الوطنى المبشر بانعتاق هذا الوطن سواءً خلف نداء الخليفة الجد او سواه من المبادرات الوطنية المخلصة التي بدأت تصب جميعها وبقناعات زعمائها داخل (مسيد أم ضواً بان) .
بدأ (حبايبنا) القحاتة في محاولة يائسة لاعادة عقارب الساعة الى الوراء وإعادة محاولاتهم المستميتة للاستئثار بالسلطة وتكرار المكرر من إعادة حالة (اللا دولة) وممارسة هواية الاقصاء والتشفى وغيرها مما يفعله (حرامية) الثورات في عالمنا العربى (المتحضر طبعاً) ....
حا تقول لى الحصل شنو يا أستاذ صاح ؟
أقول ليك أنا
(الايامات) دى الجماعة شغالين في إستكمال فرز عيشتهم فأوول حاجة يا صاحبي سموا أنفسهم (المعارضة) ! وقالوا ليك
(يا سيد اللمنتي ليك) ....
إن هنالك مسودة دستور انتقالى شغالين فيها تؤسس لحكومة مدنية وإنهاء إجراءات (25) أكتوبر لاحظ معاى المرة دى ما قالوا (انقلاب)
طيب يا (أبو الزمل) أهااا وتانى ؟
قال ليك والعمل على تصفية نظام الرئيس المعزول عمر البشير ! بسسسسم الله يا ود بدر ياخى البشير وينو ؟
(طيب) قال ليك وإصلاح القوات المسلحة وإصلاح القانون والعدل وإعادة تشكيل لجنة التحقيق في قضية فض اعتصام القيادة .
والله ياخى كلام سمح ياخ لكن السنوات الثلاث الفاتن كنتوا سارحين بغنم ابليس ؟ الكلام ده كان وين ؟
تانى (قال ليك) ان المسودة (بتاعتهم) تنص على تكوين مجلس سيادة انتقالى يمثل رأس الدولة ورمز سيادتها ووحدتها ويتولى قيادة الجيش لا (مش كده وبس) و يختار رئيس الوزراء واعضاءه ورئيس القضاء والنائب العام وأعضاء المحكمة الدستورية ويعين أعضاء المجلس التشريعي ده منو يا جماعة؟
ده مجلس السيادة !
طيب مِن مَن يتكون هذا المجلس؟ اسألنى يا عب باسط
فطوها الحتة دي ! ولبدوا منها نهااائي
لم يذكروها خااالس شفتو اللولوة دى كيف ؟ وزرع الألغام المتعمد ده ؟
لا وقال ليك كمان من سيقوم بكل هذه الإجراءات هي (قوى الثورة) المؤمنة بالتغيير والموقعة على هذا الدستور المقترح (الذى ما زال مسودة يا جماعة) يعنى هم (براااهم) يعوسوا ويفركوا وين باقى الشعب والأربعين مليون بنى آدم ؟
قال ليك والله دى ما شغلتنا .
طيب وكمان قال مجلس الوزراء يجب ان لا يتجاوز ال (25) وزيراً ومن يختارهم هي (قوى الثورة) ! ملاحظين معاى (الكنكشة دى) والاقصاء واللف والدوران والتلاعب بالالفاظ الشغالين فيهو الجماعة ديل ؟ ياخ ديل قال ليك رئيس الوزراء (حمدوكهم الجديد) من حقه تعيين الولاة والعمل على وقف الحرب يعنى (والله نحاااول نوقفها لو قدرنا) .
وفى الختام عشان يعمل ليك فيها (الولد) وطنى خاااالس قال ليك و لا يحق لاعضاء مجلسي السيادة و الوزراء الترشح في الانتخابات القادمة !
كتر خيرك ياخ !
وهنا استميحك عزيزي القارئ أن أستحضر مقولة (حبوبتى) الشهيرة عليها رحمة الله لمن يكون الكلام (ما واقع ليها) كانت تقول ... وكفها اسفل حنكها
(هي يايمة هيي يا حليل ابوي) وتمد (هييي) هذه طويلاً !
ده كلام القحاتة ومن المتوقع ان (يدفعوا) بإعلانهم الدستوري للمناقشة من قبل (القوى المدنية) المؤيدة للثورة للتوافق عليه لجمع (فصائل المعارضة) ومن سيجيز هذه المسودة الأولية بعد مناقشتها هو (المجلس المركزي)
والمجلس المركزي ده شنو يا (عب باسط) ؟
أيوااااا هو بتاع الشيوعيين وأولاد عمهم ! فهمتوا الحكاية يا جماعة ؟
قبل ما أنسى :
يا جماعة بطلوا (اللولوة) بتاعتكم دى الحكاية بعد ده كان ما جاتكم من (أم ضواً بان) بتجيكم من البرهان !
فاهمني يا اسطى ؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.