الإحتفال بمئوية منظمةرعاية الطفولة بحضور المهدي    شمال كردفان تدخل المعدنين فى التأمين الصحي    مواطنون بالجزيرة يطالبون بالإهتمام بمعاش الناس    المرأة و المجتمع والدين: اشكالية التوافق الاجتماعى فى السودان على خلفية مفاهيم الجندر (1) .. بقلم: عبدالرحمن صالح احمد( ابو عفيف)    إلى الحركات المسلحة: السياسة ليست مهنة .. بقلم: خالد أحمد    السودان وضرورة صيانة ما تحقّق .. بقلم: مالك ونوس    بنك السودانيين العاملين بالخارج .. بقلم: حسين أحمد حسين/كاتب وباحث اقتصادي/ اقتصاديات التنمية    الجز الثاني عشر من سلسلة: السودان بعيون غربية، للبروفيسور بدرالدين حامد الهاشمي .. بقلم: دكتور عبدالله الفكي البشير    شغال في مجالو .. بقلم: تاج السر الملك    هرمنا.... يوم فارقنا الوطن .. بقلم: د. مجدي أسحق    (الترويكا) تتعهد بدعم الحكومة المدنية في السودان لبناء اقتصاد مستقر    خبير إقتصادي: رفع الدعم عن السلع حالياً غير سليم    الكباشي: لا وجود ل"قوى الهامش" في السودان    تَخْرِيْمَاتٌ وتَبْرِيْمَاتٌ فِي الدِّيْمُقْرَاطِيَّةِ وَالسُّودَانِ وَالمِيْزَانِ .. بقلم: د. فَيْصَلْ بَسَمَةْ    "حنبنيهو" فيديو كليب جديد للنور الجيلاني وطه سليمان    وفاة 11 شخصاً من أسرة واحدة في حادث حركة    أسعار النفط تنخفض بفعل مخاوف اقتصادية    هشام مهدي:مركزة المحاسب خطوة نحو الإصلاح    منتدى تدهور الجنيه السوداني السبت المقبل بروتانا    "متعاملون": استقرار في أسعار الذهب بأسواق الخرطوم    السودان ينظم رسميا دوري لكرة قدم السيدات في سبتمبر المقبل    نهر النيل" تعلن رغبتها بتوسيع الشراكة مع "جايكا""    أمر بالقبض على ضابط نظامي متهم بالاحتيال    بلاغات من (6) تجار خسروا شيكات بقيمة (31) مليار جنيه    بدء مُحاكمة المُتّهمين بقتل المُعلِّم "أحمد الخير" وسط إجراءات مُشَدّدة    الذهب يستقر فوق مستوى 1500 دولار    بيونغ يانغ: لا حوار مع واشنطن قبل وقف الأنشطة العسكرية    ترامب: يتعين على دول أخرى تحمل عبء قتال "داعش"    أنقرة: جميع مواقع المراقبة التركية في سوريا ستظل قائمة    أخبار اقتصادية الجاك:الاستقرار السياسي سيعيد التوازن للاقتصاد    اجتماع للجنة مباراتي القمة الافريقيتين غدا بالاتحاد    اليوان يبلغ أدنى مستوى في 11 عام    الدولار الأمريكي يستقر أمام الدينار    الأولمبي يعود للتدريبات صباحاً بالأكاديمية    تحديد موعد الاجتماع الفني لمباراة الخرطوم الوطني وأرتا الجيبوتي    السودان ينظم رسميا دوري لكرة قدم السيدات في سبتمبر المقبل    تنفيذ عروض المسرح التفاعلي بالبحر الأحمر    الهلال يستغني عن خدمات "الكوكي"    فتح (54) بلاغ في مواجهة متهمين بإنتحال صفة “الدعم السريع”    ليالٍ ثقافية بمناسبة توقيع وثائق الفترة الانتقالية    الهلال يخسر بهدفين دون رد امام الوصل الإماراتي    من دكتور البشير ل (دكتور) الكاردينال!! .. بقلم: كمال الهِدي    عقوبة الإعدام: آخر بقايا البربرية .. بقلم: د. ميرغني محمد الحسن /محاضر سابق بكلية القانون، جامعة الخرطوم    الخرطوم تستضيف "خمسينية" اتحاد إذاعات الدول العربية ديسمبر    استقالة رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي    شباب الكلاكلات ينظمون حملة نظافة عامة    (البشير) .. تفاصيل محاكمة (مثيرة)    حزب جزائري يدعو جيش بلاده للتأسي بالتجربة السودانية    علماءصينيون يكملون خريطة جينوم ثلاثية الأبعاد للأرز    بريطانية مصابة بفشل كلوي تنجب "طفلة معجزة    الإفراط في أدوية مرض السكرى يضر بالصحة    مذيعة سودانية تخطف الأضواء في توقيع الاتفاق    عيد الترابط الأسري والتكافل المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    رسالة إلى الإسلاميين: عليكم بهذا إن أردتم العيش بسلام .. بقلم: د. اليسع عبدالقادر    دراسة تدحض "خرافة" ربط تناول القهوة قبل النوم بالأرق    ماذا يحدث لجسمك حين تفرط باستهلاك السكر؟    مبارك الكودة يكتب :رسالة إلى الدعاة    محط أنظار حُجّاج بيت الله الحرام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شهادة الكباشى على دموية النظام .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى
