تحديات الفترة الانتقالية وفرص التحول الديمقراطي .. بقلم: صلاح الدين ابكر ابو الخيرات    المركزي ينفي إصداره قرارا بتحديد سقف للسحب من حسابات العملاء    عزيزي المواطن لا تستغرب فهذه الميزانية لا تعنيك فإنها صممت لإرضاء صندوق النقد الدولي!!!! .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أهلي شندي يلحق بأهلي الخرطوم أول خسارة في الدوري .. حي الوادي نيالا يعمق جراح الأمل عطبرة    في دي ما معاكم .. بقلم: كمال الهِدي    إحالة 20 دعوى جنائية ضد الدولة للمحكمة    تكريم هانز جورج إيبرت أستاذ الشريعة الاِسلامية .. تقديم وترجمة: د. حامد فضل الله / برلين    حمدوك: الفراغ السياسي ساهم في سوء الأحوال المعيشية    وزير الداخلية يقف على خطة تأمين ولاية الخرطوم    القطاع الاقتصادي: تأمين ما يكفي البلاد من القمح حتى نهاية فبراير القادم ووصول مبلغ 200 مليون دولار لحسابات الحكومة    شرطة السكة حديد توضح ملابسات حادثة تصادم قطار وشاحنة قلاب عند مدخل الخرطوم    الرئيس الأمريكي بايدن يلغي قرار ترامب بمنع مواطني السودان الفائزين ب(القرين كارد) من دخول أمريكا    الشرطة والشعب ! .. بقلم: زهير السراج    كروان السودان مصطفي سيد أحمد (2) .. بقلم: صلاح الباشا    الجرائد تكذب كثيراً .. بقلم: نورالدين مدني    الخرطوم الوطني يصحح مساره بهدفين في الشرطة    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    "شوية سيكولوجي8" أب راسين .. بقلم: د. طيفور البيلي    البحث عن الإيمان في أرض السودان .. بقلم: محمد عبد المجيد امين (براق)    هل توجد وظيفة في ديننا الحنيف تسمي رجل دين ؟ .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    وزارة الصحة السَودانية: مابين بروتوكولات كوفيد والذهن المشتت .. بقلم: د. أحمد أدم حسن    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    التحذير من اي مغامرة عسكرية امريكية او هجمات علي ايران في الايام القادمة .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    تعليم الإنقاذ: طاعة القائد وليس طاعة الرسول .. بقلم: جعفر خضر    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان مشترك من القوى الموقعة على إعلان الحرية والتغيير
نشر في سودانيل يوم 01 - 02 - 2019


يا بلادي كم فيك حاذق .. يتفانى في شرفك تمام
شعبنا أقوى وأكبر مما كان العدو يتصور، هذا ما أثبته الحاذقات والحاذقون اليوم، وتفانوا في شرف البلاد التي ابيضّت عيناها سنيناً في الدمع بسبب نظام القهر والاستبداد والجوع، فأحالوا الدموع إلى وعدٍ للنوار، والأحزان لموسمٍ من الشوق الحلو.
جماهير هذا الوطن ونبت أرضه عنوةً غير منةٍ ولا بمنحةٍ أو شهادات من الأدعياء الكذبة، إن شعار الثوار هو دخول المآزق دون إبطاءٍ أو وجل، رغم القمع والعنف المفرط وانعدام الضمير والحياء، بل والحياة في نفوس أهل النظام المتداعي. فرغم أن الرصاص حصد عشرات من الشهداء الأبرياء طيلة الأسابيع الفائتة إلا أن أعداد الثوار تتزايد، وعزائمهم تتحدى الفولاذ، ومعنوياتهم تتصاعد لتبلغ عنان السماء، لتقول بلسان صدق: أطلق رصاصك واحترق حيث انتهيت و(زيد السجن ترباس)، فالمجد للسودان حراً طويل الباع شعباً شديد البأس.
شعب مؤمن بربه وطنه والقضية، ببساطة طبعه وانبساط أرضه وعنفوان نيله، انبلج من الباطن وظاهر الأركان، من رواسي الجبال وسهول البراري، من طمي النيل وحبات الرمال، فمادت الأرض بالظلَمة القتلة بعد أن سلك الثوار سُبلاً فجاجا، هُداة حُداة نحو الحرية والتغيير.
مالكم كيف تحكمون؟! مطلبنا تنحي الرئيس وهدفنا سحق نظامكم بفساده وسوء إدارته ولصوصه ومنتفعيه ولاعقي حذاء سلطانه الهُزْأَة، وهو مطلب وهدف لن نحيد عنه ولن نتراجع، وستستمر ثورتنا حتى بلوغ هدفها الذي وضعناه نصب أعيننا لا نبغي عنه حولا.
سنريكم كل يوم أن سلميتنا هزمت عنفكم وأن صفوفنا في استواءٍ وصفوفكم تزداد تمايلاً وتعرجا.
إن موكب الزحف الأكبر هو موكب لا يحتاج لتعريف وتفصيل فقد أجبر كل الذين في قلوبهم زيغ على الإذعان وطأطأة الرؤوس. فلقد أكد أن ثورتنا ليست خوفاً من فاقة أو طمعاً في غنى، بل هي ثورة من أجل أن نعيش في بلادنا كما نشتهي ونريد، وهذا ما صدح به أبطال اليوم من الجنسين وكل الأعمار، فهم قادة هذا الركب، كنداكاته وفرسانه الميامين، بل هم قادة التغيير وصُنّاعه، ومن هنا تبدأ القيادة الجماعية لتتقدم مكان الفرد زاهية بهية.
- لجان المقاومة في الأحياء ضد البطش والترويع.
جمعة الوفاء والمؤازرة:
سنكون حضوراً في منازل الغائبين الحاضرين من شهدائنا، نزور المصابين، نواصل أسر المعتقلين، ونبقي جذوة الثورة وفاءً لهم بخروجنا مؤازرين.
تباعاً نوافيكم بخطة الأسبوع المقبل كاملة.
القوى الموقعة على إعلان الحرية والتغيير
1 فبراير 2019
#جمعه_الوفاء1فبراير
#مدن_السودان_تنتفض


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.