سر اللاهوت والناسوت في النفس البشرية (دكتور علي بلدو نموذجا) .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    وزارة الصحة: تسجيل 189 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و 7 وفيات    أسر الشهداء يهددون بالاعتصام ويمهلون النائب العام أسبوعاً لتأسيس نيابة خاصة    قرارت مرتقبة لتنظيم عمل المخابز بالخرطوم تتضمن عقوبات صارمة    عماد البليك .... أحد أبرز رواد النهضة الأدبية في الوقت الراهن .. بقلم: مبارك أحمد عثمان– كاتب سوداني – الدوحة دولة قطر    الخارجية الامريكى في ذكرى 3 يونيو: نحن نقف مع شعب وقادة السودان    الزكاة .. بقلم: الطيب النقر    قصة قصيرة: صدفة نافرة .. بقلم: د. عمر عباس الطيب    وذرفتُ دمعاً سخيناً بميدان القيادة .. بقلم: صلاح الباشا/ الخرطوم    ترامب لا يحمي الأمريكيين.. لكن السوريين ممكن! .. بقلم: د. أحمد الخميسي. قاص وكاتب صحفي مصري    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    تفشى فيروس كرونا كمؤشر جديد لانهيار النظام الاقتصادى الراسمالى العالمى .. بقلم: د. صبرى محمد خليل/ استاذ فلسفه القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    هذه هي ثمار سياسة ترامب العنصرية .. بقلم: نورالدين مدني    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    إيقاف مشروع تقنية الحشرة العقيمة جريمة كبرى .. بقلم: د.هجو إدريس محمد    الإسلام دين ودولة .. بقلم: الطيب النقر    غضبة الفهد الأسود .. بقلم: إسماعيل عبد الله    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انضمام السودان إلى أوبك .. بقلم: د. أنور أبو العلا
نشر في سودانيل يوم 01 - 12 - 2019

السلام واتحاد واستقرار السودان الكبير وإزالة العقوبات المفروضة على السودان قد تُشجع السودان يُفكر في الانضمام إلى أوبك. يبلغ اجمالي احتياطي البترول في السودان الكبير 5 مليارات برميل. ولقد بلغ إنتاج السودان ذروته 475 ألف برميل العام 2009. لكن انخفض إنتاج السودان إلى 203 ألف برميل العام 2018. منه 103 آلاف برميل من جنوب السودان و100 ألف برميل من جمهورية السودان.
مُعظم احتياطي البترول يقع جنوب السودان بمقدار 3.5 مليارات برميل (أي 70 %). والباقي 1.5 مليار برميل (30 %) في السودان.
بمقارنة احتياطي وإنتاج البترول في السودان باحتياطي وإنتاج بعض الدول الإفريقية الأعضاء في أوبك للعام 2018. نجد أنها متقاربة مع احتياطي وإنتاج السودان كالتالي: يبلغ احتياطي البترول في غينيا الاستوائية 1.1 مليار برميل وإنتاجها 190 ألف برميل. ويبلغ احتياطي الغابون 2 مليار برميل وإنتاجها 194 ألف برميل. ويبلغ احتياطي جمهورية الكونغو 1.6 مليار برميل وإنتاجها 333 ألف برميل (المصدر إحصائية: BP-2019).
وهكذا نرى أنه من الناحية الاقتصادية (أي حجم الاحتياطي والإنتاج) فإن السودان قد تكون - إذا توفرت الرغبة - مُرشحة لتكون مستقبلاً العضو رقم ثمانٍ بين دول القارة الإفريقية السبع (الجزائر، وليبيا، ونيجيريا، وأنغولا، والغابون، وغينيا الاستوائية، وجمهورية الكونغو) الأعضاء الآن في أوبك.
الجدير بالذكر يوجد الآن في أوبك خمس دول خليجية (المملكة، والعراق، والكويت، والإمارات، وإيران). ودولتان من قارة أميركا الجنوبية (فنزويلا، والاكوادور). بينما تحظى القارة الإفريقية بالعدد الأكبر (سبعة) أعضاء في أوبك.
يوجد قاسم مشترك يجمع الدول الأعضاء في منظمة أوبك. وهو أنهم جميعهم بائعون يعتمدون على البترول كمصدر رزق، بينما يوجد في المُقابل قاسم مشترك يجمع الدول الأعضاء في منظمة الطاقة الدولية، وهو أنهم جميعهم مشترون يعتمدون على البترول كمصدر للحضارة.
الإعلام العالمي يصف أوبك بأنها دول غنية ويتهمها برفع سعر البترول، ويتجاهل أن معظم دول أوبك فقيرة، السواد الأعظم من شعوبهم لم تدخل بيوتهم الكهرباء، ورغم أنها تملك وتُنتج البترول لكن لا تستهلكه شعوبهم، بل تستهلك شعوبهم مصادر الطاقة البدائية كالحطب، ومخلفات الحيوانات، ومجاري المياه كي توفر بترولها (ذهبها الأسود) للتصدير.
بينما بالعكس يشيد الإعلام العالمي بالدول الأعضاء في منظمة وكالة الطاقة الدولية، ولا ينتقد الضرائب الباهظة التي تفرضها الحكومات الغربية الغنية على البترول.
أسواق الطاقة تمر الآن بتحول سريع من البترول كوقود (البنزين والديزل) إلى البترول كمنتجات نهائية، ورغم أن هذا التحول سيؤدي إلى انخفاض معدل نمو الطلب على البترول (وربما تحوله إلى سالب)، لكن المتوقع أن يكون معدل انخفاض العرض أكبر من معدل انخفاض الطلب على البترول فترتفع أسعاره.
الخلاصة: انضمام السودان إلى أوبك يُعزز مكانة السودان العالمية، ويخلق عُمقاً معنوياً وتنوعاً داخل منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك).
نقلا عن صحيفة الرياض
http://www.alriyadh.com/1790774


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.