نشر في سودانيل يوم 24 - 04 - 2019

الناطق الرسمى باسم المجلس العسكرى.الفريق شمس الدين كباشى.قال انهم وفى عهد النظام البائد .صدرت لهم توجيهات بفض الاعتصام مهما كلف الأمر ومها كانت الكلفة..يعنى ساحة الاعتصام لا يريدون فيها لا عوجا ولا أمتا..والمؤمن صديق.بل أن شهادة الفريق دليل على دموية النظام البائد.وهى شهادة للتاريخ.ولكن نسأل السيد الناطق ماهو رأيك (سعادتك)فى المحاولات المتكررة لفض الاعتصام فى عهدكم.بالقوة او بالحيلة والمكر والدهاء؟مثل محاولة إدخال افراد من المستجدين لمساعدة المعتصمين على نظافة الميدان.او عن طريق إدخال قطار.أشبه مايكون بالحصان الخشبى(بتاع كتاب المطالعة زمان)وأحسب ان نظافة الميدان.كان يقوم بها الثوار.بل شاهدناهم وفى ساعات الاحتجاجات العادية كانوا يقومون بنظافة الشوارع ومن تلقاء أنفسهم.هذا الامر دعا مايسمى شباب الوطنى.باطلاق حملة نظافة موازية ومدفوعة الاجر.والفرق شاسع بين الذين خرجوا من تلقاء أنفسهم لنظافة بلادهم.وبين الاخر الذى خرج للنظافة وهو مكريين ومجبورين عليها.(ولكن دا ماموضوعنا ونرجع لموضوعنا)وهو المحاولات المتكررة والساذجة لفض الاعتصام..ولو كان المجلس العسكرى يسعى لخروج آمن من مطب الاعتصامات.فالامر بيده.وهو أمر لو يعلمون انه فى غاية البساطة والسهولة واليسر..وهو الاستجابة لا نقول الاستجابة .
مئة بالمئة لمطالب المعتصمين.ولكن الاستجابة للتى فى مقدرتهم وفى أمكانهم تحقيقها والعمل على إنزالها الى ارض الواقع.دون تسويف او ممطالة.اى بسرعة وإتقان .وإلا فان هولاء المعتصمون سيظلون مقيمون ما أقام جبل كررى.
(2)
فلا يوجد شخص عاقل يفارق ابويه او اهله واصحابه.ويهجر داره.ويقيم وسط هذه الاجواء الساخنة.وهولاء ما أخرجهم إلا الشديد القوى.والشديد القوى هو البحث عن (حرية سلام وعدالة)البحث عن حاضرهم الذى إستلب منهم بواسطة الحزب المقبور (المؤتمر الوطنى)والعمل على الذهاب الى المستقبل يملاؤهم التفاؤل.فالشعب إختراع لو تعلمون عظيم.ولكن تم تغيبه والتكتم عليه.وشل إرادته وحجب المعلومات عنه.وتركوه يعيش فى دوامة الجرى(الشديد)وراء لقمة العيش.
وماعلم اولئك.ان الشعب إذا يوما أراد الحياة.فعليه ان يرمى وراءه الفردية والانانية وانا مالى.وعليه ان يتحد ويتلحم مع الاخرين.ومعلوم بان فى الاتحاد قوة.تهد الجبال الراسيات.دعك من انها تهد الانظمة الشمولية والديكتاتورية.التى تهاوت تحت صرخات وإحتجاجات ومجاهدات الشعوب.وكانت مجرد نمور من ورق.
ولو حقق المجلس العسكرى للمعتصمين مطالبهم لارتاح الطرفان..
(3)
فالجيش (ممثلاً فى المجلس العسكرى)والشعب يد واحدة.للقضاء التام والشامل على مايُسمى الدولة العميقة.وإجتثاثها من جذورها.فجذورها كثيرة وهى منتشرة بصورة واسعة فى كل مرافق الدولة..و(العندو تيراب مابدخل التراب)لذلك يستوجب ان تغربلوا التراب.وتقضوا على التيراب!!والجيش والشعب يد واحدة لمحاسبة ومحاكمة كبار وصغار الفساد.حتى يكونوا عبرة لمن يعتبر وعظة لمن يتعظ..ومن ثم إسترداد كل مال الشعوب الذى سرقوه ونهبوه خلال ثلاثين عاماَ.فالجيش والشعب يد واحدة من اجل سودان جديد(كرت كرتونة)وطن يسع الجميع لا فضل فيه لاحد على احد إلا يمايقدمه للوطن.وطن الحرية والسلام والعدالة..
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.